جبهة إنقاذ شركة "سامير" تلتقي مع زعماء النقابات    الحسيمة .. تدابير عدة لضمان استئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف    دبي تفتح أبوابها للسياح بعد أشهر من الاغلاق بسبب فيروس كورونا المستجد    واشنطن ستلغي تأشيرات الطلاب الأجانب الذين أصبحوا يتلقّون دروسهم عبر الإنترنت    رئيس برشلونة يؤكد وجود "واجب" لتمديد عقد ميسي    موعد مباراة ميلان ويوفنتوس اليوم الثلاثاء في الدوري الإيطالي والقنوات الناقلة    اتحاد طنجة يُعلن 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا في صفوفه    أكادير تتزعم العالم في درجات الحرارة.. المحرار يسجل 49 درجة- صورة    الوفي : تنظيم عملية العبور "مرحبا 2020" لا يتعلق بالجانب اللوجستيكي فقط وإنما باحترام قرارات البلدان الشريكة وتطور الحالة الوبائية    مجلس جهة الرباط يصادق على اتفاقيات جديدة لتنفيذ مشاريع واتفاقية ب 20 مليون درهم لمحاربة جائحة كورونا    الفنانة عائشة ماهماه تطل على جمهورها حليقة الرأس تضامنا مع مرضى السرطان    مشاهير يطلقون مجلة فنية لمساعدة مبدعين آخرين تنهكهم إجراءات العزل العام    تسجيل 3 إصابات جديدة في صفوف اتحاد طنجة والحصيلة ترتفع إلى 4 أصابات    وزارة الرميد تنفي توصل مسؤوليها برسائل من «أمنيستي» توضيح    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مرسوم أحكام حالة الطوارئ الصحية    فيروس كورونا .. تسجيل 186 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    أرسنال يتفاوض مع ريال مدريد للاحتفاظ بسيبايوس    مواعيد مباريات اليوم الإثنين والقنوات الناقلة    نادي هولندي في مفاوضات مع كريم الأحمدي    لوريس يوضح سبب شجاره مع زميله "سون" أثناء مباراة إيفرتون    مجلس حكومي اليوم الثلاثاء لإقرار مشروع قانون المالية المعدل    "التقدم والاشتراكية" يدعو بنشعبون لتسريع صرف الشطر الثالث من دعم "كورونا"    استئناف أنشطة صيد الأخطبوط بالدائرة البحرية للصويرة بموسم صيف 2020    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من أربعة عناصر من بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    "باك كورونا" وتقلبات علاقة المغاربة بهذا الاستحقاق السنوي    الحكومة تتوقع نموا سلبيا بنسبة ناقص 5    عرف حقك صفحة فايسبوكية تطلق حملة "الضمان الاجتماعي حق ماشي صدقة "    الكشفية الحسنية المغربية فرع القصر الكبير تواصل حملة التعقيم بالمدارس والمؤسسات بشراكة وبدعم من المجلس البلدي    رشيد الوالي يكشف ل »فبراير » تفاصيل جديده المرتقب رفقة سامية أقريو    كيف يستعد "البام" للانتخابات التشريعية المقبلة    الفتيت …البؤر الوبائية المتزايدة بالمعامل و المصانع لا يجب أن تشكل هاجس الخوف    مستجدات كورونا بالمغرب | 186 إصابة جديدة ووفاتان.. والحصيلة تبلغ 14565 حالة    تتويج 33 مخترعا مغربيا في مسابقة دولية لمكافحة "كورونا"    توقعات بتفاقم المخاطر الماكرو اقتصادية خلال 2020    إحداث قرية الصانع التقليدي وتأهيل نقطة بيع بإقليم شفشاون    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من 4 عناصر بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    الرئيس الموريتاني السابق سيمثل أمام برلمان بلاده للتحقيق في وقائع « خطيرة » إبان حكمه    الفنانة فوزية العلوي الإسماعيلي تستغيت، فهل من مجيب؟    الجمعية المغربية للأستاذات الباحثات تنظم ندوة عن بعد حول موضوع "كوفيد-19 بين الطب والمجتمع والمجال"    صورة "مستفزة" تتسبب في فصل ضباط شرطة أمريكيين    الملك الاسباني فيلبي السادس وزوجته يلغيان زيارتهما لمدينتي سبتة ومليلية المحتلتين    السعودية تعلن تدابير صحية خلال موسم الحج لهذا العام    أمريكا تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الصينية    أكادير تسجل أعلى درجة حرارة في العالم (ترتيب)    فيروس كورونا: مخاوف من انتقال أمراض جديدة من الحيوانات إلى البشر    مراكش .. إعادة تمثيل جريمة قتل شابة ورميها في قناة الصرف الصحي يكشف بشاعة الجريمة    «نظام الأشياء».. استقرار العالم في مهب رياح الفكر الشمولي    "رسالة" عن فيروس كورونا تكشف المستور، وتضرب معطيات منظمة الصحة العالمية في الصفر.    "أوبر" تشتري شركة توصيل أطعمة ب2.6 مليار دولار    مجلس جهة الشرق يعتمد برنامجاً لتوفير فرص الشغل ورفع مستوى عيش سكان القرى بعد النجاح في محاصرة جائحة كورونا    كورونا : إصابات متصاعدة حول العالم .. و عدة دول تفرض تدابير عزل من جديد على السكان    فيروس كورونا : 4 حالات جديدة تسجل بكلميم، 3 منها لأطر صحية، وهكذا انتقلت إليها العدوى.    بعد استقرار حالته الصحية، الفنان عبد الجبار الوزير يغادر المستشفى    أزمة داخل "بيجيدي" بسبب المساجد    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اختطاف ثلاثة إسبان يعملون في مجال المساعدات الإنسانية في موريتانيا
حكومة مدريد أبدت مخاوفها من أن يكون تنظيم القاعدة وراء العملية
نشر في المساء يوم 02 - 12 - 2009

خطف مسلحون الأحد الماضي ثلاثة إسبان يعملون في مجال المساعدات الإنسانية بينما كانوا في طريقهم لنقل قافلة مساعدات بين نواذيبو ونواكشوط تم إرسالها من برشلونة.
وأبدت حكومة مدريد مخاوفها من أن يكون تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وراء عملية الخطف.
وقال وزير الداخلية الإسباني ألفريدو بيريز روبالكابا لإذاعات إسبانية عدة، على هامش اجتماع في بروكسل، «رغم أنه لا يمكن تأكيد أي شيء حتى الآن، غير أن كل المؤشرات تدل على عملية خطف. وإذا كان الأمر كذلك، وهذا ما أخشاه، فكل شيء يدل على أنها عملية خطف قام بها تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي».
ومن جانبها، قالت وزيرة الدفاع الإسبانية كارمي تشاكون «إنها المؤشرات الوحيدة التي نملكها حول الموضوع». ويأتي خطف الإسبان الثلاثة بعد ثلاثة أيام من خطف فرنسي في شمال شرق مالي المجاورة، محتجز على ما يبدو في الصحراء لدى إسلاميين مسلحين ينتمون إلى أحد الأجنحة «المتشددة» في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، حسب ما ذكر مصدر أمني مالي لوكالات الأنباء.
وقال مصدر دبلوماسي إسباني في نواذيبو إن العاملين الإسبان الذين خطفوا بعد ظهر الأحد هم «رجلان وامرأة كانوا على متن سيارة، آخر آلية في قافلة متوجهة من نواذيبو إلى نواكشوط». ويتعلق الأمر بكل من: روكي باسكوال سالزار وأليسيا غاميز وابرت فيلالتا.
وأوضحت الإسبانية مونتسي بوش التي تعمل في المنظمة الإسبانية للعمل الإنساني «برثلونا اكسيو سوليداريا» التي يعمل فيها الإسبان الثلاثة، أنها تمكنت من التحدث هاتفيا من دكار مع أعضاء في القافلة في موريتانيا.
وأضافت أنهم كانوا في طريقهم مع «قافلة التضامن» (كارافانا سوليداريا) التي تنقل كل سنة إلى غرب إفريقيا معدات منظمات كاتالونية غير حكومية تنفذ مشاريع في كل من المغرب وموريتانيا والسنغال وغامبيا وغينيا بيساو، وأن الأشخاص الثلاثة المخطوفين كانوا في السيارة الأخيرة الصغيرة التي كانت تسير في القافلة الكبيرة المؤلفة من نحو عشر شاحنات كبيرة وبضع سيارات»، على الطريق بين نواذيبو ونواكشوط.
وصرحت بوش بأن «مجموعة من الرجال المسلحين أوقفتهم واقتادتهم وتركت سيارتهم في مكانها بدون أن يمسوا المعدات والبضائع والأموال التي كانت في السيارة». وأكد مصدر أمني أن عملية الخطف وقعت في مكان يبعد ب 170 كلم عن نواذيبو.
وأوضحت أن الخاطفين أطلقوا النار عدة مرات لوقف السيارة ثم أقلوا العاملين الإسبانيين الثلاثة في سيارة رباعية الدفع وغادروا الطريق المعبد للفرار في دروب رملية عبر الصحراء.
وتابعت أنه تمت تعبئة القوات المسلحة الموريتانية المتمركزة في المنطقة وإرسال تعزيزات. وقال مصدر عسكري في نواكشوط لوكالة فرانس برس الفرنسية أن الجيش الموريتاني «أغلق كل المعابر المعروفة في الصحراء». وأكد المصدر أنهم «يضيقون الخناق على المختطفين وأنهم لا يمكنهم الفرار».
وكان الجيش الموريتاني أنهى مؤخرا إعادة تنظيم قواعده وتعزيزها في شمال البلاد، لمواجهة التهديد الإرهابي. ويتعلق الأمر، خصوصا، بضمان أمن السياحة وكذلك عمليات التنقيب عن النفط التي تقوم بها المجموعة الفرنسية «توتال».
وتأثرت موريتانيا في الآونة الأخيرة، وتحديدا منذ عام 2007 بسلسلة من العمليات التي قام بها فرع القاعدة في المغرب العربي.
واعتقل ثلاثة موريتانيين مسجونين حاليا للاشتباه بمشاركتهم في قتل أربعة فرنسيين في علق (250 كلم شرق نواكشوط) في دجنبر 2007. وينتظر آخرون في السجن محاكمتهم لاغتيال أمريكي في نواكشوط في يونيو 2009.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.