جلالة الملك يشرف على تعيين أعضاء اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي    هيئات نقابية وجمعوية تتطلع إلى إعفاء ضريبي على المعاش من طرف البرلمان    الحكومة تبحث عن حلول لمشكل نقص المياه بتارجيست والنواحي    نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية بالجزائر بلغت 33 في المائة عند الساعة الخامسة    الاتحاد العربي يعاقب الرجاء البيضاوي    توقعات بمشاركة 5 آلاف عداء في الدورة الثانية السباق الدولي 10 كلم على الطريق بالمضيق    السلطات تنقذ سائحين مغربيين من الهلاك تحت الثلوج بجبل تدغين    جماهير الرجاء تختار مالانغو كأفضل لاعب في مباراة المغرب التطواني    القنوات المفتوحة مجانًا لمشاهدة مباراة برشلونة وإنتر ميلان    الكلاسيكو في موعده بحسب رئيس برشلونة    البنك الدولي يضخ 275 مليون دولار في صندوق الكوارث الطبيعية بالمغرب    عبد النبوي يدعو قضاة النيابة العامة للتكوين المستمر لتعزيز قدراتهم في حماية النساء من العنف    رئيس برشلونة يتحدى: مباراة الكلاسيكو في موعدها دون تأجيل جديد    رواية أخرى عن فشل لقاء الملك محمد السادس ووزير الخارجية الأمريكي    بعد احتجاج المغرب .. تركيا تسحب شريط فيديو يُسيء إلى الصحراء    التعذيب يشعل فصول مواجهة بين مندوبية التامك ورفاق غالي    بتنسيق مع “الديستي”.. حجز نصف طن من مخدر الشيرا    الشركات الأعضاء في "وان وورلد" تصوت بالإجماع على انضمام "لارام" إلى شبكتها    الحكومة ترد على انتقادات أووربية بضعف مردودية الدعم المالي الموجه للمغرب    نقابيو العدل يواصلون الاحتجاج بالفقيه بن صالح    بوريطة: بحثت مع وزير الخارجية التركي قضايا إقليمية وتطوير الشراكة    أصحاب هذه الهواتف سيودعون تطبيق واتساب في 2020    الجديدة: باحثون مغاربة وأجانب يناقشون واقع الأسرة والتعليم والتربية في الوطن العربي    تقريب المفازة إلى أعلام تازة    بريطانيا تجري انتخابات حاسمة ستقرر مصير البريكست    بعد درهم ونصف للكيلو غرام ..قفزة صاروخية لأسعار السردين في الأسواق المغربية    مجلس النواب يصادق على الصيغة النهائية لمشروع قانون المالية    كريستيانو: ” أرغب في مواجهة ريال مدريد في نهائي دوري الأبطال”    الفنان التشكيلي "نور الدين تبيت" .. علاقتي بالفرس كحوار بين العود والكمان    لمجرد يحطم الأرقام.. 10 ملايين ثمن تذكرة حضور حفل الرياض    أغرب وأطرف قصص السفر في 2019    أولا بأول    الامن يوقف 20 شخصا بعد احداث شغب تلت مباراة خريبكة والوداد    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    جلالة الملك يوجه رسالة إلى المشاركين في الاحتفالية المقامة بمناسبة الذكرى الخمسينية لمنظمة التعاون الإسلامي    ادارة السجون تكشف نتائج التحقيقات في وفاة سجين بالناظور    50 ألف زائر لمعرض الأركان    منتدى شمال المغرب : منطقة الريف تعيش ما يشبه حالة استثناء    وزارة العدل توضح حقيقة مشروع تحديث المحاكم    منتجات "فوريفر" لإعادة التوازن للنظام الغذائي    أوكسفام: ميزانية 2020 تكرس التفاوتات المجالية والتباينات الاجتماعية    لصحتك.. لا تتجاوز 6 ملاعق سكر كحد أقصى يوميا!    الراقصة مايا: منقدرش نتزوج بشخص واحد و "طارق بحال خويا كيساعدني في توعية الناس"!!!    تناول 11 إلى 15 كوب ماء يوميا يضمن لك صحة أفضل    مديرية الضرائب تطلق خدمة جديدة على التطبيق الهاتفي “ضريبتي”    عيوش يستدعي لغويين تونسيين وجزائريين للتداول حول الدارجة المغاربية    الممثل التركي “وليد” يحل بالمغرب وأمين عام الPPS التقاه- صورة    هجوم مسلح يوقع أزيد من 100 جنودي نيجيري على يد متشددين    يوسف الخيدر وحسن أنفلوس يتوجان بيان اليوم بالجائزة الوطنية للصحافة    زوجة عيوش تكشف علاقة الفن بالسياسة.. وتعتزل التمثيل لهذا السبب    مصالح الأمن تعلن عن عتبة المعدلات المطلوبة لاجتياز مباريات الشرطة    في خطوة تصعيدية ..ترامب يأمر بمنع تمويل الكليات والجامعات الأمريكية التي تسمح بانتقاد إسرائيل    شعراء القصيدة العمودية والحسانية في حوار شعري    استمرار مضاعفات ختان الأطفال على يد غير المتخصصين تقلق مهنيي الصحة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس.. بارد نسبيا مع تشكل سحب منخفضة كثيفة    التحريض على الحب    #معركة_الوعي    لأول مرة.. طنجة تحتضن مسابقة غريبة لإختيار أفضل زغرودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الداودي: لم تعد هناك حاجة إلى تسقيف أسعار المحروقات
نشر في اليوم 24 يوم 06 - 11 - 2018

في الوقت الذي أكد فيه سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أن الأخيرة ملتزمة بتسقيف أسعار المحروقات على المدى القريب، قال لحسن الداودي، الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة، إنه لم تعد هناك حاجة إلى ذلك، حيث إن القرار تم اقتراحه عندما كان هامش الربح مرتفعا بعد تحرير قطاع المحروقات سنة 2015، مضيفا أن “الهدف من التسقيف هو خفض أسعار المحروقات، وهو ما قامت به الشركات”. وحسب المسؤول الحكومي لم تعد هناك حاجة إلى هذا المرسوم.
الداودي، وفي حوار له مع “اليوم24” سينشر قريبا، كشف أن شركات المحروقات خفضت السعر عن الذي كانت ستقترحه الحكومة، إلا بعض الشركات هي التي لازالت الأسعار لديها مرتفعة بعض الشيء، موضحا أن هناك “شركات خفضت السعر ب30 سنتيما عن السعر الذي كانت ستحدده وزارته في المرسوم”، مشددا على أنه “إذا تم إخراج المرسوم، فهذه الشركات ستضطر إلى رفع السعر ليصل إلى السقف الذي وضعناه”، وزاد قائلا: “لا يمكن أن أخفض الثمن ب 5 سنتيمات وأقول للمغاربة لقد سقفت الأسعار”.
وأضاف المسؤول الحكومي أنه من المرتقب أن يعقد جلسات حوار مع هذه الشركات لمناقشة تكلفة التخزين والهيكلة التي كانت قبل 2015، وتابع أن “إخراج المرسوم يبقى ورقة للضغط على الشركات لاستقرار الأسعار، وفي حالة ما إذا رفعت من الأسعار سيخرج المرسوم”، لكن هذا مستبعدا، حسب المسؤول الحكومي، لأنه يراقب الأسعار بشكل يومي على حد قوله.
وبخصوص هامش الربح، الذي حققته شركات المحروقات منذ تحرير قطاع المحروقات، قال الداودي إن 17 مليارا، التي تحدث عنها البرلمانيون في تقرير اللجنة الاستطلاعية ليست ربحا، بل هامش ربح، مشيرا إلى أن هذه الشركات “استثمرت في البنيات التحتية للمحطات ورفعت من اليد العاملة لديها وسجلت موظفيها في التغطية الصحية”، مردفا أن “الربح هو الذي تؤدي عليه الضرائب وليس الذي تستثمره”. أما في ما يخص رفع الدعم عن “البوطا”، قال المسؤول الحكومي في الحوار ذاته، إن السجل الاجتماعي سيكون جاهزا سنة 2021، وعن سؤال، هل سترفع الحكومة الدعم في تلك السنة أم إنها ستنتظر إلى أن تمر الانتخابات، أجاب أنه “من وجهة نظره، على الحكومة أن تتخذ هذا الإجراء خلال تلك السنة حتى وإن كان سيؤثر سلبا على حزبه”، مشيرا إلى أن “أصحاب الضيعات يدفعون الفقراء للاحتجاج ليستمروا هم في الاستفادة”، وأضاف أن “كل ضيعة تكلف الدولة في السنة 15 مليون سنتيم في الشهر”.
وعن سؤال بخصوص الضمانات التي ستقدمها الدولة ليصل الدعم إلى الفقراء عند رفع الدعم عن “البوطا”، قال الداودي إن “هذا النظام الذي يعتمده المغرب اليوم، سبق وأن اعتمدته الهند ونجحت في ذلك، وإن كل من تضرر، عليه تقديم شكايته وسيستفيد من الدعم”، موضحا أن “هذا الدعم يستهدف الأسرة وليس الفرد وأن الدولة ستستعين بالوسائل التكنولوجيا الحديثة لتسجيل الأسر، فضلا عن تقديم شكاياتها في حالة لم يصلها الدعم”، وتابع قائلا: “ليس هناك تصور عن المبلغ الذي ستدعم به الدولة الفقراء، لكن ذلك سيتم بعد إحصاء عدد الأسر المستفيدة والميزانية المخصصة لذلك الصندوق”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.