رئيس الحكومة يكشف عن التدابير والإجراءات الإحترازية التي سيتم تطبيقها خلال أيام عيد الفطر    إسبانيا.. مطالب بإغلاق الحدود في وجه غالي لمنع إفلاته من العقاب    فرحة عارمة لأسر وذوي معتقلي الحسيمة المفرج عنهم بعفو ملكي    تبون يبعث ببرقية للملك محمد السادس    المنتخب الوطني يواجه غانا وديا الشهر المقبل استعدادا للاستحقاقات القادمة    تقرير.. عقد متولي يثير الجدل في الرجاء    توقيف أربعة أشخاص بتطوان في قضية سرقة صيرفي    رسميا.. غدا الخميس أول أيام عيد الفطر في المغرب.. و"اليوم 24" يتمنى لكم عيدا سعيدا    العفو عن معتقلي "الحراك".. بنعبد الله: إشارة قوية لجو سياسي إيجابي    بكالوريا 2021.. نشر الأطر المرجعية المحينة للامتحانات الإشهادية بالمسالك المهنية    الجمارك: مصادرة ما قيمته 242 مليون درهم من البضائع المهربة سنة 2020    طرائف جديدة نعيشها في الحلقة 29 من سلسلة "قيسارية أوفلا"    اجتماع مرتقب للجنة العلمية لتخفيف إجراءات الطوارئ    النقابة الوطنية للصحافة المغربية تدين العدوان الإسرائيلي على القدس وغزة    خبر مفرح لمهنيي قطاع الصحة.. الحكومة تستعد لإنهاء علاقة مهنيي الصحة بالنظام الأساسي للوظيفة العمومية    تطورات الوضع في القدس..بايدن يرسل مبعوثا لإسرائيل ويوجه طلبا إلى نتانياهو    رسميا: مباراتان وديتان للمنتخب الوطني المغربي شهر يونيو المقبل    الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية تدعو مستعملي الطريق إلى التحلي باليقظة    اللافي يتحدث عن مواجهة مولودية الجزائر ويشدد على هدف الوداد من المباراة    هكذا عايد الفنانون المغاربة متابعيهم بمناسبة عيد الفطر-صور    بلاغ عاجل من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بخصوص عيد الفطر بالمملكة    خبير: تصريحات تبون تجسد مستوى الكراهية المرضية للنظام اتجاه المغرب    اسعار المواد الغذائية تواصل الارتفاع بإقليم الحسيمة    الجيش الملكي x المغرب الفاسي.. عميمي يقود هجوم العساكر وأجراي رسمي رفقة "الماص"    المغرب يوجه ضربة قوية للمخابرات الجزائرية    توقعات مديرية الأرصاد لطقس يوم غد الخميس    العثماني يشدد على موقف المغرب الواضح والحاسم مما يجري في المسجد الأقصى والقدس الشريف    هذا ما توصي به منظمة الصحة العالمية لمنع انتشار "جائحة جديدة" ..    الوداد يستعد بحذر لمواجهة مولودية الجزائر    عدد الملقحين بالجرعة الأولى يبلغ 6 ملايين والملحقين بالجرعة الثانية يلامس 4 ملايين ونصف المليون    ناصر بوريطة يتباحث مع نظيرته من ساوتومي وبرينسيب    تصرف مفاجىء من أياكس بعد التتويج بالدوري    ترمب: بايدن ضعيف ولا يدعم إسرائيل بالحزم المطلوب    خبير في النظم الصحية يتوقع تخفيف قيود "كورونا" بعد عيد الفطر    زكاة الفطر للفقراء والمساكين.. في أي فترة يمكن إخراجها وهل تصرف نقدية أم عينية؟    القوات المسلحة الملكية تعزز قواتها الجوية بطائرات صينية    ما القرار المنتظر من الحكومة بشأن الإجراءات المتخدة الخاصة بأيام العيد..!    وزارة الأوقاف تحذر من التشويش على الأئمة وتحريضهم على مخالفة القانون    أسفي يطيح بالدفاع الجديدي واتحاد طنجة والجيش يكتفيان بالتعادل    توزيع الدخل في المغرب: مجال لا يزال يسوده الغموض    خلال أسبوع..مصرع 15 شخصا وإصابة 2239 آخرين بسبب حوادث السير بالمناطق الحضرية    المشاهدة "القهرية" للمسلسلات التلفزية على النت.. معركة مفتوحة مع النوم    تشكيل لجنة وزارية عربية بعضوية المغرب للتحرك دوليا قصد وقف السياسات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة    الصحة العالمية: المتحور الهندي موجود في 44 بلداً    تقرير: التصاريح المفصلة للسلع انخفضت بنسبة 11 في المائة سنة 2020    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة: مجموعة من التدابير لمواجهة كوفيد-19    ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 43 شهيدا    مداخيل الدولة فقدت 82 مليار درهم في عام الجائحة    وفاة الشاعرة اللبنانية عناية جابر    مفاتيح هوستن سميث في كتابه "لماذا الدين ضرورة حتمية"    سوبارو تطلق الجيل الجديد من Outback    ‮ ‬‮«‬لمزاح‮»/‬‬الزعرور‮»‬ ‬بزكزل، ‬موسم ‬استثنائي ‬لفاكهة ‬محلية ‬بامتياز    برامج الأحزاب والبطالة في المغرب    مغني الراب عصام يميط اللثام عن ألبومه الأول «كريستال»    المخرج هشام العسري يكرم الفنان حميد نجاح    «في زاوية أمي» لأسماء المدير يحصد جائزة سينمائية جديدة    هل يُقيّد المغرب حركة التنقل بين المدن يوم "العيد"؟‬    انطباعات حول رواية "البرج المعلق" لمحمد غرناط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في مباراة هتشكوكية.. "الماص" يتجاوز نهضة بركان و"يبلغ" ربع نهائي كأس العرش
نشر في اليوم 24 يوم 02 - 03 - 2021

تمكن فريق المغرب الفاسي من حجز مقعد له بربع نهائي كأس العرش، عقب فوزه على نظيره نهضة بركلات الترجيح، في مباراة هتشكوكية بين الطرفين، جمعتهما بالملعب البلدي لبركان برسم سدس عشر الكأس.
وبدأ الفريقان الجولة الأولى عازمان على افتتاح التهديف منذ البداية، لبعثرة أوراق بعضهما البعض، إلا أن البركايين تفاجئوا بطرد حارسهم العروبي عند الدقيقة السابعة، ما جعلهم يعودون للوراء لتأمين الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة.
وحاول المغرب الفاسي استغلال النقص العددي للبركانيين، إلا أن التسرع وغياب متمم العمليات، آل دون الوصول للمبتغى، فيما عاد بركان لأجواء المباراة بعد 10 دقائق فقط، عودة مكنت رفقاء ياجور من بسط سيطرتهم على مجريات اللعب، والنجاح في تسجيل الهدف الأول عند الدقيقة 34، عن طريق بكر الهيلالي، من تسديدة خارج مربع العمليات، لم تترك أية فرصة للبورقادي لإبعادها.
وسعى الفاسيون إلى تحقيق التعادل في أكثر من مناسبة عبر الانسلال من الأجنحة، إلا أن غياب النجاعة الهجومية والدقة في التصويب نحو المرمى، جعل أبناء غاموندي بعيدين عن إحراز التعادل، بينما كاد بركان أن يضيف الهدف الثاني عن طريق ياجور في مناسبتين لولا التسرع، باقي أطوار الشوط الأول من المباراة لم يعرف أي جديد، لينتهي بتقدم ممثل الشرق بهدف نظيف.
ودخل رفقاء الفقيه الجولة الثانية مسيطرين على مجرياتها طولا وعرضا، فيما اكتفى بركان بالدفاع عن مرماه، من هجمات المغرب الفاسي المتكررة، وكان الضيوف قريبين من تسجيل التعادل في أكثر من مناسبة، لولا تألق الحارس البركاني البديل الوعد ودفاعه، إلى أن أتت الدقيقة 75، معلنة عن تعديل النتيجة للمغرب الفاسي، عن طريق اللاعب علاء الدين أجراي، خمس دقائق بعد ذلك، عاد أجراي ليضيف الهدف الثاني لفريقه، بعد خطأ فادح من الحارس الوعد في إبعاد الكرة.
وحاول نهضة بركان إدراك التعادل بعد تلقيه الهدف الثاني، حيث عاد البركانيون للضغط من جديد بغية الوصول لمرمى الفاسيين، الأمر الذي تمكن منه دايو في الدقيقة الأخيرة من المباراة برأسيته، معلنا بذلك التعادل بين الفريقين بهدفين لمثلهما، مر على إثرها الفريقين للأشواط الإضافيين لحسم النتيجة.
ودخل المغرب الفاسي الشوط الإضافي الأول ضاغطا لمباغثة دفاع نهضة بركان، الشيء الذي تمكن منه المتألق علاء الدين أجراي بعد مرور ثلاث دقائق فقط، معلنا عن التغيير في عداد النتيجة من تعادل بهدفين لمثلهما، إلى تقدم فاس بثلاثة أهداف لهدفين، دقيقتين بعدها كاد البركانيون أن يدركوا التعادل عن طريق محسن ياجور في مناسبتين، لولا سوء الحظ، وتألق الحارس البورقادي، إلا أن حدراف تمكن من فعل ما عجز عن ياجوز، بتسجيله للتعادل في الدقيقة 99.
وواصل البركانيون ضغطهم على دفاع المغرب الفاسي، حيث كانوا قريبين من تسجيل الهدف الرابع من ضربة خطأ مباشرة بقليل من الحظ، ليرد بعد ذلك الفاسيون على أصحاب الأرض، بنفس الطريقة لكن دون بلوغ المبتغى، لينتهي بعدها الشوط الإضافي الأول بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لمثلها.
وشهدت بداية الجولة الإضافة الثانية تسجيل نهضة بركان للهدف الرابع، إلا أن الحكم ألغاه لوجود التسلل، بحيث كانت الراية مرفوعة قبل تسديد الكرة، بعدها بثلاث دقائق عاد علاء الدين أجراي ليضيف الهدف الرابع له ولفريقه، ليطرد الحكم بعدها كريم باعدي بعد تدخله على الفقيه، ليلغيها بعد ذلك ويعوضها بالبطاقة الصفراء بعد العودة للفار، المطرود العائد استطاع تمرير كرة من ذهب لجبريل، الذي وضع الكرة في الشباك برأسيته، معلنا عن التعادل بين الفريقين بأربعة أهداف لكل طرف، مر إثرها الفريقين لركلات الترجيح التي ابتسمت وأعطت التأهل لصالح المغرب الفاسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.