طقس حار جنوبا وسماء غائمة في الاطلس ودرجات الحرارة بين 11 و42 درجة    مصطفى كرين يكتب: القادم أسوأ    تراجع لندن عن التزاماتها باتفاق بركسيت يثير سخط الأوروبيين    مع ارتفاع حالات كورونا في المغرب .. مدارس مغلقة حتى إشعار آخر    اعتقال المرأة الحديدية التي تتزعم شبكة للهجرة السرية والاتجار في البشر بالعيون.    تعزية ومواساة لعائلة العلاوي البوعيادي في وفاة المرحوم عبد الله ببلجيكا    سفيرة المغرب بإسبانيا تبرز المكتسبات التي حققتها المرأة المغربية في مختلف المجالات    سنتان حبسا لمتهم بافتضاض بكارة معاقة في الناظور    تسجيل حالة وفاة واحدة و24 إصابة جديدة بفيروس كورونا ال24 ساعة الأخيرة بالحسيمة    نهضة بركان يعود بالإنتصار من خريبكة ليتقاسم المركز الثاني بالبطولة الإحترافية مع الوداد    البيجيدي يُحدث لجنة للدفاع عن رؤساء الجماعات المعتقلين و المتهمين في مِلفات قَضائية .. و العثماني : لا يملكون القصور و الفِيرْمات !    باحثة مغربية ضمن "بطلات" التوعية بلدغات الأفاعي    أمن طنجة: لم نقتل محمد ياسين وهذا بالضبط ما جرى    العثور على جمجمة بشرية في حي سكني ببني ملال    ترامب ينجو من محاولة تسمم !    لأول مرة منذ تفشي الجائحة.. شفشاون تسجل أكبر عدد من الإصابات    تسجيل أكبر ارتفاع لمؤشر الحالات اليومية لفيروس كورونا بفرنسا.    لاعب الأهلي رامي ربيعة: "اليوم نحتفل بلقب الدوري وغدًا نبدأ الاستعداد لمواجهة الوداد في دوري الأبطال"    الفرقة الوطنية تستمع لمايسة سلامة الناجي بالرباط    وزارة الصحة تعفي 4 مسؤولين في جهة طنجة من مهامهم    وزير الصحة الإماراتي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا    منظمة الصحة العالمية تصدم العالم بهذا القرار    إقرار حزمة من التدابير الاحترازية لتطويق كورونا بمدينة سطات    برشلونة يفوز بكأس غامبر وميسي يستعيد بهجته وسط زملائه    إسبانيا.. جهة مدريد تشدد القيود في 37 منطقة لمحاصرة تفشي وباء "كورونا"    إطلاق نار في نيويورك وأنباء عن وقوع إصابات    تراجع قيمة الدرهم مقابل الأورو بنسبة 1,02 في المائة ما بين 10 و16 شتنبر    تعزية الناظور : والدة الدكتور مومن شيكر في ذمة الله    حمد الله يقود النصر إلى ثمن نهائي عصبة الأبطال الأسيوية    رسميا .. "الفيفا" تفتح أبواب المنتخب المغربي أمام الريفي منير الحدادي    قنصل فرنسا بطنجة يودع طنجاوة باللغة العربية الدارجة    وزير الأوقاف : الظروف الحالية لا تسمح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد !    بعد عودته إلى بيته القديم..زيدان يعلق على مغادرة غاريث بيل لريال مدريد    حتى يغيروا ما بأنفسهم    تصفيات المونديال: الأرجنتين مع ميسي ومن دون دي ماريا وأغويرو    مراد باتنة يوقع رسميا للفتح السعودي لمدة موسمين رياضيين    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    ضجة داخل البرلمان الفرنسي بسبب طالبة مغربية محجبة    المجمع الشريف للفوسفاط يساهم في تزويد ساكنة الرحامنة واليوسفية بالماء الشروب    التعاون الوطني بإقليم العرائش والاستعداد لموسم 2020_ 2021    الزراعات الخريفية..الإنتاج المتوقع كاف لتلبية الاستهلاك والتصدير        الاتحاد المغربي الشغل ينتقد تجاهل الحكومة للحركة النقابية وتطالب بعرض قانون الإضراب للحوار    وزارة التجارة الأمريكية تنفذ تهديدات ترامب وتحظر تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" ابتداء من الأحد    وزير العدل يتعرض لحادثة سير بمدينة آسفي وهذا ما قاله    دراسة: أبوظبي ودبي أكثر المدن الذكية إقليميا    قصة اغنية جيروساليما او القدس بيتي.. من جنوب افريقيا الى العالمية    محام: نجحنا في الحصول على حكم لتعليق اقساط الابناك بسبب كورونا    رحيل الشاعر العراقي عادل محسن    "منتدى الفكر التنويري التونسي" يكرم الأديبة التونسية عروسية النالوتي    مؤشر التقدم الاجتماعي.. المغرب يتقدم في الحاجات الأساسية ويتأخر في الرفاهية    بالفيديو.. لأول مرة "شلونج" تجمع سلمى رشيد بدون بيغ    "حظر تجول" لأمير رمسيس في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة السينمائي    تصوير فيلم "باتمان" رجع بعد الشفاء من كورونا    فنانة تطلب الطلاق من زوجها بسبب أكله الكبدة!!    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    ذ.أحمد الحسني يتحدث ..فطرة اللجوء إلى الله تعالى في الشدائد و الأزمات " وباء كورونا نموذجا "    رئيس المجلس العلمي المحلي للناظور في حلقة جديدة من شذراته الطيبة : "التربية و القدوة الحسنة "    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مها الحديوي.. مغربية تحاول إتباث الذات في الدوري الأوروبي للغولف
نشر في بيان اليوم يوم 31 - 07 - 2014

بالنظر إلى إنجازاتها الملفتة، لعل أبرزها إنجازها غير المسبوق في سجل رياضة الغولف العربية، بولوجها عالم الاحتراف من بابه الواسع وانضمامها للدوري الأوروبي للسيدات حيث وقفت ندا قويا أمام ألمع نجمات عالم الغولف النسائي، باتت مها الحديوي بدون أدنى منازع النجمة الصاعدة للغولف المغربي والعربي. فهذه البطلة الأكاديرية الواعدة ذات ال 25 ربيعا، لطالما حلمت بالمنافسة في إحدى المحطات العالمية للغولف، وهو الحلم الذي تحقق بانضمامها إلى فئة اللاعبات المحترفات في الدوري الأوروبي، تشق طريقها بثبات منذ مشاركتها في أول الدوريات، ومنها دوري دبي ، للمنافسة على لقب النواعم في «بطولة أوميغا دبي ليديز ماسترز» الذي يستقطب أسماء كبيرة في عالم الغولف النسائي.
فقد دخلت مها عالم الغولف وهي في الثالثة عشر من عمرها، وكانت أولى خطواتها بمسالك غولف الشمش بأكادير حيث تلقت تكوينها. وقبلها وتحديدا في سنة 2001 كان لقاؤها خلال غذاء عائلي بالنادي مع المدرب جان ماري كازميركزاك الذي يرجع له الفضل في توجيه مسارها الرياضي بالنظر إلى خصاله التربوية وكفاءته التدريبية.
واختارت مها مواصلة دراستها العليا بالولايات المتحدة الأمريكية، وهو الاختيار الذي اعتبرته وجيها، ذلك أن الأعوام الأربعة التي أمضتها في جامعة لين بوكا راتون في فلوريدا ساهمت في صقل مهاراتها وموهبتها. فهي مارست رياضة الغولف في هذه الجامعة كعميدة فريق ليتم اختيارها في سنة 2007 أحسن لاعبة غولف ورياضة السنة من قبل جمعية مدربي الغولف الأمريكيين.
وقبل سنتين حقق الغولف المغربي والعربي إنجازا غير مسبوق، وذلك بتأهل مها الحديوي لتخوض غمار منافسات الدوري الأوروبي للغولف سيدات، خلال الدوري المدرسي «للا عائشة» المنظم بمسالك غولف أملكيس بمراكش في إطار الدوري الأوروبي للغولف سيدات حيث تنافست مع نخبة من اللاعبات المرموقات، واستطاعت احتلال المرتبة العشرين بعد تحقيقها لثماني ضربات تحت المعدل المطلوب.
وأنصفت الصحافة الرياضية الوطنية هذه اللاعبة المميزة باختيارها أفضل رياضية في المغرب لسنة 2013 اعتبارا للنتائج الملفتة التي سجلتها في عدد من الدوريات التي شاركت فيها ولاسيما حجزها بطاقة العبور للمشاركة في الدوري الأوروبي للاعبات الغولف المحترفات.
ومع مطلع سنة 2014 أكدت ماها أنها تملك مفاتيح المنافسة على أعلى المستويات وأنها متفائلة بتقديم مستوى مشرف ومقارعة أعتى الممارسات وتحدي الظروف المناخية القاسية أحيانا ، والمنافسة الشرسة على بطاقات الولوج التي تخضع لمعايير انتقائية صارمة ، ناهيك عن شروط المشاركة في الدورين الأخيرين للدوري الأوروبي حيث يتم فقط اختيار 60 لاعبة من أصل 150 وتحدث أحيانا مفاجئات من العيار الثقيل بإخفاق لاعبات متميزات في تجاوز الدورين الأولين في بعض المسابقات.
في مسار كل رياضي انتصارات وانكسارات. وهذا حال مها التي كانت مشاركتها في الدورة ال 20 لكأس صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم ،التي أقيمت في مارس الماضي بمسالك غولف المحيط بأكادير، مخيبة للآمال حيث توقف مشوارها عند الدور الثاني لتنهي ثاني مشاركة لها كمحترفة في هذا الحدث الرياضي العالمي في المركز 106 بمجموع 8 ضربات فوق المعدل.
وفي بطولة إيفيان ودوري بريطانيا المفتوح ،وهما تظاهرتان تستقطبان نخبة من لاعبات الغولف في العالم خاصة من الولايات المتحدة وأستراليا وأوروبا لم تكن مها محظوظة خلال التصفيات التمهيدية إذ كانت في حاجة إلى نقطتين فقط لضمان التأهل . كما أنها لم تجتز بنجاح الأدوار الإقصائية لدوري الخطوط التركية المفتوح.
لكن بعد هذه الكبوة جاءت الصحوة لتتألق في دوري ديلوات المفتوح بهولندا بحلولها في المركز 39 بتسجيلها خلال ثلاثة أيام من التباري 224 ضربة (75، 73، 76) متقدمة بالمناسبة على مجموعة من البطلات على غرار النرويجية ماريان سكابنود وصيفة بطلة كأس للامريم في دورة 2012.
وبعد تسجيلها نتائج متوسطة في بعض الدوريات خاصة في سلوفاكيا وإيطاليا حققت مها الحديوي نتيجة مرضية في دوري ألمانيا المفتوح للسيدات باحتلالها المرتبة 66 على مجموع 150.
ويبقى طموح مها ، المتوجة بذهبية الألعاب العربية في الدوحة، المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو عام 2016 والصعود لمنصة التتويج، فهي أمامها الوقت الكافي لصقل مؤهلاتها وتحسين مستواها والرفع من درجة جاهزيتها لتكون في الموعد وفي مستوى هذا الرهان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.