جولة إعادة بين سعيد والقروي في رئاسيات تونس    نائب ترامب: الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد للدفاع عن مصالحها وحلفائها في الشرق الأوسط    الغيابات تضرب قائمة ريال مدريد لمواجهة سان جيرمان    تعبير القاضي عن رأيه في محاكمة “الريسوني” يثير الجدل.. بنعمرو: لا يحق لك.. والنويضي: هذا خطير..إلتزم الحياد    وهبي يسائل الداخلية: هل حقا منعتم هذا المؤتمر؟    مرة أخرى.. تأجيل قضية حامي الدين إلى فاتح أكتوبر المقبل    الصحراء المغربية.. بريطانيا تجدد دعمها الكامل لجهود المغرب "الجدية و ذات المصداقية"    تحريض دموي ضد العرب…”فيسبوك” يعاقب ناتنياهو    الأشعري: لا يمكن بناء صحافة حرة إلا في نظام ديمقراطي حر    الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تحدد موعد مباراة الوداد والجيش الملكي في منافسات كأس العرش    هذا تاريخ قمة الوداد والجيش في الكأس    بوريطة يعلن قرب توقيع اتفاق تجاري مع بريطانيا لما بعد “بريكست”    مؤلم.. طفل ينتحر بشنق نفسه داخل غرفته في قلعة السراغنة    أكاديمية الرباط تقرر مقاضاة الأستاذة التي روجت لأخبار مغلوطة حول مؤسسة تعليمية بسيدي قاسم    ترويج الكوكايين بالملاهي يقود فتاتين للإعتقال    هذا ما قررته السلطات الفرنسية في حق الكوميدي المغربي المتهم بالأغتصاب    بعد غياب طويل.. فرقة “بابل” تعود بعمل جديد بالفيديو كليب    لاغارد تتجاوز محطة البرلمان في طريقها إلى البنك الأوروبي    حكيمي في أتم الجاهزية للقبض على برشلونة    المغرب والكيبيك يوقعان اتفاقية تعاون لتعزيز قدرات الموارد البشرية بالإدارة العمومية    حكيمي: "مباراة برشلونة ليست استثنائية.. وعلى الفرق المنافسة أن تخاف منّا"    شركة إسبانية لتوزيع المحروقات تستعد لخلق 100 محطة وقود بالمغرب    بعد تصدره ل”تويتر” في 24 ساعة.. هاشتاغ “#كفاية_بقى_ياسيسي” يختفي !    الفنان المصري سليمان عيد يكشف عن تصوير مشهد في “الباشا تلميذ” بدون سيناريو    تامر حسني يلقى هجوما شرسا من جمهوره على مواقع التواصل الاجتماعي    بنشمسي: هاجر الريسوني اعتقلت لأسباب بعيدة عن التهم الموجهة لها وعلى المغرب مراجعة قوانينه    لن يعمل باللمس.. “غوغل” تكشف موعد إطلاق هاتفها “بيكسل 4”    دولة مالي تثمن عاليا ما يوليه المغرب وجلالة الملك من أهمية لتكوين الطلبة الماليين    على شفير الافلاس    السعودية تحتاج نحو شهر لتعويض الفاقد من إنتاجها النفطي    مجلس محافظي البنوك المركزية العربية يحذر من مخاطر العملات الرقمية    باطمة تدخل عالم التمثيل بمسلسل “قلبي نساك”    لثاني مرة خارج القارة السمراء.. “كاف” يحدد موعد نهائي السوبر الإفريقي    أشغال تمديد خط الطرام تُوقف المرور مؤقتا بعين حوالة بسلا    بعد إلغاء “استمارة المعلومات”.. مطار محمد الخامس يفتتح منطقة خاصة بمراقبة الجوازات المغربية    تحديات صفقة القرن وإنهاء الانقسام الفلسطيني    خامنئي: لن نجري أي مفاوضات مع واشنطن وسياسة الضغط لا قيمة لها    القرض العقاري و السياحي يحقق ناتجا صافيا يفوق 1.19 مليار درهم    ساجد.. تدارس سبل تعزيز التعاون في مجال السياحة والنقل الجوي والثقافة مع نظيرته الإكوادورية    النسخة الرابعة من «أسبوع السينما المغربية» بكوت ديفوار    أغنية «كولشي محن» جديد الفنان يونس بولماني    الفنانة المغربية سناء حبيب تطلق أغنية «عروسة الشمال»    بنعطية يقنع هذا اللاعب بالانضمام إليه    طقس الثلاثاء..أجواء حارة نسبيا بالجنوب والجنوب الشرقي وظهور سحب منخفضة بالشمال    اللجنة المحلية للاستثمار بالجديدة توافق على 6 مشاريع استثمارية بغلاف مالي يناهز 366 مليون درهم (بلاغ)    رئيس حسنية أكادير لكرة القدم الحبيب سيدينو ضمن مكتب العصبة الاحترافية لكرة القدم    جمعويون يتباحثون ادراج المناخ في قانون المالية في ورشة ترافعية بمراكش    بنشعبون: الدولة سددت 33 مليارا من متأخرات TVA    الأغذية الغنية بالدهون تؤثر على الصحة العقلية    انطلاق المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا بتكريم فتو و”أموسي” (فيديو) بحضور وزير الثقافة    إطلاق مركز نموذجي للعلاجات الذاتية في مجال الصحة الجنسية والإنجابية    دراسة أمريكية حديثة: الوجبات الغذائية المشبعة بالدهون تؤثر على الصحة العقلية    تفاصيل.. عاصي الحلاني ينجو من موت محقق    ... إلى من يهمه الأمر!    امرأة دخلت في نوبة ضحك شديدة.. ثم حدث "ما لم يكن متوقعا"    كيف تستحق المعية الربانية الخاصة؟    صرخة عبر الزمن    من دون حجاب.. فرنسيتان تؤمان المصلين في باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قتيلان و11 جريحاً في “هجوم إرهابي” استهدف سوق الميلاد في ستراسبورغ
نشر في شمالي يوم 11 - 12 - 2018

قتل شخصان وأصيب 11 آخرون بجروح خطرة برصاص مسلّح مدرج على قوائم الأشخاص الخطرين أطلق النار مساء الثلاثاء في سوق الميلاد في ستراسبورغ (شمال شرق فرنسا) ولاذ بالفرار، في هجوم عُهد بالتحقيق فيه إلى النيابة العامّة المتخصّصة بقضايا الإرهاب.
وقالت وحدة مكافحة الإرهاب في النيابة العامة في باريس إنّها قررت بعد تقييم الوضع فتح تحقيق في هذا الهجوم بتهم ارتكاب “جرائم قتل ومحالات قتل على علاقة بمشروع إرهابي وعصبة أشرار إرهابية إجرامية”.
وبحسب الشرطة ومديرية الأمن في ستراسبورع فقد أسفر الهجوم عن مقتل شخصين وإصابة 11 آخرين بجروح، غالبيتهم بحالة حرجة.
من جهته قال مصدر أمني إنّ “تبادلاً لإطلاق النار جرى في الحي الذي يُعتقد أنّ المهاجم اختبأ فيه”، مشيراً إلى أنّ المهاجم أصيب برصاص دورية عسكرية قبل أن يتمكن من أن يلوذ بالفرار.
وبحسب مديرية الأمن فإنّ الماجم مدرج على قوائم الأشخاص الذين يشكّلون خطراً على أمن الدولة.
من جهته قال وزير الداخلية كريستوف كاستانير الذي سارع بأمر من الرئيس إيمانويل ماكرون إلى التوجّه لمكان الاعتداءإنّ المهاجم لديه سوابق جنائية.
وكانت وزارة الداخلية أعلنت في بادئ الأمر في تغريدة إنّ هناك “حدثاً أمنياً خطيراً في ستراسبورغ. يُطلب من السكان البقاء في منازلهم”.
بدوره كتب نائب رئيس البلدية آلان فوناتنل في تغريدة “أطلاق نار في وسط ستراسبورغ. شكراً للجميع لبقائهم في المنازل حتى تنجلي الأمور”.
– إغلاق البرلمان –
وقال مراسل فرانس برس إنّ البرلمان الاوروبي الذي يتّخذ من ستراسبورغ مقرّاً تم إغلاقه بعد تقارير عن إطلاق النار مع عدم تمكن أعضاء البرلمان الاوروبي والموظفين والصحافيين من مغادرة المبنى.
والبرلمان في دورته العادية حالياً مع مئات من النواب الأوروبيين والمسؤولين الذين يقومون بالزيارة الشهرية إلى ستراسبورغ من بروكسل.
وما أن وقع الاعتداء حتى هرعت وحدات عسكرية إلى المكان وأغلقت الوسط التاريخي لستراسبورغ وسيّرت دوريات راجلة في المنطقة التي عجّت بسيارات الإسعاف وعناصر الشرطة.
وأفاد شهود عيان وكالة فرانس برس أنّ الهجوم وقع قرابة الساعة 19,00 ت غ حين سمعوا طلقات نارية عديدة مما دفع بالحشود التي كانت في السوق إلى الفرار بكل الاتجاهات.
وقال أحد هؤلاء الشهود لفرانس برس “لقد سمعت طلقات نارية عدة، ربما ثلاث طلقات، ورأيت أناساً كثيرين يركضون. رأيت أحدهم يسقط أرضاً ولكن لم أعرف ما إذا كان السبب هو أنّه أصيب بالرصاص أم تعثّر أثناء الركض”.
وسوق الميلاد في ستراسبورغ معلم سياحي سنوي يجذب مئات الآلاف.
وقد تمّ تعزيز الأمن في السنوات الأخيرة بعد سلسلة من الهجمات في فرنسا من قبل مسلحين إسلاميين منذ عام 2015.
– وحدات لمكافحة الإرهاب –
وانتشرت وحدات عسكرية خاصة لمكافحة الإرهاب وتسيّر الشرطة بشكل منتظم دوريات بين 300 من الأكشاك الخشبية في السوق.
ويتزامن الاعتداء مع تعرّض قوات الأمن الفرنسية لضغوط قوية بعد أكثر من ثلاثة أسابيع من التظاهرات المناهضة للحكومة.
وتمّ نشر نحو 90 ألف شرطي السبت في الجولة الرابعة من احتجاجات “السترات الصفراء”.
وبعد ثلاث سنوات من قيام مجموعات من الجهاديين بقتل 130 شخصًا في باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 ، تقول أجهزة مكافحة الإرهاب إنّ وجهة تركيزها تغيّرت.
وبدلاً من الهجمات المنسّقة، بات همّها الرئيسي تجنّب الهجمات المنفردة من متطرفين يتحرّكون بدون أن تكون لديهم صلات مباشرة بالجماعات الإرهابية.
وكان الجهادي التونسي أنيس العامري (23 عاماً) اقتحم في 19 كانون الأول/ديسمبر 2016 بشاحنته سوقاً ميلادية في برلين، في اعتداء أعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنه وأوقع 12 قتيلاً دهساً وهو الاعتداء الجهادي الأكثر دموية الذي شهدته ألمانيا حتى اليوم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.