حكايات من قلب واقع التمريض 1 : عشر سنوات من المغامرة    استثمارات هيئات التوظيف المشترك المغربية تناهز 451 مليار درهم : موزعة على 448 صندوقا فاق عدد المستثمرين فيها 20 ألف شخص    مجموعة “فيات” تستعد للإندماج مع “رونو” في سبيل خلق ثالث أقوى شركة عالميا    الداودي: حزب”العدالة والتنمية” مر بمرحلة صعبة بعد إعفاء ابن كيران    ترامب يقول إنه يرغب في حوار مع إيران إذا « كانت راغبة فيه »    عاجل: رونار كشف عن لائحة "الكان"    جامعة كرة القدم تحتج على تحكيم مباراة الوداد والترجي    خطأ إداري قد يتسبب في إعادة مباراة نهضة بركان أمام الزمالك في نهائي الكونفدرالية (فيديو)    صفحة النهضة البركانية بعد خسارة لقب الكونفدرالية: "شكرا للاعبينا لجماهيرنا ولكل من ساندنا"    اليوم.. فوج جديد من معتقلي “حراك الريف” يغادر سجن الحسيمة    توثيق 7000 عنصرا من التراث الثقافي الوطني رقميا - العلم    مخرجتان مغربيتان تحصلان على منحة دورة ربيع 2019 لمؤسسة الدوحة للأفلام    فلاش: بوصوف حكما بجائزة الكتاب    ظاهرة نادرة تقع بالكعبة المشرفة غدا الثلاثاء - العلم    مسجد طارق بن زياد بشفشاون … صهيل خيل صدح على عتبات التاريخ    ثورة طبية..علماء يقتربون من تطوير لقاح ضد الإنفلونزا يستمر مدى الحياة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    مراكش..أزيد من مليونين ونصف سائح في سنة    هاجم مستوصفا وسرق هاتفي طبيبة وممرضة .. اعتقال شاب بسلا    «لننجح بشرف واستحقاق».. بالدريوش    طقس الاثنين .. استمرار حرارة الطقس بعدد من مناطق المملكه    تسجيل هزة أرضية بقوة 3.6 بإقليم ورزازات    العثماني: لفتيت في نقاهة وسيعود    الإسلاميون في السودان يدعمون العسكر لتجنب الإقصاء السياسي    في اللقاء التواصلي للكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي بمدينة الفقيه بن صالح إدريس لشكر: يدعو إلى مصالحة حزبية تؤطرها المشاريع والأفكار    «علاء الدين»يتصدر إيرادات السينما في أميركا الشمالية - العلم    بيبول: السفياني يستعيد روائع الملحون    احتفالية رمضانية بالدكالي في الرباط    الصراع السياسي داخل البام يسقط الأمين العام الجهوي بفاس    توسيع الترقيات في القانون الجديد للشرطة    مهمة استطلاعية مؤقتة تُخْضِعُ مشاريع حكومية متعثرة لمجهر البرلمان منها برنامج الإقلاع الصناعي والسياحي    جامعة كرة القدم تجمد أنشطة جميع وكلاء اللاعبين وتعدل البرمجة    اتلاف 44 طنا من المواد الغذائية الفاسدة بجهة الشرق    تعرف على أول مسجد في الإسلام أقيمت فيه صلاة الجمعة    اتحاد الجزائر يتوج بلقب الدوري للمرة الثامنة    العبدلاوي: حملة حدائق المندوبية مبالغ فيها وملكيتها تعود لجماعة طنجة    بلجيكا غادية للانقسام: الوالون صوتو على اليسار و الفلامنيين على حزب يميني متطرف    مبيعات العقار تواصل تراجعها بداية السنة    الكنبوري: لا معنى لإمارة المؤمنين إذا لم يكن يصاحبها جانب من العلم    كفاءات و مواهب و أصوات من بلدان "تامزغا" خارج الحدود: السناريست علي تيتاي    رئيس الزمالك: "انتهت قصة المدرب.. وهذا ما قلته للاعبين بين الشوطين أمام نهضة بركان"    ما قاله مدرب الزمالك بعد التتويج بلقب كأس الكونفدرالية    أهريش: "تخمة المشاهدة" تتسبّب في انتقاد "السيتكومات " الرمضانية    اليسار يتصدر نتائج انتخابات البرلمان الأوروبي واليمين المتطرف يحقق اختراقا    في خطوة استفزازية صارخة.. سياسي فنلندي يمزق نسخة من القرآن الكريم!!    المغرب يستعيض عن صواريخ S-400 الروسية ببطاريات باتريوت الأمريكية    فوكوياما: ليس هناك بديل أكثر جاذبية من الديمقراطية الليبرالية -حوار    العثماني: بدل سلوك الديمقراطية البعض يحاول الضغط بجهات إعلامية أو بالإدارة وسنقاوم    الدعاء اللبيبي    “رونو” و”داسيا” في قلب فضيحة .. خلل في محركاتها يكلف الملايين حسب تقرير فرنسي    توقيف أفارقة بينهم قاصرين مرشحين ل”الحريك” بشاطئ إفني تم فتح تحقيق في الموضوع    اتهامات لمجلس المستشارين بإقصاء مترشحين من مباراة للملحقين الإداريين مباراة خاصة بملحقين إداريين تخصص محاسبة    أمير قطر يتلقى دعوة من العاهل السعودي لحضور قمة « مكة »    ظاهرة فلكية نادرة فوق الكعبة الثلاثاء المقبل.. ما هي؟    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    سعره حوالي ملياري سنتيم.. بدء استخدام الدواء الأغلى في التاريخ    السكار منوض الصدع بين الأطباء وخبراء التغذية: واش نعمة ولا نقمة؟    ارتداء النظارات الشمسية يحسن نوعية النوم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام
نشر في فبراير يوم 20 - 04 - 2019

عاد المتظاهرون من حركة « السترات الصفراء » السبت إلى شوارع باريس وعدد من المدن الفرنسية لتوجيه « إنذار جديد » إلى الرئيس إيمانويل ماكرون بعد اسبوع طغى عليه حريق كاتدرائية نوتردام.
وفي يوم السبت الثالث والعشرين من الحراك، يلتقي المحتجون بشكل رئيسي في العاصمة، مركز التعبئة لهذا النهار، حيث وقعت صدامات بعيد الظهر. وتصدت الشرطة مرارا للمتظاهرين مستخدمة قنابل لفض التجمعات وغازات مسيلة للدموع على طول جادة كبرى بوسط العاصمة تمتد بين ساحتي الباستيل وريبوبليك، بعدما كانت التظاهرة التي يشارك فيها آلاف الأشخاص تجري حتى ذلك الحين بهدوء منذ انطلاقها قرابة الظهر.
وقبل أيام من إعلان الرئيس الخميس الإصلاحات المزمعة على ضوء النقاش الكبير الذي نظمته الحكومة في جميع أنحاء البلاد، قامت شرطة باريس حتى الظهر بتوقيف 126 شخصا وبأكثر من 11 ألف عملية تدقيق احترازية، بحسب مركز الشرطة.
ونشرت بعض الصحف السبت مذكرة صادرة عن قائد شرطة باريس ديدييه لالمان يحذر فيها من أن « كتلة راديكالية من 1500 إلى ألفي شخص تتألف من محتجين متطرفين وعناصر من الحراك الاحتجاجي » قد تسعى لزرع الفوضى في العاصمة الفرنسية.
وأعلن وزير الداخلية كريستوف كاستانير الجمعة عن تعبئة أكثر من ستين ألف شرطي ودركي السبت في جميع أنحاء البلاد مؤكدا أن « مخربين تواعدوا على الالتقاء مجددا يوم غد في بعض مدن فرنسا، في تولوز ومونبولييه وبوردو، وخصوصا في باريس » غير أن مسؤولا في الشرطة أوضح أن يوم التظاهرات الجديد هذا الذي أعلن المحتجون أنه سيكون بمثابة « تحذير » ثان للحكومة بعد تحذير 16 مارس، سيكون « أقل شدة بقليل ».
وأوضح « لا نشعر بالغليان الذي أحسسنا به في 16 مارس، وخصوصا من جانب أقصى اليسار »، مرجحا أن « يحافظوا على قواهم تحسبا للأول من ماي، يوم عيد العمل الذي يشهد تقليديا مسيرات نقابية.
أعلن عن تنظيم أربع تظاهرات السبت في باريس، لم تأذن السلطات إلا باثنتين منها، والعنصر الجديد هذه المرة في العاصمة أن قائد شرطة باريس حظر أي تجمع في محيط كاتدرائية نوتردام حيث كان بعض المحتجين يعتزمون التجمع.
وقال ديديه لالمان أن هذا سيكون « استفزازا صرفا »، وأضاف « من غير المنطقي أن يجعل المتظاهرون خمسة إلى عشرة آلاف شخص يعبرون بجوار نوتردام »، مشيرا إلى أن آلاف السياح والمارة ما زالوا يتقاطرون يوميا إلى القطاع لتفقد الكاتدرائية والصلاة أمامها. ولم تصدر أرقام عن حجم المشاركة التي كانت موضع ترقب في ختام أسبوع طغى فيه الحريق على حراك السترات الصفراء الذين يطالبون منذ خمسة أشهر بقدرة شرائية أكبر ومزيد من الديموقراطية المباشرة.
وأعرب بعض المحتجين على فيسبوك عن أملهم في أن يتمكنوا من التوفيق بين احترام موجة « التعاطف الوطني » التي أثارتها كارثة الكاتدرائية والتنديد بسياسة رئيس الدولة الذي يطالبون كل يوم سبت باستقالته.
وأثار هذا الإجماع الوطني حول الكاتدرائية استياء بعض المحتجين، ولا سيما مع تعهد بعض كبار أثرياء فرنسا بمنح مئات ملايين اليورو للمساهمة في إعادة بناء نوتردام.
وتشارك العديد من السترات الصفراء على تويتر تغريدة ساخرة نشرها الكاتب أوليفييه بوريو غداة الحريق وجاء فيها « فيكتور هوغو يشكر جميع المانحين الأسخياء الذين هبوا لنجدة نوتردام دو باري ويدعوهم للقيام بالأمر نفسه من أجل البؤساء »، في إشارة إلى اثنتين من أبرز روايات الكاتب الفرنسي من القرن التاسع عشر « أحدب نوتردام » (نوتردام دو باريس) و »البؤساء »،وجمعت تظاهرات السترات الصفراء السبت الماضي 31 ألف شخص بينهم خمسة آلاف في باريس، وفق الأرقام الرسمية التي لم يحدث أن اتفق معها المحتجون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.