جولة دي ميستورا فالمنطقة.. تلاقى مسؤولي الدزاير وهضرو على ملف الصحرا    أخنوش: 100 يوم الأولى من عمر الحكومة تحمل شعار الوفاء بالالتزامات    العسري: قراءة في "محضر الاتفاق"..أو محضر الاستسلام ورفع نقابات التعليم للراية البيضاء!    أخنوش يبدي تفاؤلا بإمكانية فتح الحدود ويصرح: المغرب تمكن من تقليص الموجات الوبائية    رسميًا مصر تتأهل إلى دور ال 16 من كأس أمم إفريقيا بعد الفوز على السودان    أخنوش: "لدينا منتخب في المستوى الكبير وأطلب من المغاربة ألايضغطوا عليه"    ريزو ديال الحريكَ والاتجار فالبشر طاح فيد البوليس فطانطان    أخنوش: قرار إعادة فتح حدود المملكة فوق طاولة الحكومة    ولي عهد أبوظبي ووزير الدفاع الأمريكي يبحثان التنسيق الدفاعي بعد الهجمات الإرهابية الحوثية    هذه توقعات أحوال الطقس غدا الخميس    إحالة منفذ جريمتي تزنيت وأكادير على مستشفى الأمراض النفسية    شاهدوا إعادة حلقة الأربعاء (436) من مسلسلكم "الوعد"    مصر تفوز على السودان بهدف دون رد وتتأهل للدور ال 16    بريطانيا تقرر عدم تمديد إجراءات العزل الصحي بعد 25 مارس    انقطاع مؤقت لحركة السير بين ميدلت والريش يوم الأحد المقبل    مندوبية التخطيط.. تصورات متشائمة بخصوص قدرة الأسر على الادخار خلال سنة 2021    بالفيديو. الباحث بوشطارت ل"گود": ها قصة قصبة الوداية.. وخاص افراغ الساكنة منها وترجع منتجع سياحي تاريخي    برلمانيو الاتحاد الاشتراكي يثنون على لشكر ويثمنون أجواء التحضير للمؤتمر    تفشي الجائحة يعلق الدراسة بالجزائر    وزارة الصحة: حوالي 4 ملايين شخص تلقوا الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    وفاة عبد المالك السنتيسي الرئيس السابق لنادي الوداد    الإعلامي بالقناة الأمازيغية محمد زاهد ينعي المفكر و الاستاذ الجامعي بمقال بعنوان : في رحيل "السِّي حسن": الخبر المُفجع والفقدان الأليم    وزارة السياحة تدعم فاعلين بالقطاع السياحي وتستثني الشريحة الأكثر تضررا    احذروا هاته الأكياس.. ففيها اسم الله "السّلام"!!    الغموض يكتنف إغلاق مؤسسة تعليمية بتزنيت، وأنباء عن تدخل مسؤول بارز في الموضوع.    أردوغان: صنعنا المسيّرات المسلحة رغم أنف المستخفين    يوسف النصيري: باحث عن الإيقاع    صيادلة المغرب : انقطاع أدوية الزكام و كوفيد مرتبط بعلامات تجارية بعينها والدواء الجنيس موجود بوفرة    المعارضة توجه أصابع الانتقاد نحو برنامح "أوراش"    مقرب من بنكيران: إنه في صحة جيدة وهذا هو سبب نقله إلى المستشفى العسكري..    القضاء الإسباني يستدعي مسؤولاً أمنياً كبيراً للشهادة في دخول "بنبطوش" إلى إسبانيا    لONMT يعين طاقماً جديداً بإسبانيا للترويج لوجهة المغرب السياحية    مديرية الضرائب تطلق CHATBOT لتبسيط المساطر الإدارية    المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يدعو إلى إرساء سياسة وطنية تعنى بالذكاء الاصطناعي    سلا .. مفتش شرطة يضطر لاستعمال سلاحه لتوقيف شخص عرض سلامة المواطنين لتهديد خطير    تعليم عالي.. إطلاق خدمة إلكترونية جديدة لحجز موعد استلام البطاقة البنكية "منحتي"    تصريح النصيري يجرّ عليه غضب المغاربة.. "من ينتقدني نعطيه بلاصتي يدخل يماركي"    بشرى من كبير خبراء الأمراض المُعدية.. أوميكرون سيقضي على الوباء في هذه الحالة    قتيل في إطلاق نار ب"فرنسا" والشرطة تعتقل شخصان    وحيد خاليلوزيتش: مباراة الغابون "درس جيد" لبقية المنافسات    المغرب يتوفر على 5000 مهندس في مجال تصنيع السيارات    وزارة التربية تتبرأ من "مباريات وهمية"    تونس تقرر تمديد حالة الطوارئ    طيران "رايان إير" تتجه للانسحاب نهائيا من المغرب    مبابي تابع مباراة المغرب الغابون و تفاعل مع هدف حكيمي (صورة)    "أناطو " فيلم مغربي بألوان إفريقية في القاعات السينمائية    منظمة الصحة العالمية تفند فرضية إنهاء أوميكرون للوباء    "إقصاء" مخازن جبال الريف الجماعية من "التراث العالمي لليونسكو" يجر بنسعيد للمساءلة    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    اللمسة التربوية الحانية    تقرير يكشف هيمنة الفرنسية على زمن التدريس مقابل تراجع العربية    الموازنة بين الرصيد الغنائي وحق الملكية في واقعة أسرة ميكري الفنية    إيض إيناير.. جمعية الشعلة تستضيف الفنان الأمازيغي بوحسين فولان في برنامج " جلسة مع الحباب"    أحداث شيقة في حلقة اليوم (101) من مسلسلكم "لحن الحياة"    انقسام اليسار الفرنسي يتعمّق    الكشف عن مواصفات هاتف آيفون القادم الرخيص الثمن    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 18 يناير..    ما هكذا يكون الجزاء بين المغاربة أيها المسؤولون !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المغرب: ارتفاع طفيف في معدل البطالة خلال الفصل الثاني من 2011
وصل إلى 8.7بالمائة ..والاقتصاد الوطني عرف فقدان 84 ألف منصب شغل
نشر في مغارب كم يوم 03 - 08 - 2011

بلغ معدل البطالة على المستوى الوطني،خلال الفصل الثاني من سنة 2011، نسبة 7ر8 بالمائة مسجلا بذلك ارتفاعا بمعدل 5ر0 نقطة، مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.
وأفادت مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط حول وضعية سوق الشغل خلال الفصل الثاني من سنة 2011، بأن عدد العاطلين ارتفع ب 66 ألفا.
وهم ارتفاع معدل البطالة بشكل ملحوظ،حسب المندوبية السامية، المجال الحضري (زائد 0.8 نقطة)، خاصة بين فئة الشباب ما بين 15 و34 سنة (زائد 2.4 نقطة) والنساء (زائد نقطتين) وحاملي الشهادات (زائد 1.3 نقطة).
وأوضحت المذكرة أن الاقتصاد الوطني عرف فقدان 84 ألف منصب شغل، 58 ألف منها بالقرى و26 ألف بالمدن.
من جهة أخرى، أشارت المذكرة إلى أن حجم السكان النشيطين البالغين من العمر 15 سنة فما فوق بلغ 11 مليون و610 ألف شخص خلال الفصل الثاني من سنة 2011، مسجلا بذلك تراجعا بنسبة 2ر0 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2010 (زائد 4ر0 بالمجال الحضري وتراجع ب8ر0 بالمائة بالمجال القروي).
وسجلت المندوبية أن معدل النشاط انخفض بنسبة 9ر0 نقطة حيث انتقل من 50.5 بالمائة خلال الفصل الثاني من سنة 2010 إلى49.6 في المائة خلال نفس الفصل من سنة 2011.
وانتقل الحجم الإجمالي للتشغيل، حسب المذكرة، خلال نفس الفترة من 10 مليون و679 ألفا إلى 10 مليون و595 ألفا، وهو ما يمثل فقدان عدد صاف من مناصب الشغل يقدر ب84 ألف منصب (58 ألف منصب بالمناطق القروية و26 ألف منصب بالمناطق الحضرية).
وأشارت المذكرة إلى أن الشغل المؤدى عنه سجل فقدان 23 ألف منصب ناتجة عن إحداث 64 ألف منصب بالمدن ،وفقدان 87 ألفا بالقرى. كما تراجع الشغل غير المؤدى عنه ب61 ألف منصب، وذلك نيتجة فقدان 90 ألف منصب بالمدن وإحداث 29 ألف منصب بالقرى.
وكشفت المذكرة أن قطاع الخدمات يعد المصدر الوحيد لمناصب الشغل المحدثة، موضحة أنه باستثناء الخدمات عرفت جميع قطاعات النشاط الاقتصادي فقدان مناصب الشغل.
وأشارت، في هذا السياق، إلى أن قطاع "الفلاحة، الغابة والصيد" فقد 83 ألف منصب (ناقص 1.9 بالمائة)، 58 ألف منها بالوسط الحضري و25 ألف بالوسط القروي، وفقد قطاع "الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية" 66 ألف منصب (ناقص 5.1 بالمائة)، منها 14 ألف بالمدن و52 ألف بالقرى.
من جهته، فقد قطاع "البناء والأشغال العمومية"، تضيف المذكرة، 65 ألف (ناقص 6.1 بالمائة)، 21 ألفا منها بالمدن و44 ألفا بالقرى، في حين أحدث "قطاع الخدمات" بالمقابل 125 ألف منصب شغل (زائد 3.2بالمائة)، منها 64 ألف منصب شغل بالمدن و61 ألف بالقرى، موضحة أن هذه المناصب أحدثت خصوصا في فروع "التجارة" (زائد 65 ألفا) و"النقل والمستودعات والمواصلات" (زائد 59 ألفا)، كما ارتفعت "الأنشطة المبهمة بخمسة آلاف منصب.
وفيما يتعلق بالشغل الناقص لدى النشيطين المشتغلين البالغين من العمر 15 سنة فما فوق، أكدت المذكرة أن حجمه انخفض، ما بين الفترتين السالفتين، من مليون و200 ألف إلى مليون و139 ألف شخص (من 507 ألف إلى 510 ألف بالمدن ومن 693 ألف إلى 629 ألف شخص بالقرى).
أما معدل الشغل الناقص فانخفض من 11.2 بالمائة إلى10.8 (من9.6 بالمائة إلى 9.6 بالمائة بالمدن ومن 12.8 بالمائة إلى 11.7في المائة بالقرى).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.