قائد الجيش: "المال الفاسد" وراء احتجاجات الجزائر    قضية “خديجة” فتاة الوشم..المحكمة تقرر تخصيص يوما كاملا للاستماع للمتهمين    نقابيو الصيد في سيدي إفني يشتكون “سوء تدبير” مكتب الصيد    إدارة السجن المحلي الناظور 2: السجين (م.ح) توفي بالمستشفى الحسني إثر تعرضه لأزمة قلبية    جوجل تكشف عن هاتفين مزودين برادار    الجزائر تواصل التألق بثلاثية ودية في شباك كولومبيا    المنتخب الوطني ينهزم وديا ضد الغابون    “البيجيدي” يُشيد بوزرائه المغادرين للحكومة    بكل افتخار أقف أمامكم وأنا جد معتزة لأقول كان أبي    الأمانة العامة لحزب المصباح تثمن مضامين الخطاب الملكي ونجاح التعديل الحكومي    زياش: "هل أنت بخير أخي؟" .. هل قَصَدَ نجم أياكس مواطنه بنعطية؟    مقروف: خليلودزيتش لم يقصد إهانة اللاعبين المحليين    الماروري: محاولة انتحار الحلاوي “مضحكة”..وصل الماء لركبتها وتصرخ..هدفها التأثير على القضاء لا غير!-فيديو    تاوريرت: المصالح الأمنية توقيف شخصا من أجل الاتجار في المخذرات والمؤثرات العقلية    أعوذ بالله من غضب الله.. فقيه مزور يتحرش جنسيا بثلاثة أطفال داخل المسجد    الحرائق في لبنان: الحكومة تعجز عن السيطرة وشائعات عن «افتعالها»    مجموعة OCP تحتفي بالمرأة القروية من خلال برنامج « Ellemoutmir »    الحسيمة تسجل أقوى الارتفاعات في أسعار المواد الغذائية وطنيا خلال السنة الجارية    الحائزعلى نوبل للفيزياء: خروج البشر للفضاء جنون كلي وهذا لن يحصل    لشكر وسط حملة “نأي بالنفس” من قياديين بحزبه بسبب التعديل الحكومي    خيالة الأمن المغربي والفرنسي تؤثث معرض الفرس    مطار العيون.. ارتفاع حركة النقل ب 11.68بالمائة خلال8 أشهرالأولى    رئيس الاتحاد البلغاري يستقيل بعد الهتافات العنصرية في مباراة إنكلترا    المغرب التطواني: زهير نعيم يواصل غيابه عن تداريب الفريق بدون عذر!    جحيم جديد في مدرسة نيجيرية.. والشرطة تنقذ مئات الطلاب    طبيب عربي ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم    مناهضو التطبيع بالمغرب: مشاركة وزير إسرائيلي سابق بندوة في مراكش “جريمة”    برلمانيون يتهمون عبد النباوي بخرق الدستور بإحالته لتقريره على رئيس لجنة    الجامعة تعلن رسميا مواجهة المغرب و الجزائر بشباك مغلق    أثار الرعب في نفوس الركاب.. انحراف قطار عن سكته قرب برشيد (صورة) لم تسجل أية خسائر في الأرواح    الدوزي في حفل التسامح    بعد يوم من انتخابه.. رئيس تونس قيس سعيد يرتشف قهوته الصباحية في نفس المقهى الشعبي الذي اعتاد ارتياده    إشارات على هامش افتتاح البرلمان    استقبال بالدقة المراكشية.. النجم المصري محمد رمضان يصل إلى المغرب.. ما سر الحركة التي قام بها؟    مسابقة تضامنية لدعم “البولفار”    تكريم شرف بمؤتمر القاضيات    فيلم مغربي ينال حصة الأسد من جوائز مهرجان الأردن    أمن العيون يوقف مسافرا بحوزته كمية مهمة من الذهب المهرب    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء    ترامب يفرض عقوبات على تركيا    وزارة الداخلية تنفي اتخاذها عقوبات تأديبية في حق بعض رجال السلطة    رباب ناجد تجتاز عقبة الحلقة الأولى من «ذافويس»    مساواة بين النساء والرجال بمهرجان القاهرة السينمائي    مقدم شرطة يضطر لإستعمال مسدسه في مواجهة جانح    طنجة… افتتاح أشغال المؤتمر الإفريقي لربابنة الملاحة البحرية    الملك يهنئ قيس سعيد بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية التونسية    غطاس يعتصم أمام مندوبية الصيد بالجديدة بعد إقصاء شركته من حصة تصدير الطحالب    « ظلال أنثى ».. إبداع جديد للمسرح الأدبي بالمغرب    مجموعة التجاري وفابنك في لقاء تواصلي مع الزبناء بأسفي + فيديو    بعد سنوات من الانتظار.. عائلة مغربية تستثمر بكوبا    الضغط الناجم عن مشاهدتك خسارة فريقك الكروي يمكن أن يؤدى للوفاة    بعد إصابة أكثر من 10 ملايين شخص بمرض السل سنويا.. العلماء يكتشفون علاجا فعالا للمرض يستخرج من قاع البحر    التسوس ينخر أسنان 92 ٪ من المغاربة تتراوح أعمارهم ما بين 35 و 45    اختبار جديد يحسن تشخيص وعلاج التهاب الكبد “بي”    ناشئة في رحاب المسجد    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    إذ قال لابنه وهو يعظه    حمد الله يكذب خاليلوزيتش وحجي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد الأشعري يفوز بجائزة البوكر العالمية للرواية العربية
نشر في مغارب كم يوم 14 - 03 - 2011

فاز الروائي والشاعر المغربي محمد الأشعري، اليوم الاثنين، بجائزة (البوكر) العالمية للرواية العربية في دورتها الرابعة.
ونال محمد الأشعري هذه الجائزة، خلال حفل أقامته "مؤسسة الإمارات للنفع الاجتماعي"، راعية الجائزة، مساء اليوم بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، حضرته صفوة من أهل الأدب والنشر والثقافة العرب، وذلك عن روايته "القوس والفراشة" مناصفة مع الروائية السعودية رجاء عالم عن روايتها "طوق الحمام".
وفضلا عن الروائيين المتوجين، ضمت القائمة القصيرة للمرشحين لنيل الجائزة كلا من الكاتب والروائي المغربي بنسالم حميش والروائيين المصريين ميرال الطحاوي وخالد البري والكاتب الروائي السوداني أمير تاج السر.
وقال الشاعر والناقد العراقي فاضل العزاوي رئيس لجنة تحكيم الجائزة، في كلمة خلال هذا اللقاء، إن فوز رواية (القوس والفراشة) و(طوق الحمام) مناصفة، "تأكيد على أحقيتهما بنيل هذا التقدير المشرف، لأنهما عملان أدبيان متميزان يتناولان قضايا إنسانية مختلفة بأسلوب أدبي يمزج بين الإبداع ومتانة اللغة".
واعتبر أن الروايتين الفائزتين، اللتين اختيرتا من بين 123 عمل روائي ترشح لنيل الجائزة، تمثل "مرايا إبداعية، تعكس المشكلات الوجودية والصراعات الأكثر أهمية داخل مجتمعاتنا في هذه اللحظة التاريخية بالذات".
من جهته اعتبر محمد الأشعري نيل روايته (القوس والفراشة) هذه الجائزة الرفيعة عربيا، "نافذة أخرى للانفتاح على آفاق أكثر رحابة، بعد ترجمتها إلى لغات متعددة".
وأضاف الأشعري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن فوزه بجائزة (البوكر)، يمثل في حد ذاته "تقديرا لمكانة الرواية المغربية، واعترافا بخصوصيتها الإبداعية والأدبية".
وأشار إلى أنه "سعيد بهذا التتويج الذي سيجعله وفيا لكيانه وليس لنقط الضوء، ولن يصبح شخصا آخر إلا داخل الكتابة وما تفرضه عليه من تحديات".
وقال الأشعري إن نيله هذا التقدير الدولي مناصفة مع الروائية السعودية رجاء عالم، "لا يمثل بالنسبة إليه أي إجحاف أو تقصير، لأنني قبلت الدخول في اللعبة كاملة".
وتتناول رواية القوس والفراشة، موضوعي التطرف الديني والإرهاب من زاوية جديدة، تستكشف تأثيرات الإرهاب على الحياة العائلية، إذ تروي قصة والد يساري يتلقى في أحد الأيام رسالة من تنظيم القاعدة تفيده بأن إبنه، الذي يتابع دراسته في باريس بحسب اعتقاده، مات شهيدا في افغانستان.
وتعالج الرواية هذا الخبر الصادم على حياة بطلها، وبالتالي على علاقته بزوجته، من زوايا معيشية مختلفة.
وللأشعري ، المزداد سنة 1951 بزرهون، روايتان وعشرة دواوين ومجموعة قصصية.
أما رواية (طوق الحمام) لرجاء عالم، فتكشف عن العوالم الخلفية لمدينة مكة، من خلال إبراز واقع معيشي معتم، يرصد حياة البشر، والتطرف الديني، ومافيا متعهدي البناء، الذين يدمرون معالم المدينة التاريخية والدينية.
وقد بدأت رجاء عالم (من مواليد مكة المكرمة)، النشر في الملحق الثقافي بجريدة الرياض، ونشرت حتى الآن عشر روايات (اثنتان باللغة الانجليزية "فاطمة" و"ألف ليلة وليلتي" وأربع مسرحيات.
كما أصدرت عدة كتب فنية بالتعاون مع فنانين منهم الفنان التونسي نجا المهداوي، والفنانة شادية عالم والمصورة الأمريكية ويندي أيوالد.
وحازت عالم على عدة جوائز تقديرية في البلدان العربية وكذلك في باريس ومدريد لدورها في النهوض بإبداع المرأة العربية.
ويحصل الفائز بجائزة (البوكر) يحصل على مبلغ 50 ألف دولار، فضلا عن ترجمة عمله المتوج الى العديد من اللغات.
وقد ضمت لجنة تحكيم الدورة الحالية لجائزة البوكر في عضويتها إلى جانب فاضل العزاوي، الناقدة البحرينية منيرة الفاضل والمترجمة والناقدة الإيطالية ايزابيلا كاميرا دافليتو والكاتب والصحافي الأردني أمجد ناصر، إضافة إلى الكاتب والناقد المغربي سعيد يقطين.
يذكر أن الجائزة العالمية للرواية العربية أطلقت في أبوظبي في أبريل 2007 وتدار شؤونها، بالشراكة مع "مؤسسة جائزة البوكر" في لندن، وبتمويل من "مؤسسة الإمارات للنفع الاجتماعي".
وتروم الجائزة مكافأة التميز في الأدب العربي المعاصر ورفع مستوى الإقبال على قراءة هذا الأدب في الوطن العربي وخارجه، إضافة إلى ترجمة الأعمال الفائزة ونشرها بلغات أخرى عالمية أساسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.