قالك ماشي طرف. الجزائر مدعوقة من افتتاح قنصليات الكَابون وغينيا فالعيون والداخلة    مندوبية التخطيط : هذه هي توقعات الاسر المغربية على المعيشة و البطالة    للعام الثاني.. المغرب خارج لائحة الاقتصادات الأكثر ابتكارا في العالم    لقاء بين الملك محمد السادس والأمير محمد بن زايد.. واش رجع الدفء للعلاقات بسبب الملف الليبي؟    بنحليب مشا ليه هاد الموسم    منتخب”الفوتصال” جا للعيون على ود المشاركة فكاس افريقيا    بعد الكسيدة،أندري أزولاي ل”كود”: دبا راني بخير ومكاين الحمد لله حتى شي حاجة فيها الخطورة    حكومة الاحتلال بسبتة كاتزاوگ يعتقوها من الخنقة اللي داير ليا المغرب    وقفو هاد العبث.. بعد إطلاق سراحه: محكمة الاستئناف فمكناس بدات تحاكم التلميذ أيوب وحقوقيون ينددون    تأجيل محاكمة أستاذ تارودانت و المداولة في طلب السراح المؤقت !    طنجة.. القبض على حارس ليلي بتهمة الاعتداء على طفل    الفنان عبد القادر عبابو مات هاد الصباح    حمزة مون بيبي” شعلها فمراكش. احتجاجات قدام محكمة المدينة ل “فضح” جهات باغة تطلق سراح المتورطين فهاد الملف والمديمي ل “كود”: سنفجر مفاجأة من العيار الثقيل بخصوص هاد القضية    دراسة: تناول الجوز مفيد للقلب والأمعاء    طقس غذا الأربعاء: تساقطات مطرية متفرقة بهذه المناطق    تفاصيل القبض على “بولحية” المتهم في عمليات نصب على تجار القريعة في أكثر من مليار ونصف    لمنع أي نادي من التعاقد معه.. ريال مدريد “يحصن” عقد حكيمي بمبلغ خيالي    خبير مالي: لا بد من القطع مع ثقافة التهرب الضريبي.. والمقاولة ثالثة في أولويات قانون المالية    إعفاء سفير المغرب بماليزيا بعد لقائه بوفد العدل و الإحسان !    الصين تعلن تسجيل 139 حالة إصابة بالفيروس الغامض وانتقال الفيروس لمدن جديدة    دراسة: قلوب النساء “أضعف” من قلوب الرجال    الرئيس الإسرائيلي يوجه رسالة للملك محمد السادس    بمشاركة محمد الحافظ الروسي ومزوار الإدريرسي وآمال هدازي..دار الشعر بتطوان تفتتح سنة 2020 بليلة شعرية جديدة    قانون مزاولة مهنة القبالة على طاولة المجلس الحكومي    والي جهة فاس مكناس يتصدر لائحة المغضوب عليهم في إجتماع لفتيت الأخير    معالجة 65 مليون طن من البضائع بميناء طنجة المتوسط خلال 2019 إقرأ المزيد على العمق المغربي    "العساكر" يختارون عمر الجيراري رجلا لمباراة رجاء بني ملال    مورينيو يبدي اهتمامه بلاعب جزائري لتعويض هاري كين    اتحاد طنجة يُقدِّم أنس الأصباحي بعد ضمِّه مُعاراً من الوداد    عاصفة قوية تضرب إسبانيا والسلطات تحذر من اشتداد قوتها فهل ستصل للمغرب..؟    "تمويل الاقتصاد الوطني: نحو تنمية إدماجية" موضوع ندوة وطنية بمجلس النواب الأربعاء المقبل    تقرير: 2153 مليارديرا لديهم 60% من ثروات سكان العالم    صورة بألف معنى.. زيارة ملكية تعكس روابط الأخوة والعلاقات المتينة بين المغرب والإمارات    أكادير : بالصّور ..باحثون يناقشون قيم الانفتاح والتسامح بإقليم تيزنيت من خلال الموروث العبري    جديد ترامب.. الحامل ممنوعة من دخول أمريكا!    ولي العهد الإماراتي يحل بالمغرب بعد عودته من مؤتمر برلين والملك يخصه بزيارة    “هاري” يبرر تخليه عن لقبه الملكي: كان أملنا أن نواصل خدمة الملكة لكن بدون المال العام…وللأسف لم يكن هذا الأمر ممكنا    المغرب يصطدم بتونس في بطولة إفريقيا لكرة اليد    دورة تكوينية في تربية وانتاج الحلزون بالدار البيضاء    مذكرة بريطانية تطالب بتوقيف السيسي بمجرد وصوله إلى لندن    فلاشات اقتصادية    هذه المدينة سجلت أكثر من 25 ملم خلال ال24 ساعة الماضية    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    بنك المغرب يعلن ارتفاع الدرهم ب0.39 في المائة مقابل الدولار    لا غالب ولا مغلوب في مباراة الدفاع وسريع وادي زم    معرض «هارموني» للتشكيلي محمد أوعمي بالرباط    «كان كيكول» أول أغنية من الألبوم الجديد للفنانة سلمى رشيد…    رفض إيراني وتمسك كندي بإرسال الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية المنكوبة إلى فرنسا    في حفل تكريمه.. روبرت دي نيرو يكشف عن موقفه من ترامب    هكذا أدار مجلس الأمن القومي الأمريكي أزمة مقتل الجنرال سليماني    “فيسبوك “تحمي حسابات مستخدميها بميزة جديدة    تلاميذ سيدي قاسم يحلون بمتحف محمد السادس    دراسة : بذور متوفرة في جميع البيوت .. مضادة للكوليستيرول و السرطان و أمراض القلب    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    الصين تعلن عن 17 إصابة جديدة بالفيروس التنفسي الغامض    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المنظمة العربية لحقوق الإنسان :مؤتمر صفقة القرن بالبحرين هدفه تصفية القضية الفلسطينية
نشر في نون بريس يوم 24 - 06 - 2019

نددت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا بالورشة الإقتصادية المزمع عقدها في البحرين في يومي 25 و26 حزيران (يونيو) الجاري في إطار صفقة القرن من قبل أطراف وجهات تريد أن تفرض إرادتها على الشعب الفلسطيني تمهيدا لتصفية القضية الفلسطينية.
وأضافت المنظمة، في بيان لها “إن عقد هذه الورشة برعاية عربية أمريكية يعتبر ردة في الموقف العربي الرسمي الشكلي من القضية الفلسطينية الذي كان يرتكز في المواقف الإعلامية الرسمية المعلنة على إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس”.
وبينت المنظمة أن هذه الورشة تتويج لأنشطة تطبيعية علنية متسارعة ومتنافسة فيما بينها قادتها دول مثل الإمارات والسعودية وسلطنة عمان والبحرين حيث خرجت هذه الأنشطة من السر إلى العلن وشملت لقاءات سياسية على مستوى رفيع وتعاون عسكري وأمني واقتصادي ورياضي.
وأشارت المنظمة إلى أن هذه الأنشطة ترافق معها حصار مشدد على الشعب الفلسطيني ومحاربة لدول وشعوب رفضت أن تكون في الركب من أجل إخضاعها وفرض قبولها بشروط صفقة القرن المذلة منذ اللحظة الأولى التي أعلن فيها عنها.
وذكر بيان المنظمة أن “أبواقا إعلامية تابعة للإنطمة المذكورة شنت حملة إعلامية الهدف منها تشويه نضال الشعب الفلسطيني وتزوير التاريخ المتعلق باحتلال فلسطينين منذ الإنتداب البريطاني مرورا بنكبة فلسطين عام 1948 م وحتى إنكار ما يتعرض له الشعب الفلسطيني يوميا من قتل ومصادرة أراضي ووصل الأمر إلى الثناء على دولة الاحتلال باعتبارها جارا مظلوما من حقها أن تنعم بالأمن والسلام”.
وأوضحت المنظمة أن “هذا التساوق غير المسبوق مع المشروع الإحلالي الصهيوني شجع حكومة الاحتلال وإدارة ترامب على ضم المزيد من الأراضي والتنكيل بالفلسطينيين وإعلان القدس عاصمة لإسرائيل والجولان المحتل جزء من إسرائيل”.
وأكدت المنظمة أن دعم هذه الأنظمة لمشروع الإدارة الأمريكية يناهض مبادئ القانون الدولي وسلسلة القرارات الأممية الإلزامية التي تدعو إلى إنهاء الاحتلال وتؤكد على حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعودة.
ودعت المنظمة المجتمع الإنساني والقوى المدنية في كل مكان إلى إعلاء السوط عاليا لرفض هذه المؤتمرات والصفقات ودعم حقوق الشعب الفلسطيني والعمل بكل الوسائل الممكنه لإفشال ما يخطط له البعض لوأد حقوق الشعب الفلسطيني.
ومؤتمر “ورشة الازدهار من أجل السلام”، المرتقب في المنامة يومي 25 و26 يونيو الجاري، دعت إليه واشنطن لبحث الجوانب الاقتصادية ل”صفقة القرن”، وهي خطة سلام أعدتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل.
يذكر أن السلطة الفلسطينية وكافة الفصائل الفلسطينية أعلنت رفضها المشاركة في فعاليات هذه الورشة وطالبت الدول العربية بمقاطعتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.