هذه دلالات تعيين بنموسى رئيسا للجنة الخاصة بالنموذج التنموي.. قراءة لمسار الرجل    أنهى مع الفريق سيطرة الرجاء على البطولة.. هل ينجح فاخر في تجربته الثانية مع الحسنية؟    المغرب التطواني يواجهة حسنية أكادير في الخميسات    أزيد من 500 متسابق ببطولة العدو الريفي المدرسي    طنجة .. توقيف شخص موضوع 25 مذكرة بحث على الصعيد الوطني    شخصيات يهودية مغربية بلوس أنجلس تعرب عن امتنانها للعناية السامية لجلالة الملك    هذا الفريق قدم 50 مليون أورو لضم زياش    “العفو الدولية” تدعو الجزائر إلى توفير أجواء مواتية للانتخابات    هلال: برلمان الطفل "نموذج بناء" للسياسة المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس    هذه هي المناطق التي ستعرف زخات مطرية رعدية غدا الجمعة    تفاعلا مع التوجيهات الملكية السامية.. الاجراءات الاستباقية لمواجهة البرد موضوع اجتماع تنسيقي في أشتوكة ايت باها    القنصل المغربي بمونبلييه يفتتح المعرض الفني التشكيلي "رؤى عربية"    إدارة الوداد تقرر الطعن في عقوبة جبران    مصطفى التراب يمنح مجموعته الOCP ميدالية ذهبية في “الصناعة المسؤولة” بفرنسا    المغرب مرشح لاحتضان نهائي دوري أبطال إفريقيا    4 قتلى في بغداد بالرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع    المدعي العام الإسرائيلي يوجه الاتهام لبنيامين نتنياهو بتلقي الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال    العثماني: الحاجة إلى العاملين الاجتماعيين قد تصل إلى عشرات الآلاف في السنوات المقبلة    مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا    حقينة سد الخطابي بالحسيمة تتراجع من 77 الى 47 في المائة    الجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية تصدم لاعب الوداد بهد واقعة بصقه على الحكم    عبد النباوي يؤكد ضرورة بذل مزيد من الجهود لتوفير الحماية اللازمة للأطفال    بمليار درهم ونصف.. “إمكان” الإماراتية تطلق مشروعا ضخما بالرباط على مساحة 100 ألف متر مربع    إقليم الباسك .. باحث جامعي إسباني يسلط الضوء على الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في تندوف    فاس: توقيف ثلاثة أشخاص وحجز أزيد من طن من مخدر الشيرا    أمن طنجة يوقف شخصا صدرت في حقه 25 مذكرة بحث    متهم بملف تجنيس إسرائيليين يعترف بحصوله على الجنسية المغربية خلال جلسة المحاكمة    تطوان تهتز على حالة الانتحار جديدة    دفاع الشرطي شريك الوسيط القضائي: أحد المتهمين حاصل على وسام ملكي    تسجيل هزة أرضية بقوة 3,1 درجات بإقليم ميدلت    بوصوفة يبدي إعجابه بالتيمومي وينتقد حمدالله    بعد كليب لمجرد.. حظر كليب زكرياء الغافولي من “يوتوب”    النعناع ممنوع بأسواق الجملة    العاني يدعو إلى إخراج نقاش الفلسفة الإسلامية من دائرة النخبة    الوالي و”نوح” في فرنسا    العثماني يبحث عن خليفة مدير الأدوية    مندوبية لحليمي: المقاولات بالمغرب تعرف نسبة تأطير محددة في 25 بالمائة    البراق: 2,5 مليون مسافر من يناير إلى نهاية أكتوبر    توبيخ علني نادر من الفاتيكان للسياسة الأمريكية    دراسة أممية: ملايين الأطفال في العالم محرومون من الحرية والولايات المتحدة تحتجز العدد الأكبر    القوات المسلحة تقتني 36 هيلوكوبتر "أباتشي" بقيمة 4,25 مليار دولار    "دون قيشوح" تمثل عروض المسرح الأمازيغي بالمهرجان الوطني للمسرح بتطوان    سكينة فحصي تفتتح مهرجان "فيزا فور ميوزيك" في دورته السادسة    حزب التقدم والاشتراكية يعتبر شرعنة الاستيطان الصهيوني جريمةُ حربٍ وانتهاكٌ للشرعية الدولية    الريسوني: فرنسا مصدر التضييقات العنصرية التي يتعرض لها المسلمون    الفلسفة في المغرب إلى أين؟ د.أحمد الصادقي: لا يوجد شيء قبل السؤال    «آدم» و»معجزة القديس المجهول» بمهرجان السينما المتوسطية ببروكسيل    المغرب من أكثر البلدان أمنا بالنسبة إلى المسافرين    بوجدور..مشروع جديد لإنتاج 300 ميغاواط من الطاقة الريحية    رَضْوَى حَبْسُهَا اخْتِنَاقٌ لِلْمَرْوَى    امضغ العلكة بعد الطعام.. لهذا السبب!    بريطانيا تستعين بالقندس للتصدي للفيضانات    دراسة: الصيام 24 ساعة مرة واحدة شهرياً ” يطيل” عمر مرضى القلب    مجموعة مدارس هيأ نبدا تنظم ورشة بعنوان " كيف تخطط لحياتك و تحقق اهدافك " - ( منهج حياة ) .    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أزيرار : معدل النمو في قانون المالية الجديد وإن كان واقعيا فهو غير كاف لتحسين مستوى الخدمات العمومية ومحاربة البطالة
نشر في نون بريس يوم 22 - 10 - 2019

صادقت الحكومة في اجتماعها الأسبوعي، الخميس الماضي ، على مشروع قانون المالية لسنة 2020، وذلك في الاجتماع الأول لحكومة العثماني المعدلة.
المشروع الذي تم تقديمه أمس الاثنين أمام البرلمان اتسم بعدة مميزات ضريبية .
بعض هاته المميزات يلخصها الدكتورأحمد أزيرار، ألاستاذ الجامعي ، في تهيئة المناخ الملاءم للإصلاح الضريبي الشامل عبر إقرار عفو ضريبي وسن تحفيزات لجلب المتهربين والقطاع الغير المهيكل وكذا الملزمين الذين لم يدلوا بجميع ارقام معاملاتهم.
ويرى الدكتور أزيرار في تصريح لموقع “نون بريس” أن الميزة الثانية تتجلى في تعديل في نمط دعم القطاعات المصدرة وا قرار تكافى مابين التضريب الخاص بالأنشطة الداخلية والأنشطة المعدة للتصدير لإذكاء نوع من الحمائية للمنتجات الوطنية في السوق الداخلية واذكاء تنافسية متوازنة.
الميزة الثالثة يلخصها المتحدث في تضريب الشركات الأجنبية العاملة في المغرب طبقا للاجراءات المعمول بها عالميا وذلك تمشيا مع اللالتزامات المتخذة من طرف المملكة.
وبخصوص معدل نمو الناتج الداخلي الخام في مشروع قانون المالية الجديد يرى الخبير الاقتصادي أن طموح الحكومة جاء محدودا نسبيا في 3.7 في المائة ومبني بالأساس على فرضيات قد تتغير مع تغير الظرفية الداخلية والخارجية.
ويضيف المتحدث أن نسبة النمو تبقى مرتبطة بعدة عوامل وطنية ودولية منها طبيعة الموسم الفلاحي أثمان المحروقات وأثمان المواد الخام في السوق العالمية أضف إلى ذلك معطيات أسواق السلع وأسواق العملات .
و اعتبر أستاذ الاقتصاد أن ما هو مهم هو أن نسبة النمو المرتقبة سنة 2020 تبقى في النسق الذي سار عليه النمو الاقتصادي المغربي في السنوات الخمس الأخيرة والذي لم يتعدى في المتوسط 3.5 في المائة.
وأكد المتحدث على ضرورة العمل على رفع نسبة النمو، لان المغرب يحتاج إلى نسب اكبر بكثيرإذا أراد الرفع من مستوى دخل المواطن ومن الاستثمارات قصد التحسين من مستوى الخدمات العمومية ومحاربة البطالة.
وأشار إلى أن هذه السنة تعتبر مهمة؛ لأنها سنة جاءت بعد الخطابات الهامة للملك والتي يجب التي تُنزل على أرض الواقع مع توفير المناخ الملائم للإصلاحات الهيكلية المهمة التي يجب أن ترفع من فعالية الاقتصاد الوطني والحد من الفوارق الاجتماعية والمجالية خلال العشرية القادمة.
من جهة أخرى تراجعت مناصب التوظيف في مشروع قانون المالية لسنة 2020 لتصل إلى 23.112 منصبا مالياً. واحتلت وزارة الداخلية المرتبة الأولى ب9104 مناصب، متبوعة بإدارة الدفاع الوطني ب5000 منصب، ثم الصحة ب4 آلاف منصب مالي، وهو نفس عدد المناصب الذي خصص للقطاع السنة الماضية.
أما وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي فخصص لها مشروع قانون المالية لسنة 2020 ما مجموعه 1069 منصباً، يليها قطاع وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة ب750 منصباً، ثم المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج ب 500 منصب.
وفي تعليقه حول أرقام المناصب المالية قال الدكتور أزيرار إن الأولوية في المناصب المالية اذا كانت أعطيت مقلا لقطاع الداخلية والأمن والجيش فذلك انطلاقا من الاحتياجات الملحة وكذلك لتغطية المناصب الشاغرة من جراء تقاعد الموظفين في هته القطاعات.
من جهة أخرى يرى المتحدث أن الدولة تبتغي من خلال مشروع مالية 2020 تشجع القطاع الخاص من خلال إنشاء صندوق خاص بدعم تمويل المبادرة الشبابية والمجددة وتشجيع المقاولات الصغيرة، سترصد له 6 ملايير درهم على مدى ثلاث سنوات وهي المبادرة التي ستتم في إطار الشراكة بين الدولة وبنك المغرب والمجموعة المهنية للأبناك تنفيذاً للتوجيهات التي تضمنها الخطاب الملكي الأخير بمناسبة افتتاح السنة التشريعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.