بلماضي يصعق مهاجمي الجزائر بعد سقطة غينيا الاستوائية    أثرياء يوتيوب.. قائمة النجوم الأعلى ربحا خلال عام 2021    حل الخلاف الجمركي بين المغرب و مصر يعزز تنافسية المنتجات المغربية بالأسواق العربية    غينيا الاستوائية تقسو على الجزائر و تضع حداً لسلسلة عدد مبارياتها دون هزيمة    23 سنة حبسا لمغربي إغتصب دركية إسبانية    "الحكرة" تدفع بائعا للكمامات لإحراق جسده.    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 16 يناير..    كوفيد 19 ينهي حياة رضيع عمره 3 أسابيع    موريتاني يدير لقاء المغرب والغابون    خبرة الريال تمنحه لقب السوبر الإسباني على حساب بيلباو    مكتب الرجاء يطمئن فيلموتس    دوزيم / إينوي : أكثر من 13 مليون درهم كدعم مالي للمقاولات المشاركة في برنامج "شكون غادي يستثمر فمشروعي؟"    فيديو يحبس الأنفاس.. يمني يتدلى إلى فوهة بركان حارق!!    توقيف 8 أشخاص ضمنهم 6 فتيات بتهمة الفساد واستهلاك الشيشة بشقة مفروشة    أقارب "قاتل تزنيت" ينفون الإرهاب    طقس الاثنين..أمطار بالصحراء المغربية وأجواء باردة بباقي المناطق    صيادلة المملكة يعلنون غدا الإثنين يوم غضب وطني ضد وزارة الصحة    روبورتاج. مهنيو السياحة بمراكش مستاؤون من إستمرار غلق الحدود وينذرون بوضعية كارثية    اعتقال تقني بقناة فضائية بتهمة التحايل للحصول على جواز التلقيح دون جرعة    النيران تسلب حياة طفل بمدينة أكادير    هل يمنح خليلودزيتش الفرصة للمحمدي أمام الغابون؟    أخنوش يهاتف البلجيكية المعتدى عليها بأكادير .. والطاقم الطبي يكشف حالتها    حليم فوطاط:"الحزب والحكومة ملزمون بتنفيذ الوعود و سنعمل على الدفاع عن إقليمنا "    المعهد العالي للصحة في إيطاليا: الجرعة المعززة تحد من أعراض كورونا ب 98 في المئة    الإعلان عن رحلات جوية استثنائية انطلاقا من المغرب    عضو اللجنة العلمية: "لا داعي لتمديد إغلاق الحدود"    غالي يكرر خلال لقائه المبعوث الأممي للصحراء المغربية شرط جبهة "البوليساريو"    جوكوفيتش على قرار طردو من أستراليا: كنحتارم قرار المحكمة وغنخرج من البلاد    بركان يتسبب في غرق امرأتين تبعدان عنه ب 10 آلاف كيلومتر    النمسا تفرض غرامة على رافضي التلقيح ضد "كورونا"    البنوك المغربية تحتاج إلى 64,8 مليار درهم من السيولة    منظمة: مصرع ثلاثة مهاجرين مغاربة بداخل مركز احتجاز في ليبيا    أطاح به انقلاب عسكري عام 2020 .. وفاة الرئيس المالي السابق بوبكر كيتا    هذا ما كشفته لندن حول محتجز الرهائن في "حادث كنيس تكساس"    براڤو بوريطة. طيارات خاصة جديدة من مغاربة باسرائيل وصلات وتجمعات مافيها لا تباعد لا كمايم و4 حالات ايجابية =صور وفيديو=    أسعار البيع بالتقسيط لأهم المواد الغذائية بأسواق بجهة الشمال    وفاة "مي زهرة" أشهر معالجة للسحر والتوكال بتارودانت    ثقافة الإعتراف وطغيان سلطة المال    ما هكذا يكون الجزاء بين المغاربة أيها المسؤولون !    ملحمة غنائية استعراضية أمازيغية من توقيع جمعية أورو أفريكا بألمانيا    الجزائر تكثف جهودها لإقناع دول عربية بالقمة    إصابة بنكيران بفيروس كورونا وحالته الصحية مستقرة    أجندة ال «كان»    د.رشيد بنكيران: مشهد مؤثر.. يا وزارة المساجد أليس فيكم رجل رشيد؟!!    ظهور مستجدات خطيرة في قضية وفاة الإعلامي وائل الإبراشي    رشيد العلالي وزهير بهاوي في فقرة فكاهية باللهجة الشمالية...في "رشيد شو"    تعيينات جديدة في مصالح الأمن الوطني    استمرار جمود العلاقات وألباريس يراهن على المغرب لحل قضية تثير قلق إسبانيا    بعدما تعرضو للتعذيب..منظمة حقوقية ترصد مقتل 3 مهاجرين مغاربة في ليبيا    Netflix تنتج أول فيلم عربي مدبلج ب3 لغات    الفنان عبد العالي بلمسكين يقدم أغانيه في "استوديو Live"- الحلقة كاملة    64 دولة يمكن للمغاربة دخولها دون تأشيرة وهذه أسماؤها    حَانةٌ فَرَغَتْ بامتِلَائِي    لبراهمة: الدولة أغلقت على المغاربة حتى حينما انخفضت حالات كوفيد 19 !    بيت ميكري.. ومنهجية تمييز الحكومة بين الفنانين والعلماء    وزير الدفاع يطلب رأي دار الإفتاء في ضم أول دفعة من النساء إلى الجيش الكويتي    الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية تستعرض حصيلة إنجازاتها برسم سنة 2021    بعد تشييع جنازة حلاقه القديم.. ابن كيران يصاب بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نقابة الإدريسي: قرارات الحكومة بفرض جواز التلقيح غير مبرّرة وستعزز الإحساس بالظلم والمس بحرية الاختيار
نشر في نون بريس يوم 21 - 10 - 2021

أعلنت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي، رفضها قرار فرض جواز التلقيح عوض الاختيار والإقناع. داعية الحكومة لإلغاء هذا " القرار التعسفي التمييزي القاضي بإجبارية جواز التلقيح المقيد للحريات وضمان احترام حرية الاختيار بشأن التلقيح ضدا على الإكراه".
وأفادت النقابة التعليمية في بلاغ لها، توصل " نون بريس" بنسخة منه، أن قرارات الحكومة أثارت تساؤلات ونقاشات وقلق واستنكار عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وبالأخص وسط نساء ورجال التعليم والتلاميذ والتلميذات والطلبة والطالبات والمتدربين والمتدربات والأمهات والآباء والأولياء، حول المس بحقوق غير الملقحين، وحول كيفية تنزيل هذا القرار المتسرع وما سيترتب عنه من انتهاك للحقوق وتجاوزات.
واعتبرت النقاية، أن قرار فرض جواز التلقيح قرارا تعسفيا وتمييزيا، غير مؤسس على سند قانوني ويتناقض مع الترويج على أن التلقيح اختياري. مؤكدة أن فرض هذا الجواز تضييق على الحقوق والحريات وخرق سافر للقوانين التي تضمن حرية التنقل وحق ارتياد المرافق العمومية للحصول على الوثائق الإدارية وتعطيل لمصالح المواطنات والمواطنين وينمي الشعور بالإكراه لدى العديد من رافضات ورافضي التلقيح.
كما اعتبرت أن قرار الحكومة، بفرض جواز التلقيح، شكلا ومضمونا نوع واضح من الانتقام من الرافضات والرافضين للتلقيح. متسائلة عن " الكيفية التي ستتعامل بها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي مع نساء ورجال التعليم والتلميذات والتلاميذ والطالبات والطلبة والمتدربات والمتدربين غير الملقحات والملقحين بسبب رفض التلقيح أو بسبب آخر، أمام خطر المنع من ولوج المؤسسات والإدارات التعليمية...؟؟؟ وما دنب التلميذات والتلاميذ من قرار عدم التلقيح من طرف أمهات وآباء وأولياء أمرهن وأمرهم؟؟ إذن على الدولة أن تتكفل بهن وبهم!!".
وعبّرت عن شجبها عبثية إصدار الحكومة لقرارات تنحو نحو تقييد حرية المواطنات والمواطنين في التنقل والتضييق على حقوقهم في ولوج الأماكن العامة والمرافق العمومية والخاصة لقضاء أشغالهم ومصالحهم. "وفضلا على رفض فرض قرار جواز التلقيح غير المبرر فقد تم دون وضع أي ترتيبات ضرورية وفق آجال زمنية معقولة تسمح بتفادي ما من شأنه ضرب مختلف مصالح المواطنات والمواطنين وتجنب أي تجاوز وشطط في استعمال السلطة وانتهاك لكافة الحقوق". يضيف البلاغ ذاته.
وطالبت النقابة ذاتها، الحكومة ب" إلغاء هذا القرار التعسفي التمييزي القاضي بإجبارية جواز التلقيح المقيد للحريات وضمان احترام حرية الاختيار بشأن التلقيح ضدا على الإكراه وتكريس التفرقة بين المواطنات والمواطنين ودون أي سند منطقي أو علمي، وكذا ضمان حق المغاربة في المعلومة كاملة بخصوص الوضع الصحي الحقيقي والمعلومات الكافية حول الجائحة وما توفره التلقيحات من حماية ووقاية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.