في غياب معايير الاستفادة.. هل يعتبر قانون العفو مناقضا للدستور؟    أحمد أحمد: "تلقيت تهديدات من رئيس الترجي!"    هذه حقيقة استفادة تلاميذ احدى المؤسسات الخاصة من تكييف الامتحانات “بدون موجب حق”    عاجل: توقيف الزوج الذي ذبح زوجته ببيت والديها من الوريد إلى الوريد    كوپا أميركا: قطر تفاجىء الباراغواي وتنزع التعادل منها    تونس تحصد أهم جوائز المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة (صور) نُظم تحت رعاية الملك    انطلاق الدورة التاسعة لمهرجان “ماطا” (صور) بإقليم العرائش    مهرجان المدرسي تنظيم محكم وابداعات متميزة    “تيار بن شماش” يعلق على رفض المحكمة منع اللجنة التحضيرية للبام هل سيُفجر الصراع الحزب؟    هذا ما قاله رونار حصريا ل"المنتخب" ويقدم رسالة عاجلة للجمهور المغربي    بالصور.. المغرب ضيف شرف المعرض الدولي للصيد والقنص بفرنسا    المرينة : حريق بمعدات لاقط للاتصالات    حمد الله: "تأجل الحلم لكن لم يضيع!"    رونار يغيب عن الندوة الصحفية ضد زامبيا    أوقوى 9 صدمات في تاريخ كأس الأمم الإفريقية    اقتصاديون يطلعون على فرص الاستثمار بقطاع الصيد البحري بطانطان    سعد لمجرد يصدر أغنيته الجديدة "نجيبك"    هل غلق المساجد عقب الصلاة يعرقل العبادة؟    مُرحل مغربي من ألمانيا: “لا مستقبل لي هنا.. سأعود إلى ألمانيا سباحة”    الفاسي : حزب الاستقلال عاش مرحلة “سلبية” في عهد شباط “(فيديو)    الجمعية المغربية لحقوق الانسان، تعلن عن تضامنها مع الأطر الطبية وطبيب بالقطاع العام ببركان    العثور على جثة رضيع متخلى عنه وسط خنيفرة بجانب حقيبة    قضاء الجزائر يضع وزير النقل الأسبق تحت الرقابة    مسؤول أمريكي يرجح إرجاء إعلان "صفقة القرن"    بالصور.. إجهاض عملية كبرى لترويج 25.000 قرص من الاكستازي و6.000 آلاف قرص    السلفادور تقرر سحب اعترافها ب"الجمهورية الصحراوية" الوهمية    في أول ظهور له منذ الإطاحة به.. نقل البشير من السجن إلى مقر نيابة مكافحة الفساد    مان يونايتد يرد على بوجبا بفرمان صارم    الهاكا تنذر “الأولى” و “دوزيم” و “ميدي 1 تيفي” بسبب التواصل مع قندهار    #بغينا_الأمن_فطنجة.. نشطاء ومواطنون يحذرون من تردي الوضع الأمني    رسمياً.. ماوريسيو ساري مدرباً ليوفنتوس حتى 2022    لأول مرة .. المغرب يشارك في معرض القنص بفرنسا بحضور أخنوش .    لهذا السبب تدعو عائلة أيت الجيد كل صاحب ضمير حي لحضور جلسة أحد المتهمين بقتل ابنها    إسرائيل.. إدانة زوجة نتنياهو باختلاس الأموال العامة    حكومة "هونغ كونغ" تعتذر للمواطنين بعد احتجاجات حاشدة على مشروع قانون    لطيفة رأفت في أول ظهور لها بعد حملها-فيديو    عدد مستخدمي الأنترنت يتجاوز نص سكان الكوكب.. والأرقام في ارتفاع مستمر    دراسة تكشف تأثير طلاق الوالدين على صحة الأطفال!    الضرائب والمحافظة تحاصران مافيا “النوار”    بحضور الوزراء..العثماني يعرض حصيلة عمل حكومته أمام حضور باهت لأعضاء حزبه    سامي يوسف يتحف جمهور مهرجان فاس    وسط تصاعد حدة التوتر.. مقاتلات سعودية وأمريكية تحلق في سماء الخليج    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الاثنين    اكتشاف علمي جديد يساعد على علاج سرطان البنكرياس    "فوربس" تنشر لائحة بأغنى أغنياء العرب    وزير الإسكان يدعو مغاربة المهجر للانخراط في انعاش القطاع العقاري    للراغبين في الاستثمار ..هذا موعد وتفاصيل بيع أسهم الدولة في اتصالات المغرب    مؤهلات فاس الحضارية والثقافية .. رافعة أساسية للاستثمار    منتدى أصيلة تعلن عن موعد افتتاح الدورة 41 لوسمها الثقافي الدولي    “رام” تدشن قاعدة جوية بالعيون    ماء العينين: يجب احترام الحياة الخاصة للأفراد وعدم التجسس عليهم    إقليم شفشاون يستعد لموسم صيفي حافل بمعارض المنتوجات المجالية    خبراء: هاعلاش الدهون كتجمع فالكرش    منظمة الصحة تعلن فيروس الإيبولا “حالة طوارئ” للصحة في الكونغو    هاكيفاش كيأثر طلاق الوالدين على صحة الأطفال    إزالة الحجاب بين المادي والعقلي 11    زيان: سيمفونية من الدرك الأسفل    وزارة الصحة، ورضى الوالدين والحماية الاجتماعية ما بعد الموت : 1 – مستعدلأن أدفع اقتطاع التغطية الصحية لأبي آدم ولأمي حواء رضي لله عنهماباعتبارهما والدَيْ البشرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحف الجمعة:فيروس "الكوبرا المتخفية" يخترق حواسيب المغاربة، و بنكيران مع العفو الملكي في ملف حراك الريف.
نشر في أكادير 24 يوم 28 - 06 - 2018

افتتاح مطالعة أنباء بعض الجرائد الورقية الخاصة بيوم الجمعة من "المساء" التي ورد بها أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اخترق حواسيب المغاربة ويستخدمها في عمليات تجسس دولية؛ إذ أطلق مكتب الأمن الإلكتروني الأمريكي ومكتب التحقيقات الفيدرالي "إف، بي، أي" تحذيرات بشأن برمجيات خبيثة من بيونغ يانغ تستهدف حواسيب المغاربة وتستخدم في عمليات القرصنة والتجسس على دول أخرى، غالبيتها دول متقدمة.
ووفق الخبر ذاته، فإن عمليات الاختراق من طرف فيروس يدعى "الكوبرا المتخفية" وسرقة المعطيات همت حواسيب بمدينة الدار البيضاء. وأشارت التحذيرات إلى أن هذه البرمجيات الكورية الشمالية الخبيثة خطيرة على الأمن الإلكتروني وعلى أجهزة الحواسيب المخترقة؛ إذ تؤدي إلى تعطيل هذه الحواسيب، خصوصا حواسيب المقاولات الخاصة والعمومية، وتصل مخاطرها إلى ضياع كل المعلومات المصنفة على قدر من الأهمية والسرية.
المنبر الورقي نفسه ذكر أن حقوقيين يطالبون بوضع الأجهزة الأمنية تحت المسؤولية الفعلية للحكومة وإخضاعها لمحاسبتها الإدارية وللمراقبة البرلمانية، وجعل ممارسات العاملين بها مقيدة بالقواعد القانونية، وتجريم الممارسات والتعليمات والأوامر المنافية للقانون.
وأفادت "المساء" كذلك بأن الجيش الموريتاني حذر، في بيان له، من أن المنطقة القريبة من الحدود مع المغرب أصبحت قبلة لمجموعات إرهابية ومافيا المخدرات. كما قال إنه رصد مجموعة من المنقبين التقليديين عن الذهب يرافقهم أجانب يحملون السلاح، وأنهم يتبادلون تجاريا مع مجموعات أخرى إرهابية وتجار مخدرات داخل حدود المنطقة الشمالية المحظورة.
أما "الأحداث المغربية" فأشارت إلى الاعتداء الذي تعرض له القاص المغربي إدريس الصغير من طرف شخص كان يردد عبارات "الله أكبر، الله أكبر، ظهر الحق وزهق الباطل، تعيش داعش، سأقتلك عاجلا أم آجلا"، وهو شخص سبق له أن اعتدى على القاص المغربي مرتين؛ الأولى سنة 2001، اعتقل على إثرها وحكم عليه، قبل أن يستفيد من عفو ويطلق سراحه، ليعود إلى تكرار الاعتداء؛ ما أدى إلى اعتقاله والحكم عليه بثماني سنوات سجنا. السيناريو نفسه تكرر مؤخرا في حادث ثالث.ووفق الخبر ذات، فإن مجموعة من الكتاب المغاربة حمّلوا المسؤولية للجهات المعنية، وطالبوا باعتقال الجاني ومحاسبته على أفعاله التي فيها تهديد لحياة المعتدى عليه ولأفراد أسرته.
وأوردت "الأحداث المغربية"، كذلك، أن متهما بالإتجار الدولي بالمخدرات برأته المحكمة ثم أعيد القبض عليه، ويتعلق الأمر بمحمد الشعايري الذي أعيد إلى السجن بعد بضع ساعات من صدور حكم ببراءته من الإتجار الدولي بالمخدرات. وأبرزت الجريدة ذاتها أن اعتقال الشعايري تم في وقت متأخر من مساء الثلاثاء الماضي حين كان يهم بمغادرة مصحة طبية بمدينة الرباط، كان يقيم بها منذ يوم إطلاق سراحه متم شهر رمضان الأخير. وجاء اعتقاله في عملية مشتركة بين أمن العاصمة وأمن تطوان، بناء على مذكرة بحث تم إصدارها في حقه ساعات قليلة بعد إخلاء سبيله.
من جهتها، نشرت "أخبار اليوم" أن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، مع العفو الملكي في ملف حراك الريف. فبالرغم من امتناعه عن الإدلاء بأي تصريح للصحافة بعد الحكم على معتقلي الريف، قال مصدر مقرب منه إن بنكيران عبّر منذ المؤتمر الوطني الأخير لشبيبة العدالة والتنمية عن تمنيه حصول المعتقلين على عفو ملكي بعد صدور الأحكام. كما قال السياسي نفسه، مستهل فبراير الماضي، إنه يتمنى أن يمتع الملك معتقلي حراك الريف بالعفو، وأوضح حينها أنه يتألم لما يقع في الريف وجرادة.
وجاء في العدد ذاته أن الفريق الذي يشتغل مع هورست كوهلر شرع في الاتصال ببعض الجمعيات الانفصالية في الصحراء من أجل عقد اجتماعات في مقر البعثة الأممية "المينورسو" في العيون، تحت ذريعة الاستماع إلى وجهات نظرهم بخصوص النزاع.
أما يومية "الاتحاد الاشتراكي" فقد نشرت أن الوزيرة الأولى الصربية أنا برانبيتش، خلال لقائها برئيس مجلس النواب الحبيب المالكي، أكدت إرادة بلادها في تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع المغرب، وترجمة العلاقات السياسية والصداقة العريقة، التي تجمع المملكة المغربية وجمهورية صربيا، على واقع اقتصاد البلدين.
هسبريس فاطمة الزهراء صدور


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.