العثماني: الحكومة ورثت حوالي 139 برنامجا اجتماعيا الكثير منها له فعالية    في حفل تنصيب الوالي بكرات00 وزير الداخلية يُبلغ ساكنة جهة العيون الساقية الحمراء عطف ورضى جلالة الملك    بلاناس: زيارة الملك فيليبي السادس للمغرب تشهد على الاستقرار والصداقة والثقة المتبادلة بين المملكتين    البنك الدولي يصادق على إطار جديد للشراكة مع المغرب    نظام السيسي يُعدم 9 شبان مصريين .. والعفو الدولية: الإعدام مرعب مستشار أردوغان: هذه إبادة    ورشة عمل بجهة طنجة تطوان الحسيمة، حول المخدرات والقانون، والأشخاص المتعايشين مع فيروس السيدا    في ذكرى “20 فبراير”.. آلاف المتعاقدين يطالبون بالترسيم ورحيل “أمزازي”- صور    جطو يوصي العثماني باتخاذ هذه التدابير لانجاح خطة التنمية المستدامة    جماهير الرجاء الرياضي تقاطع مباراة السوبر الإفريقي    ابن الريف اسامة الادريسي يختار اللعب مع المنتخب المغربي بدل الهولندي    “الطوفان الأبيض” يجتاح الرباط .. الآلاف يتظاهرون ل”إسقاط التعاقد” (صور) تزامنا مع إضراب وطني ل4 أيام    الصمدي يدعو الباحثين للتركيز على السلامة الطرقية في الأبحاث العلمية لتكون في خدمة تنمية المغرب    مصدر من النيابة العامة يكشف خروقات الرأي الاستشاري الصادر عن فريق العمل حول الاعتقال التعسفي بخصوص بوعشرين        ليون الفرنسي يربك حسابات برشلونة    نيمار يكشف سر بكائه لمدة يومين في منزله    غاريدو: تدريب وصيف بطل الموندياليتو تحد كببر    گراب صحيح طاح فيد البوليس ديال العيون    سامسونج تعد زبنائها بهاتف ثوري    “محمد السادس الإفريقي” لمارادجي.. كتاب فوتوغرافي يوثق عمل “ملك عاشق لإفريقيا”    برنامج "مدرستي، قيم وإبداع" بطنجة    في نهائي قبل الأوان.. يوفنتوس يحل ضيفا ثقيلا على أتلتيكو مدريد    مانشستر يونايتد يقصي تشيلسي من كأس الإتحاد    الشَّرْح الأصيل لِمَعنى التطبيع مع دولة إسرائيل!    من جديد الفنان حاتم عمور يخلق الحدث بتقليده للفنان المصري أحمد رمضان    الأمم المتحدة: تعيين نجاة امجيد باللجنة الاستشارية للمجتمع المدني حول الوقاية من الاستغلال والاعتداء الجنسيين    قمة اليوسفية و الوداد تستنفر كبار مسؤولي الأمن ببرشيد    صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تترأس بتمارة حفل تدشين المركز الصحي الحضري “المسيرة 2”    الدورة التاسعة لمهرجان مكناس الدولي لسينما الشباب    الإقصائيات الإقليمية لمسرح الجم بالمديرية الإقليمية بالرباط‎    طقس اليوم.. جو بارد ورياح قوية بهذه المناطق    حمية بسيطة للتخلص من الكرش    عن “الأقلية المتحكمة في المغرب”    سوق الإشهار بالمغرب تراجع ب 12.8 % خلال 2018 : الصحف الورقية فقدت 23.3 % من مداخيلها الإشهارية    محمد رمضان يقرر إقامة أقوى عرض في مصر    حملة ضخمة لإحصاء المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي    فلاشات اقتصادية    أنغام تدخل القفص الذهبي للمرة الرابعة    اجتماع للمعارضة الجزائرية من أجل قلب الطاولة على بوتفليقة    إسبانيا .. أزيد من 253 ألف من المغاربة مسجلين بمؤسسات الضمان الاجتماعي    مصرع شخص وإصابة آخرين بجروح متفاوتة في تصادم بين دراجتين بسيدي إفني    بسباب المقاطعة “سنطرال دانون” خسرات الملايير في 2018    سياسية: بوتفليقة زارني في المنام حزينا ليخبرني برغبته في العهدة الخامسة!    الكونغرس الأميركي يحقق في مشروع بناء محطات نووية في السعودية    إعلان أكادير.. أرضية عمل من أجل استدامة الصيد البحري في إفريقيا    الدكالي.. السياسة الدوائية قطب رحى الاستراتيجية الصحية بالمغرب    المغرب يوقع على إعلان بروكسل بشأن التغيرات المناخية والحفاظ على المحيطات    ساندرز يعود إلى الأضواء ويعلن قراره الترشح ومنافسة ترامب في رئاسيات أمريكا    فرقة الأوركيد تقدم مسرحية “شابكة” بمسرح محمد الخامس    مسابقة ملكة جمال المحجبات العرب وإفريقيا تحط الرحال بالمغرب    مقتل سبعة أطفال من عائلة سورية لاجئة في حريق التهم منزلهم في كندا -فيديو-    العالم ينتظر « القمر الثلجي العملاق »    فوائد صيام الاثنين و الخميس.    المغرب يواجه التهاب الكبد الفيروسي    مشروب أدهش أطباء التجميل يذيب الدهون والشحوم ببطنك.. مشروب التخلص من الكرش وشد الترهلات    العالم المغربي محمد الحجوي الثعالبي.. نصير المرأة المظلوم    القزابري عن “متبرعة سطات”: “فما قِيمةُ المليار على المليار..إذا لم يُنفَق في الخيرات والمَبَارّْ”    قيمُ السلم والتعايش من خلال:" وثيقة المدينة المنورة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مهرجان "إفريقيا للضحك" يضفي دفئا استثنائيا على الأجواء الباردة في الدار البيضاء
نشر في الأحداث المغربية يوم 23 - 01 - 2019


AHDATH.INFO
أضفت الأمسية الفكاهية التي احتضنها أمس الثلاثاء المركب السينمائي (ميغاراما) في الدار البيضاء ،و المدرجة في إطار فعاليات الدورة الثانية لمهرجان افريقيا للضحك ، دفئا استثنائيا على الأجواء البادرة التي تعرفها حاليا الحاضرة الاقتصادية للمملكة ،بفعل الفقرات الكوميدية الشيقة التي ملئت فضاء العرص ضحكا ومرحا.
فقد استمتع الجمهور البيضاوي ،الذي غصت به جنبات قاعة العرض ،على مدى ثلاث ساعات بالفقرات الفكاهية المقدمة ضمن محطة الدار البيضاء ،وتجاوب معها الى حد بعيد تارة بالتصفيق المتواصل وتارة بالهتاف ، حيث نجح نخبة من الكوميديين المغاربة و الافارقة باحترافية كبيرة في تقديم كل الوان الفرجة في جانبها الهزلي المرتبط بالضحك فرسموا بالتالي الابتسامة على وجه الجمهور الحاضر الشغوف بهذا الفن.
وعلى غرار باقي محطات المهرجان شكلت العروض المقدمة في الدار البيضاء ، فرصة لهواة وعشاق فن الكوميديا ،ومن بينهم أفراد من الجاليات الافريقية المقيمين بالدار البيضاء، لقضاء أوقات ممتعة والترويح عن النفس والتفاعل مع الكوميديين المشاركين في هذه التظاهرة الفنية الإفريقية، وذلك من خلال عروض أبانت عن علو كعبهم في هذا المجال.
و بالتالي يكون هذا المهرجان، الأول من نوعه للفكاهة على الصعيد الافريقي ، والمنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس تحت شعار "يوحدنا الضحك"، قد نجح فعلا في تحقيق هدفه المنشود والمتمثل في إنشاء "جسر بين الأمم عبر الضحك، الذي هو مكون أساسي في الثقافة الافريقية" .
وخلال هذا الحفل، تناوب على خشبة العرض ثلة من الفكاهيين المحترفين و الموهوبين، و في مقدمتهم الفكاهي المغربي الإيفواري الطاهر لزرق، الملقب ب" والاس"، المنظم لهذا المهرجان، حيث استطاعوا تسخير طاقتهم وملكاتهم لتقديم عروض تناولت حالات اجتماعية بقالب هزلي، مستوحاة على الخصوص من المعيش اليومي للمواطن الإفريقي.
و في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء أعرب "والاس " عن ارتياحه للنجاح الباهر الذي تحققه النسخة الثانية من المهرجان ، مبرزا ان الانطلاقة كانت متميزة خلال المحطة الاولى في العاصمة الايفوارية أبيدجان .
و أضاف أن هذا النجاح تواصل في مراكش و الرباط و الدار البيضاء حيث جرت العروض بشبابيك مغلقة ،مبديئا اعجابه بالتواصل الذي نسجه الجمهور المغربي مع الكوميدين الافارقة و استمتاعه بعروضهم الشيقة .
و أكد والاس في ختام تصريحه أن مجموع الفكاهيين الافارقة (25 ) الذين يؤثتون مختلف فضاءات العرض خلال النسخة الثانية من هذا المهرجان الفتي ،عاقدون العزم ، من خلال عروضهم ، على تحقيق شعار "يوحدنا الضحك" .
تجدر الإشارة الى أن الطاهر لزرق أو "والاس"، الإسم الفني الذي يحمله على الركح، ازداد في المغرب وترعرع في كوت ديفوار، حيث أسس لعلامته الفنية، وكان أن قرر في 2017 تأسيس مهرجان "إفريقيا للضحك"، مهرجانا متجولا يروم إقامة "رابط بين شعوب القارة"، ليصبح في سن ال32 أحد الفكاهيين المعروفين باستلهام مواضيع عروضه مما لديه من رصيد يجمع بين الثقافتين المغربية والإيفوارية، و والأكثر متابعة من قبل الجمهور في أنحاء القارة.
وبعد مراحل أبيدجان ومراكش والرباط، و الدار البيضاء من المنتظر أن يحط المهرجان الرحال في باماكو بمالي (29 يناير)، ثم دكار بالسنغال في 31 يناير الجاري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.