وكالة التنمية تشجع النشاط المقاولاتي للشباب    لهذه الأسباب ينبغي تقوية العلاقات مع أمريكا اللاتينية    هل يكون العمدة "بيت بودجج" أول "مثلي" يصل إلى "البيت الأبيض"؟    "كأننا في سجن".. أسرة فلسطينية تصف وضعها في الضفة بسبب الجدار الإسرائيلي    إسرائيل تتلاعب بالصيد وبالصيادين    جمعية مدربي ومهنيي تعليم السياقة تنظم بالمحطة الطرقية بالجديدة حملة تحسيسية بمخاطر الطريق    نقطة نظام.. المال والسياسة    في ذكراها التاسعة.. ماذا تبقى من حركة 20 فبراير؟    وزير العدل: تعديل القانون الجنائي يحتاج وقتا للتوافق.. وحتى الآن لا ناقة ولاجمل عندي فيه    “كوبيي كولي”.. وفاة مبتكر التقنية الثورية في عالم الحواسيب    منظومةالقيم والنموذج التنموي بالمغرب    ابتدائية خنيفرة تحدد تاريخ محاكمة "بودا" استئنافيا    نادي الفنانين المغاربة يحتفي بجمال الأطلس    مقتل 9 في حادث اطلاق نار بألمانيا وميركل: المسلح له دوافع يمينية عنصرية    الحكامة ومكافحة الفساد .. مديرة صندوق النقد الدولي تُنقط المغرب خلال ندوة صحفية بالرباط    الوزير السابق محمد نجيب بوليف يتلقى أقوى صفعة من حكومة العثماني    إعتقال قاصرين بالصويرة إغتصبا طفلة قاصر بالقوة وبثوا جريمتهم على مواقع الفيسبوك    بالصور ..مسيرة حاشدة للمتعاقدين بإنزكان    حاكم “سبتة” المحتلة يريد الرد على المغرب بقرار غير مسبوق    تراجع الأسهم الأوروبية بفعل نتائج ضعيفة ومخاطر فيروس كورونا    بوقسيم: “بوتفوناست” كان الأعلى أجرا في تاريخ السينما الأمازيغية في تصريح للعمق    جورجييفا تشيد بجهود المغرب في مجال مكافحة الفساد    طقس الجمعة.. أمطار متفرقة بهذه المناطق    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    ركلات الترجيح تتوج الزمالك بطلا للسوبر على حساب الأهلي    لائحة الرجاء المستدعاة لمواجهة رجاء بني ملال    برشلونة يتعاقد مع الدنماركي برايثوايت بديلا استثنائيا لديمبيلي المصاب    مندوبية السجون ترد على اتهامات والد الزفزافي باللجوء إلى القضاء    تقرير رسمي: إرتفاع قياسي لصادرات المغرب من الطاقة الكهربائية    خرجات ليها نيشان.. الجزائر تفقد صوابها وتقرر استدعاء سفيرها بسبب افتتاح قنصلية بالعيون    تطورات جديدة في قضية قتيل فيلا نانسي عجرم    الهولدينغ الملكي يتدخل لسحب إنوي دعواها القضائية ضد اتصالات المغرب    منتخب الشباب يتأهل إلى نصف نهائي كأس العرب    الشرطة البريطانية تعتقل مهاجم إمام مسجد عرضه للطعن    العثماني يوجه رسالة لزعيم الحزب الشيوعي الصيني بسبب كورونا    جامعة الكرة تعاقب المغرب الفاسي عقب أحداث مباراة النادي القنيطري    بعيدا عن لغة الديبلوماسية.. الرئيس الجزائري يواصل هجومه ضد المملكة ويتهم “اللوبي المغربي” بالسعي إلى خلق توتر بين بلاده وفرنسا    الحكومة ترد على بوليف .. نرفض التشويش و المجلس العلمي هو الجهة الوحيدة المخول لها إصدار الفتاوى"    بنشرقي على أعتاب العودة إلى المنتخب    رئيس الحكومة الإقليمية لفالنسيا: تعزيز التعاون مع ميناء طنجة المتوسط سيقرب بين القارتين    نجم الأسود يزور مقر بعثة المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    تصنيف الفيفا.. المنتخب المغربي يحافظ على ترتيبه القاري والعالمي    سرّ تردد اسم شقيقة وزيرة سابقة في قضية “حمزة مون بيبي”    سنة أولى “حراك”.. “انتفاضة” نقلت الجزائر لعهد جديد    وفاة الممرضة رضوى يخرج الأطر الصحية للاحتجاج والتنديد ب”أسطول الموت”    لجن تحكيم الدورة الواحدة والعشرين للمهرجان الوطني للفيلم    تفاصيل حالة استنفار عاشها مستشفى بالقنيطرة بسبب “كورونا”    اتفاقيات التبادل الحر: الميزان التجاري للمغرب يزداد عجزا وتدهورا    المحكمة تحسم قضية نسب “أولاد الميلودي”    ارتفاع عدد المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا إلى 16155 بالصين شهد يوم الأربعاء خروج 1779 شخصا من المستشفيات    ميناء الداخلة يشدد المراقبة للحد من انتشار فيروس “كورونا”    الروائي مبارك ربيع: نقادنا المغاربة خجولون وبخيلون جدا    هذا موعد طرح جديد سعد لمجرد رفقة مجموعة فناير    مسؤول بوزارة الصحة: فيروس الإنفلونزا بطبيعته ينتشر خلال فصل الشتاء    عندما تصبح الإساءة للإسلام ورموزه أيسر طريق للشهرة الزائفة والاسترزاق، رشيد أيلال نموذجا    غضبة الملوك و لعنة المجاهدين على العرائش.!    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جلالة الملك يترأس حفل تدشين المنظومة الصناعية لمجموعة "بي إس أ" بالمغرب
نشر في الأحداث المغربية يوم 20 - 06 - 2019


AHDATH.INFO
ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الخميس، بالمنطقة الصناعية المندمجة "أتلانتيك فري زون" بجماعة عامر السفلية (إقليم القنيطرة)، حفل تدشين المنظومة الصناعية للمجموعة الفرنسية "بي إس أ" بالمغرب، المشروع الذي سيحفز تطوير قطاع السيارات الوطني ويكرس تميز علامة "صنع في المغرب".
وأشرف صاحب الجلالة، بهذه المناسبة، على تدشين المصنع الجديد لمجموعة "بي إس أ" الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 100 ألف عربة ومحرك مرتبط بها، سنويا. كما أشرف جلالته على إعطاء انطلاقة أشغال توسعة هذا المركب الصناعي من الجيل الجديد، الذي ستتضاعف طاقته الإنتاجية، حتى قبل 2023 - التاريخ المرتقب لتحقيق هذا الهدف- والذي سيوفر 4 آلاف منصب شغل عند الأجل المحدد.
وانطلق حفل التدشين بعرض شريط مؤسساتي يسلط الضوء على مختلف مراحل إنجاز المنظومة الصناعية لمجموعة "بي إس أ" بالمغرب، وعلى الإنعكاس الإيجابي لهذا المشروع على قطاع السيارات الوطني، والجهود المبذولة لضمان نجاحه الكامل.
إثر ذلك، ألقى وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، مولاي حفيظ العلمي، كلمة بين يدي صاحب الجلالة، أكد فيها أنه بفضل الدفعة الحاسمة والعناية السامية لجلالة الملك،"تم إنجاز البنيات التحتية، ومصنع "بي إس أ"، ومصانع المناولين ضمن الشروط المتفق عليها وفي الآجال المحددة، أي خلال أربع سنوات بعد توقيع الاتفاقية الاستراتيجية" في 19 يونيو 2015، بين الدولة المغربية ومجموعة "بي إس أ".
وأكد السيد العلمي، بهذه المناسبة، أن المجموعة الفرنسية "بي إس أ" استثمرت 3 ملايير درهم، وتعتزم استثمار مبلغ مماثل في مشاريعها المستقبلية، موضحا أنه تم إحداث المصنع الجديد "بي إس أ" بالقنيطرة لإنتاج سيارات ذات محرك حراري وأخرى بمحرك كهربائي، معززا بذلك الطموح الصناعي للمملكة، ومستجيبا لإرادة جلالة الملك الأكيدة لجعل المغرب نموذجا على مستوى القارة في مجال التنمية المستدامة.
وأضاف الوزير أن "النتائج المسجلة إلى غاية الآن بفضل تمركز "بي إس أ"، بهذه المنطقة مهمة للغاية"، مشيرا في هذا السياق إلى أن السيارات المنتجة بالمصنع الجديد "بي إس أ -القنيطرة" ستستفيد من نسبة إدماج تفوق 60 بالمائة (80 بالمائة في الأجل المحدد)، وأن 27 مصنعا جديدا من 10 جنسيات مختلفة قد استقرت بالقنيطرة، وأن مركز "آر آند دي" الذي كان من المرتقب أن يشغل، مبدئيا، 1500 مهندس وتقني عالي، يشغل اليوم 2300 مستخدم، 85 بالمائة منهم مهندسون.
وأضاف أن مشتريات "بي إس أ" للأجزاء المصنعة بالمغرب بلغت 700 مليون أورو سنة 2018، وهو ما يفوق التوقعات، موضحا أن بلوغ هدف مليار أورو من المشتريات سيتحقق قبل 2025.
وأشار إلى أن مصنع "بي إس أ" الذي تم تدشينه اليوم يستفيد من الدينامية التنموية التي تشهدها المملكة، لاسيما بفضل الخط فائق السرعة الذي يسمح اليوم، بتحرير السكك الحديدية الرابطة بين القنيطرة وميناء طنجة المتوسط، وإصلاح التكوين المهني الذي سيمكن من تحسين تنافسية الأنظمة الصناعية.
من جهته، أكد نائب المدير التنفيذي ل"بي إس أ" بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا السيد جان كريستوف كيمار، أن الرؤية التي يتبناها صاحب الجلالة "لتطوير منظومات اقتصادية فعالة أضحت واقعا بالنسبة لمجموعة "بي إس أ" بكافة مكوناتها، انطلاقا من تلك التي تحظى بالأهمية الأكبر: التكوين المهني للرجال والنساء الذين سيصنعون مستقبل صناعة السيارات، مع آفاق مهنية واسعة وغنية داخل فرع المجموعة بالمغرب".
وذكر السيد كيمار، بهذه المناسبة، بأن المغرب، وأكثر من أي وقت مضى "يقع في قلب استراتيجية نمو مجموعة "بي إس أ" التي تعد اليوم من بين أكثر مصنعي السيارات نجاحا بالعالم، مشيرا إلى أن "مجموعتنا اختارت المغرب لاحتضان مركز القرار الجهوي الخاص بها، وتطوير مركز للبحث والتطوير المندمج في الشبكة العالمية "آر أند دي" لمجموعة "بي إس أ" ليأتي الدور اليوم على نشاط صناعي يتميز بالإصرار".
وتميز هذا الحفل بالكشف على سيارة بوجو 208 الجديدة، التي تم إنتاجها بمصنع القنيطرة.
إثر ذلك، تقدم للسلام على جلالة الملك، ممثلو مصنعي مكونات السيارات الخاصين بمجموعة "بي إس أ"، الذين استقروا بالمنطقة الصناعية المندمجة "أطلانتيك فري زون".
كما تقدم للسلام على جلالة الملك، بعد ذلك، السيد شينغ لونغ مي نائب رئيس المجموعة الصينية "سيتيك ديكاستال" رقم واحد عالميا في صناعة إطارات العجلات من الألومنيوم، والتي تصل القدرة الإنتاجية السنوية لمصنعها المشيد على قطعة أرضية تبلغ مساحتها 24 هكتارا، باستثمار يناهز 4 ملايير درهم، 3 مليون إطارا.
وتقدم للسلام، أيضا، على جلالة الملك السادة هيراي يوشينوري، نائب رئيس المجموعة اليابانية "أساهي غلاس كو"، أحد الرواد العالميين في صناعة الزجاج متعدد الاستعمالات، بما فيها صناعة السيارات، وحكيم عبد المومن، المتصرف المدير العام ل"إي جي سي -أنديفر أوطوموتيف"، وهي وحدة صناعية نابعة من تحالف بين المجموعة اليابانية "إي جي سي" والشركة المغربية "إيندوفر". وتصنع هذه الوحدة التي تمتد على مساحة 13 هكتارا، باستثمار يبلغ 1,5 مليار درهم، زجاج السيارات، والزجاج من الجيل الجديد.
كما تقدم للسلام على صاحب الجلالة، السيد رشيد الرحموني، نائب الرئيس المكلف بشمال إفريقيا بالمجموعة الفرنسية "فوريسيا"، رقم واحد عالميا في صناعة الجزء الداخلي للسيارات، والتي يأتي مصنعها المنجز على مساحة 4 هكتارات باستثمار يبلغ 300 مليون درهم، لاستكمال شبكة هذه المجموعة بالمغرب.
إثر ذلك، قام جلالة الملك بجولة بمختلف ورشات مصنع "بي إس أ"، قبل أن تؤخذ لجلالته صورة تذكارية مع العاملين بالمصنع.
وتشكل المنظومة الاقتصادية المهيكلة المنظمة حول "بي إس أ" بالمملكة نجاحا جديدا، تم تحقيقه في مجال صناعة السيارات، الصناعة التي تعيش على وقع الازدهار وتحقيق النجاحات. وتضاعفت صادرات هذا القطاع الذي يوظف حاليا 189 ألف و600 شخص بين 2013 و2018 منتقلة من 31,7 مليار درهم إلى 65,1 مليارا، مما يجعل القطاع أول مصدر للصناعات بالمملكة، وذلك للعام الرابع على التوالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.