المحكمة تقرر تأجيل محاكمة حامي الدين بسبب "كورونا"    تأسيس الفيدرالية المغربية للتجارة الشبكية وانضمامها إلى الاتحاد العام لمقاولات المغرب    هل يرحل شيبا عن نهضة الزمامرة؟    رسمياً.. إنتر ميلان يتعاقد مع التشيلي أرتورو فيدال قادما من برشلونة!    بالصور: هذا ما خلفه اندلاع النيران بأحد مستودعات المنطقة الصناعية بالبرنوصي    مندوبية السجون تنفي ادعاءات توجيه طلب عروض ل"اقتناء حاويات أزبال" لفائدة إحدى الشركات    الفتح الرباطي يستعيد نغمة الإنتصارات وينافس على مقعد إفريقي    دورية من الداخلية للولاة والعمال حول ميزانية الجماعات: الأولوية للمشاريع الموقعة أمام الملك والتقيد بالنفقات الإجبارية    أمزازي يعين "استيتو" يُعين رئيسا بالنيابة لجامعة لجامعة عبد المالك السعدي    اعتقال شخص عرض أحد المواطنين لاعتداء خطير بمكناس    طقس يومه الثلاثاء ..أجواء مستقرة وطقس حار    أمزازي يصدر مذكرة تفعيل القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    البنزين المغشوش يفتك بسيارات المغاربة والحكومة تتحرك    تزامنا مع إنعقاد أول جلسة من جلسات التحقيق التفصيلي مع الصحافي عمر الراضي..المتضامنون يحتجون أمام المحكمة    فيديو: اندلاع حريق كبير بمستودع للتخزين بالدار البيضاء مخلفا خسائر مادية    هل يعقد سعد لمجرد قرانه بالمغرب؟    ثلاث مدن إيرانية على لائحة المدن العالمية المبدعة    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    فاس: مقاولة تصمم آليات للتعقيم باستخدام الأشعة ما فوق البنفسجية    أزيد من 300 عضو بحزب العدالة والتنمية ينادون بمؤتمر استثنائي للاطاحة بالعثماني    سَهام ‬للتأمين ‬تطلق ‬Assur'Moukawalatiالإبتكار ‬في ‬خدمة ‬المقاولين ‬الصغار ‬و ‬الذاتيين    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    رابطة حقوقية تطالب الحكومة بإصدار قانون لحماية الأطفال من الإستغلال الجنسي !    بالفيديو | موراتا يصل "تورينو" لوضع الرتوش الأخيرة على انتقاله ليوفنتوس    فسحة الصيف.. جواد غريب: فزت بالذهبية وعدت إلى الفندق في "الميترو"- الحلقة الأخيرة    سواريز يرد بقوة على تعنت برشلونة    أبو العلا يصدر روايته الجديدة "عندما يزهر اللوز"    إلهام بنت الستاتي تعلن عن مفاجأة تخص والدها -فيديو    صادم.. ظهور نتائج تحاليل الأبوة لأبناء عادل الميلودي    حميد بناني يعود إلى قرطاج..بعد نصف قرن    هواوي تُطلق هاتفها الجديد "Y9a" مجهز بكاميرا رباعية    السفارة الأمريكية بالبحرين تحذر الأمريكيين المقيمين بالمملكة        أسعار "القفة" تلتهب وهذه أغلى المدن    روسيا تقدم أنظمة اختبار مجانية للكشف عن كورونا ل 40 دولة    جهة بني ملال خنيفرة.. حالتا وفاة و88 إصابة جديدة خلال ال24 ساعة الأخيرة    وزارة الصحة، بؤرة وشك عضال!    البروفيسور حميد وهابي: لا نتوفر في المغرب على أرقام دقيقة حول الزهايمر، ولا يوجد له سجل وطني    الأسير المرابط ماهر يونس.. أيقونة المعتقلات    الإنشقاق كظاهرة «يسارية» الحزب الشيوعي اللبناني نموذجا    منهج التجديل التضافري للناقد عبد الرحيم جيران    فسحة الصيف.. الملا ضعيف: لم أرفض أو أقبل التعامل مع الاستخبارات- الحلقة 27    شوبير: دوري الأبطال يؤجل انتقال بانون ل الأهلي.. ولديه عرضان من أوروبا    جريمة التزوير تُلاحق « بوتزكيت » من جديد… وعفو ملكي يغضب الضحايا    بعد نداء البحث عنها.. الأمن يكشف حقيقة اختفاء امرأة متزوجة بفاس    انطلاق دعوات من أجل مقاطعة لحوم الدواجن بعد الغلاء الفاحش لأثمنتها.    قضيّة مقتل الطفل عدنان .. هيئات حقوقية تستنكر الدعوات الأخيرة لإعادة تطبيق عقوبة الإعدام    المغربي أشرف حكيمي.. نجم جديد في سماء الدوري الإيطالي    ترامب يفرض عقوبات على أي جهة تسهّل توريد أسلحة غير نووية لإيران    اتلمساني يكتب…سلطة القانون الجنائي    حملة تعقيم واسعة بميناء الصويرة بعد إغلاقه بسبب كورونا !    "inwi money" تفاجئ زبناءها بخدمة "التحويلات المالية الدولية"    مهرجان جوميا للعلامات التجارية.. أسبوع من التخفيضات على أكبر العلامات التجارية    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    حتى يغيروا ما بأنفسهم    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البدء في تصوير الجزء الخامس والأخير من La Casa de Papel.. وهذه 5 نظريات ترسم أحداثه
نشر في القناة يوم 03 - 08 - 2020

كشف القائمون على مسلسل الدراما الإسباني الشهير ‘لا كاسا دي بابيل' (La Casa de Papel) أو كما يعرف بالإنجليزية ب'سرقة المال' (Money Heist)، عن مفاجأة كبرى تتمثل فى انتهاء مشوار العصابة الأشهر فى تاريخ الدراما بنهاية الموسم الخامس الذي تم البدء في تصويره.
ووفقاً لصحيفة فاريتي، فإن شبكة نتفليكس الأمريكية، قررت عدم تجديد La casa de papel بعد انتهاء الموسم الخامس، وسيشهد الموسم القادم نهاية كل الأحداث بشكل نهائي.
وقبل أيام تأكد عزم منصة "نتفليكس" على إصدار موسم خامس من ‘لا كاسا دي بابيل' وهو ما أثلج قلوب محبيه الذين يريدون بشدة معرفة ما ستؤول إليه حال العصابة.
وتلهف المشاهدين يعود سببه إلى نهاية الموسم الرابع منه، بعد أن وصلت المحققة "أليشيا سييرا" إلى المقر السري "للبروفيسور"، ليصبح مصيره مجهولا في ظل ما نعرفه عن قلبها الذي لا يعرف الرحمة.
Partie 5 : le braquage est bientôt terminé. #LaCasaDePapel5
Publiée par La Casa de Papel sur Vendredi 31 juillet 2020
وحقق الموسم الرابع من العمل والذي صدر أبريل الماضي نجاحا جماهيريا هائلا محطما معظم أرقامه القياسية القديمة، حتى أن عدد مشاهدات هذا الموسم وحده بلغ 65 مليون مشاهدة، مع احتفاظه بكونه أكثر الأعمال غير الإنجليزية مشاهدة على نتفليكس.
وسبق للنجم الإسباني، ألفارو مورتي، صاحب شخصية البروفيسور في La Casa De Papel، عن بدء تصوير الموسم الخامس من المسلسل المقرر عرضه أوائل العام المقبل عبر الشبكة الأمريكية نتفليكس، ونشر مورتي، صورة له عبر حسابه الشخصي بموقع الصور انستغرام، من وراء كواليس تصوير الموسم الجديد، معلناً عودة البروفيسور من جديد.
5 نظريات ترسم أحداث الجزء الخامس
وطرحت شبكة نتفليكس الجزء الرابع من السلسلة منذ شهرين تقريبًا، وتضمن الموسم مفاجآت غير متوقعة وموت أبطال مفضلين؛ ليحاول الجمهور بعدها التنبؤ بأحداث مسلسل الجريمة والإثارة.
موقع "فاميلي ديلي" الأمريكي، يستعرض في التقرير التالي أبرز النظريات والتنبؤات التي وضعها الجمهور لأحداث الجزء الخامس من مسلسل "لا كاسا دي بابل – La Casa De Papel".
1- انفصال البروفيسور
انتهى الجزء الرابع من المسلسل بعثور المحققة أليشيا على مقر البروفيسور (ألفارو مورتي) الذي يخطط منه لجريمة السرقة، وتصويبها مسدس على رأسه.
بعد رفد المحققة من عملها وتشويه سمعتها لم يعد لديها ما تخسره، الأمر الذي يضع البروفيسور في مأزق.
يرجح البعض أن وصول المحققة إلى البروفيسور قد ينتهي بمقتله، لكننا نعلم أنها في الشهور الأخير من حملها، وقد تجد نفسها مضطرة لتقديم إنجابها أولوية على إلقاء القبض على البروفيسور.
خمن الجمهور أن الموسم الجديد سوف ينتهي برحيل البروفيسور بسبب تصريحات الممثل السابقة حول إيمانه بحتمية عودة شخصية البروفيسور إلى الوحدة والعزلة التي كان يعيش فيها قبل وقوعه في الحب، فهو يرى أن الوحدة هي مصيره الحتمي.
وفسر الجمهور هذا الرحيل إما بموت البروفيسور، أو انفصاله عن حبيبته لشبونة لإنقاذها هي والفريق من تبعيات علاقتهما المعقدة.
2- رحيل دنفر وهلسنكي
لاحظ الجمهور في نهاية الموسم الرابع بعد وفاة نيروبي ظهورها بفستان أحمر بجوار بقية أبطال العمل المتوفيين وهم: برلين وموسكو وأوسلو، تكرار نفس المشهد في بداية الحلقة الخامسة من الموسم الرابع.
في بداية الحلقة انضمت نيروبي ومن رحلوا عن المسلسل إلى دنفر والبروفيسور وهلسنكي، وهو ما دفع البعض إلى التنبؤ بوفاة الشخصيات الثلاث الأخيرة بعد ظهورهم في قائمة الضحايا.
3- هروب الفريق ضمن المتظاهرين
ما زال الفريق عالقًا في بنك إسبانيا دون وجود ملامح واضحة لخطة هروبهم، وهو ما دفع البعض للتخمين أن خطة الهروب سوف ترتكز على الاندماج مع بقية المتظاهرين المعتصمين أمام البنك.
أهم ما يدعم هذه الخطة هو إصرار البروفيسور على كسب الشعب في أكثر من مشهد، الأمر الذي يؤكد احتياجه لهم في المستقبل لإتمام عملية الفرار.
4- انضمام أليشيا إلى الفريق
بعد ملاحظة الجمهور وجود علاقة بين إليشيا وحبيبة برلين السابقة، بسبب معرفة الأولى كافة تفاصيل عملية السرقة، يرجح الجمهور أن انضمام إليشيا للفريق مسالة وقت
5- طوكيو الناجية الوحيدة
تتضمن هذه النظرية بعض الشوائب، إلا أن الجمهور يرى أن طوكيو سوف تكون الناجية الوحيدة في المسلسل لأنها هي من تروي أحداثه.
مع رحيل شخصيات أساسية واحد تلو الآخر، يحتمل أن هذه النظرية قد تثبت فشلها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.