طرامواي الرباط-سلا:حادث "مؤسف واستثنائي" بين مراقب وراكبة في حالة إعاقة    الهاكا.. منح ترخيص لخدمة إذاعية موضوعاتية موسيقية جديدة    العثماني: محاربة الريع والفساد والاحتكار مطالب ملحة والمغرب يحاول جاهدا أن يبدع لصيانة مختلف الحقوق    سقوط أربعة شهداء جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل بالطائرات الحربية على قطاع غزة    سقوط أول قتيل برصاص الجيش في الحراك اللبناني    مقروف: رجاءا الفريق الوطني ليس بحاجة لهذا البوليميك    مودريتش يُلمح لإمكانية انتقاله إلى الدوري الإيطالي    الإسباني دافيد فيا يعلن اعتزاله كرة القدم    650 مليون سنتيم كفائض بخزينة الوداد    المغربية أخيار تخسرلقب تحدي القراءة العربي لفائدة السودانية هديل    وفاة سيدة في حادثة سير بالداخلة    رئيس كولمبيا السابق: لأول مرة أتعرف على تجربة المغرب الرائدة في مسلسل العدالة الانتقالية    وفد برتغالي يشرف على إطلاق إسم “لاغوس” على أحد أحياء القصر الكبير    المغاربة يتصدرون قائمة السياح الوافدين على أكادير خلال شتنبر 2019    ركود المبيعات يكبد خسائر فادحة لكبريات شركات العقار في البورصة : منذ بداية العام هبط سهم الضحى ب 48 ٪ و أليانس ب 31 ٪ و فضاءات السعادة ب 38 ٪    مؤسس بنك المغرب للتجارة الخارجية يحصل على جائ » Visionary Award »    مجموعة “أكسال” تستعد لافتتاح “موروكومول” بالرباط ومراكش لمجموعة "أكسال"    قرعة صعبة للحسنية بكأس “الكاف”    الإصابة تحرم المنتخب المصري من صلاح أمام كينيا وجزر القمر    كومان يثير الجدل مجددا بشأن تدريب برشلونة    وزير التخطيط الليبي، الطاهر الجهيمي: ليبيا ترغب في تعزيز التعاون الاقتصادي مع المغرب    الكاتب الأول إدريس لشكر والحبيب المالكي يحتفيان بمحمد لحبابي    مسلسل الانتحارات مستمر بجهة طنجة تطوان الحسيمة    إيقاف أحد المتطرفين الموالين ل "داعش" ينشط بمدينة كلميم    تركيا ترحل جهاديي داعش إلى المغرب    فوز فيلم “همسات تحت التراب” بالجائزة الأولى في المهرجان الوطني لفيلم الهواة بسطات    مهرجان طنجة للفنون المشهدية    المخرج المغربي علي الصافي ضمن لجنة التحكيم المهرجان الدولي للفيلم بمراكش في دورته ال 18    «باريس البيضاء» يفوز بالجائزة الكبرى للمهرجان المتوسطي لسينما الهجرة بوجدة    قرصنة بطاقات بنكية دولية يوقع ثلاثة شبان بقبضة الأمن بميدلت.. قاموا بتحويل الملايين    محاكمة ستينية بتهمة التهجير السري    لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب تصادق بالأغلبية على الجزء الأول من مشروع قانون المالية لسنة 2020    البرلمان يمنع الحجز على أموال الدولة والجماعات الترابية بتمرير المادة التاسعة من "قانون مالية 2020"    النيابة السودانية تخاطب سلطات السجون بتسليم البشير وآخرين    رئيس تونس يوقف موكبه الرئاسي ويحتضن طفلا كان يأكل من قمامة    جلسات علنية لمدة 3 أيام لعزل ترامب تبدأ الأسبوع المقبل    13 قتيلا و 1828 جريحا حصيلة حوادث السير خلال أسبوع    إدريس ومهدي في تجربة جديدة على قناة « ام بي سي 5 «    السلامي يختار مساعديه بالرجاء    الرباط.. توقيف مواطن إسباني مبحوث عنه بموجب مذكرة حمراء صادرة عن “الأنتربول”    طقس الأربعاء.. بارد مع سماء صافية    المؤتمر العام ال40 لليونسكو: زهور العلوي تشيد بجلالة الملك    عودة سياسة “عفا الله عما سلف”.. جدل حول العفو عن “مهربي الأموال” إلى الخارج    رأي : التغير الفكري والتقدم الاجتماعي    المغرب يترأس اجتماع لجنة الخبراء الحكوميين الخاصة بالاتفاقية العربية لمكافحة الفساد    عبدالحميد البجوقي: فوكس قد يكون سببا في توترات لا تخدم الرباط ومدريد (حوار)    القنصلية العامة لفرنسا بطنجة تحيي الذكرى 101 لنهاية الحرب العالمية الأولى    خصائص الحركة الاحتجاجية العراقية .    الوصية في الفقه والقانون وتطبيقاتها الإرثية 1/2    رغم مطالبة الفرق البرلمانية.. رفض فرض الضريبة على البيسكويت والبسكوي والمنتجات المماثلة والبريتزي    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقترحات حول التهييء للمؤتمر الوطني التاسع

عقد المكتب السياسي اجتماعا مشتركا مع لجنة تفعيل الأداة الحزبية ولجنة القضايا الاقتصادية والسياسية وكتاب الجهات يوم الجمعة 4 ماي 2012
وانتهى الاجتماع تسهيلا لعمل المجلس الوطني وعقلنة أشغاله إلى المقترحات التالية:
المقترح الأول:
عقد المؤتمر الوطني التاسع في غضون شهر شتنبر 2012 بعدد من المؤتمرين والمؤتمرات لا يتجاوز 1200
ومن المؤكد, أننا جميعا نستحضر أهمية المؤتمر والظرفية التي ينعقد فيها وطنيا وجهويا ودوليا والتحديات الكبرى المطروحة علينا
ومن المؤكد كذلك اننا جميعا التقطنا مختلف الاشارات والنتائج التي ميزت استحقاق 25 نونبر 2012 و 100 يوم من تدبير الحكومة الحالية وعلاقاتها مع مختلف المؤسسات عامة وبالمعارضة خاصة.
والمؤكد أننا جميعا نعي مختلف الاختلالات والهزات التي يعرفها واقعنا التنظيمي على مختلف المستويات والعجز الواضح للعديد من هياكلها التنظيمية على استقبال وادماج الطاقات الحاملة لمشروعنا المجتمعي.
وفي هذا السياق يتضح ان المؤتمر الوطني التاسع ليس في الواقع مؤتمرا عاديا, بل هو استحقاق استثنائي مثل حدث المؤتمر الوطني الاستثنائي لسنة1975 ويتطلب منا هذا الاستحقاق، مجهودا جماعيا واستثنائيا ليكون المؤتمر الوطني المقبل
أ - فضاء تنافسيا مبنيا على انتاج افكار جديدة وبرامج نوعية ومبنيا على علاقات ديمقراطية واضحة ونبيلة.
ب - مؤتمر يجيب عن انتظارات التنمية بكل مظاهرها
ج- مؤتمر يمكن الحزب من امتلاك رؤية واضحة المعالم، يجيب عن اسئلة المجتمع وقضاياه الحيوية الحالية، ومتطلبات التحديات الكبرى الوطنية والعربية والدولية التي باتت تشكل اكراهات كبرى لا يمكن تجاهلها
مؤتمر نستشرف فيه آفاق المستقبل وتطوراته، مع توفير العدة اللازمة لهذه الافاق
د - مؤتمريمكن الحزب من صياغة اختياراته واقرار آليات واشكال تنظيمية ملائمة لتحقيق وترجمة تلك الاختيارات والتوجهات.
ه - مؤتمر يساعد على تدبير جيد للنقاش، لتجاوز الاختلالات والانزلاقات التي عرفتها محطات سابقة، نقاش يتسم بالعمق والغنى الضروريين لتقييم تجربة سياسية حبلى بالتساؤلات، ولصياغة البرامج والهياكل الكفيلة بضخ نفس جديد في الحزب والحياة السياسية ولافراز قيادة وطنية متجددة تستجيب لمتطلبات المرحلة.
المقترح الثاني
في ظل هذه الاعتبارات السياسية التي تسمو بطبيعتها فوق كل اعتبار ظرفي او اية حسابات ضيقة، نريد من اللجنة التحضيرية للمؤتمر المقبل التي نقترح عليكم تشكيلها بداية من اليوم ان تنخرط ابتداء من الاسبوع المقبل في انجاز المهام الموكولة لها واعطاء مضمون ايجابي واقعي وملموس لمجمل القضايا المطروحة على مؤتمرنا الوطني المقبل.
ونقترح عليكم ست لجن متفرعة عن اللجنة التحضيرية
1 - اللجنة السياسية والهوية الحزبية
2 - اللجنة الاقتصادية و الاجتماعية
3 - لجنة الثقافة والاعلام
4 - لجنة قضايا النساء والمناصفة
5 - لجنة تفعيل الأداة الحزبية
6 - لجنة الإعداد المادي
ونقترح عليكم ان يختار اعضاء المجلس الوطني الذين بمقدورهم الالتزام والتفرغ لمتابعة اشغال اللجنة التحضيرية ان يسجلوا انفسهم في المطبوع المخصص لهذه الغاية.
مع التذكير، نظرا لدقة المرحلة وقصر المدة الزمنية التي تفصلنا عن تاريخ المؤتمر والمهام الموكولة للجنة التحضيرية، فإن عملها سيكون عملا مكثفا ايام الجمعة والسبت والاحد وكذا خلال ايام الاسبوع ان اقتضى الحال. لتمكين اللجنة التحضيرية من انجاز مهامها، وسيتولى المكتب السياسي اقتراح كفاءات حزبية خارج اعضاء المجلس الوطني قادرة على تقديم اضافات لعمل اللجنة التحضيرية طبقا لمقتضيات النظام الداخلي للحزب. كما ستنكب اللجنة التحضيرية في اول اجتماع لهاعلى اختيار الرؤساء والمقررين وتحديد منهجية عملها و الجدولة الزمنية لاجتماعاتها.
المقترح الثالث
بموازاة مع اشغال اللجنة التحضيرية، تنطلق ابتداء من 7 ماي 17 يونيو 2012 حملة الشروع في ضبط قوائم العضوية الحزبية على قاعدة مقتضيات الباب الثالث من النظام الداخلي كما وقع تعديله من طرف لجنة تفعيل الاداة الحزبية. كما يقرر مبدأ حلول الجهاز الاعلى محل الجهاز الادنى في تنفيذ مقتضيات النظام الداخلي المصاحبة، وفي حالة انعدام اجهزة الحلول، يتولى المكتب السياسي تعيين لجنة للقيام بهذه المهام.
المقترح الرابع
ولغرض انجاح عملية ضبط قوائم العضوية التي ستفضي الى تمكين الحزب من وضع قوائم واضحة وشفافة ومعروفة لدى جميع الاتحاديين والاتحاديات تكون هي المرجع لمختلف الاستحقاقات الحزبية.
يدعو المجلس الوطني جميع الاتحاديات والاتحاديين إلى:
المبادرة لتجديد طلب العضوية والحصول على بطاقة العضوية.
كما يوجه المجلس الوطني نداء لجميع المواطنات والمواطنين الذين يؤمنون بالمشروع المجتمعي الاتحادي لكي يبادروا الى طلب العضوية في الحزب، حتىِ يمكنهم المساهمة في اغناء هذا المشروع وتجديده و تأهيل أداته الحزبية للاضطلاع بالمهام والمسؤوليات التي يعرضها هذا المشروع.
ويحث الأجهزة الحزبية علىِ وضع طلبات الانخراط رهن اشارة الراغبين، و تنظيم ندوات و طنية وجهوية وقطاعية حول قضايا حيوية تهم المجتمع يتمكن الحزب من خلالها من استقطاب طاقات وكفاءات جديدة.
كما يوصي المجلس الوطني للمكتب السياسي، بخلق اجواء التعبئة التي تساعد على انجاح هذه الحملة لضبط قوائم العضوية وضخ دماء جديدة، والدعوة لتنظيم مجالس جهوية يومي 12 و 13 ماي بحضور جميع كتاب الفروع لتوضيح المقتضيات التي تؤطر هذه العملية والاهداف المتوخاة منها. يشارك في تأطيرها أعضاء من المكتب السياسي والمجلس الوطني.
المقترح الخامس
يوصي المجلس الوطني للمكتب السياسي واللجنة التحضيرية بفتح حوار مثمر مع مكونات العائلة الاتحادية بهدف البحث عن الصيغ الكفيلة لتجميع كل القوى والطاقات الاتحادية ومكونات اليسار استجابة لمتطلبات ومستجدات الوضع السياسي العام ببلادنا وما تفرضه الافاق المستقبلية من مهام والتزامات، خدمة للوطن وللاختيار الاشتراكي الحداثي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.