بعد غضب العسكر .. القضاء يستدعي أويحيى بسبب الفساد بالجزائر    أحمد.. فشل في السطو على وكالة بنكية، لكنه نجح في تسليط الأضواء على بطالة شباب مدشر الرمان بملوسة    نقطة نظام.. لا تسمحوا بالكارثة    ابْتَعََدَ عن المَشرِق كي لا يَحتَرِق 1 من 5    أياكس يهزم غرونينغين في الدوري الهولندي    بورتو يكتفي بهدف في سانتا كلارا ليقتنص الصدارة    تسوية وضعية «تي جي في»    إتلاف 830 طنا من الأغذية الفاسدة كانت في طريقها لأمعاء المغاربة    ماء العينين تهدد بكشف فضائح جنسية لقياديين وقياديات متزوجين ومتزوجات بحزب البيجيدي    دراسة ..الرجال يكذبون اكثر من النساء    هولندا.. اعتقال متورطين في تصفية مهاجر مغربي في لاهاي    يوسفية برشيد تعمق جراح المغرب التطواني وتهزمه بهدفين لصفر    بيان لدکاترة المغرب يحذر الحکومة من إستمرارها في تهميش وإقصاء الموظفين الدکاترة ويعلن عن برنامج نضالي تصعيدي    طريقتك في المشي من مخاطر اصابتك بالتهاب المفاصل؟    كذبة إسمها السرطان.. تعرّف على الخدعة وطرق العلاج البسيطة    كوكي يستنكر ضرب حكم مباراة إيبار لموراتا !    المغرب يرد على تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي رسم صورة قاتمة لواقع الصحافة    القرض الفلاحي: غاديين نساهمو فمكننة الفلاحة بالمغرب    ترامب يهاجم الصحافة: واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأكثر كذبا    آخر الأخبار عن الفتاة التي تعرت أمام الكاميرا لعشيقها    هوفنهايم يكتسح شالكه بخماسية في البوندسليغا    المغرب يتعرف على خصمه في حال تأهله لنصف نهائي كأس افريقيا U17    ممرضو وتقنيو الصحة يصعدون احتجاجاتهم الشهر القادم    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    خبر سار لجماهير الوداد.. الحداد جاهز للديربي    أطاك المغرب تعلن مشاركتها في مسيرة "الأحد" تضامنا مع معتقلي حراك الريف    بعد فوز يوفنتوس بالدوري الإيطالي.. رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق    بنعرفة كيرد على لشكر: التفكير فالمطالبة بتعديل المادة 47 من الدستور تفكير معندو حتى شي معنى وضيّق    توقعات الطقس لغد الأحد.. عودة الأمطار مع زخات رعدية في هذه المناطق    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    “التعاضدية الفلاحية” توقع 3 اتفاقيات بمعرض الفلاحة (فيديو) هذه تفاصيلها    جوارديولا: لو كنت لاعباً ما استطعت الفوز بعد وداع "الأبطال"    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم ب0.09% مقابل الأورو ومقابل الدولار    بالفيديو.. فلوس صحيحة لقاوها عند الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.. حاطهوم غير فالباليزات فدارو    أزيد من 2 مليون مسافر عبر مختلف مطارات المملكة في شهر واحد    غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام    بالفيديو. القرطاس كيلعلع فغفساي بسباب قايد بغا يحيد للمزارعين ماكينات ديال الفلاحة    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    مصر تفتح مراكز التصويت على بقاء "الرئيس السيسي" إلى 2030    بعد أداء مشرف لروائع عمالقة “الزمن الجميل”.. المغربي “علي المديدي” يتأهل إلى نصف نهائي البرنامج    تلفزيون فلسطيني يجمع المشرق والمغرب والشام والخليج في القدس عربية    بعد تأهل ممثل أكادير: هذا هو الكوبل الفائز بلقب :”للا العروسة” 2019.    شباب شيشاوة يتالقون في مصر بحصولهم على 4 جوائز مسرحية    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    بني ملال تحتضن فعاليات الدورة الأولى للجائزة الوطنية لفن الخطابة    أمير المؤمنين يعطي تعليماته السامية لوزير الداخلية قصد تنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية    "ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة    افتتاح منتجع وسبا هيلتون طنجة الهوارة الجديد    من الشعبي إلى « الراب ».. الستاتي يغير « الستايل »ويدخل حرب « الكلاش »    الزين ولاطاي كلشي كاين في مراكش. والتبوگيصة برعاية مادام أخنوش – فيديوهات    زوجة عيوش تمثل المغرب بفيلم « آدم » بمهرجان « كان » السينمائي »    فضيحة جديدة هزات عرش “فيسبوك”    مرصد بكلية الحقوق ينفتح على محيطه في سطات    مسلمو الدنمارك يتظاهرون ضد إحراق المصحف    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    “القمر الوردي” يطل على الأرض في “الجمعة العظيمة”    دورة تكوينية في ''قواعد التجويد برواية ورش عن نافع'' بكلية الآداب بالجديدة    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الخلفي: إطلاق حوار وطني لاستشراف ترابي يمتد إلى سنة 2050
نشر في الصحراء المغربية يوم 24 - 01 - 2019

كشف مصطفى الخلفي، الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة، عن إطلاق حوار وطني وتشاركي، خلال شهر يناير الجاري، سيقوم على انجاز تشخيص استراتيجي لاستشراف ترابي في كل منطقة وجهة.
وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة، في ندوة صحفية عقب نهاية مجلس الحكومة اليوم الخميس بالرباط، أن وزير الاسكان وسياسة المدينة قدم عرضا حول التوجهات العامة لسياسة الدولة في اعداد التراب، أعلن فيه عن إعداد تشاور وطني حول إعداد توجهات السياسة العامة لإعداد التراب، مبرزا أن ذلك التشاور سيليه انجاز وثيقة تتعلق بتوجهات السياسة العامة لإعداد التراب لسنة 2050، وهو ما يمكن من وضع وثيقة استشرافية وأداة مرجعية تحدد الآفاق في إلى سنة 2050.
وأعلن الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة أن الحكومة بصدد إطلاق عملية إعداد هذه التوجهات في أفق سنة 2050، بهدف التوفر على رؤية استشرافية لتطور المجالات الحضرية والقروية والتراب الوطني بأكمله. وقال الوزير إن "تقييم التصميم الوطني شكل وثيقة ذات أهمية كبيرة ساهمت في توجيه القرار العمومي"، ومع التحولات الاقتصادية والاجتماعي والمؤسساتية أصبح من الضروري، ووفق الفصل 143 من الدستور الذي نص على دسترة التصاميم الجهوية، إضافة إلى الرسالة الملكية السامية بمناسبة المنتدى الوزاري العربي للإسكان والتعمير في دجنبر 2017، والتي دعت إلى بلورة رؤية استشرافية جديدة تحدد الأهداف والأولويات الوطنية في مجال إعداد التراب، وتساعد على تحقيق الانسجام في الأداء العمومي، وتروم ترشيد الموارد المتاحة، وإعادة التوازن للبنيات التحتية، وتقليص الفجوة بين كافة المناطق والجهات.
وأشار الوزير إلى أن التصاميم الجهوية في مجال الاستشرافي تغطي مدة 20 إلى 25 سنة، بهدف التوفر على رؤية استشرافية لكافة الجهات، ولتوجيه مختلف السياسات لهذه الرؤية الشاملة. وقدم بعض البرامج الاستشرافية والتي أحدثت تغيرات ملحوظة، منها مخطط تنمية الدار البيضاء الكبرى، ومشروع طنجة الكبرى، ومشروع التنمية الحضرية لتطوان الكبرى، التأهيل الحضري المندمج لسلا، الرباط مدينة الأنوار، ومخطط الاستراتيجي لتنمية القنيطرة، ومراكش الحاضرة المتجددة، والحسيمة منارة المتوسط، وبرنامج محاربة الفوارق المجالية.
وأعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة أن التحدي المطروح على الحكومة يتمثل في تنزيل قواعد التنمية والتهيئة للمدن التي يفوق عدد سكانها 26 ألف نسمة، ويتوفر المغرب على 26 مدينة يفوق عدد سكانها 100 ألف، وقال "هذا تحدي كبير مطروح على مستوى تدبير السياسة الحضرية"، مبرزا أن هناك تحدي مماثل يتعلق بتدبير السياسة الحضرية للمدن المتوسطة والصغرى، إضافة إلى تحدي استدامة الموارد الطبيعية ذات البعد التنموي، وتعزيز القدرة التنافسية لكل منطقة ولكل جهة على جميع المستويات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.