مغاربة إسبانيا يعانون الإسلاموفوبيا وخطاب الكراهية    صورة تفضح ملكة جمال روسية وتجردها من اللقب    سيرجيو راموس يستعد للزواج بصديقته في حفل زفاف "أسطوري"    رونارد انا مقتنع بأداء اللاعبين …    باعدي الإدريسي ترقبوا هذا الاسم في قادم لقاءات الأسود    ضبطهما في وضع مخل “على السطوح”.. المتهم بقتل جاره وطعن شقيقته: انتقمت لشرفي    تركت ابنتها تموت لتمارس الرذيلة مع رئيسها في العمل 4 ساعات المزيد على دنيا الوطن    حصري… موك صايب في ديو غنائي مع فنانة مغربية    هشام سليم يعترف بتعاطيه المخدرات ويرفض العمل مع السبكي    البنك الشعبي يحقق نموا في أرقامه برسم 2018    مدرب غامبيا سعيد بالتعادل أمام الجزائر ويثق بالتأهل    بنعبد الله: لا أرى أملا في الأغلبية الحكومية الحالية    أسباب حظر الحجاب في ألمانيا    خطبة الجمعة بنيوزيلاندا: معا للتصدي للكراهية    استقالة القيادي موحى اليوسي تربك مناضلي حزب الحركة الشعبية    فرنسا تهزم مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020    وتكتملُ لعبةُ الثالوث القاتل!    الفنانة “حنان الزرهوني” تهدي الأم أغنية تطوانية في عيدها الأممي    المركز الكاثوليكي يكرم النجمة المغربية سميرة سعيد    تأجيل محاكمة الزفزافي ورفاقه لاستكمال مرافعات الدفاع قبل النطق بالحكم    ميسي يغيب عن الأرجنتين أمام الأسود بسبب الإصابة    التنديد يواجه دعوة ترامب إلى الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان    أثينا بخطين جويين نحو الدار البيضاء ومراكش    المهداوي يناشد المحكمة للسماح له بحضور عيد ملاد إبنه    ابن جرير تستعد لموسم “روابط” وتجمع الرحامنة بجذورها الصحراوية    تقرير دولي حول ارتفاع تكلفة المعيشة الدار البيضاء من أغلى مدن العالم -التفاصيل    اعتقال مواطن مصري في طنجة قتل شريكه في التجارة المغربي واحرق جثته    أرجنتين ميسي تسقط ودياً أمام فنزويلا قبل مواجهة الأسود    الأمم المتحدة تستبعد “نتائج سريعة” لمحادثات الصحراء وتقول: المواقف متباعدة    دراسة: التدخين يحرم الشخص من تمييز الألوان    هزيمة مفاجئة للأرجنتين أمام فنزويلا 3 – 1 على بعد ثلاثة إيام على مواجهة المغرب    شباب القرى ثروة متجددة لثورة اقتصادية.. البحث عن خارطة طريق لإنعاش تشغيلهم    أبو حفص « يُجلد » فقهاء المغرب بسبب مجزرة نيوزيلندا    الوزير بنعتيق: الكفاءات المغربية جزء من التعاون الثنائي وجسر لدعم التعاون في ميدان الهجرة    المغربي غرابطي.. « صوت الله » الذي أنزل السكينة على النيوزيلانديين    الملك يعزي الرئيس العراقي في ضحايا غرق عبارة سياحية بنهر دجلة كان على متنها 200 شخص    الداودي: قرار تسقيف أسعار المحروقات قائم ولن نتراجع عنه    أما آن لترهات ابن كيران أن تنتهي؟ !    آلاف مدراء التعليم الإبتدائي يَنضمون للإحتجاجات و " حراك الأساتذة" و يُصعّدون ضد أمزازي !    الحسيمة وتطوان تتصدران المدن الاكثر غلاء في الاسعار    دار الشعر بتطوان تجمع بين الشعر والمسرح والموسيقى في اليوم العالمي للشعر    التعبئة مستمرة في الجزائر بعد شهر على انطلاق الاحتجاجات (فيديو)    إطلاق مبادرة تكوين المشرفات على دور الصانعة بالمغرب    «طرسانة»..    مؤتمر دولي بتطوان يسلط الضوء على قضية الشباب والهجرة    "طفح الكيل" و"أليس" يتوجان المغرب في "الأقصر للسينما الإفريقية"    ترامب يعترف بسيادة “إسرائيل” على الجولان.. والاتحاد الأوربي: الهضبة ليست إسرائيلية    بنك المغرب يتوقع تراجع نمو الاقتصاد واتساع عجز الميزانية    إصدار طابع بريدي جديد خاص بالقطار الفائق السرعة "البراق"    المجموعة مولت الاقتصاد الوطني ب 15 مليار درهم تم ضخ الثلثين منها لفائدة المقاولات    دراسة: المشروبات السكرية تزيد خطر الموت بأمراض القلب والسرطان!    خسرت الوزن في يوم واحد دون حمية (ولا تمارين)    على ضفاف علي    ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان    أمراض اللثة تفاقم خطر الإصابة بالخرف    علامات أثناء النوم تشير إلى معاناتك من مشاكل صحية    الإنسانية كل لا يتجزأ    بالفيديو:حمامة المسجد مات ساجدا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما لا تعرفونه عن وزراء بنكيران
نشر في المساء يوم 06 - 01 - 2012

بعد طول انتظار، أعلنت تشكيلة الحكومة الجديدة، التي ضمت، إلى جانب رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، 30 وزيرا، من بينهم سبعة وزراء منتدبين. تعددت سيرهم الذاتية،
فلكل مساره العلمي الذي طبعه وميزه: شواهد ودبلومات في مختلف التخصصات، أعمال مختلفة وطباع متباينة.. لكنْ تظل آمال المغاربة هي أن يعملوا جميعا من أجل مغرب أفضل على جميع المستويات، فالشواهد تظل غير ذات قيمة إذا غابت الشفافية والنزاهة والمصداقية..
بنكيران.. قائد حكومة 2012
ولد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، بمدينة الرباط عام 1954 وانتمى، في النصف الثاني من السبعينيات، إلى الشبيبة الاتحادية، التي غادرها سنة 1976، ليلتحق بالشبيبة الإسلامية.
حصل بنكيران، الأمين العامّ لحزب العدالة والتنمية، سنة 1979 على الإجازة من كلية العلوم -شعبة الفيزياء وعمل أستاذا في المدرسة العليا للأساتذة، ليترك الوظيفة، بعد ذلك، وينشي مشاريع خاصة.
انفصل عن الشبيبة الإسلامية سنة 1981، وأسس سنة 1983 جمعية باسم "الجماعة الإسلامية"، رفقة أعضاء سابقين في الشبيبة، وهي التي ستحمل، بعد ذلك، اسم "حركة الإصلاح والتجديد".
تقلد بنكيران عددا من المسؤوليات، فقد كان رئيسا سابقا لكل من "حركة الإصلاح والتجديد" وللمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، كما كان مديرا لكل من جرائد "الإصلاح" و"الراية" و"التجديد".
وبنكيران عضو للمجلس الأعلى للتعليم واللجنة الخاصة بالتربية والتكوين، كما كان عضوا متطوعا في المجلس العلمي بالرباط. وانتخب بنكيران برلمانيا لأربع مرات، وهو متزوج من ابنة عمه، نبيلة بنكيران وله ستة أبناء. معروف بجرأته وبصراحته وتلقائيته، ومعروف بحسه الإنساني، فهو لا يمكن أن يرد طالبا أو محتاجا، كما أنه رفيق بالحيوانات، وكلما أراد بنكيران أن يختم جوابا أو ينهي حديثا، فإن لازمته هي: "انتهى الكلام"..
عبد الله بها-- رفيق بنكيران الهادئ..
ولد عبد الله باها، وزير الدولة، سنة 1954 في منطقة تسمى "إفران" -الأطلس الصغير- في إقليم كلميم. بعد حصوله على شهادة الباكالوريا، تابع تكوينه العالي في معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة وحصل على دبلوم مهندس تطبيق في التكنولوجيا الغذائية سنة 1979، واشتغل أستاذا في المعهد ذاته، منذ تخرجه إلى غاية سنة 2002.
وباها هو رفيق درب رئيس الحكومة، لمدة تفوق 30 سنة، وقد تقلد عددا من المناصب داخل الحزب، فهو نائب الأمين العام للحزب وبرلماني سابق خلال استحقاقات 2002 و2007، كما اشتغل رئيس لجنة العدل والتشريع في مجلس النواب ما بين 2002 و2003 ورئيس فريق العدالة والتنمية من سنة 2003 إلى غاية 2006، ونائبا لرئيس مجلس النواب في الفترة الممتدة من سنة 2007 إلى سنة 2008. وكان نائبا لرئيس الجماعة الإسلامية سنة 1986 ونائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح سنة 1996.
ومعروف عن باها هدوؤه واتّزانه، ويستشيره رئيس الحكومة في عدد من القضايا والملفات التي تهُمّ الحزب، فحق له، بذلك، أن يوصف ب"توأم روح بنكيران"..
العنصر.. من اللا سلكي إلى "أم الوزارات"..
ازداد امحند العنصر، وزير الداخلية، سنة 1942 في "ايموزار مرموشة"، وهو الأمين العام للحركة الشعبية، بعد انتخابه سنة في مارس من سنة 2006، وشغل المنصب ذاته سنتي 1986 و1994.
وهو حاصل على دبلوم السلك العالي من المدرسة الوطنية للإدارة العمومية، وعمل في وزارة البريد والمواصلات السلكية واللا سلكية، فشغل منصب المدير العام للبريد والمصالح المالية ومدير للشؤون العامة ومنصب الكاتب العام للوزارة.
انتخب العنصر، في يونيو 1993، نائبا عن دائرة بولمان (إقليم بولمان) خلال الانتخابات التشريعية، ثم أعيد انتخابه خلال الانتخابات التشريعية لنونبر 1997، وأعيد انتخابه أيضا في الانتخابات التشريعية ليوم 27 شتنبر 2002. كما تم انتخابه في أكتوبر 1997 رئيسا لمجلس جهة فاس -بولمان.
والعنصر وزير سابق للبريد والمواصلات السلكية واللا سلكية ما بين سنتي 1981 و1992، ووزير سابق للفلاحة والتنمية القروية سنة 2002 ووزير دولة سابق في الحكومة المنتهية ولايتها.
ووزير الداخلية متزوج وأب لخمسة أبناء، ومعروف عنه تشبثه الشديد بأسرته الصغيرة، التي يوفر لها قسطا من الوقت، كما أنه يعشق مسقط رأسه.
العثماني.. الطبيب والفقيه
رأى سعد الدين العثماني، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، النور في إنزكان سنة 1956. بعد حصوله على الباكالوريا سنة 1976، تابع دراسة الطب في الدار البيضاء، فحاز الدكتوراه في الطب العام من كلية الطب والصيدلة في الدار البيضاء، ثم دبلوم التخصص في الطب النفسي سنة 1994 من المركز الجامعي للطب النفسي في الدار البيضاء.
وبالموازاة مع ذلك، تابع العثماني دراسته في كلية الشريعة بآيت ملول، فحصل على الإجازة، لينال بعدها شهادة الدراسات العليا في الفقه وأصوله من دار الحديث الحسنية في الرباط، كما حصل على دبلوم الدراسات العليا في الدراسات الإسلامية من كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الرباط (نونبر 1999).
عمل العثماني كطبيب عام ثم طبيب طور التخصص في الطب النفسي داخل المركز الجامعي في الدار البيضاء وبعدها طبيبا نفسانيا في مستشفى الأمراض النفسية في برشيد.
والعثماني حاليا هو رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، وكان أمينا عاما للحزب ما بين 2004 و2008.
وقد انتخب العثماني برلمانيا أربع مرات متتالية، منذ الولاية التشريعية 19972002. وللعثماني عدد من المؤلفات في مجال الدعوة والحوار والمرأة والصحة النفسية.
ولا تفارق الابتسامة مُحيّا العثماني، الذي أهّله تخصصه العلمي في مجال الطب النفسي إلى أن تكون لديه قدرات كبيرة على التواصل و"الدبلوماسية"
الرميد.. المحامي "المشاكس"..
ولد مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، سنة 1959 في سيدي بنور. بدأ العمل في المحاماة سنة 1984، بعد حصوله على الإجازة في الحقوق. ورغم أنه ولج العمل كمحامٍ، فإنه درس الفقه، حيث حصل سنة 1988 على شهادة الدراسات العليا في الفقه وأصوله من مدرسة الحديث الحسنية.
بدأ الرميد العمل الدعوي وهو طفل ( 14 سنة) وانضم إلى الشبيبة الإسلامية ما بين سنتي 1973 و1974، ليغادرها، بعد أكثرَ من أربع سنوات.
يُصنَّف مصطفى الرميد ضمن "صقور" حزب العدالة والتنمية، فهو معروف بمواقفه الصلبة، رافَع في ملفات حساسة، من قبيل ملف السلفية الجهادية وقضايا الصحافة، وهو دفاع المدير المؤسس لجريدة "المساء"، رشيد نيني، الذي ما يزال يقبع خلف القضبان داخل سجن عكاشة منذ أزيد من ثمانية شهور.
مصطفى الرميد رئيس سابق لفريق العدالة والتنمية في البرلمان ورئيس سابق للَجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان في البرلمان.
ومن العمل السياسي، بعدما اعتذر عن الترشح من جديد لانتخابات 2011 وذهب إلى الحج، واصل الرميد عمله، حيث كان استطاع منتدى الكرامة الذي يرأسه.
أحمد التوفيق.. صاحب "جارات أبي موسى"..
ولد أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، سنة 1943 فيلا "مريغة" -منطقة الأطلس الكبير- نال الإجازة في التاريخ من كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الرباط وشهادة في تاريخ المغرب، كما حصل، سنة 1967، على شهادة السلك الثالث في التاريخ من نفس الكلية.
عمل التوفيق في مجال التدريس منذ 1961، إذ شغل منصب أستاذ مساعد في شعبة التاريخ -كلية الآداب في الرباط، ثم أستاذا محاضرا في نفس الشعبة ليعمل، بعد ذلك، نائبا لعميد كلية الآداب في الرباط، ما بين 1968 و1978.
عمل التوفيق محافظا للخزانة العامة في الرباط، من 1995 إلى 2002، وكان قبلها مدير معهد الدراسات الإفريقية، ما بين 1989 و1995.
لوزير الأوقاف، الذي ظل على رأس الوزارة منذ 2002، أربع روايات، وهي "غريبة الحسين" و"جارات أبي موسى" و"السيل" و"شجيرة حناء وقمر".
ويساهم التوفيق في مجال تاريخ المغرب القديم والحديث في تكملة إصدار الموسوعة المغربية (معلمة المغرب)، وهو يشغل، إلى جانب ذلك، كاتبا للجمعية المغربية للتأليف والترجمة والنشر ونائبا للكاتب العام للجمعية المغربية للبحث التاريخي.
الضحاك.. القاضي السفير
يتحدر إدريس الضحاك، الأمين العام للحكومة، من مدينة القصر الكبير، التي ازداد فيها يوم 15 غشت من سنة 1939.
والضحاك سفير سابق في سوريا، كما أنه شغل منصب الرئيس الأول للمجلس الأعلى، وهو المنصب الذي شغله منذ أكتوبر 1996، بعد أن كان مديرا للمعهد الوطني للدراسات القضائية خلال ثمان سنوات (1977 -1985).
الضحاك حاصل على الدكتوراه في القانون من جامعة نيس، على شهادة الدكتوراه في القانون، كما حصل على شهادة جامعية من جامعة بغداد وعلى شهادة عليا في القانون البحري والجوي والتأمين من جامعة بروكسيل.
عمل قاضيا في عدد من المدن، كالجديدة وطنجة وتطوان والصويرة والدار البيضاء.
نال وسام العرش من درجة فارس ووسام الاستحقاق من الدرجة الأولى في سوريا ووسام الاستحقاق الفرنسي.
شغل منصب الأمين العام للمنظمة العربية للدفاع الاجتماعي ضد الجريمة (1985 -1989)، وهو عضو وخبير في العديد من اللجن والمنظمات في المغرب ولدى الأمم المتحدة، وخاصة في مجال القانون البحري وحقوق الإنسان والبيئة، فضلا على إسهاماته المتعددة في العديد من التظاهرات القضائية ذات البعد الدولي منذ أزيد من أربعة عقود.
بركة.. صهر الفاسي "الاقتصادي"
نزار بركة، وزير الاقتصاد والمالية، من مواليد مدينة الرباط سنة 1964. حصل على الإجازة في الاقتصاد سنة 1985، وبعدها على دبلوم الدراسات المعمقة في الاقتصاد من جامعة "إكس -مارسيليا 3" في فرنسا، لينال شهادة الدكتوراه في العلوم الاقتصادية من نفس الجامعة.
عمل بركة أستاذا في كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية في جامعة محمد الخامس -أكدال، ليلتحق بوزارة المالية سنة 1996. وبعد تدرجه في المسؤوليات، شغل منصب مدير مساعد لمديرية الدراسات والتوقعات المالية في وزارة المالية والخوصصة سنة 2006، ليتولى سنة 2007 منصب وزير منتدب لدى الوزير الأول، صهره عباس الفاسي، مُكلَّفاً بالشؤون الاقتصادية والعامة.
وبركة هو عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، الذي التحق به سنة 1981.
وقد انتخب بركة، سنة 2005، نائبا لرئيس الأممية الديمقراطية الإفريقية لأحزاب الوسط، ثم أعيد انتخابه في شتنبر من سنة 2007 لولاية ثانية.
ساهم بركة في تقرير الخمسينية حول التنمية البشرية في المغرب، كعضو مجموعة العمل الموضوعاتية "النمو الاقتصادي والتنمية البشرية"، وهو عضو في لجنة ابن رشد لتقوية التعاون بين المغرب وإسبانيا.
بنعبد الله.. من الإعلام إلى السكنى والتعمير
ازداد نبيل بنعبد الله، وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة، يوم 3 يونيو 1959 في الرباط، وهو الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية ووزير اتصال سابق في حكومة إدريس جطو. كما شغل منصب سفير المغرب في روما، الذي لم يستمرَّ فيه سوى بضعة شهور قبل أن يتم إعفاؤه من مهامه بعد شجار بين زوجته وزوجة الطيب الفاسي الفهري، وزير الخارجية السابق خلال مهرجان للفنون التشكيلية في مدينة البندقية.
وبخصوص مساره العلمي، وبعد حصوله على شهادة عليا من المعهد الوطني للغات والحضارات الشرقية في باريس سنة 1985، عمل ترجمانا محلفا مقبولا لدى المحاكم المغربية منذ 1987. وشغل منصب نائب رئيس جمعية التراجمة المحلفين بالمغرب منذ 1992، وكان عضوا في المجلس الوطني للشباب والمستقبل سنة 1990.
كما تولى بنعبدالله مهمة رئيس الشبيبة الاشتراكية، من 1994 إلى 1998، قبل أن ينتخب ضمن أعضاء الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية سنة 1995.
وشغل بنعبدلله منصب مدير جريدتي "البيان" و"بيان اليوم"، من 1997 إلى 2000، وهو عضو في "مؤسسة الثقافات الثلاث".

أخنوش.. استقالة من أجل الوزارة
ازداد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، سنة 1961 في مدينة تافراوت، وهو حاصل على دبلوم في التسيير من جامعة شيربروك في كندا، ويرأس مجموعة "أكوا"، التي تضم نحو 50 شركة.
وأخنوش هو رئيس جهة سوس -ماسة -درعة، وعضو في مكتب الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومتصرف في البنك المغربي للتجارة الخارجية ومتصرف في مؤسسة "أكاديميا"، وهو كذلك عضو في هيئة تقييم الخوصصة.
رغب رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في أن يكون أخنوش ضمن أعضاء حكومته، غير أن خروج حزب الأحرار إلى المعارضة ومعارضة بنكيران استوزار تقنوقراط باسم أحزاب سياسية جعلت الوزير السابق في حكومة الفاسي يستقيل من حزب التجمع الوطني للأحرار ويتقلد المنصب ذاته بدون لون سياسي.
وأخنوش عضو في مجموعة التفكير لدى الراحل الحسن الثاني حتى سنة 1999، وفي مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وهو عضو متصرف في مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء.
ويعتبر أخنوش من المستثمرين الناجحين في مجال توزيع المنتجات النفطية وفي قطاع وسائل الإعلام والاتصالات.
ويقول المقربون منه إنه يفضل العمل في صمت ومعروف بنزاهته وبنظافة يده، وهو ما أهّله إلى تولي المنصب من جديد.
محمد الوفا.. سفير الاستقلاليين
ازداد محمد الوفا، وزير التربية الوطنية، بمدينة مراكش سنة 1948. بعد حصوله على شهادة الباكلوريا، انتقل إلى مدينة الرباط، حيث حصل على الإجازة في الاقتصاد من كلية الحقوق -جامعة محمد الخامس، لينال بعد ذلك دبلوم الدراسات العليا من جامعة السوربون في فرنسا، ثم على دبلوم الدراسات العليا، السلك الثالث، من معهد التنمية الاقتصادية والاجتماعية، التابع لجامعة السوربون.
والوفا هو صهر وتلميذ الزعيم الروحي لحزب الاستقلال، علال الفاسي، حيث تزوج من عواطف، ابنة زعيم الاستقلاليين.
بدأ الوفا أولى خطواته في النضال السياسي داخل الجامعة سنة 1968، ليصبح رئيسا للاتحاد الوطني لطلبة المغرب ما بين سنتي 1969 و1972. شغل منصب الكاتب العام للشبيبة الاستقلالية ما بين سنة 1976 و1984، وهو عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال منذ 1983، وانتخب برلمانيا ما بين 1977 و1997.
ترأس الوفا، ما بين 1983 و1992، المجلس البلدي لمراكش، غاب عن النشاط السياسي لمدة 11 سنة، بحكم منصبه كسفير، حيث عُيِّن سفيرا للمغرب في الهند سنة 2000، ليعيَّن بعد ذلك سفيرا للمملكة في إيران، ثم سفيرا في البرازيل إلى غاية شتنبر 2011.
‏ لحسن الداودي.. اقتصادي العدالة والتنمية
ولد لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، سنة 1947 في "فم أودي" ببني ملال.
والداودي هو نائب الأمين العام للحزب ورئيس سابق لفريق العدالة والتنمية، ومن أبرز المتخصصين في القضايا المالية والاقتصادية في حزب العدالة والتنمية.
تابع دراساته الابتدائية والثانوية في مسقط رأسه. وبعد حصوله على الباكلوريا، سافر إلى فرنسا حيث حصل على الإجازة، ثم على شهادة الدراسات المعمقة، فعلى دكتوراه السلك الثالث في شعبة الاقتصاد.
عمل الداودي أستاذا للتعليم العالي -تخصص الاقتصاد في كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية في فاس، وحصل منها على دكتوراه الدولة في الاقتصاد في سنة 1989. كما تولى، في الفترة الممتدة من سنة 1989 إلى سنة 1998، مهمة مستشار في البنك الإسلامي للتنمية في جدة لتقييم أشغال البحوث والنشر.
كان الداودي حاضرا في أنشطة "حركة الدعوة" في فاس، ثم في "رابطة المستقبل الإسلامي"، التي اندمجت مع حركة الإصلاح والتجديد وكوّنتا "حركة التوحيد والإصلاح".
انتُخِب الداودي، في 2002 و2007، نائبا برلمانيا عن دائرة فاس، ثم انتخب برلمانيا سنة 2011 عن دائرة بني ملال.
13/ أوزين.. حقيبة الرياضة بعد الخارجية
ازداد محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة، يوم 5 يناير 1969 بمدينة إفران، وهو كاتب سابق للدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون خلال الحكومة المنتهية ولايتها.
نال أوزين الإجازة في اللغات من جامعة محمد الخامس في الرباط سنة 1993 ودبلوم الدراسات العليا في شعبة اللغات والثقافات في نفس الجامعة، سنة 1995، وشهادة الماستر في إستراتيجيات التنمية المستدامة في جامعة الشرق الأوسط في بوسطن، سنة 2000، ودكتوراه في سوسيولوجا اللغات من جامعة محمد الخامس عام 2004.
تخرج أوزين، أيضا، من الأكاديمية الدولية للريادة في غومرباش في ألمانيا سنة 2006 ومن المعهد الدولي لبرامج الريادة في الولايات المتحدة الأمريكية، سنة 2008.
وأزوين عضو في المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية، وظل يشغل منصب مستشار وزير الفلاحة والصيد البحري. وهو مستشار تقني سابق في وزارة الفلاحة والتنمية القروية والصيد البحري.
عمل أوزين أستاذا في جامعة محمد الخامس، وشغل منصب مساعد رئيس جامعة الشرق الأوسط في بوسطن ومستشارا فيها، ثم مستشارا ثقافيا في مؤسسة "بيس كورب".
14- عبد العزيز رباح.. من الديوان إلى الوزارة
ولد عبد العزيز رباح، وزير التجهيز والنقل، سنة 1962 في سيدي قاسم، وهو عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية وأحد أبرز قيادييه. توج مساره الدراسي في مرحلته الأولى بنيل شهادة الباكلوريا من ثانوية محمد الخامس في القنيطرة، في شعبة العلوم الرياضية سنة 1981. التحق، بعدها، بالمعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي في مدينة الرباط، ليحصل على دبلوم محلل اقتصادي. لم تتوقف الطموحات الدراسية لرباح عند هذا الحد، بل أكمل مشواره الدراسي سنة 1992 في جامعة لافال في كندا، لينال بتفوق شهادة الماستر من هناك. تدرج داخل أجهزة حزب العدالة والتنمية منذ الإعلان عن تأسيسه وصار، في وقت لاحق، عضوا للأمانة العامة، ثم اشتغل في عدة دواوين وزارية، من بينها ديوان رئيس الحكومة السابق إدريس جطو. ثم برلمانيا عن مدينة القنيطرة ابتداء من سنة 2006، وبعد ذاك، رئيسا لمجلسها البلدي منذ سنة 2009. ورباح متزوج وأب لثلاث بنات.
وهو عضو سابق في مجموعة العمل الوطنية لمبادرة الإدارة الرشيدة التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادي وعضو في مجموعة العمل العربية.
15- الضريس.. "إطفائيّ الداخلية"
يتحدر الشرقي اضريس، الذي عيّن وزيرا منتدبا لدى وزير الداخلية، من دوار "أولاد ساسي" -قبائل بني عمير في إقليم الفقيه بنصالح، الذي ولد به سنة 1955. يلقب الضريس ب"إطفائي الداخلية"، لأنه كان يُكلَّف بالمهام الصعبة، حيث عين واليا للعيون خلال مرحلة حرجة.
والضريس من حملة القرآن الكريم، فوالده كان فقيها، ويحب بعض الأمنيين تلقيبه ب"المومن"، في إشارة إلى تدينه.
للضريس دراية بملفات حساسة داخل وزارة الداخلية. التحق الضريس، الذي يتحدر من أسرة متواضعة جدا، بعد حصوله على إجازة في العلوم السياسي، بالوزارة سنة 1977 كمجند في إطار الخدمة المدنية، قبل أن يُعيَّن متصرفا مساعدا عام 1979، وعين في يناير 1988 قائدا ملحقا بالإدارة المركزية في الوزارة نفسها، ورقي في مارس 1995، عيّن كاتبا عاما ملحقا بالإدارة المركزية. وعين الضريس، بعد ذلك، في سنة 1998 عاملا على إقليم الحوز، ثم عاملا مديرا للشؤون العامة في وزارة الداخلية سنة 1999، ثم عاملا مديرا للولاة في 25 يوليوز 2003، وبعد ذلك، واليا بالنيابة في تطوان في 29 أبريل 2005، قبل أن يعين مديرا عاما للأمن الوطني في 13 شتنبر 2006.
16- العمراني.. دبلوماسي بلون سياسي
يوسف العمراني، الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، ابن مدينة طنجة، التي ازداد فيها سنة 1953، وهناك تلقى تعليمه الأولي ونال شهادة الإجازة في العلوم الاقتصادية من جامعة محمد الخامس في الرباط سنة 1978. كما أنه حاصل على دبلوم في التدبير من معهد الإدارة في مدينة بوسطن.
التحق العمراني بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون سنة 1978، بوصفه سكرتيرا للشؤون الخارجية، وبعد ذلك، اشتغل، انطلاقا من سنة 1981 إلى سنة 1984، ملحقا بديوان وزير الشؤون الخارجية والتعاون، وبعدها، ما بين سنتي 1989 و1992، شغل منصب رئيس ديوان كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون. 
وعين العمراني قنصلا عاما للمغرب في برشلونة، ثم سفيرا للمغرب في كل من كولومبيا 1996 والشيلي (1999) والمكسيك (2001)، وفي سنة 2003، سيشغل منصب المدير العام للعلاقات الثنائية في وزارة الشؤون الخارجية والتعاون إلى غاية سنة 2008، وفي نونبر 2008، تم تعيينه كاتبا عاما لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، وهو المنصب الذي ظل يشغله إلى غاية انتخابه أمينا عاما للاتحاد من أجل المتوسط، في يوليوز 2011.
‏ الوردي.. بروفيسور الصحة
يتحدر الحسين الوردي، وزير الصحة، من الريف، وهو مزداد يوم 22 شتنبر1954 .
انخرط الوردي في صفوف التقدم والاشتراكية، وهو عضو الديوان السياسي للحزب وأستاذ التعليم العالي في كلية الطب والصيدلة في الدار البيضاء. كما شغل مهمة نائب عميد نفس الكلية من ماي 1999 إلى ماي 2005، حيث عين عميدا للكلية المذكورة.
شغل البروفسور الحسين الوردي منصب رئيس مصلحة الاستقبال في مستعجلات المركب الاستشفائي الجامعي ابن رشد في الدار البيضاء، ثم عمل رئيسا للجنة القيادة لمستعجلات الدار البيضاء وكاتبا عاما للجمعية المغربية لطب المستعجلات والكوارث، فرئيس جمعية أساتذة المركب الجامعي ابن رشد ورئيس اللجنة الوطنية لمعادلة دبلومات علوم الصحة في وزارة التعليم العالي،وعضوا في مجلس جامعة الحسن الثاني.
كما يشغل العديد من المهام فيجمعيات المجتمع المدني، ذات الصلة بالصحة وبالعمل الاجتماعي.
أصدر الوردي، رئيس المؤتمر المغاربي لعمداء كليات الطب، عدة منشورات وأعمال بحثية حول "تدريس طب المستعجلات بالمغرب: الحالة وآفاق المستقبل"، و"طب الكوارث بالمغرب انطلاقا من نموذج الدار البيضاء" و"السلامة الطرقية بالمغرب" و"بروتوكلات التكفل بالمستعجلات في المغرب".
‏ الخلفي.. متعدد التخصصات
ولد مصطفى الخلفي، وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة، سنة 1973 في مدينة القنيكرة. التحق، سنة 1990، بثانوية محمد الخامس، لدراسة العلوم الرياضية، ثم ما فتئ أن أكمل دراساته الجامعية في جامعة ابن طفيل في القنيطرة في شعبة العلوم الفيزيائية.
انضم الخلفي إلى الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، وبعد نيله شهادة الإجازة في تخصص العلوم الفيزيائية، قرر أن يدرس القانون والدراسات الإسلامية، ليتوج هذه الدراسات بحصوله على شهادتي إجازة في الشعبتين.
كان الخلفي رئيسا لتحرير جريدة "التجديد" سنة 2006، التي تولى إدارة نشرَها منذ 2008. وهو عضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية.
أسس الخلفي، في سنة 2009، المركز المغربي للدراسات والأبحاث المعاصرة، كمركز لصناعة الفكر في المغرب. كما قضى سنة كاملة في إطار الباحث الزائر في مركز "كارينجي" الأمريكي سنة 2007، حيث اطّلع عن كثب على طرق التفكير الإستراتيجي الأمريكي.
درس لمدة شهرين في المعهد الأمريكي للدراسات الدولية المتقدمة، حول الكونغرس الأمريكي وإعداد السياسات الخارجية الأمريكية.
وينكب الخلفي حاليا على إعداد دكتوراه في موضوع "المقاربات الأنجلو-أمريكية للحركات الإسلامية".
الدويري.. خريج "مدرسة" الاقتصاديين الاستقلاليين
تخرج فؤاد الدويري، وزير الطاقة والمعادن، كمهندس من مدرسة "القناطر والطرق"، فدخل مجال التأمينات من باب شركة التأمين "الوطنية" سنة 1987، وعين مديرا للتسويق، وظل في منصبه هذا حتى تاريخ تعيينه مديرا عاما لشركة "الوطنية". وفي سنة 2000، تاريخ اندماج شركتي "RMA" و"الوطنية، عين الدويري مديرا عاما لقطب الإنتاج والتوزيع في الشركة، التي أصبح اسمها "إر إم أ- الوطنية"، حتى سنة 2008، حيث عين مديرا للشركة، ليخرج منها قبل شهرين فقط.
والدويري عضو في اللجنة الدائمة للدعم في مؤسسة محمد الخامس للتضامن، وهي اللجنة التي تضم مدراء مؤسسات اقتصادية و"هولدينغات" كبرى.
فؤاد الدويري هو ابن عم عادل الدويري، القيادي الاستقلالي ووزير السياحة الأسبق، وأحد المساهمين الرئيسيين في إعداد البرنامج الانتخابي لحزب الاستقلال.
تتمثل صلة فؤاد الدويري بابن عمه عادل أيضا في كونه عضوا برابطة الاقتصاديين الاستقلاليين، التي يرأسها الدويري، والتي تضم أطرا يوجدون أساسا في الدار البيضاء.
ومعروف عن الدويري أنه "غير اجتماعي" ومساره مرتبط أساسا بالمال والأعمال.
‏ عبد الواحد سهيل.. رجل التوافقات
ولد عبد الواحد سهيل، وزير التشغيل والتكوين المهني، في 30 من ماي من سنة 1946 في المدينة القديمة للدار البيضاء. حصل على الإجازة في الاقتصاد من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية في المدينة نفسها والتحق، سنة 1967، كملحق متدرب في إدارة البنك المغربي للتجارة الخارجية.
وبعد دورات تدريبية لاستكمال التكوين في الأبناك الأوربية، أسندت له مسؤوليات داخل البنك المغربي للتجارة الخارجية.
وشارك كعضو ممثل للمجموعة البنكية في أشغال لجنة متابعة مشروع تنمية القطاع الخاص، الذي يضم ممثلي القطاعين العام والخاص والبنك العالمي.
يعرف عن سهيل ميوله إلى التوافق داخل حزب التقدم والاشتراكية. وقد انتخب أكثر من مرة داخل هياكل الحزب، حيث يعتبر داخل الديوان السياسي منظرا للاقتصاد، الذي يلتجئ إليه الحزب في صياغة البرامج المتعلقة بالاقتصاد، كلما اقترب موعد انتخابي.
ترشح الرجل الانتخابات في الدار البيضاء أساسا، حيث انتُخب في سنة 2003 عضوا في مجلس المدينة، ولم يستطع دخول قبة البرلمان في أكثر من تجربة، حيث عدل عن الترشح إلى الانتخابات الأخيرة.
وكان الراحل الملك الحسن الثاني قد عين سهيل، في فبراير 1998، رئيسا مديرا عاما للقرض العقاري والسياحي.


‏عبد القادر اعمارة.. المناضل الدولي
ازداد عبد القادر أعمارة، وزير للتجارة والصناعة، بمدينة بوعرفة سنة 1962. حصل على الدكتوراه من معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة في الرباط سنة 1986، وهو أستاذ باحث في المعهد نفسه منذ سنة 1986، وكان قد تابَع جزءا من دراسته في فرنسا سنة 1989.
اعمارة عضو في الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية منذ 1997. انتخب في البرلمان عن مدينة سلا منذ سنة 2002، وهو نائب رئيس فريق العدالة والتنمية بفي مجلس النواب، مكلف بالتواصل. كما أنه أمين المال لحزب العدالة والتنمية وطنيا. يعتبر أعمارة من البرلمانيين النشطين على المستوى الدولي، فهو من مؤسسي جمعية "برلمانيون مغاربة ضد الفساد"، كما أنه عضو المكتب التنفيذي للفرع المغربي "برلمانيون ضد الفساد"، وهو مؤسس للائتلاف الدولي لنصرة القدس وفلسطين وكذا عضو مؤسس للمنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين، كما أنه نائب رئيس المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين وعضو مشارك في أسطول الحرية الإنساني لكسر الحصار عن غزة، في نهاية ماي 2010.
شغل اعمارة منصب مستشار علمي سابق للمنظمة العالمية للعلوم في السويد لمدة 10 سنوات.
‏لحسن حداد.. أمريكي الحركة الشعبية
ازداد لحسن حداد، وزير للسياحة، بمدينة أبي الجعد سنة 1960. حصل على الإجازة من جامعة محمد بن عبد الله في فاس، سنة 1982، وعلى شهادة الدراسات الجامعية العليا في الدراسات الأنجلو -أمريكية من جامعة محمد الخامس في الرباط، سنة 1984، وعلى شهادة دكتوراه السلك الثالث في العلوم الإنسانية من جامعة محمد الخامس، سنة 1987، وعلى شهادة دكتوراه الدولة في العلوم الاجتماعية من جامعة إنديانا في الولايات المتحدة الأمريكية، سنة 1993، وعلى الماجستير في تسيير المقاولات من جامعة سانت توماس في نيويورك سنة 1999، وعلى الأهلية في الدراسات الإستراتيجية من مكتب الاستشارة "م. س. إي"(MSI) في واشنطن سنة 2001.
شغل حداد، قبل تعيينه وزيرا للسياحة، عدة مناصب، بينها على الخصوص، منصب المدير العام لمشاريع "أدرس" و"ديما أدرس" التابع لمبادرة التربية الدولية، الممولة من طرف وزارة الشغل الأمريكية، وأستاذا في جامعة فيرمونت في الولايات المتحدة منذ 2001، ورئيسا لقسم التدبير الإستراتيجي في مشروع "ميغ" (MEG) لوكالة التنمية الأمريكية، من 2000 إلى 2003، ومديرا أكاديميا لبرنامج تعدد الثقافات لجامعة فيرمونت في الولايات المتحدة الأمريكية، منذ عام 2001.
وحداد هو من مهندسي البرنامج الانتخابي لحزب الحركة الشعبية وبرلماني خلال سنة 2011 في إقليم خريبكة.
‏بسيمة الحقاوي.. مدللة الخطيب
ولدت بسيمة حقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، سنة 1960. بدأ ولعها بالعمل الجمعوي منذ سنة 1982، عندما انضمت إلى جمعية "الجماعة الإسلامية". كانت بسيمة وقتها طالبة تدرس في جامعة محمد الخامس في الرباط. نشأت داخل الجمعية، التي تحولت بعد ذلك، إلى "حركة الإصلاح والتجديد"، ثم إلى "حركة التوحيد والإصلاح" حاليا.
بعد حصولها على الإجازة في علم النفس، سنة 1984، نالت الحقاوي شهادة استكمال الدراسات المعمقة سنة 1990، لتحصل بعدها على دبلوم الدراسات العليا، الماجستير في علم النفس الاجتماعي سنة 1996.
كانت "المرأة المدللة" لدى الزعيم الوطني الراحل الدكتور عبد الكريم الخطيب، مؤسس حزب العدالة والتنمية، الذي كان بالنسبة إليها بمثابة أب ثان.
انتخبت الحقاوي على رأس اللائحة الوطنية لنساء حزب العدالة والتنمية ثلاث مرات عندما بدأ العمل بنظام "الكوطا" للنساء، سنتي 2002 و2007 و2011.
والحقاوي هي رئيسة المنتدى السياسي في الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، وهي متزوجة من أستاذ جامعي حاصل على الدكتوراه في الاقتصاد وله اهتمامات غير اهتماماتها.
اشتغلت بسيمة الحقاوي أستاذة في مادة علوم التربية في مركز تكوين المعلمين سابقا ولها العديد من الأبحاث والمشاركات في العديد من اللقاءات والمؤتمرات الدولية الوطنية.
‏محمد الأمين الصبيحي.. محامي المبادئ اليسارية
ولد محمد أمين الصبيحي في سنة 1954 بمدينة سلا. وتعتبر عائلة الصبيحي من العائلات العريقة في هذه المدينة. تدرج الصبيحي في حزب التقدم والاشتراكية في سنوات مبكرة، وانتخب عضوا في الديوان السياسي للحزب أكثر من مرة
حصل، في سنة 1990، على دكتوراه الدولة في العلوم الرياضية تخصص الإحصائيات من جامعة "ماغيل" في مونتريال الكندية. واذي عمل أستاذا محاضرا في مادة الرياضيات في كلية العلوم بالرباط ما بين 1990 و1995 وأستاذا للتعليم العالي في نفس الكلية، ما بين 1995 و2005.
حصل الصبيحي، مؤخرا على التقاعد وتفرغ للعمل الحزبي والجمعوي، ويعد من ركائز الحزب المدافعين عن المبادئ اليسارية.
عمل الصبيحي، ما بين 1990 و1992، مسؤولا عن الشؤون التربوية والتنظيمية في الخلية المكلفة بملف جامعة الأخوين لدى الكتابة الخاصة للملك محمد السادس. كما عمل، ما بين 1995 و1996، نائبا لرئيس جامعة الأخوين في إفران، قبل أن يشغل، ما بين 1998 و2000، منصب مدير ديوان وزير التربية الوطنية.
وهو عضو مؤسس لمركز "عزيز بلال للدراسات والأبحاث"، منذ 1985، وعضو مؤسس لجمعية "سلا المستقبل" في 2006.
‏عبد الصمد قيوح..
ازداد عبد الصمد قيوح، وزير الصناعة التقليدية، سنة 1966 في "أولاد تايمة" -إقليم تارودانت. بدأ مساره السياسي سنة 1997، حيث انتخب برلمانيا لأربع ولايات. انتخب، في سنة 2009، عضوا في اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، وهو منسق الحزب في جهة سوس -ماسة -درعة ومكلف بالملف الفلاحي في الحزب.
انتخب قيوح رئيسا للمجلس الإقليمي لتارودانت لفترتين، ما بين 2003 إلى غاية 2009، كما انتخب نائبا لرئيس مجلس جهة سوس -ماسة -درعة ونائبا لرئيس بلدية أولاد تايمة.
وقيوح حاصل على دبلوم في التجارة الدولية، كما أمضى فترة تكوين معمق في دولة جنوب إفريقيا حول طرق التدبير الفلاحي.
عمل قيوح في القطاع الخاص، حيث تولى، منذ 1992، منصب المدير العام لشركة فلاحية خاصة تعمل في مجال إنتاج الحوامض وعنب المائدة وتصدر منتوجاتها إلى الخارج.
ووزير الصناعة التقليدية هو عضو في كل من المجلس الإداري للوكالة الحضرية لجهة سوس -ماسة -درعة وفي المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي لنفس الجهة، كما أنه عضو في المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتعليم وفي المجلس الإداري لمكتب الاستثمار الفلاحي في الجهة وفي مكتب الاستثمار الفلاحي ورزارات -درعة -زيز.
‏الحبيب الشوباني.. خبير العلاقات العامة في حزب المصباح
ازداد الحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، سنة 1963 بمدينة أبي الجعد. تابع دراسته الابتدائية في مدينة بني ملال وحصل على الإجازة في العلوم الفيزيائية من المدرسة العليا للأساتذة في مدينة مراكش سنة 1985. كما حصل سنة 2008 على إجازة في القانون العام من كلية العلوم القانونية والاقتصادية في سلا. وفي سنة 2011، حصل على ماستر في التنمية من جامعة محمد الخامس -أكدال في الرباط.
والشوباني هو نائب رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية منذ 2008 ونائب الأمين العام للحزب من 2004 إلى 2008 وعضو الأمانة العامة للحزب منذ 2004 ورئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة والنشر في الحزب منذ 2008 وعضو اللجنة المركزية للنزاهة والشفافية داخل الحزب منذ 2009 والكاتب الجهوي للحزب في جهة مكناس –تافيلالت، من 2001 إلى 2003، والكاتب الإقليمي للحزب، من 1996 إلى 2000.
والشوباني نائب برلماني عن دائرة "غريس -تسليت" منذ 2002، ورئيس الفريق النيابي من 2006 إلى 2007 ورئيس لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان في مجلس النواب 2004 -2005 و2007 -2008، ومستشار جماعي في المجلس البلدي لمدينة الرشيدية، من 2003 إلى 2009.
عبد العظيم الكروج.. شباب الجيل الجديد من الإصلاحات
‏عبد العظيم الكروج ، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، من مواليد سنة 1972 في مدينة بركان، قريب البطل الأولمبي والعالمي هشام الكروج.
حصل الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، الذي استوزر باسم الحركة الشعبية، على دبلوم الدراسات العليا في مجال تدبير التراث والمالية والكفاءة للمفتشية العامة للمالية وعلى شهادة الماستر في المالية من جامعة أوطاوا الكندية وكذا على دبلوم معهد الدراسات العليا والتجارة في باريس.
وشغل عبد العظيم الكروج منصب مدير مساعد في مديرية المؤسسات العمومية والخوصصة التابعة لوزارة المالية والاقتصاد، ومنصب مفتش مالية (رئيس بعثة) ومدير تدبير الأرصدة المالية في صندوق الإيداع والتدبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.