التوجهات العامة لمشروع قانون المالية برسم سنة 2022    انتشال مزيد من الجثث قبالة سواحل إسبانيا    عملية تنظيم الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر تقود لتفكيك عصابة خطيرة جنوب البلاد.    فيديو.. حريق ببراريك صفيحية بحي درادب بطنجة    ينتقل عبر الرذاذ.. أعراض السعال الديكي لدى الأطفال    هل سيفرض المغرب جواز التلقيح لدخول الأماكن العمومية؟    وزارة الصجة: المغرب ينتقل إلى المستوى المنخفض لانتقال عدوى كورونا    الشابي يبرمج حصة تدريبية ليلية يوم غد الإثنين بالوازيس قبل السفر صوب وجدة    كومان: "لم أكن أرغب في استبدال أنسو فاتي.. ركلة الجزاء مشكوك في صحتها لكن الحكم لم يشك"    خلاف بين أب و ابنه ينتهي بإزهاق الروح وسط صدمة الأهالي.    عدد الملحقين بالجرعة الثالثة في المغرب يتجاوز 700 ألف شخص    وقفة احتجاجية للجبهة الاجتماعية بمراكش تندد بارتفاع الأسعار وغلاء تكلفة المعيشة    البطولة الاحترافية "إنوي".. نتائج وبرنامج باقي مباريات الجولة 6    أجواء روحانية تحف المصلين بالمسجد الحرام بعد إلغاء التباعد الجسدي    الرئيس المصري يصدر قرارا جمهوريا للسماح لوزير بالزواج من مغربية- صورة    الملك يعين بنشعبون سفيرا جديدا للمملكة المغربية بباريس    البطولة الاحترافية 2.. جمعية سلا يحصد الأخضر واليابس    أكادير : مهنيو الحلاقة و التجميل و تزيين العرائس يلتئمون في لقاء خاص بمقر غرفة الصناعة التقليدية.    في أول تصريح منذ انكشاف هوية "بن بطوش".. زعيم البوليساريو يطلب التفاوض    العدل والإحسان تدعوالحكومة لوقف الانصياع الأعمى للإملاءات الخارجية بخصوص ملف التربية والتعليم    بطولة إسبانيا: اشبيلية يشدد الخناق على قطبي العاصمة    استطلاع: 51% من التونسيين يرفضون انقلاب قيس سعيد    المكتب الوطني للسكك الحديدية يعلن عن عروض تذاكر ب49 درهم    مجزرة الجزائريين في باريس: قصة المذبحة المغيّبة منذ عقود    فيلمين مغربيين يحصدان الجائزة الكبرى لسينما المدينة    قتيل في حريق جراء اصطدام شاحنة و"تريبورتور" بين تيكوين وآيت ملول    مندوبية التخطيط تسجل انخفاضاً في العنف الممارس ضد النساء في المغرب    تسليط الضوء على" قصة نجاح" ميناء طنجة المتوسط خلال الاجتماعين السنويين للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي    الرباط: ورشة عمل حول محاربة تطرف الأطفال والشباب في طنجة والدار البيضاء    بريطانيا تأمر بمراجعة تدابير حماية البرلمانيين بعد مقتل نائب طعنا    دراسة: مدن تركية مهددة بالغرق بحلول 2050    خبراء أفارقة: "البوليساريو" لا تتوفر على مقومات دولة ويجب طردها من الاتحاد الإفريقي..    النقابة الوطنية للتعليم تكشف تفاصيل لقاء كاتبها العام بشكيب بنموسى.. الوزير عبّر عن استعداده للحوار    بنك المغرب: استقرار سعر صرف الدرهم مقابل الأورو    "نص قرائي" يمس المقدسات يحدث جدلا واسعا    فاندربروك: الجيش قادر على العودة بالتأهل من الجزائر    مباراة ودية للمنتخب الوطني لكرة القدم النسوية ضد نظيره الإسباني بمدينة كاسيريس    إبراهيمي: طب المستعجلات يعاني بالمغرب ولن نخرج من الأزمة بدون تعزيزه    عملة بتكوين تتجاوز 60 ألف دولار لأول مرة في 6 أشهر    الممثلة نعمة تتحدث عن مشروعها "لالة ميمونة" وتكشف موضوع أطروحتها وعملها الجديد -فيديو    أزمة في صناعة السيارات في المغرب..نقص الشرائح الالكترونية يتسبب في فقدان الوظائف    أجواء روحانية تحف المصلين بالمسجد الحرام بعد إلغاء التباعد الجسدي    ابن شقيق السادات "همزة وصل" لنيل السجناء السياسيين في مصر حريتهم    شركة إسرائيلية تحصل على تراخيص حصرية للتنقيب عن النفط والغاز بالداخلة    المغرب يحتل المركز الثالث ب 10 ميداليات في بطولة إفريقيا للسباحة "أكرا 2021"    مقتنيات الأديب الكولومبي "غابريل غارسيا ماركيز" تطرح للبيع    خبير مغربي يُحذر من الاستهتار بإجراءات السلامة الصحية    انطلاق منتدى الإيسيسكو العالمي لعلوم الفضاء    اختطاف 15 مبشرا أمريكيا على أيدي عصابة في هايتي    مهرجان " تاسكوين " في نسخته الأولى بتارودانت    لطيفة رأفت تهاجم القائمين على مهرجان الجونة السينمائي    هناوي: مناهج التعليم بالمغرب تجمع بين الصّهينة والزندقة    طقس الأحد.. أجواء حارة نسبيا وسماء قليلة السحب    الجامعة السينمائية سنة 2021: برنامج غني ومتنوع    عرض فيلم " الرجل الأعمى الذي لايرغب مشاهدة تيتانيك" ضمن أفلام مسابقة الرسمية في مهرجان الجونة    د.بوعوام يعلق على الكتاب المدرسي الذي أورد "نظرية التطور" المخالفة لعقيدة المسلم في الخلق    العرائش تنعي أحد أبناء المدينة ومناضليها البررة ومربي الأجيال محمد السويحلي    من سنن الصلاة المهجورة : السترة - نجيب الزروالي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المغربية للألعاب والرياضة تطلق" نتحركو ونكتاشفو"
نشر في المنتخب يوم 23 - 09 - 2021

لأول مرة بالمغرب، يتم إطلاق تطبيق جوال مجاني يُمَكِّن مناكتشاف المواقع الثقافية والتراثية لسبع مدن مغربية وذلك خلالممارسة رياضة المشي أو الركض أو ركوب الدراجة.
تُواصل منصة "نتحركو"(Nt7arko) ، التي أنشأتها المغربيةللألعاب والرياضة في2016 ، إثراء عرضها بمبادرات وبرامج جديدة لتشجيع ممارسة الرياضة بالمغرب.
وفي هذا السياق تعلن هذه المنصة المواطنة عن آخر مولود لهاتحت اسم " نتحركو و نكتاشفو( Nt7arko w Nktachfo )"، وهو عبارة عن برنامج جديد يمكن الجمهور من التحميلالمجاني لتطبيق نتحركو سواء على Android) أو (iOS ومناكتشاف 10 مسارات ثقافية وسياحية في سبع مدن مغربية،وذلك خلال ممارسة رياضة الركض أو المشي، أو ركوب دراجةهوائية.
سيتمكن مستخدم هذا التطبيق، من خلال المسارات المقترحة،والتي يصل متوسط طولها إلى 7 كيلومترات، من اكتشافالجواهر المعمارية والمتاحف والمواقع التراثية والتاريخية والآثارالتي تزخر بها هذه المدن .يتضمن كل مسار أزيد من عشرمحطات، تشكل كل واحدة من بينها نقطة جاذبية يمكنلمستعملي التطبيق اكتشافها أو إعادة اكتشافها بفضلالوصف الصوتي الذي يوفره تطبيق "نتحركو و نكتاشفو."
»تمتاز مدننا بالغنى والتنوع الكبيرين لمواقعهاالتاريخية والثقافية والتراثية .غير أن اكتشافها وتقديرقيمتها الحقيقية يتطلب في غالب الأحيان اكتشافهاعن قرب .بهذا الصدد فإن تطبيق " نتحركو و نكتاشفو" يتوخى الاستجابة إلى هذا المطلب .أولا من خلالالمسارات التفاعلية التي نقترحها والتي يمكن لكلواحد أن يتبعها حسب وتيرته الخاصة، إما بشكلفردي أو في إطار عائلي .اخترنا كذلك مواكبة هذهالمسارات بتفسيرات من أجل إدراك أفضل للبعد الثقافيلكل معلمة«، يوضح يونس المشرفي، المدير العام للمغربيةللألعاب والرياضة، في تصريح بالمناسبة.
وسيترافق إطلاق هذا التطبيق الجوال الجديد معبرنامج تلفزيوني يحمل نفس الاسم" : نتحركو ونكتاشفو"، والذي سيبث كل يومي ثلاثاء وخميسعلى القناة الثانية .2M وخلال هذا البرنامج سيقوم هشاممسرار، سفير المغربية للألعاب والرياضة، بتجريب المساراتالعشرة التي يقترحها التطبيق، من خلال رحلة حقيقية غنيةبالمعلومات والاكتشافات في كل من طنجة والصويرة، مرورابالدار البيضاء، ومكناس، وأطلال وليلي، ومراكش والرباط.
وبهذا الصدد، تابعت خديجة بودالي، مديرة التسويق لدىالمغربية للألعاب والرياضة، قائلة» يمكن القيام بهذهالمسارات إما من طرف رياضيين أو سياح، وكذلك منطرف العائلات خلال العطل .فاكتشاف مدينة من خلالزيارتها صحبة مرشد مع تقديم شروح وتفسيرات عندكل نقطة مهمة، تعتبر محفزا جيدا من أجل ممارسةالرياضة .وللإشارة فإن برنامج" نتحركو و نكتاشفو" منسجم بشكل تام مع مقاربتنا وفلسفتنا التي تهدفإلى تشجيع نمط عيش صحي وممارسة منتظمةللرياضة من طرف كل المغربيات والمغاربة.«
ويجري إعداد مواسم أخرى من هذا البرنامج، والتي سترىالنور خلال السنوات المقبلة، إضافة إلى تحيينات للتطبيق منأجل تقديم المزيد من المسارات من مدن وجهات مغربية أخرى.
نتحركو (NT7ARKO)
تاريخ منصة رقمية
في سنة2016 ، أطلقت المغربية للألعاب والرياضةبرنامج نتحركو (NT7ARKO) بشراكة مع الوكالةالإعلاميةW5 Media. وحُدّد للبرنامج هدف أساسي يتمثلفي إذكاء الرغبة في التحرك لدى المغاربة من خلال التعريفبمجموعة من التخصصات الرياضية المتاحة ممارستها فيالمغرب.
على مدى موسمين، تمكن برنامج نتحركو من تسليط الضوءعلى 52 تخصص رياضي، بدءا من التخصصات المعروفةوالأكثر شعبية وصولا إلى تخصصات رياضية جديدة .وتجلىنجاح نتحركو في كونه البرنامج التلفزيوني الذيسجل أعلى نسبة مشاهدة على التلفزيون المغربيخلال سنة 2020 مع بلوغ 9 مليون مشاهد لكل حلقةفي المتوسط .وخلال نفس العام، صُنِّف برنامجنتحركو كأفضل محتوى مرتبط بعلامة تجارية( Brand content ) خلال السنة بالمغرب.
غير أن سنة 2020 شكلت أيضا سنة اندلاع أزمة كوفيد19-،والتي ترتب عنها تقليص الأنشطة الرياضية بسبب إغلاقالقاعات الرياضية وتعميم حظر التجول.
وبهدف الحد من آثار الجائحة على صحة ورفاهية المغاربة،أطلقت المغربية للألعاب والرياضة تطبيق" نتحركو فالدار"،الذي يعد أول تطبيق مغربي 100 % لممارسة الرياضةفي المنزل، و يضم أزيد من 150 تمرين رياضي يمكنتحميلها مجانا .وتجدر الإشارة إلى أنه في ظرف أقلمن ثلاثة أسابيع أصبح " نتحركو " تطبيق أندرويدالأكثر تحميلا في المغرب.
في سنة2021، تم إثراء المنصة ببرامج جديدة على نفسالمنوال : نتحركو سيليبريتي، والتي شارك فيها 15 فنانا قبِلوا بتحدي الخروج من نطاق نشاطهم المعهودلاكتشاف التخصصات الرياضية، ونشر المشاعر الإيجابيةوالفرح للخروج من أجواء الأزمة الصحية، ودائما تحت نفسالشعار : إذكاء الرغبة في التحرك لدى المغاربة.
واليوم، تدخل منصة نتحركو مرحلة جديدة مع إطلاق أول تطبيق ل "التثقيف عبر الرياضة " في المغرب" : نتحركو ونكتاشفو"، عبر اقتراح 10 مسارات تفاعلية في 7 مدن مغربية، وإطلاق برنامج تلفزيوني يجمع بين الرياضةوالاكتشاف والثقافة .مانحة للجمهور العريض طريقة أخرى وسببا آخر للتحرك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.