أمكراز يلتقي مورو .. وقانون الإضراب على الطاولة (صور) رئيس جامعة الغرف المغربية    تقرير: 33% من المقاولات المغربية تتجنب الحصول على قروض بنكية لاعتبارات دينية    الدولار يتكبد الخسائر عالمياً.. إليكم التفاصيل    “موروكو مول” بالرباط ومراكش    ال »PPS » يدين قرار أمريكا الساعي لشرعنة الاستيطان الصهيوني    “هوت 8” من “إنفنيكس”    “راديسون بلو” بالبيضاء    عموتة بعد الفوز على غينيا بثلاثية : المنتخب المحلي يلزمه المزيد من العمل    بعد خسارة “كأس العرش”.. حسنية أكادير يقيل مدربه غاموندي    والد ناصر الزفزافي ل”اليوم 24″: منعنا من زيارة المعتقلين ومندوبية السجون تنتقم منهم    المحامون يرفضون تحصين أملاك الدولة.. ويحاورون المستشارين لسحبها في احتجاجا أمام البرلمان    مؤلم.. مصرع طفلة غرقا في أحد الأحواض المائية ضواحي بني ملال    الوداد يعلن موعد طرح تذاكر مباراة الديربي    الدميعي: مهمتي إخراج الاتحاد من هذه الوضعية    ندوة بباريس تناقش فرص الاستثمار في المغرب    الأميرة للا حسناء تترأس حفل عشاء بلوس أنجلس يحتفي بالدولة العلوية باعتبارها "دولة تسامح"    بعد خسارة لقب كأس العرش..حسنية أكادير يفك ارتباطه بالمدرب “غاموندي” بعد خسارته أمام الطاس    بناء على معلومات الديستي: أمن طنجة يوقف مطلوبا بموجب 7 مذكرات بحث وطنية    الموت يفجع الفنان المغربي هشام بهلول اليوم الأربعاء    الخطوط الملكية المغربية تسعى لتقاسم الرمز مع مجموعة «أمريكان اير لاينز»    البنك الدولي يوصي المغرب برفع نموه الاقتصادي إلى ما بين 6 و 7 %    حرب التوظيف تحاصر العثماني    أربع مباريات عن الجولة السابعة من "البطولة الاحترافية" نهاية الأسبوع .. و لقاء مؤجل عن الجولة الرابعة    رئيس "هيئة المدافع عن الشعب" بالباسك يدين جرائم البوليساريو في حق الصحراويين المحتجزين في تندوف    بوريطة في قمة “الميثاق مع إفريقيا” في برلين: إفريقيا، “أولوية” في السياسة الخارجية للمغرب    قتلى وجرحى في غارات إسرائيلية على أهداف في العاصمة السورية دمشق    عبد النباوي: النيابة العامة حصن المجتمع    تضرر منازل بعد زلزال بميدلت    تأجيل النظر في ملف “سمسار المحاكم”    تتويج “امباركة” بمهرجان الناظور    في سياق الدورة الثانية لملتقى «أفولاي للمسرح الأمازيغي» عرض مسرحية بعنوان «اغبالو ن علي شوهاد» بمدينة تيزنيت    مراكش تكرم أربعة أسماء كبيرة في عالم السينما    عمور يطلق آخر أغاني ألبومه    التاريخ الاقتصادي والاجتماعي للقادري    أجواء باردة مصحوبة بصقيع خلال طقس نهار اليوم الأربعاء    السلطات الأمنية تضبط 25 مهاجراً داخل حاوية تبريد    المغرب يشارك بنيروبي في أشغال اجتماع المجلس التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية    الإعلام الأمريكي يصوب مدافعه إلى سياسة الصين نحو مسلميها    منتخب موريتانيا يلتحق بالأسود في صدارة المجموعة    بيل يستفز جماهير ريال مدريد باحتفاله بالتأهل لليورو بشعار "ويلز والجولف ومدريد"    لطيفة اخرباش من ياوندي: "توظيف العاطفة في المحتويات الإعلامية يفقد الصحافة مصداقيتها"    سناء قصوري تهاجر الطيران وتحط الرحال بالدراما المصرية    سالم الكتبي يكتب.. خامنئي حين ينصح العرب...!    مرافق العاصمة تتعزز بثاني أكبر مركز تجاري بالمغرب    بينما يدعي القايد صالح قبول الجزائريين بها.. السجن لناشطين عارضوا الانتخابات الرئاسية    بسبب تدهور حالته الصحية .. مروان خوري يلغي حفلاته    انتظار سفير إماراتي جديد    دراسة: الصيام 24 ساعة مرة واحدة شهرياً ” يطيل” عمر مرضى القلب    سوف أنتظرك على سفح الأمل ، إصدار جديد لحسن ازريزي    وفاة تلميذة بالمينانجيت بالجديدة    منظمة الصحة العالمية أطلقت حملة لأسبوع من أجل التوعية بمخاطرها : استعمال المضادات الحيوية دون وصفة طبية يهدد المرضى بمضاعفات وخيمة    منظمة الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر : تلقينا 78 ألف بلاغ عن أمراض باليمن خلال 2019    وفاة الطفلة الكبرى المصابة بداء «المينانجيت» وشقيقتها تصارع الموت بمستشفى الجديدة    مجموعة مدارس هيأ نبدا تنظم ورشة بعنوان " كيف تخطط لحياتك و تحقق اهدافك " - ( منهج حياة ) .    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البام يسير برأسين ابتداء من الآن.. بنشماش يلاحق معارضيه وتيار اخشيشن يُعد للمؤتمر
نشر في اليوم 24 يوم 24 - 05 - 2019

يستمر حكيم بنشماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، في إعلان قرارات جديدة ضد معارضيه، بينما يتابع التيار الخصم الأعمال التحضيرية للمؤتمر الرابع للحزب دون اكتراث كبير. ولا يبدو أن الضربات التي يوجهها بنشماش إلى معارضيه، قد أضعفت عزيمتهم للتطويح به. فقد قال قيادي بالتيار الخصم للأمين العام، وهو عضو بالمكتب السياسي للحزب، “إن العمل على الوثائق التي ستقدم إلى المؤتمر المقبل مستمر، وسيجري عقد المؤتمر الرابع في موعده دون أي تأخير، ودون أي التفات لقرارات بنشماش”. بنمشاش الذي قرر عزل محمد حموتي عن منصبه كرئيس للمكتب الفيدرالي، عاد بعد منتصف ليلة الأربعاء، ونشر بلاغا ثانيا يجرد فيه من عضوية المكتب الفيدرالي جمعا من أعضائه الذين عينهم الحموتي. بنشماش قال إن تعيين هؤلاء الأشخاص في المكتب الفيدرالي، وتمتيعهم لاحقا بالعضوية في اللجنة التحضيرية للمؤتمر، جرى “دون استشارة معه أو طلب رأيه” بخصوصها. ويتعلق الأمر بكل من جمال هاشم، وسرحان لحرش، وهشام عيروض، وفتاح أخياط، وحميد نهري. وقد أحيلت ملفات هؤلاء على لجنة التحكيم والأخلاقيات الذين يتهمون من لدن الأمين العام ب”القيام بأفعال أو ممارسات مخلة بسمعة الحزب ومصداقيته”.
لكن قياديا في التيار الخصم لبنشماش، رد بالقول إن بنشماش بصدد القيام بعملية “تطهير سياسي” وليس أي شيء آخر. ويضيف أن: “هؤلاء الأعضاء عينوا قبل أزيد من أربعة شهور في المكتب الفيدرالي، ومن الصعب الاقتناع بأن بنشماش لم ينتبه إلى أن وضعيتهم غير سليمة كما يزعم، حتى هذا الوقت بالضبط، أي في المرحلة التي قرر فيها رئيس المكتب الفيدرالي، ومعه هؤلاء الأعضاء، الوقوف ضده”.
وتثير قرارات الإحالة المتكررة لبنشماش لملفات أعضاء بارزين للحزب على لجنة التحكيم والأخلاقيات، جدلا كبيرا حول خلفياتها. ويقول التيار الخصم لبنشماش إن الإحالات “سخيفة للغاية، ولا يمكن أن ينتج عنها أي أثر”، بدعوى أن لجنة التحكيم والأخلاقيات لم تجتمع طيلة سنوات، ولم تبت في ملف منذ ما لا يقل عن أربع سنوات. وحتى عندما قام إبراهيم جماني بصفع بنشماش داخل اجتماع رسمي بمقر الحزب قبل شهر، لم يجر بتاتا إحالة القضية على لجنة التحكيم والأخلاقيات. ويعتقد خصوم الأمين العام أن الرجل قد “انتقل إلى ملاحقة معارضيه بطريقة تنم عن فقدانه السيطرة”.
ويُتهم بنشماش باستعمال الوسائل المتاحة لمؤسسة الأمين العام بفضل موارد الحزب، لتنفيذ أعمال يكون الغرض منها إضعاف معارضيه. وقال عضو في التيار الخصم: “إننا نتعرض لحرب قذرة”، بيد أن عبداللطيف وهبي، عضو المكتب السياسي، وخصم بنشماش، خفف من حجم تأثير هذه الوسائل وقال ل”أخبار اليوم”: “ليس هناك شيء ينبغي علينا إثباته في هذه المرحلة.. إذا كان هناك من شخص فقد قدرته على السيطرة، فهو الأمين العام، ومن الواضح أن تسريب أشرطة الفيديو ليست سوى الأثر العملي لفقدان التحكم في مشاعر الغضب عنده”.
وفي سابقة من نوعها في عمل الأحزاب بالمغرب، جرى تسريب شريط فيديو للعموم لاجتماع المكتب السياسي الأخير الذي تلا فيه بنشماش قراراته. وبالرغم من عدم وضوح السبب الذي قد يدفع إلى تسريب مثل هذا الشريط الذي لم يخضع لأي مونتاج، خصوصا وأن الشريط لا يتضمن أي مشاهد مخلة بأخلاقيات العمل السياسي يمكنها أن تنسب إلى هذا الطرف أو ذاك، إلا أن تيار بنشماش لم يعلن مسؤوليته عن التسريب، لكن التيار الخصم يرى بأنه “واضح من قام بهذا العمل”، وكما قال وهبي، فإن من “حرص على استقدام مصور إلى الاجتماع، ثم على تذكيرنا كل بضع دقائق بأننا نخضع للتصوير كي نكون مسؤولين أمام الحقائق، هو نفسه دون شك من سرّب الفيديو”.
والغريب أن بنشماش أعلن في الاجتماع المذكور بأن التصوير يجري لحماية المداولات من الأخبار الزائفة الرائجة في وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية، على حد زعمه، وهو ما يستشف منه وكأنه ينطوي على “سبق ترصد لتسريب الشريط لاحقا”، كما قال وهبي.
والأكثر غرابة أن خديجة الكور، الناطق الرسمي باسم الحزب، ألقت كلمة في بداية الاجتماع أعقبت خطاب الأمين العام، هددت فيها كل من يسرب أشرطة اجتماعات المكتب السياسي بالملاحقات بالمحاكم. ولم يحدث مرة أن سُرّب شريط فيديو لاجتماع المكتب السياسي بهذه الطريقة، ولذلك يعتقد التيار الخصم أن بنشماش والموالين له كانوا يحضرون لهذه العملية منذ البداية، لكن ضبط النفس في الاجتماع من لدن التيار الخصم “ضيّع فرصة إظهار خصوم بنشماش وكأنهم أشخاص عنيفين وغير ملتزمين بالأخلاق، وفق ما كانت عليه الخطة”، كما يرى وهبي. ورغم أن هذا التيار غير مهتم بأي مطالبات بخصوص هذا التسريب، إلا أن ذلك لا يغطي عن حقيقة أن الحرب داخل “البام”، قد أصبحت مفتوحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.