ازدياد وتيرة الانفجارات وتدفق الحمم البركانية في جزيرة "لابالما" يعجل بانسحاب رجال الإطفاء . (+فيديو)    أمن مولاي رشيد بالبيضاء يضبط مشتبه في تورطهم بأعمال الشغب المرتبط بالرياضة وخرق حالة الطوارىء الصحية وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة وخاصة    ولاية أمن الدار البيضاء توقف مشتبه في خرقهم حالة الطوارىء الصحية وتبادل العنف وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    الاتحاد الدستوري يترأس جماعة بني جميل    ليلة العمر تتحول لمأساة.. انقلاب سيارة زفاف داخل نفق "رياض تطوان" بعد اصطدامها بعربة أخرى    هولندا..أكثر من 750 ألف حالة تحرش عبر الإنترنت خلال 2020    طنجة المتوسط… إجهاض محاولة تهريب حوالي 23 كلغ من "الكوكايين" الخام    اجتثاث الأشجار وسرقة التربة يهدد التوازن البيئي لغابة "الرميلات"    دولة عربية تعلن الحرب على التسول، و تقر السجن والغرامة للمتسولين.    بعد حصوله على تزكية الحزب.. الاستقلالي جمال بنربيعة يودع ملفه ترشيحه لانتخابات مجلس المستشارين    بوريطة: المغرب لطالما برهن تحت قيادة الملك عن حس ابتكاري في معالجة قضية الطاقة    "حماس": "إسرائيل" تطلب وساطة 4 دول في صفقة تبادل أسرى    البطولة الوطنية.. الرجاء يفرمل الشباب الرياضي السوالم    الرجاء يهزم الشباب السالمي بثلاثية وينفرد بصدارة البطولة    الفنانة ياسمين عبد العزيز تنشر أول صورة لها خلال علاجها في سويسرا    هولندا: اعتقال مجموعة من الأشخاص متورطين في التخطيط لعمل إرهابي    تعذر انعقاد الدورة العادية لشهر أكتوبر لمجالس الجهات والجماعات    مرصد بيئي بطنجة يدعو إلى استخدام الطاقة المتجددة والنظيفة    جاك أطالي يكتب: فرنسا تحولت إلى مقاطعة منسية داخل الإمبراطورية الأمريكية المتدهورة    كوفيد 19 .. الرئيس التونسي يلغي حظر التجول    النيابة العامة بكلميم: عبد الوهاب بلفقيه مات منتحرا    عصابة تسرق 40 مليون سنتيم من منزل أجنبية بتطوان    جديد الفنانة سيليا.. "ازران" عمل فني يجمعها بالفنان عبد القادر أرياف    الملك محمد السادس يبعث برسالة خاصة للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون    مع الاتفاق على ضرورة أخذ جرعة ثالثة.. هل يمكن الخلط بين لقاحات كورونا؟!    حكيمي: "تجمعني أشياء مشتركة مع مبابي وصداقتنا تجعلنا أفضل على أرضية الملعب"    مصادر: الجزائر تقرر منع تصدير الغاز إلى إسبانيا عبر المغرب    تشكيلة الرجاء الأساسية أمام شباب السوالم    الجزائر تقدم "مبررات" إغلاق المجال الجوي أمام طائرات المغرب    أفيلال يستعرض لوفد ديبلوماسي من غواتيمالا فرص الاستثمار بشمال المملكة    لجنة من الكاف تزور ملعب المسيرة بآسفي    حالتا وفاة و8 اصابات جديدة بكورونا باقليم الحسيمة    حول تجربة تدريس الطب بالعربية    الإتحاد الاشتراكي، المعارضة والتغول الثلاثي    عودة الخطيب الطنجاوي الشيخ محمد الهبطي إلى منبره اليوم    ارتفاع أسعار الخبز يلهب جيوب الموطنين ومطالب بتدخل الدولة لحماية القدرة الشرائية و الزيادة وصلت إلى 50 سنتيما وتزامنت مع انشغال المغاربة بالانتخابات    سيدي سليمان تحتضن أول محطة شمسية عائمة بالمغرب    وزارة الصحة تعلن عن تسجيل 1620 إصابة بفيروس كورونا و26 حالة وفاة جديدة    توقيع اتفاقية شراكة لتشجيع التميز الأكاديمي في مجالات تنمية وتطوير الطاقة المستدامة    عادل زوراق حكما لمباراة الرجاء والشباب السالمي ونبيل بنرقية يقود مباراة الوداد أمام حسنية أكادير.. تعيينات حكام الجولة 3 من البطولة الاحترافية    مستفز جدا..قراءة آيات من "سورة المنافقون" لإغاضة الخصوم السياسيين بطريقة أشعلت الفايسبوك (فيديو)    ليلى الحديوي تتعرض للهجوم عقب استعراض قوامها الجديد على طريقة جورجينا رودريغيز -صورة-    وزير الخارجية السعودي يلتقي المبعوث الأميركي الخاص لشؤون إيران    المغرب يسجل 26 وفاة و1620 إصابة جديدة بكورونا    فنانون دائمون في الفن.. مؤقتون في السياسة    بالفيديو.. جندي سابق يهاجم بوش بسبب "كذبه" وغزو العراق    عبر "السيبة".."البيغ" يعيد إحياء قضية الشابين ضحايا كليب "la famille" ويطالب بتحقيق العدالة    أسماء أغلالو بعد انتخابها عمدة للرباط: سنشتغل مع الجميع لرفع مستوى عيش الرباطيين    علماء يطورون اختبارا يكشف ألزهايمر في مراحله الأولى من التطور خلال دقيقتين    ترشيح الممثلة المصرية منة شلبي لجائزة "الإيمي" العالمية    أدونيس وقاسم حداد في جلسة شعرية ينظمها "معهد العالم العربي"    المديونية الداخلية للمغرب تتخطى عتبة 240 مليار درهم    انطلاق فعاليات "ملتقى الشارقة الدولي للراوي"    تمرين مشترك في الإغاثة والإنقاذ بين القوات المسلحة الملكية والحرس الوطني الأمريكي    إطلاق النسخة السابعة لنيل "جائزة التنافسية بين الجامعة والمقاولة    عالم بالأزهر يفتي بعدم جواز التبرع للزمالك    الدُّرُّ الْمَنْثُورُ مِنَ الْمَأْثُور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قيمته 450 مليون دولار.. قرض جديد من البنك الدولي لدعم "إصلاح" أعطاب كشفتها أزمة كوفيد في المغرب
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 06 - 2021

وافق البنك الدولي، اليوم الجمعة، على قرض بقيمة 450 مليون دولار لدعم الإصلاحات، التي يضطلع بها المغرب بغرض تعزيز إمكانية الحصول على الخدمات المالية والرقمية.
وقال البنك الدولي إن هذا القرض الثاني يهدف إلى تمويل سياسات التنمية للشمول المالي، والرقمي، ضمن سلسلة من ثلاثة قروض، وللتوسع في توفير الخدمات المالية، والبنية التحتية الرقمية للأفراد، ومؤسسات الأعمال، وكذلك تحسين الشمول المالي، وريادة الأعمال الرقمية.
وتعليقا على ذلك، قال جيسكو هنتشيل، المدير الإقليمي لدائرة المغرب العربي في البنك الدولي: "لقد أثرت أزمة فيروس كورونا تأثيراً غير متناسب على الفئات الأولى بالرعاية، والأكثر احتياجا، بما في ذلك النساء، والشباب، والعمالة غير المنتظمة، ومؤسسات الأعمال الأصغر حجما، حيث أثبت التحسن في إمكانية الحصول على الخدمات المالية، والرقمية، بالنسبة إلى تلك الشرائح من المجتمع، أهميته البالغة للحد من إقصائها الاجتماعي، خلال الأزمة، والحفاظ على إمكانية الحصول على الخدمات الأساسية، وتشجيع ريادة الأعمال الرقمية.
ويوضح البرنامج الحالي شكل الاستجابة الطارئة للمغرب في مواجهة جائحة فيروس كورونا بإرساء الأساس لتحسين إمكانية الحصول على الخدمات الرقمية غير الورقية، من خلال تنفيذ إصلاحات تحويلية تهدف إلى إيجاد الفرص على المدى الطويل".
وتماشيا مع القرض الأول لتمويل سياسات التنمية، يسعى البرنامج الحالي إلى تعميق الإصلاحات، التي تستهدف تعزيز القدرة المالية للأسر، ومؤسسات الأعمال الصغرى، والصغيرة، والمتوسطة على مواجهة الأزمات.
وعن ذلك، قال أنور أوزلو، وهو خبير اقتصادي أول، والرئيس المشارك لفريق العمل: "تمثل زيادة إمكانية حصول الشركات الناشئة، ومؤسسات الأعمال الصغيرة على التمويل أحد الأهداف الرئيسية لعملية دعم الموازنة هذه، التي تؤكد، أيضا، توسيع نطاق الحصول على خدمات التأمين الصغرى باعتبارها عنصرا أساسيا في بناء القدرة على الصمود في وجه الأزمات. علاوة على ذلك، سيشجع هذا البرنامج حلول التمويل المبتكرة، مثل التمويل الجماعي، وهو قطاع ناشئ يتصدره المغرب في منطقة الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا".
وتدعم سلسلة قروض سياسات التنمية، أيضا، تدابير السياسات لتهيئة البيئة الملائمة لتعميم برنامج الحماية الاجتماعية في البلاد، ويشمل ذلك إصدار بطاقات هوية رقمية لتسهيل تحديد المستفيدين من خدمات الرعاية الاجتماعية، فضلاً عن تسهيل المدفوعات غير النقدية في إطار برامج التحويلات النقدية.
ويعد تدعيم البنية التحتية الرقمية، وتيسير الحصول عليها ركيزة أساسية في هذا البرنامج، وأولوية في النموذج الإنمائي الجديد للمغرب. وقال أرثر فوش، وهو خبير أول في شؤون التنمية الرقمية والرئيس المشارك لفريق العمل: "بالبناء على إستراتيجية الحكومة المغربية، والدروس المستفادة خلال جائحة كورونا، يدعم البرنامج العام الإصلاحات الموجهة لتحفيز المنافسة في أسواق خدمات النطاق العريض، وتوسيع نطاق الاتصال في نحو 2400 بلدية ريفية تعاني نقص الخدمات".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.