“الوداد البيضاوي” و”الترجي التونسي”.. قمة ساخنة بنهائي أبطال إفريقيا    مساعد مدرب الترجي: "الوداد فريق كبير و الفوز في النهائي سيكون من نصيب الأكثر تركيزا"    حرب الطرق تحصد حياة شاب وتصيب آخرين بجروح في شفشاون    «يوميات روسيا 2018..» في حضرة الجمال والجلال -الحلقة14    الجزائر “تأسف” لاستقالة المبعوث الأممي إلى الصحراء    كيليان مبابي يحدد موعد انتقاله إلى ريال مدريد    “فيسبوك” تغلق أكثر من 3 مليارات حساب وهمي خلال 6 أشهر    رمضانيات القصر الكبير    الزمن الذي كان.. الإدريسي: صدمت بوجود صورة أخرى لإبن بلة مختلفة عن تلك التي كنت أتخيلها -الحلقة14    الرجاء تجدد مفاوضاتها مع مهاجم المنتخب الليبي أنيس سالتو    وهبي: قرار بن شماش بشأن الأمناء الجهويين “باطل” و”غير قانوني” أزمة البام    البام يسير برأسين ابتداء من الآن.. بنشماش يلاحق معارضيه وتيار اخشيشن يُعد للمؤتمر    الطالبي العلمي يتحدث عن “سرقة الأطر” والقانون الإطار والأمازيغية تحدث عن دور الأحزاب    الفضاء العام بين "المخزن" والمحافظين    من أدخل الإسلام للمالديف.. رحالة مغربي أم صومالي؟    جمهور الوداد يكرم وفادة نظيره التونسي    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة14    “صحتنا في رمضان”.. وجبة السحور الصحية – فيديو    مؤشر دولي يبوئ المغرب صدارة شمال إفريقيا    بركة: استثمارات الدولة تراجعت ب50% .. والفقر يُورّث جينيا بالمغرب‬    بن يدير في حوار مع "البطولة": "هذا هو المنتخب الذي سأشجعه في الكان.. وهذه رسالتي للمغرب"    ولد الطويل يحيي سهرة فنية بملعب الكرة الشاطئية بالجديدة    الكشف عن موعد تقديم جوارديولا مدربا ليوفنتوس    في عهد الملك محمد السادس.. مستقبل زاهر ينتظر المغرب والمغاربة    الكياك يتفقد أوراش التنمية البشرية بسيدي سليمان    زيدان ينفجر في وجه بيريز بسبب برشلونة    محمد سي بشير.. الجزائر تشهد ثورة بيضاء -حوار    مزادُ البالوناتِ الحارقةِ في شهورِ الصيفِ اللاهبةِ    أسماء وأعلام في ذاكرة تطوان : يوسف سعدون الناطق باسم الأزرق الراسخ    أصيلة.. توقيف “بولولو” متلبسا بحيازة “الحشيش والكيف”    إحداهن حامل.. غرق 3 مهاجرات في عرض المتوسط    الأعرج يدعو المثقفين لمحاصرة التطرف وتحجيم قدرته على الحشد    لكلاب الضالة تهدد أمن وسلامة المواطنين بأفورار ومطالب بالتدخل العاجل لإبادته    "صحافيون شباب" يحددون مبادئ أخلاقيات المهنة    ارتفاع قتلى احتجاجات الانتخابات الرئاسية في إندونيسيا    ترامب: المفاوضات التجارية مع الصين قد تشمل ملف هواوي    نائب رئيس المجلس العسكري السوداني في زيارة إلى السعودية    نظام جديد يحمي المغاربة من إزعاج الرسائل القصيرة    الجزائر تقضي على واحد من أشد الأمراض فتكا في العالم    بوصوف يراهن على الحياد في جائزة المغرب للكتاب    لصان يسرقان ماسة قيمتها 45 مليون أورو بفندق في باريس    غياب النقابات عن الحوار يفاجئ وزارة التربية الوطنية    طنجة.. توقيف اللص “الأنيق” المتخصص في سرقة الفتيات    المغرب تعرض ل80 ألف هجوم إلكتروني.. و”إنوي” تكشف عن مركز “soc”    الشمس تتعامد فوق الكعبة الثلاثاء المقبل    المغرب مصنف في المرتبة 42 على الصعيد العالمي في مجال البيانات المفتوحة    الحكومة ترفع رسوم استيراد القمح الطري لحماية المنتوج المحلي    مصر.. إخلاء سبيل صحفي ألقي القبض عليه فور عودته من قطر خريف 2016    “علماء المسلمين” يدعو لاعتصامات لمنع إعدام العلماء بالسعودية العودة والقرني والعمري    اهم منجزات التعاضدية الفلاحية للتأمين..اتفاقية مع مكثري البذور    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    طبيبة تشرح كيف اكتشف اطباء العالم أن الصيام علاج للسرطان    المسرح الحساني يحتفي باليوم الوطني للمسرح    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 15 : اضطراب التغذية والشره المرضي خلال شهر الصيام    مؤانسات رمضانية المعلومة تضع الفرق بين آدم والطين وبين آدم والملائكة..    في 3 أشهر : مبيعات OCP تتجاوز 1.3 مليار درولار وأرباحه تقفز ب %73 : بفضل تحسن الطلب وارتفاع الأسعار في السوق الدولي    بيبول: لجنة فنية لمساعدة الركراكي    «رائحة الأركان».. الحاج بلعيد: أركان الجبل -الحلقة13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إقليم الدريوش: صراع واشتباكات بالأيدي بمسجد تزركيت جماعة اتروكوت في ليلة الاحتفال بليلة القدر.
نشر في أريفينو يوم 27 - 07 - 2014

في ليلة يحتفل فيها الشعب المغربي قاطبة في جو روحاني ينميز بالجشوع وبعبادته ودكر نعمه وتلاوة ايات من الدكر الحكيم حيث امتلات مساجد جماعة اتروكوت على غرار باقي مساجد المملكة بجموع من المصلين رجالا ونساء أطفالا وشيوخا الراغبين في الاستفادة من مزايا هده الليلة المباركة التى كرمها الله تعالى بأن جعلها خير من ألف شهر، غير أن الاستثناء الدي خلق الحدث هو أعمال الشغب التى حدثت في مسجد تزاركيت دوار اعبوتن جماعة اتروكوت اقليم الدريوش، دلك أنه انخراط جميع المصلين قي فوضى عارمة واشتباكات بالايدي بالاضافة الى الفاظ نابية محتواها السب والشتم والقدف. هدا وقد انقسم المصلون في أثناء أدائهم لصلاة التراويح الى قسمين، بحيث أدى كل قسم صلاته في غنى عن القسم الأخر وكل قسم بإمامه الخاص، وهو الشيء الدي أثار زوبعة وموجة من الاستياء في أوساط المصلين وقد تحكم في هدا الانقسام معيار علاقة كل مجموعة بالامام المسمى (ح.ب)، أد القسم الأول يناصر الإمام المدكور وقسم يعارضه ويطالبه بإخلاء المسجد وترك شؤونه الخاص للساكنة إعتبارا للخراب الدي حال بالمسجد أثناء توليه مهمة الإمامة بالمسجد المدكور، وكدلك اتهمت الساكنة قيام الإمام بأعمال الشعودة وإغراؤوه للنساء، حيث يستغل جهلهن وسداجتهن ويوهمهون بكونه يتسبب في الزواج حيث تمنح هده النسوة مبالغ مالية مهمة للامام مقابل كتابة بعض الطلاسيم السحرية (ثيحروزين). وقد استعان الأمام بمجموعة من الشباب أفراد عائلته الدين لا تربطهم علاقة بالمسجد السالف لغرض فرض رأيه عن الساكنة واسكات الأصوات التى تعارضه، بل وصل بهم الأمر إلى تهديد الساكنة بالضرب واللكم. ومن جهة أخرى فقد تعنت الإمام (ح.ب) و رفض الإنصياع لأراء الساكنة التى تطالبه بالرحيل، مدعيا كونه تم تعيينه من قبال جهة خاصة وبالتحديد من العاصمة الإدارية الرباط وهدا الحدث قد أصاب الساكنة بموجة من الدهول والإستنكار، إد لم تتقبل هده التصرفات المخلة بالأدب التى حدثت في المسجد خصوصا وأن الليلة تتزامن مع إحتفال الأمة الإسلامية بليلة القدر، دلك أنها أدانت هده التصرفات الشنيعة واعتبرت الأمر غير مقبول وغير أخلاقي ولا يدخل ضمن القيم الإسلامية. وتجدر الإشارة إلى أن الإمام المدكور كان موضوع مجموعة من الشكيات السابقة التى وجهتها الساكنة الى كل من المندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالدريوش وأخرى موجهة إلى الإدارة المركزية لنفس الوزارة. وجددت الساكنة بهده المناسبة مطالبتها بتدخل المسؤولين عن هدا القطاع وفرض القوانين المعمول بها في هدا الإطار دلك أنه قي حالة ما إدا أستمر الأمر على هدا الحال فسيكون مستقبل المسجد موضع الأحداث هو الخراب وتشتت الجماعة.
تعليق

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.