حرب الطرق تحصد حياة شاب وتصيب آخرين بجروح في شفشاون    مساعد مدرب الترجي: "الوداد فريق كبير و الفوز في النهائي سيكون من نصيب الأكثر تركيزا"    “الوداد البيضاوي” و”الترجي التونسي”.. قمة ساخنة بنهائي أبطال إفريقيا    «يوميات روسيا 2018..» في حضرة الجمال والجلال -الحلقة14    الجزائر “تأسف” لاستقالة المبعوث الأممي إلى الصحراء    كيليان مبابي يحدد موعد انتقاله إلى ريال مدريد    “فيسبوك” تغلق أكثر من 3 مليارات حساب وهمي خلال 6 أشهر    رمضانيات القصر الكبير    الزمن الذي كان.. الإدريسي: صدمت بوجود صورة أخرى لإبن بلة مختلفة عن تلك التي كنت أتخيلها -الحلقة14    الرجاء تجدد مفاوضاتها مع مهاجم المنتخب الليبي أنيس سالتو    وهبي: قرار بن شماش بشأن الأمناء الجهويين “باطل” و”غير قانوني” أزمة البام    البام يسير برأسين ابتداء من الآن.. بنشماش يلاحق معارضيه وتيار اخشيشن يُعد للمؤتمر    الطالبي العلمي يتحدث عن “سرقة الأطر” والقانون الإطار والأمازيغية تحدث عن دور الأحزاب    الفضاء العام بين "المخزن" والمحافظين    من أدخل الإسلام للمالديف.. رحالة مغربي أم صومالي؟    جمهور الوداد يكرم وفادة نظيره التونسي    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة14    “صحتنا في رمضان”.. وجبة السحور الصحية – فيديو    مؤشر دولي يبوئ المغرب صدارة شمال إفريقيا    بركة: استثمارات الدولة تراجعت ب50% .. والفقر يُورّث جينيا بالمغرب‬    بن يدير في حوار مع "البطولة": "هذا هو المنتخب الذي سأشجعه في الكان.. وهذه رسالتي للمغرب"    ولد الطويل يحيي سهرة فنية بملعب الكرة الشاطئية بالجديدة    الكشف عن موعد تقديم جوارديولا مدربا ليوفنتوس    في عهد الملك محمد السادس.. مستقبل زاهر ينتظر المغرب والمغاربة    الكياك يتفقد أوراش التنمية البشرية بسيدي سليمان    زيدان ينفجر في وجه بيريز بسبب برشلونة    محمد سي بشير.. الجزائر تشهد ثورة بيضاء -حوار    مزادُ البالوناتِ الحارقةِ في شهورِ الصيفِ اللاهبةِ    أسماء وأعلام في ذاكرة تطوان : يوسف سعدون الناطق باسم الأزرق الراسخ    أصيلة.. توقيف “بولولو” متلبسا بحيازة “الحشيش والكيف”    إحداهن حامل.. غرق 3 مهاجرات في عرض المتوسط    الأعرج يدعو المثقفين لمحاصرة التطرف وتحجيم قدرته على الحشد    لكلاب الضالة تهدد أمن وسلامة المواطنين بأفورار ومطالب بالتدخل العاجل لإبادته    "صحافيون شباب" يحددون مبادئ أخلاقيات المهنة    ارتفاع قتلى احتجاجات الانتخابات الرئاسية في إندونيسيا    ترامب: المفاوضات التجارية مع الصين قد تشمل ملف هواوي    نائب رئيس المجلس العسكري السوداني في زيارة إلى السعودية    نظام جديد يحمي المغاربة من إزعاج الرسائل القصيرة    الجزائر تقضي على واحد من أشد الأمراض فتكا في العالم    بوصوف يراهن على الحياد في جائزة المغرب للكتاب    لصان يسرقان ماسة قيمتها 45 مليون أورو بفندق في باريس    غياب النقابات عن الحوار يفاجئ وزارة التربية الوطنية    طنجة.. توقيف اللص “الأنيق” المتخصص في سرقة الفتيات    المغرب تعرض ل80 ألف هجوم إلكتروني.. و”إنوي” تكشف عن مركز “soc”    الشمس تتعامد فوق الكعبة الثلاثاء المقبل    المغرب مصنف في المرتبة 42 على الصعيد العالمي في مجال البيانات المفتوحة    الحكومة ترفع رسوم استيراد القمح الطري لحماية المنتوج المحلي    مصر.. إخلاء سبيل صحفي ألقي القبض عليه فور عودته من قطر خريف 2016    “علماء المسلمين” يدعو لاعتصامات لمنع إعدام العلماء بالسعودية العودة والقرني والعمري    اهم منجزات التعاضدية الفلاحية للتأمين..اتفاقية مع مكثري البذور    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    طبيبة تشرح كيف اكتشف اطباء العالم أن الصيام علاج للسرطان    المسرح الحساني يحتفي باليوم الوطني للمسرح    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 15 : اضطراب التغذية والشره المرضي خلال شهر الصيام    مؤانسات رمضانية المعلومة تضع الفرق بين آدم والطين وبين آدم والملائكة..    في 3 أشهر : مبيعات OCP تتجاوز 1.3 مليار درولار وأرباحه تقفز ب %73 : بفضل تحسن الطلب وارتفاع الأسعار في السوق الدولي    بيبول: لجنة فنية لمساعدة الركراكي    «رائحة الأركان».. الحاج بلعيد: أركان الجبل -الحلقة13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكومة المغربية الجديدة يعلن عنها أخيرا وحزب العدالة والتنمية قاطرة لمعارضة قوية فاعلة
نشر في التجديد يوم 04 - 11 - 2002

أفادت مصادر مطلعة أنه من المنتظر أن يعلن جلالة الملك اليوم (الاثنين ) بأكادير عن التشكيلة الحكومية الجديدة، بعد أن يستقبل في حفل وداع أعضاء حكومة ما يعرف بالتناوب .وقد استغرقت عملية تشكيل الحكومة حوالي أربعة أسابيع من المشاورات التي مرت في سرية وتكتم كبيرين. تكتم فتح الباب واسعا أمام تكهنات الصحفايين وعموم المتتبعين الذين شكلوا حكومات وأسقطوا أخرى وأسندوا الحقائب لأسماء ربما لم تخطر ببال الأحزاب المعنية بالمشاركة ولاببال السيد ادريس جطو .
وكان التنافس على الحقائب الوزارية ونوعيتها قد بلغ أشده وخاصة بين الاتحاد الاشتراكي وحزب الاستقلال، حتى كاد يربك العملية من أساسها لولا تد خل جطو للتقريب بين الطرفين وإذابة الجليد بينهما في حفل عشاء بمقر إقامته بالرباط، حيث تم الاتفاق على التصويت لصالح الراضي رئيسا لمجلس النواب مرة أخرى .نفس التنافس والسباق حصل داخل الأحزاب المشاركة (المكاتب السياسية واللجان التنفيدية أواللجان المركزية) من أجل تولي المناصب، حيث سيطر منطق القرابة العائلية والمدن الكبرى عند بعضها في اقتراح لا ئحة مرشحيها .
وفي غمرة الا هتمام بالحكومة المقبلة وطبيعتها وعدد وزاراتها غاب الحديث عن المعارضة المقبلة بحجة أن الحديث عنها قبل تقديم الوزير الأول للبرنامج الحكومي سابق لآوانه. والواقع أن معالمها ظهرت بجلاء أثناء انتخاب رئيس مجلس النواب بتقديم فريق العدالة والتنمية لمرشحه والذي حصل على 52 صوتا، وتصويت الفريق النيابي الموحد لكل من الاتحاد الدستوري والحزب الوطني الديمقراطي بالورقة الفارغة. وقد صرح محمد الأ بيض الأمين العام للاتحاد الدستوري لجريدة الصباح يوم الجمعة الماضي أن حزبه رفقة حليفه لن يعارضا بالطريقة السابقة على عهد حكومة ما يعرف بالتناوب بالانطلاق من خلفية أن مصلحة البلاد فوق كل اعتبار لأنهما أدوا الثمن ؟! وقال: "لن نترك حزب العدالة والتنمية لوحده يصول ويجول في موقع المعارضة، وأن كل واحد سيدافع عن نفسه ".في مقابل هذا يؤكد المحللون والمتتبعون للشأن البرلماني والسياسي المغربي على اختلاف منطلاقاتهم أن حزب العدالة والتنمية سيكون قاطرة المعارضة المقبلة و أقوى طرف فيها لتوفره على مؤ هلات تفتقدها باقي الأطراف. وقد دأب مسؤولو حزب العدالة والتنمية على تأكيد مبدئهم في تأييد ومساندة كل مبادرة جيدة
وصالحة ومفيدة تقدم عليها الحكومة أو إحدى وزاراتها، وأنهم ليسوا معارضة آلية ميكانيكية، كما لا يمكن أن يكونوا في يوم من الأيام مساندين بصفة مطلقة وآلية. ومن هنا ساندوا الحكومة المنصرمة في بداية عهدها وفي عدد من مشاريعها إلى وقت قريب.
يذكر أخيرا أن إدريس جطو الوزير الأول المعين التقى صباح الجمعة الماضي مع ممثلي كل من حزب العدالة والتنمية والاتحاد الدستوري والحزب الوطني الديمقراطي.
محمد عيادي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.