هذه لائحة أعضاء الناظور والدريوش في مجلس جهة الشرق    العجلاوي: الحكومة المقبلة ستكون مطالبة ببرنامج واقعي يستجيب لانتظارات المغاربة    نحو 66٪؜ من أعضاء مجلس النواب الجدد مستواهم "عالي" و5,3% مستواهم "ابتدائي"    النساء يحصدن ربع مقاعد مجلس النواب و18 %من البرلمانيين فقط يقل عمرهم عن 35 سنة    المجلس الإقليمي للسياحة ينظم الأبواب المفتوحة بمناسبة اليوم العالمي للسياحة    ارتفاعات صاروخية في أسعار المواد الغذائية    الاشتراكيون يتقدمون على المحافظين ويتجهون إلى قيادة ألمانيا    طائرات بدون طيّار    استشهاد خمسة فلسطينيين في اشتباكات مع الجيش الإسرائيلي    تأكيدا لما نشرته "المنتخب": الجيش يطالب بعدم تعيين الكشاف في مبارياته    الوداد يعود لاعتلاء صدارة البطولة الاحترافية    أشرف حكيمي: حدسي دفعني لاختيار PSG بدل تشيلسي    أربعيني ينهي حياة ممرضة بمستشفى 20 غشت بالبيضاء والأمن يدخل على خط القضية    رفضت الزواج منه.. شخص يقتل ممرضة بمستشفى بكازا وشهادة صادمة لجارة الضحية -فيديو    توقيف رئيس جماعة بسبب إقامته "موسماً احتفاليا" حضره أزيد من 500 شخص بعد فوزه في الانتخابات    إبنة تارودانت سارة الضعيف تحضى بإسقبال من طرف وزير التربية الوطنية +"صور"    السينما المغربية تنتج أعمالا متفردة تضمن لها حضورا متميزا في المهرجانات الدولية    رئيس شركة "فايزر" يتوقع عودة الحياة الطبيعية بعد سنة    عضو باللجنة العلمية للحكومة: "حلُّوا علينا الله يرحم ليكم الوالدين"    صفقة أحداد جاءت فالميعاد    الكشف عن موقف ميسي من المشاركة ضد السيتي    البَّام يتمسك بوهبي لحمل حقيبة وزارية في حكومة أخنوش    بلومبيرغ: ب 22 مليار دولار.. بريطانيا تُخطط لإنجاز أطول "كابل" بحري في العالم لنقل الطاقة الكهربائية من المغرب    بداية انحسار بركان "كومبري فييجا" بجزر الكاناري    بورصة الدار البيضاء تستهل تداولاتها على وقع الارتفاع    طنجة..توقعات حالة الطقس اليوم الإثنين    السلطات الإسبانية..هذه هي مدة قرار تمديد إغلاق منافذ سبتة ومليلية    أرباب الصناعة التحويلية يتوقعون ارتفاع الإنتاج    مجموعة بريد المغرب تصدر طابعا بريديا بمناسبة معرض " ديلا كروا، ذكريات رحلة الى المغرب"    كاتب صحفي: حمى العداء للمغرب استبدت بالقيادة الجزائرية    السودان تنضاف للمنتخبات الإفريقية بإجراء مبارياتها بالمغرب    عطل يوقف تطبيق المراسلة "سيغنال"    بين العرجون وبولهرود والحسين رحيمي.. غيابات عديدة في صفوف الرجاء أمام ا.طنجة    حزب الاستقلال يرشح زيدوح في انتخابات مجلس المسستشارين    بالصور: مصلحة تحديد البصمة الوراثية بمعهد العلوم والأدلة الجنائية تحصل للسنة ال4 على شهادة الجودة العالمية 'إيزو 17025'    أدوية البروتوكول العلاجي الخاص ب"كوفيد-19′′ تعود إلى الصيدليات بعد تحسن الوضعية الوبائية    "ترانسبرانسي المغرب" تدعو السلطات القضائية إلى فتح تحقيقات في "الخروقات" التي شابت العملية الانتخابية    المغرب يحصل على صواريخ JSOW الأمريكية المدمرة    خطوة تشعل الجدل.. مصر تفرض ضرائب على صناع محتوى الإنترنت    كورونا.. خبير مغربي يعلّق على إمكانية العودة إلى الحياة الطبيعة    مدرب نهضة بركان: "نادمون لعدم الانتصار على الجيش الملكي ولسنا سعداء بالتعادل"    ترتيب المغرب عربيا من حيث عدد الجرعات المقدَّمة ضد "كوفيد-19"..    كوفيد-19... تسجيل أزيد من 8 ملايين حالة إصابة مؤكدة في القارة الإفريقية    هذه حقيقة وفاة الفنان الكوميدي عبد الرؤوف    هذه حقيقة ارتداء نجمة "أراب غوت تالنت" الحجاب    قصة قصيرة: الجَد وحفيدته    مشروع هام لمواجهة الفيضانات بالحسيمة    ميادة الحناوي ترد على خبر إصابتها بالزهايمر    قال إن المملكة تحت قيادة جلالة الملك، لطالما برهنت عن حس ابتكاري في معالجة قضية الطاقة بوريطة: المغرب يطمح لأن يصبح فاعلا رئيسيا في إنتاج الهيدروجين الأخضر    الداخلة.. عودة تدريجية لأنشطة المطار    إحباط محاولة تهريب أزيد من 106 ألف أورو بميناء طنجة المتوسط    «أمينوكس» و«بيغ» يطرحان كليب «العائلة»    ترشيح الممثلة المصرية منة شلبي لجائزة «الإيمي» العالمية    التعرف على الله تعالى من خلال أعظم آية في كتاب الله: (آية الكرسي)    تشبها بالرسول دفن شيخ الزاوية "الديلالية" بمنزله رغم المنع    "الجهر الأول بالدعوة والاختبار العملي للمواجهة المباشرة"    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    مستفز جدا..قراءة آيات من "سورة المنافقون" لإغاضة الخصوم السياسيين بطريقة أشعلت الفايسبوك (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إصابة 19 فلسطينيا في صدامات القدس مع الشرطة الإسرائيلية
نشر في التجديد يوم 28 - 09 - 2009

ارتفع عدد الإصابات بين صفوف المواطنين الفلسطينيين في أحداث الأقصى والقدس إلى أكثر من تسعة عشر إصابة، تم نقل معظمهم إلى مشفى المقاصد الإسلامية في حي الطور لتلقي العلاج، كما استدعت حالات بعض المُصابين إلى نقلهم إلى مستشفى العيون لصعوبة حالاتهم.
واندلعت المصادمات في ساعة مبكرة من صباح يوم أمس الأحد في باحة المسجد الأقصى عندما رأى فلسطينيون داخل المجمع مجموعة من 15 يهوديا متدينا يحاولون الدخول. ولم يستطع اليهود دخول المجمع بسبب بدء مئات الفلسطينيين الذين تأهبوا لذلك الاحتمال احتجاجا صاخبا. وردت الشرطة الاسرائيلية باطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت والعيارات المطاطية.
وامتدت الصدامات بعد ذلك إلى محيط المسجد الأقصى والأحياء القريبة منه في مشاهد تذكر باندلاع انتفاضة الأقصى عام 200 حينما اقتحم أرئيل شارون باحة المسجد الأقصى.
ووقعت مواجهات عنيفة في منطقة باب العامود، أحد بوابات البلدة القديمة من القدس المحتلة.
وأفاد شهود عيان بأن المواجهات اندلعت بعد منع قوات الاحتلال لجموع المواطنين من الدخول من باب العامود إلى البلدة القديمة والتوجه إلى الأقصى المبارك، حيث أُصيب خلالها عدد من الشبان.
وأضاف الشهود أنه تم اعتقال أكثر من عشرة مواطنين، نقلوا إلى مركزٍ بوليسي في البلدة القديمة قبل نقلهم إلى مركز التوقيف والاستجواب المسكوبية.
وفي وقت سابق وقعت مواجهات مع قوات الاحتلال عند بابي الاسباط وحطة ما اسفر عن اصابة العديد من المواطنين بحالات اختناق جراء استنشاقهم للغاز المدمع، بينما اصيب آخرون برضوض وخدوش جراء تعرضهم للضرب المبرح.
وكانت سلطات الاحتلال قد أغلقت في وقت مبكر من فجر الأحد كافة بوابات المسجد المبارك قبل اقتحامها بقوة معززة من جنود وشرطة الاحتلال لقمع وتفريق جموع المُصلين الذين احتشدوا في باحات الأقصى منذ صلاة فجر اليوم للتصدي لأي محاولة اقتحام للأقصى من قبل الجماعات اليهودية المتطرفة التي أعلنت عزمها اقتحام الأقصى وأداء طقوسٍ تلمودية في باحاته بمناسبة ما يسمى ب عيد الغفران اليهودي.
وقامت شرطة وجنود الاحتلال الآن باقتحام مُصليات المسجد الأقصى، وخاصة المسجد القبلي المسقوف ومسجد قبة الصخرة المشرفة والمرواني، فيما تقوم قوة أخرى بإطلاق وابلٍ من القنابل الغازية السامة والمُسيلة للدموع على جموع المثصلين والرصاص المطاطي والحي، في الوقت الذي لم يتم التأكد منه من عدد المُعتقلين من المُصلين من باحات الأقصى.
وكان المئات من المواطنين المقدسيين استجابوا لنداءات القيادات الدينية والوطنية بشد الرحال اليوم إلى الأقصى المبارك للتصدي للمتطرفين. وتقول الشرطة الإسرائيلية أن الجماعات التي قدمت للصلاة في القدس هم مجموعة سياح يهود وليسوا مستوطنين.
وعرف من بين المصابين، وفقا لمصادر طبية: محمد الجولاني ( 73 عاما) أصيب بعيار مطاطي في العين وحالته خطيرة، والشاب رامي صالح الفاخوري ( 20 عاما) عيار مطاطي في العين، وعادل السلوادي ( 31 عاما) عيار مطاطي في الصدر، ومهدي العباسي ( 31 عاما) رضوض في مختلف أنحاء الجسد، وسمير أحمد العلمي ( 44 عاما) رضوض في مختلف أنحاء الجسد نتيجة الاعتداء عليه بالضرب بالهراوات.
كما اعتدت قوات الاحتلال على رئيس مجلس الأوقاف الشيخ عبد العظيم سلهب أثناء دخوله المسجد الأقصى المبارك من باب الأسباط.
وقالت مصادر إسرائيلية إن 12 رجل شرطة أصيبوا بجراح طفيفة ونقلوا للعلاج في مستشفيات إسرائيليية. .
وعلى إثر ذلك قررت الشرطة الإسرائيلية رفع درجة التأهب في كافة أنحاء البلاد في أعقاب المواجهات التي اندلعت بين قوات الاحتلال ومتظاهرين فلسطينيين في باحة الحرم القدسي وفي الأحياء الفلسطينية المحيطة، تحسبا لامتداد المواجهات إلى مناطق أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.