الاجتماع الاول للجنة التحضرية لمؤتمر البام "ينفجر" في وجه بنشماش    بنك المغرب يوضح بشأن ورقة "الرقم 60"    الصحف المصرية تولي اهتماما كبيرا للمباراة الحاسمة اليوم بين “نهضة بركان” و”الزمالك”    بركان والزمالك … مباراة حاسمة ومصيرية لضمان التتويج باللقب الأول في تاريخ الفريقين    ترويج الخمور في رمضان يجر مهاجرة إفريقية الى أصفاد الشرطة القضائية    توشيح المغربي الديساوي بوسام فخري راقي عن مساهمته في الاختراعات    رحيل فيلسوف«المشروع النهضوي»طيب تيزيني في حمص السورية - العلم    متحف اتصالات المغرب يفتح أبوابه للزوار    مقتل الملحن العراقي فارس حسن طعنا    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    حمد الله الثالث الذي فعلها وبتميز كبير    صورة.. مادونا ترفع العلم الفلسطيني في قلب تل أبيب    العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات    اولاد تايمة.. نيران تحول سيارة إلى هيكل حديدي وسط الشارع الرئيسي    أكسنت تشارك في فعاليات "فيفا تيك"    (+فيديو الأهداف): حسنية أكادير يعود بالتعادل من عاصمة دكالة، ويرتقي إلى المركز الثالث مؤقتا.    غروس: الزمالك جاهز لنهائي الكونفدرالية ونثق في قدرات عمر صلاح    توشاك حاضر لمساندة الوداد أمام الترجي    كشف عنها الوزير نورالدين بوطيب في المجلس الحكومي : 11ألف عملية مراقبة لحماية المستهلك وتحرير 344 محضر مخالفة منذ بداية رمضان    مقتل أب لخمسة أطفال بطريقة بشعة قبيل السحور في اليوم الثالث عشر من رمضان، والغموض يكتنف الحادث.    مخرجتان مغربيتان تحصلان على منحة دورة 2019 لمؤسسة الدوحة للأفلام    محمد عابد الجابري بين الورد والرصاص – 11-    الممثل الأمريكي شوارزنيغر يتعرض لضربة من الخلف في جنوب أفريقيا    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي : سعيد بن حمو المعدري -11-    غوارديولا: حصد الثلاثية المحلية أصعب من الفوز بدوري الأبطال    إخصاء وتبادل جاريات    العاهل السعودي يدعو لعقد قمتين خليجية وعربية في مكة    3شخصيات وطنية جزائرية تدعو الجيش لفتح الحوار حول الأزمة    أزمة سياسية في النمسا بسبب فضيحة فيديو لسياسي من اليمين المتطرف    بنك المغرب: الورقة النقدية التذكارية الحاملة للرقم 60 غير قابلة للتداول    طقس الاحد : سحب كثيفة مصحوبة بزخات مطرية رعدية    أموال الأفلام “الإلكترونية”    نهاية أسبوع دامية بطنجة.. ودعوات لوقف نزيف ضحايا شوارع المدينة    كعب بن سور… الغرم بالغنم    في ظاهرة فلكية مميزة .. « القمر الأزرق » يضيء سماء الأرض    قطة تخلف وراءها ثروة تقدر ب 100مليون دولار    واتساب تحيل حادث الاختراق على وزارة العدل الأميركية    رئيس الجزائر المؤقت يستقبل السفير المغربي    استنفار فالمينورسو بعد غلق معبر الگرگرات الحدودي مرة تانية    بنزين: فرنسا لا يمكنها تغيير دين الاسلام    البابا يدعو الصحافيين إلى التحلي بالتواضع ويقول إنهم يمكن أن يفعلوا الخير كما يمكنهم أن يسببوا الشر    مرض بوتفليقة «جمد» السفراء في الجزائر    إدارة البيجيدي تتبرأ من منشورات “Yes We Can” الفيسبوكية    طاطا..تسجيل صوتي يدعوا للعنصرية ضد اصحاب البشرة السوداء يثير حفيضة الطاطويين ووكيل الملك يتدخل    القصر الكبير : انطلاق الملتقى القرآني الثالث للحافظات    مطار الناظور الرابع وطنيا من حيث ارتفاع عدد المسافرين خلال الشهر الماضي    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    أزيد من مليون زائر للمواقع التراثية بالمملكة مند بداية سنة 2019    بعد محطة اشتوكة..انجاز محطة لتحلية مياه البحر بسيدي إفني    والي جهة سوس ماسة سابقا زينب العدوي المرشحة الأولى لتولي وزارة الداخلية    الحسنية يعود بتعادل ثمين من الجديدة ويحافظ على آمال التأهل لكأس الكاف العام المقبل    الموتى لا يموتون.. فيلم أمريكي ينافس في “الكان”    ترامب يُغضب شركة «تويوتا» اليابانية    الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني يتعرض لمحاولة اغتيال بمراكش    باحثون : تناول الطماطم يخفض من خطر تطور سرطان الجلد    حلول لتجاعيد الجبهة وأطراف العينين بمركز2BZEN بتطوان    الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية تدق ناقوس الخطر: 20 ألف مغربية مصابة بمرض "الذئبة الحمراء"    يوم يعادل شهرين.. قرية لن تغيب عنها الشمس إلا بعد 60 يوما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعدام في مسودة القانون الجنائي
نشر في بيان اليوم يوم 22 - 05 - 2015

انتقد الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام إصرار وزارة العدل والحريات على الإبقاء على الإعدام ضمن مسودة القانون الجنائي الذي يناقش حاليا، وعدم استحضارها للتطورات التي عرفها المغرب بإطلاقه لمسار الإنصاف والمصالحة وما تمخض عنه من توصيات تنتصر للحق في الحياة وإلغاء الإعدام، وإقرار إصلاحات تشريعية والاتزام بمقتضيات الاتفاقيات الدولية، واعتماد دستور شكل وثيقة حقوقية بامتياز تنص على الحق في الحياة.
واعتبر النقيب عبد الرحيم الجامعي منسق الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام، في ندوة صحفية مشتركة مع شبكة المحاميات والمحامين ضد عقوبة الإعدام، والتي أدارها الكاتب العام للائتلاف مصطفى الزنايدي، بمقر نادي المحامين بالرباط، إقرار قانون جنائي جديد مبادرة مهمة، لكن الإبقاء على عقوبة الإعدام يبرز عدم التفاعل مع النقاش ومع التوجه المتواتر في العالم نحو الإلغاء.
واستغرب عبد الرحيم الجامعي، خلال هذه الندوة الصحفية التي شاركت فيها مكونات الائتلاف، من النفحة الشرعية التي طبعت نص مسودة القانون الجنائي، مبرزا أن الاستغناء عن عقوبة الإعدام في القانون الجنائي ليس فيه مساس بالنص المقدس ولا تعطيل للكليات، على اعتبار أن النص القرآني نفسه يحترم العقل ويشجع على الاجتهاد.
واعتبر الجامعي أن إبقاء المسودة على الإعدام يبرز الأبعاد السياسية التي تحكمت في صياغتها، والتي يوضحها بشكل جلي التنصيص عليها كعقوبة في الجرائم ذات الطابع السياسي أو ذات خلفية سياسية، مسجلا ،في هذا الصدد، تضمين المسودة عقوبات الإعدام التي تم الحكم بها في فترة سنوات الرصاص ونفذ العديد منها، ومضيفا أن الائتلاف والشبكة يعتبران أن التفكير في تغيير أو ضع قانون جديد في المجال الجنائي مبادرة مهمة، لكن الاحتفاظ بعقوبة الإعدام في نص المسودة يؤدي إلى القول بأن الإصلاح الذي عرفه القانون الجنائي لا يشكل تحولا حقيقيا في السياسية الجنائية.
هذا وربط النقيب إبقاء المشرع على الإعدام بالخلفية الأمنية التي تحكمت في المسودة، والتي تظهر أن الأمر يرتبط بخيار أمني استباقي تكون فيه المؤسسة الأمنية المرجع القوي.
هذا، وفي رده على سؤال لجريدة بيان اليوم حول تصريح وزير العدل الذي لوح بالرجوع للشارع وإجراء استفتاء بشأن الحسم في أمر الإبقاء على عقوبة الإعدام أو إلغائها، قال عبد الله مسداد الكاتب العام للمرصد المغربي للسجون عضو الائتلاف، "إن مسألة الرأي العام والعودة للمجتمع متجاوزة ومردود عليها على اعتبار أن الرأي العام غير مستقر ويتغير حسب الأوضاع وموازين القوى، كما أنه لا يتوفر على كامل المعطيات التي تمكنه من بناء موقف قار وواضح ".
وأضاف مسداد أن موضوع عقوبة الإعدام يرتبط بحقوق الإنسان التي تنباها المغرب وأقرها ولا يمكن التراجع عنها تحت داع من الدواعي".
في هذا السياق، أبرز المحامي محمد أحداف عضو شبكة المحامين والمحاميات من أجل إلغاء الإعدام، "أن الداعين إلى إلغاء الإعدام ينطلقون من كون المغرب دولة مدنية، وأن التعبيرات عن الرأي تتم عبر الأحزاب السياسية والنقابات وغيرها من الهيئات التي تنقل تعبيرات الشارع، والتي تفاعلت مع ما جاءت به مسدوة القانون الجنائي من خلال ما صرح به العديد من القضاة والفاعلين الحقوقيين والذين خالفوا، في غالبيتهم، ما تضمنته المسودة.
ويرى مسعود بوعيش عن المنظمة المغربية لحقوق الإنسان عضو الائتلاف، أن أفضل رد على الداعين إلى إجراء الاستفتاء بنماذج مقاربة لبلدان ديمقراطية مثل فرنسا، والتي تم فيها إلغاء الإعدام بقرار من رئيس الدولة وليس بناء على رأي المجتمع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.