بعد احتجاج المغرب .. تركيا تسحب شريط فيديو يُسيء إلى الصحراء    رواية أخرى عن فشل لقاء الملك محمد السادس ووزير الخارجية الأمريكي    جمهور الرجاء يختار رجل المباراة ضد الماط    رئيس برشلونة يتحدى: مباراة الكلاسيكو في موعدها دون تأجيل جديد    بتنسيق مع “الديستي”.. حجز نصف طن من مخدر الشيرا    انتخابات الجزائر.. احتجاجات وتكسير للصناديق وبوتفليقة يدلي بصوته    بوريطة: بحثت مع وزير الخارجية التركي قضايا إقليمية وتطوير الشراكة    نقابيو العدل يواصلون الاحتجاج بالفقيه بن صالح    الشركات الأعضاء في "وان وورلد" تصوت بالإجماع على انضمام "لارام" إلى شبكتها    الحكومة ترد على انتقادات أووربية بضعف مردودية الدعم المالي الموجه للمغرب    مندوبية التخطيط: الفقر أحد أهم الأسباب وراء العنف الزوجي    لجنة من المفتشية العامة للبحث حول ظروف وفاة السجين بالناظور    مندوبية السجون تكشف نتائج بحثها حول وفاة نزيل بالسجن المحلي بالناظور    تقريب المفازة إلى أعلام تازة    بعد درهم ونصف للكيلو غرام ..قفزة صاروخية لأسعار السردين في الأسواق المغربية    مجلس النواب يصادق على الصيغة النهائية لمشروع قانون المالية    السلامي: تعذبنا كثيرا أمام « الماط » وكثرة المباريات ترهق اللاعبين    كريستيانو: ” أرغب في مواجهة ريال مدريد في نهائي دوري الأبطال”    علاج التعريب والفرنسة هو التمزيغ اللغوي وليس الهوياتي    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية 2020    تراجع مخزون الماء بعدد من أقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة    أغرب وأطرف قصص السفر في 2019    تفكيك شبكة متخصصة في تهريب المهاجرين من ساحل بليونش    الفنان التشكيلي "نور الدين تبيت" .. علاقتي بالفرس كحوار بين العود والكمان    لمجرد يحطم الأرقام.. 10 ملايين ثمن تذكرة حضور حفل الرياض    بريطانيا تجري انتخابات حاسمة ستقرر مصير البريكست    أولا بأول    الامن يوقف 20 شخصا بعد احداث شغب تلت مباراة خريبكة والوداد    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    جلالة الملك يوجه رسالة إلى المشاركين في الاحتفالية المقامة بمناسبة الذكرى الخمسينية لمنظمة التعاون الإسلامي    50 ألف زائر لمعرض الأركان    أول ظهور ل "ريلمي" في المغرب بعدما تبوأت الرتبة ال 7 عالمياً    وزارة العدل توضح حقيقة مشروع تحديث المحاكم    منتجات "فوريفر" لإعادة التوازن للنظام الغذائي    دقائق معدودة للحافيظي في مباراة القمة أمام تطوان    أوكسفام: ميزانية 2020 تكرس التفاوتات المجالية والتباينات الاجتماعية    نجم ليفربول : لا أحد يريد مواجهتنا في دور الستة عشر    لصحتك.. لا تتجاوز 6 ملاعق سكر كحد أقصى يوميا!    الراقصة مايا: منقدرش نتزوج بشخص واحد و "طارق بحال خويا كيساعدني في توعية الناس"!!!    الدخيسي.. المغرب نموذج يحتذى به عربيا وإفريقيا في مجال مكافحة الجريمة الإلكترونية    تناول 11 إلى 15 كوب ماء يوميا يضمن لك صحة أفضل    عيوش يستدعي لغويين تونسيين وجزائريين للتداول حول الدارجة المغاربية    الممثل التركي “وليد” يحل بالمغرب وأمين عام الPPS التقاه- صورة    مديرية الضرائب تطلق خدمة جديدة على التطبيق الهاتفي “ضريبتي”    البنك الدولي يساند نهجا شاملا لإدارة الكوارث الطبيعية بالمغرب    يوسف الخيدر وحسن أنفلوس يتوجان بيان اليوم بالجائزة الوطنية للصحافة    زوجة عيوش تكشف علاقة الفن بالسياسة.. وتعتزل التمثيل لهذا السبب    هجوم مسلح يوقع أزيد من 100 جنودي نيجيري على يد متشددين    ضربة موجعة لأولمبيك آسفي    في خطوة تصعيدية ..ترامب يأمر بمنع تمويل الكليات والجامعات الأمريكية التي تسمح بانتقاد إسرائيل    شعراء القصيدة العمودية والحسانية في حوار شعري    مصالح الأمن تعلن عن عتبة المعدلات المطلوبة لاجتياز مباريات الشرطة    التعليم المغربي بين رهان الاصلاح وهدر المال العام!    استمرار مضاعفات ختان الأطفال على يد غير المتخصصين تقلق مهنيي الصحة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس.. بارد نسبيا مع تشكل سحب منخفضة كثيفة    التحريض على الحب    #معركة_الوعي    لأول مرة.. طنجة تحتضن مسابقة غريبة لإختيار أفضل زغرودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الإتصال من طنجة: 262 موقع إلكتروني فقط حصل على الملائمة من النيابة العامة
نشر في شمالي يوم 02 - 11 - 2018

أكد وزير الثقافة والاتصال، محمد الأعرج، مساء الجمعة بطنجة، أن المغرب يتوفر على مؤشرات إيجابية تتعلق بحرية الإعلام والصحافة.
وقال الأعرج، في مداخلة بعنوان “المشهد الإعلامي المغربي : المرجعيات القانونية والممارسات المهنية والانتظارات المجتمعية” بمناسبة الدرس الافتتاحي لبيت الصحافة بطنجة، نحن “أمام مؤشرات إيجابية تتعلق بحرية الإعلام والصحافة” بالمغرب، مبرزا أن هذه المؤشرات تتطرق على الخصوص إلى الاستقلالية والتعددية والحرية والحماية.
وأوضح الوزير أننا “سعينا إلى بلوغ مستوى جيد في هذه المؤشرات العالمية”، موضحا أنه “لحد الساعة وصلنا إلى نتائج إيجابية بخصوص تبني وتنزيل المعايير الدولية المتعلقة بحرية الإعلام والصحافة، وهناك أرقام تعزز هذا الواقع”.
بخصوص الاستقلالية، أوضح السيد الأعرج أن الجهود انصبت على تعزيز استقلالية القرار الإعلامي وتحقيق التنظيم الذاتي، مبرزا أن المجلس الوطني للصحافة سيساهم في دعم الاستقلالية، التي تعتبر من بين المؤشرات الأساسية في تصنيف البلدان في مجال حرية الصحافة.
أما في ما يتعلق بالتعددية، فقد أبرز اتساع نطاق الدعم المقدم للصحف ليشمل، إلى جانب الصحافة والنشر، كلا من الطباعة والتوزيع، حيث سترتفع قيمة الدعم المقدم في المجال من 65 مليون درهم العام الحالي إلى حوالي 80 مليون درهم العالم المقبل، مشيرا إلى رصد ميزانية لدعم الصحافة الالكترونية وإلى حصول 262 موقعا إخباريا على الملاءمة القانونية، من أصل 700 موقع قام بالتصريح لدى النيابة العامة، من بين أزيد من 4 آلاف موقع موجود بالمغرب.
على مستوى الحرية، أحصى وزير الثقافة والاتصال وجود أزيد من 90 صحافي أجنبي معتمد بالمغرب، وهو مؤشر على مدى استقطاب البلد للإعلام الأجنبي، إلى جانب توزيع أزيد من ألفي منشور أجنبي بترخيص من وزارة الاتصال، لافتا في السياق ذاته إلى العمل على إخراج عدد من القوانين المتعلقة بوسائل الإعلام العمومية.
أما في ما يخص مؤشر الحماية، فقد شدد السيد الأعرج على أنه لم يتم خلال العام المنصرم تسجيل أي حالة اعتداء على الصحافيين خلال ممارستهم لمهامهم.
بالمقابل، شدد الوزير على ضرورة اشتغال الجسم الإعلامية على تقوية المصداقية والتمسك بمبادئ وأخلاقيات المهنية لكون “الصحافة ركيزة أساسية في الديموقراطية، ولا يمكن الحديث عن الديموقراطية دون إعلام قوي يحترم التنوع الثقافي والفكري ويسعى إلى ترسيخ الديموقراطية، فالإعلام رافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية”.
من جانبه، اعتبر رئيس المكتب التنفيذي لبيت الصحافة، سعيد كوبريت، أن هذا اللقاء مع رجل القانون والوزير محمد الأعرج، بحضور ثلة من الإعلاميين والمثقفين، يفتتح موسم بيت الصحافة، الذي يسعى لأن يكون شرفة للتعددية تروم الترافع من أجل التعدد والاختلاف تحت سماء المغرب.
وأضاف أن هذا الدرس الافتتاحي يحاول الإجابة على تساؤلات حول طبيعة رهان الإعلام المغربي، واستشراف واقعه، وإثارة السجال لإنضاج حوار جدي لتمكين الصحافيين من الاضطلاع بدورهم الحقيقي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.