الخطايا العشر للحركة الأمازيغية والوصايا العشر لمحبي الأمازيغية    العلام: نزع مقويات السلطة 
عن البام جعله شبه عاجز عن تدبير الصراعات    الملك: متمنياتنا للشعب اليمني الشقيق بتحقيق ما يصبو إليه من تقدم ونماء    تقرير رسمي يرصد ارتفاعا جديدا لتكاليف المعيشة في طنجة خلال أبريل الماضي    أرباح مجمع الفوسفاط تصل إلى 9 مليار درهم خلال الربع الأول من 2019    شركة بريطانية تعلن عدم قابلية استغلال أحد آبار غاز تندرارة وتسحب 50% من استثمارها    جهة “فاس-مكناس”.. إتلاف حوالي أربعة أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    "هواوي" ل "الصحراء المغربية": المنتجات التي بيعت في المغرب أو التي تباع حالياً لن تتأثر بقرار الحظر    قايد صالح : المؤسسة العسكرية ليس لها طموحات سياسية    بالصور .. نهضة بركان يصل إلى القاهرة ويحظى باستقبال مرتضى منصور    "الانتظار" و"السوق السوداء" يطغيان على عملية بيع تذاكر نهائي العصبة    الوداد البيضاوي في مواجهة لاستعادة اللقب أمام الترجي التونسي    الرجاء يهزم الدفاع الجديدي في "صفقة نغوما"    بعد غيابه عن ودية الأسود بطنجة..ميسي ينهي الشائعات بحضوره رسميا ل”كوبا أمريكا”    فرنسا اتهامات بالفساد بعد ترشح قطر لمونديال ألعاب القوى    أمن البيضاء يبحث عن 12 مشتبها في تورطهم بأحداث حي الرميلات العنيفة    سابقة…النيابة العامة تفتح بحثاً قضائياً ضد شخص أحرق حوالي 40 قطاً    "قبلة ساخنة" بين ممثلتين مغربيّتين تثير الانتباه في "مهرجان كان"    بعد غياب لمدة 34 سنة…الفنانة المغربية عزيزة جلال تعود لدائرة الضوء- فيديو    العيد يؤجل اختبارات الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا    مصرع أربعة أشخاص في حادثة سير خطيرة    غياب وزراء حكومة العثماني عن جلسات البرلمان يثير الجدل وسط الأحزاب    خلال 10 أيام من رمضان.. حجز وإتلاف 143 طنا من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    من أعلام مدينة القصر الكبير : الشاعر أحمد الطود بين الهرم والطود    درجات الحرارة الدنيا والعليا المرتقبة غدا الخميس    أدباء مغاربة وعرب وضعوا حدا لحياتهم..    إضافة أجهزة المراقبة المتعلقة ب”مخالفة عدم تأدية مبلغ الأداء المعمول به عن استعمال الطرق السيارة    مصحات “الضمان الاجتماعي” مهددة بالإغلاق.. والمستخدمون يضربون    مرتضى منصور يستقبل بعثة نهضة بركان    هذه هوية التكتل الذي رست عليه صفقة إنجاز " نور ميدلت 1 "    ‮ ‬المجلس الأعلى للحسابات‮: ‬المغرب‮ ‬يتقهقر ب48‮ ‬ نقطة‮ ‬في‮ ‬تصنيف الأمم المتحدة المتعلق بالخدمات الرقمية،‮ ‬في‮ ‬ظرف أربع سنوات‮…!‬    البيجيدي والاستقلال يعارضان إلزام بنك المغرب بإصدار النقود بالأمازيغية    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 14 : شيوخ الزوايا وثقة السلطان    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟ الحلقة14    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 14 : مريض السكري مطالب باتباع حمية خاصة : الصيام غير مسموح به للمريض بداء السكري من نوع (1)    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    الشروع في محاكمة قاصرين متهمين في جريمة قتل ابن ثري بفاس    هل التسبيح يرد القدر؟    طنجة.. توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر    جوخة الحارثي... أول عربية تفوز بجائزة مان بوكر العالمية    بسبب إخفاء جرائم طالبي اللجوء .. وزير العدل الهولندي يتجه نحو تقديم استقالته    في العشر الأواخر من رمضان .. هل تتجدد المواجهة بين السلطات و”العدل والإحسان”؟    جيرو مهاجم تشيلسي يمدد عقده لعام واحد    تقرير: المغرب يتراجع إلى المرتبة 109 عالميا على “مؤشر حقوق الطفل”    وزير الدفاع الأميركي: هدفنا هو “ردع إيران وليس خوض حرب ضدّها”    شفشاون تنادي سكانها وزوارها: آجيو نضحكو فالقصبة !    «رائحة الأركان».. صداقة برائحة الزعفران -الحلقة12    الجاسوس جوناثان بولارد يتهم اسرائيل بعدم مساعدته على الهجرة اليها    لأول مرة في التاريخ.. حفل إفطار رمضاني في الكونغرس الأمريكي    #حديث_العصر.. والعصر إن الإنسان لفي خسر …    سيناريوهات المشهد السياسي الأوروبي بعد الانتخابات التشريعية القادمة “سياقات الوحدة والتفكيك”    جمعية الوقاية من أضرار المخدرات بتطوان تواجه الآفة بالقيم الرياضية    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    توقيف وتنقيل ثلاثة قضاة بالمحكمة الاستئنافية لطنجة    شبكة المقاهي الثقافية تنظم أشعارها بمرتيل    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





على متن دراجته.. هندي يسافر من الهند إلى السويد للقاء حبيبته
نشر في فبراير يوم 14 - 03 - 2017

تحولت قصة حب جمعت بين شاب هندي وفتاة سويدية إلى كتاب حقق مبيعات قياسية، حيث سافر الشاب على دراجته الهوائية من الهند إلى السويد للقاء حبيبته التي تعرف عليها عن طريق الصدفة.
وكان بي كي مهانانديا يعمل كفنان شوارع في دلهي، عندما التقى شارلوت فون شيدفين عام 1975، حيث كانت شارلوت في جولة سياحية بالمدينة، وطلبت منه أن يرسم لها صورة، بعد أن لاحظت أنه وضع لافتة يقول فيها إنه على استعداد لرسم صور شخصية مقابل 10 روبية خلال 10 دقائق فقط.
إلا أن بي كي لم يتمكن من إنجاز اللوحة، حيث كان يشعر بالتوتر، ولم تتوقف يداه عن الرجفان طوال الوقت. وعلى الرغم من أن شارلوت لم تكن راضية عن اللوحة التي حصلت عليها، إلا أنها عادت في اليوم التالي لتعيد التجربة، بعد أن فتنها هذا الشاب غريب الأطوار، بحسب موقع أوديتي سنترال.
وعلمت شالوت فيما بعد السبب الذي جعل بي كي يشعر بالتوتر وهو يرسمها، فبمجرد أن وقعت عيناه عليها، تذكر نبوءة والدته عندما كان صغيراً، حيث قالت له إنه سيتزوج من امرأة من برج الثور تأتي من بلاد بعيدة وتعزف الموسيقى، وعندما رأها قال في نفسه هذه هي المرأة المقصودة.
ويقول بي كي إنه لم يسأل شارلوت عن اسمها الأول، بل سارع إلى توجيه أسئلة للتأكد من أن مواصفات المرأة التي ذكرتها والدته تنطبق عليها، وكانت المفاجأة بأنها كانت من برج الثور وقادرة على عزف الموسيقى، ولديها كل الصفات التي كان يبحث عنها.
وكان بي كي يخشى أن تتوجه شارلوت إلى قسم الشرطة الذي كان قريباً من مكان لقائهما، لكن هذا كان آخر ما كانت تفكر به في ذلك الوقت، حيث أنها انجذبت أيضاً للشاب، وازداد فضولها لمعرفة السبب الذي دفعه إلى توجيه كل هذه الأسئلة الغريبة.
والتقى الاثنان عدة مرات بعد ذلك على مدى الأسابيع الثلاثة التالية، قبل أن يأخذها لتزور عائلته في ولاية أوديسا، وتزوجا وفق التقاليد المحلية. لكن بعد فترة قصيرة، حان موعد عودة شارلوت إلى السويد، على أمل أن يلتحق بها في أقرب فرصة، وحاولت أن تترك له النقود ليشتري تذكرة الطائرة، لكنه رفضت ذلك.
واستمر الاثنان بالمراسلة على مدى عام كامل، لكن الأحوال المادية للزوج لم تتحسن طوال تلك الفترة، ولم يكن قادراً على تأمين ثمن تذكرة طائرة إلى السويد، وفي نفس الوقت لم يكن على استعداد لأن يتخلى عن حب حياته، لذلك قرر بيع كل ممتلكاته، واشترى بثمنها دراجة هوائية ليسافر بها إلى السويد.
وغادر بي كي دلهي في 22 يناير (كانون الثاني) عام 1977 عندما كان عمره 24 عاماً، وعبر كلاً من باكستان وأفغانستان وإيران وتركيا ليصل إلى أوروبا، وقام خلال رحلته برسم بعض اللوحات لتأمين ثمن الطعام والمأوى.
وعلى الرغم من معارضة والدي شارلوت لهذا الزواج، وصدمة الثقافات التي تعرض لها بي كي منذ وصوله إلى السويد، إلا أن الزوجين نجحا في بناء حياة جديدة، وأصبح بي كي مدرساً للفن، وعرضت لوحاته في جميع أنحاء أوروبا، في حين اختارت زوجته العمل في مجال الموسيقى.
الشيء الوحيد الذي لم يتمكن بي كي من فهمه في الثقافة الأوروبية هو حب ركوب الدراجات، فهو يقول إنه استخدم الدراجة ليصل بها إلى بلد حبيبته، لكنه لم يحب ركوب الدراجات في يوم من الأيام.
المزيد: http://www.akhbarona.com/last/201765.html#ixzz4bKGaquXn


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.