بوريطة: 160 شركة أمريكية اتخذت من المغرب مقرا لها    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تقدم دليلها العملي لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    منظمة: مطلق النار بفلوريدا "لا يمثل شعب السعودية"    زياش يلتقي قريبا بالطفل الذي اقتحم الملعب من أجل معانقته    حمد الله وأمرابط يقودان النصر للتأهل بأهداف رائعة    المكفوفون يشتكون إدارة “مهرجان مراكش الدولي للسينما” لرئيسه الأمير رشيد    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    العثور على جثة متفحمة يستنفر الدرك بضواحي الفقيه بن صالح    تبادل سجناء.. طهران تسلم واشنطن طالبا أمريكيا مقابل عالم إيراني    بسبب عدم إشراكه في مباراة الهلال السوداني ..وليد أزارو غاضب من مدرب الأهلي    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    أزمة دبلوماسية جديدة تلوح في الأفق بين المغرب وهولندا بعد إلغاء سفير المغرب للقاء بوزيرة العدل    صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم تترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى الواحدة والعشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني    عاجل.. مفاجآت في تشكيل ريال مدريد ضد إسبانيول    البيت الأبيض يعلن رفضه المشاركة في التحقيق المتعلق بإجراءات عزل الرئيس ترامب    نصير: عازمون للفوز على سان داونز    عبيابة: المغرب واليونسيكو عازمان على تعزيز تعاونهما    الصيادلة يطالبون بمراجعة القوانين التي تضعهم على قدم المساواة مع تجار المخدرات    سياح يلتقطون صورا لأكوام الأزبال بتطوان ونشطاء يوجهون انتقادات واسعة للسلطات المحلية    وزارة عمارة تقرر التصدي لظاهرة نقل الأشخاص على دراجات ثلاثية الدفع “التريبورتور”    بمساعدة ممثل السلطة المحلية بعكراش.. الأمن يعتقل قاتل سائق الطاكسي مختبئا في ورش للبناء    والي أمن تطوان يزور باب سبتة لتسهيل حركة العبور    ارتفاع طفيف في نسبة مخزون سد يوسف ابن تاشفينت    دار الشعر بتطوان تتألق في فعاليات “ملتقى الشعر والمسرح”    كيف تحول الأنظمة الديكتاتورية الثورات ضدها من السلمية إلى العنف؟    لهذا السبب تعطلت "اليسرى القاتلة" لزياش أمام فيليم    بعد إطلاق النار في قاعدة أمريكية.. حاكم فلوريدا للسعودية: هذا رجلكم وأنتم مدينون لنا    الدعوة إلى اعتماد المقاربة الحقوقية في التعاطي مع الإعاقة    قناة التلفزة الإسرائيلية 12 :الملك محمد السادس رفض طلبا لاستقبال نتنياهو    توشيح موظفين من وزارة الثقافة والشباب والرياضة بأوسمة ملكية    إثيوبيا ترغب في الاستفادة من التجربة المغربية في مجال تدبير وإدماج المهاجرين    الوداد يسعى لإسقاط صن داونز في دوري الأبطال وتاريخ مواجهات الفريقين يدعمه    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    أكبر هيئة لوكالات السفر البريطانية تتوج مراكش باحتضان مؤتمرها مطلع شهر أكتوبر المقبل    آلاف الفلسطينيين يصلون الفجر في المسجد الإبراهيمي لتأكيد هويته الإسلامية    سعيد الناصيري يجمع مشاهير المغرب والعرب في « أخناتون في مراكش »    إليسا تمارس مهنة جديدة بعيدا عن الفن    مورينيو أمضى ليلته في مقر تدريب توتنهام بعد الخسارة أمام يونايتد    المرشحون للانتخابات الرئاسية الجزائرية يقدّمون برامجهم في مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة    الأحرار يفوز بمقعدين في الغرفة الفلاحية لسوس مقابل مقعد للاستقلال برسم الانتخابات الجزئية    فاطمة العروسي ومحمد رضا ضيفا برنامج « سترايك » مع حمزة الفيلالي    مستشارو “الأصالة والمعاصرة” بمجلس مدينة الرباط يتهمون سلطات الوصاية بالتستر على خروقات العمدة    طقس السبت.. بارد مع زخات مطرية    مجلس المستشارين.. المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2020 برمته    "أندلسيات" يكرّم أمين سرّ أكاديمية المملكة بمشاركة "روافد موسيقية"    اشاعة تعري الإعلام في المغرب خارجة من الفايسبوك !!!!!!    ندوة الأرشيف الجماعية بين توصية لجنة التفتيش و الحق في المعلومات    مجلس المستشارين يصادق على الجزء الأول من قانون المالية برسم 2020    نقطة نظام.. البام والبيجيدي    العلمي يقدّم المغرب قدوة للأفارقة    بعد أيام من افتتاحه.. النيران تندلع ب"الرباط سانتر"    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    ما يشبه الشعر    دراسة أمريكية: الولادة المبكرة تزيد خطر إصابة الأطفال والشباب بالسكري    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    حسن أوريد يكتب: الحاجة إلى ابن خلدون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رصيف الصحافة: المخابرات الجزائرية تفشل في اغتيال زعيم البوليساريو
نشر في هسبريس يوم 18 - 11 - 2019

مستهل قراءة رصيف الصحافة الخاص بيوم الثلاثاء من "العلم"، التي ذكرت أن رئيس المخابرات العسكرية الفنزويلية المنشق كشف أن المخابرات الجزائرية خططت لتسميم زعيم البوليساريو ونشر الفوضى في الأقاليم الجنوبية للمملكة، قبل أن يضيف أن المغرب أحبط هذه العملية.
وأشارت الصحيفة إلى أن التسريبات المهمة لهوغو كارباخال، الذي أعلن الانشقاق عن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، تتعلق بتفاصيل تدبير الاستخبارات الجزائرية عملية تصفية محمد ولد عبد العزيز، زعيم البوليساريو الراحل، عبر تسميمه.
وكشف الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية في فنزويلا، في جزء من مذكراته، أن سفارة الجزائر في كراكاس كانت تهم بتسميم زعيم البوليساريو بعدما قرر الالتحاق بالمغرب عبر سفارة المملكة بفنزويلا، تضيف الجريدة.
"العلم" أوردت أيضا، في خبر آخر، أن الأوضاع عادت إلى طبيعتها في ميدلت، بعد يوم كامل من الهلع إثر تسجيل هزتين أرضيتين، مشيرة إلى أن الخوف الأكبر كان في جماعتَي سيدي عياد وأم السيد، حيث فر المواطنون من مساكنهم الطينية التي تفتقر إلى متانة البناء.
أما "المساء" فذكرت أن مشروع قانون المالية 2020، كما تمت المصادقة عليه في الغرفة البرلمانية الأولى، يحمل بشرى للمغاربة، الذين يرغبون في تغيير سكنهم الرئيسي، مشيرة إلى أن المشروع يتضمن إعفاء ضريبيا بخصوص عمليات تفويت العقار، أو جزء منه يتم شغله، قبل انصرام أجل ست سنوات.
وتضيف الجريدة أن المشروع وضع مجموعة من الشروط للاستفادة من الإعفاء، ضمنها الالتزام بإعادة استثمار ثمن التفويت في اقتناء عقار مخصص للسكنى الرئيسية داخل أجل لا يتعدى 6 أشهر من تاريخ التفويت، وعدم جواز الاستفادة من هذا الإعفاء إلا مرة واحدة، على ألا يتجاوز الثمن 400 مليون سنتيم.
كما يجب على المعني بالأمر، وفق مشروع قانون مالية 2020 المتضمن لهذا الإجراء، الاحتفاظ بمبلغ الضريبة على الدخل برسم الربح الناتج عن تفويت العقار، الذي كان يفترض أداؤه، لدى الموثق إلى غاية اقتناء عقار آخر يخصص للسكنى الرئيسية.
وفي خبر آخر كشفت "المساء"، بخصوص الدعوى القضائية التي رفعها أمريكيون على ملياردير مغربي أمام هيئة تحكيم دولية، أن الحكم الصادر ضده شابته اختلالات دفعت الملياردير إلى الطعن أمام قضاء المملكة، متشبثا بكون الاتفاق تضمن تطبيق القانون المغربي بين الأطراف.
وذكرت الجريدة أن النزاع تجاري محض، يتعلق بحسابات الشركة المفوتة، وأن الشركة الأجنبية استعانت بفريق من 30 خبيرا من مكاتب حسابات مختلفة، مصنفة بين الخمسة الأوائل عالميا، لمدة 3 شهور، مشيرة إلى أنها اختلقت أسبابا واهية للمطالبة بالتعويض عن أضرار مزعومة بغرض الاستيلاء على شركة الملياردير بثمن بخس.
"المساء" تطرقت كذلك إلى حدوث تلاعبات في مزادات علنية عقدت بمحاكم تجارية، وأفضت إلى مثول مسؤولين قضائيين وموظفين بالمحاكم أمام المجلس التأديبي التابع للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، بعد جولة للجن التفتيش استمعت خلالها إلى مسؤولين.
وتضيف الجريدة أن التحقيق في ملف التلاعبات في المزادات العلنية تزامن مع صدور أحكام للإفراغ بالقوة العمومية ضمن دعاوى رفعتها شركات للسلف ضد مواطنين لم يلتزموا بأداء القروض نظرا إلى ظروفهم، مشيرة إلى أن البت في الملفات تم دون سلك مسطرة التبليغ، وأن مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى، توصل برسائل للطعن في عمليات الشراء بعد المزادات.
وفي "أخبار اليوم" ورد أن حزب "فوكس" الإسباني تموقف ضد العاملات الفلاحيات المغربيات قبل انطلاق عملية انتقائهن للاشتغال في حقول الأندلس. وأضافت الجريدة أن الحزب اليميني المتطرف يخوض حملة ضد استقدامهن للعمل في إسبانيا.
"فوكس"، الذي احتل ثالثا في الانتخابات الإسبانية الأخيرة، عبر عن استغرابه من إقدام حكومة إقليم الأندلس على تشغيل 19 ألف أجنبي، جلهم من المغاربة، فيما يعاني 55 ألف عمال من أبناء المنطقة البطالة.
اليومية ذاتها ذكرت أن وزارة الداخلية تولت وضع ميزانية مجلس الرباط بعد فشل دوراته بسبب الفوضى، وأضافت أن ذلك يأتي تفعيلا لمضامين القانون المنظم للجماعات الترابية.
وزادت الجريدة أن ميزانية مجلس العاصمة سبق إعدادها دون التمكن من المصادقة عليها، وبالتالي فإن وزارة الداخلية ستتوصل بالميزانية من رئيس المجلس، وقد تقوم بتعديلها قبل وضعها.
"أخبار اليوم" نشرت، أيضا، أن غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية طنجة حكمت ب20 سنة سجنا على سائق مهني، مشيرة إلى أن ذلك قوبل بموجة غضب واستنكار وسط زملائه وأقاربه ومعارفه، كما خلف ردود فعل متعاطفة من قبل الرأي العام بمدينة البوغاز.
وكان المدان، البالغ عمره 32 سنة، قد توبع من لدن قاضي التحقيق بجناية محاولة القتل العمد وإلحاق خسائر مادية بمال منقول مملوك للغير، والتهديد بالسلاح الأبيض.
وأوضحت الجريدة أن القضية ترتبط بخلاف حول استعمال الطريق. ووفق محضر الشرطة، فإن شخصا اشتكى بتعرضه للإيذاء العمد من قبل سائق سيارة لنقل المستخدمين، وتعريض سيارته لخسائر مادية، مضيفا أن الخلاف كان بسبب أحقية استعمال الطريق.
وورد في المحضر نفسه أن المتهم طارد سيارة المشتكي بطريقة عدوانية حتى وصلت تجزئة سكنية خالية، ثم ترجل من سيارته ملوحا بسيف، وحين تم اعتراضه بالحجارة عاد إلى سيارته وحاول صدم المشتكي.
وجاء في "الأحداث المغربية" أن السلطات القضائية الإسبانية سلمت نظيرتها المغربية مقاولا مبحوثا عنه في المملكة، مشيرة إلى أن الموقوف شاب كانت له مشاريع عقارية في تطوان قبل أن يفر، منذ قرابة 4 سنوات، ويختار الاستقرار في كوسطا ديل صول عقب صدور مذكرة بحث عنه.
وذكرت الجريدة أن الإسبان أوقفوا المقاول المغربي عند حاجز للمراقبة على الطرقات، قبل شهور، وأن المغرب وجه إلى القضاء الإسباني مراسلة بخصوص التهم الموجهة إلى المعني بالأمر، مرتكزا على شكايات مرتبطة بإصدار شيكات دون رصيد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.