رئيس مجلس الجالية يُشيد بانخراط مغاربة العالم في الدفاع عن القضية الوطنية وينشد دعم المراجع باللغات الأجنبية    العثماني: تأمين معبر الكركرات يعد محطة مهمة في تاريخ القضية الوطنية لأنه أحدث تحولا نوعيا واستراتيجيا على الأرض وفي الميدان    "الإدماج" يدفع المساعدين التقنيين والإداريين لخوض إضراب وطني    الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية يطلقان منصة مشتركة لتشجيع المقاولات على تعزيز تشغيل المرأة    الحكومة ردات على الفايك نيوز ديال البوليساريو: إنجاز البرامج التنموية فالصحراء ب85 مليار درهم بنسبة فايتا 70 في المائة وها لي دار وها لي جاي فطريق    تركيا تسلم بلجيكا داعشيا مغربيا كان يقاتل في سوريا    الملك محمد السادس يعلن تضامنه مع الشعب الفلسطيني.. ويدعو لتجاوز حالة الانسداد    بين طنجة وبوزنيقة .. فرقاء ليبيا يقتربون من حسم خلافات السياسة    الرئاسة الجزائرية تكشف عن الحالة الصحية لتبون    من أجهض صفقة إنتقال لكحل إلى الوداد    اتحاد طنجة يحدد موعد عقد جمعه العام العادي عبر تقنية المناظرة المرئية.. ولا منافس لأبرشان    اجتماع اللجنة الإقليمية لليقظة وتتبع المخاطر الناتجة عن موجة البرد بميدلت    «كارافان، جوج كلاب وبلان».. باكورة أعمال عبد الرحيم أولمصطفى بالدارجة المغربية    "أصوات مراكش" للمؤلف الألماني إلياس كانيتي في طبعة عربية جديد    أول طائرة محملة بلقاح كورونا تصل المغرب، وأيام معدودة تفصل المغاربة عن حملة التلقيح الوطنية    التوزيع الجغرافي للإصابات ال2533 بكورونا.. 68% في جهتي الرباط والدار البيضاء    جهة سوس ماسة تسجل 10 وفيات جراء "كورونا" خلال 24 ساعة    صندوق أبوظبي للتنمية يمول مشروعا للإسكان في ألبانيا بقيمة 257 مليون درهم    بريطانيا تدرس نقل الطاقة المتجددة من المغرب عبر البحر !    آلية "المثمر" تطلق المرحلة الثانية من البرنامج    "سيدي يحيى" تنعى الشيخ أحمد أوحدو الفرخاني    "لابورتا" يتوقع تمديد ميسي لعقده مع برشلونة    وزير الداخلية يذكر بموعد القيد في لوائح الانتخاب    مندوبية التخطيط: استقرار بأسعار الماء والكهرباء    القاتل الصامت يودي بحياة محامي بطنجة    مديرية التعليم بأكادير تطلق برنامجا للدعم التربوي (تقرير إخباري)    العثور على الطفل المختفي بالقليعة سويعات بعد نشر خبر الإختفاء على أكادير24    أيت منا يقود مهمة جديدة داخل الجامعة الملكية لكرة القدم    الحسنية يستعير لاعبا من فريق تشيكي    مجلس الحكومة يناقش تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ    إعفاء الخيام.. صمت رسمي وتضارب حول أسباب القرار "المفاجئ"    اللقاح على الأبواب، و كورونا قد يستمر في الانتشار    الفرقة الوطنية تحقق مع مركز حقوقي وصف الداخلة بالمدينة المحتلة !    غواصون يهربون الحشيش المغربي إلى سبتة !    بيع لوحتين لفنان استكتلندى بعد وفاته ب 90 سنة بما يقارب 100 ألف دولار    محسن فخري زاده: ما الدوافع التي تقف وراء اغتيال العالم الإيراني؟    سوس ماسة : نقابيون ينددون ب: "النواقص والهفوات" التي شابت امتحانات توظيف الأساتذة المتعاقدين.    بتمويل خليجي .. المغرب يقتني 4 طائرات متطورة مخصصة للحرب الإلكترونية و الإستخبارات !    تفاصيل.. ديزي دروس يعيد نشر النسخة الأولى ل "كلاش المتنبي"    الكونفدرالية الإفريقية للمقاولات تشكر المغرب على إعادة فتح معبر الكركرات    هذه توقعات حالة الطقس بجهة الشمال اليوم الإثنين    جرّاح مارادونا: قمت بالمستحيل لإنقاذ "الأسطورة"    منظمة الصحة العالمية تحذر من خطر قاتل في إفريقيا أشد فتكا من كورونا    جلالة الملك : القضية الفلسطينية هي مفتاح الحل الدائم والشامل بمنطقة الشرق الأوسط    الدكتور الفايد يتوج بمراكش بجائزة "غلوبال العالمية"    إعلام إيراني: فخري زاده "اغتيل في 3 دقائق" بعملية نفذت عن بعد    ڤيديوهات    طبيب بايدن يقول إنه وجد كسورا في قدم الرئيس المنتخب وأمامه أسابيع حتى تلتئم    مباركة للمخرج المغربي محمد زين الدين يحصد جائزة المهرجان المغاربي للفيلم    تكريم للمخرجة مليكة الزايري بمهرجان كازاالسينمائي الدولي    القبض على الطبيب المعالج ل مارادونا بتهمة "القتل"    يوسف النصيري يقود فريقه إشبيلية للفوز في آخر أنفاس مباراته أمام هويسكا    المغرب يتكبد خسارة سنوية تفوق 521 مليون دولار جراء التملص الضريبي : التحايل الضريبي للشركات المغربية يضيع على خزينة الدولة 452 مليون دولار    ارتفاع الناتج الصافي ل"سياش بنك" رغم الأزمة    إيران تتهم إسرائيل باغتيال العالم النووي فخري زادة    الفنانة سعيدة شرف تعلّق على خبر طلاقها من زوجها    وُلد إله المحبة ومات الإله المنتقم!    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحاليل سلبية تبعد خطر فيروس "كورونا" عن مدن الصحراء المغربية
نشر في هسبريس يوم 29 - 03 - 2020

توصلت قبل قليل المصالح الصحية بمدينة العيون بنتائج التحليلات المخبرية، التي أجريت بمعهد باستور في الدار البيضاء، مؤكدة سلبية نتائج جميع المشتبه في إصابتهم ب"فيروس كورونا" المستجد.
وكانت المصالح الصحية التابعة للمندوبية الجهوية للصحة بالعيون، قد أخضعت امرأة أربعينية وزوجها وعددا من الأطباء التابعين لها، للحجر الصحي بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون.
كما نقلت المصالح الطبية بالجهة لهذا الغرض عينات المشتبه فيهما مساء أمس، بعد أن ظهرت عليهما علامات تتطابق مع أعراض فيروس "كورونا" المستجد.
وعملت المصالح ذاتها على إخضاع مجموعة من الأطباء التابعين للمديرية الجهوية للصحة بالعيون، والذين كانوا قبل أسبوعين خارج التراب الوطني، إلى جانب المرأة الأربعينية وزوجها، للكشوفات الطبية التي جاءت سلبية بالكامل.
حالة الاشتباه المتعلقة بالمرأة الأربعينية، خلقت ذعرا غير مسبوق ونوعا من الترقب، استغلته العديد من الصفحات الفيسبوكية ومنصات التواصل الاجتماعي لنشر الشائعات بالجهات الجنوبية.
وحافظت بذلك جهة العيون الساقية الحمراء وجهة الداخلة وادي الذهب على مكسب صفر حالة مؤكدة بفيروس "كورونا" المستجد، بعد الأسبوع الأول من إعلان حالة الطوارئ الصحية بالمملكة المغربية.
المينورسو تُوضح
واستنادا لمعطيات حصرية استقتها جريدة هسبريس، أكدت أن بعثة المينورسو الأممية، وإلى حد كتابة هذه الأسطر، "لم تُسجل أي حالة إصابة بفيروس (كوفيد 19) "كورونا" المستجد".
وأضافت المصادر أن كولين ستيوارت، رئيس البعثة الأممية بالصحراء، وبعد أن نشرت جريدة هسبريس الإلكترونية خبرا يتعلق بوضع عنصرين من بعثته بالحجر الطبي، أكد أن "الإجراء روتيني، ويدخل في إطار التدابير والإجراءات الاحترازية التي سنتها منظمة الأمم المتحدة منذ إعلان فيروس "كوفيد 19" وباء عالميا".
وأشار ممثل الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن "الحالة الوحيدة التي تم إخضاعها للمستشفى العسكري الثالث بالعيون تعود إلى سيدة تابعة لبعثة المينورسو من جنسية مالاوية قادمة من منطقة بئر لحلو شرق الجدار العازل"، لافتا إلى أنها "تشتكي من مرض عضال، ولا علاقة له بفيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19)"، يضيف المصدر.
وفيما يتعلق بوضع عنصرين مدنيين ينتميان إلى البعثة الأممية، أكدت المعطيات الحصرية أن "إخضاع العنصرين (مصري وفلسطيني) للحجر المنزلي الذاتي يُعتبر إجراء احترازيا طبيعيا، ولا يعني الاشتباه في إصابتهما بالفيروس المستجد"، مشددة على أنها "إجراءات وقائية سنتها منظمة الأمم المتحدة على جميع العاملين بالبعثات المنتشرة عبر العالم المتنقلين من منطقة إلى أخرى أو العائدين من العطل السنوية والموسمية".
إجراءات مشددة
وفي سياق متصل، قال مصدر مأذون إن السلطات المحلية بجهة العيون الساقية الحمراء قد أخضعت جميع الوافدين إلى مدينة العيون إلى الحجر الصحي بإحدى الوحدات الفندقية بالجماعة الساحلية فم الواد".
وأضاف المصدر، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "الإجراء يسري على جميع الوافدين، شريطة أن يكونوا مقيمين بمدينة العيون أو بأحد الأقاليم التابعة للنفوذ الترابي لجهة العيون الساقية الحمراء".
واسترسل المتحدث بالقول: "بعد إخضاع 43 شخصا للحجر الصحي داخل وحدة فندقية قبل يومين، استقبلت السلطات المحلي، السبت، تسعة أشخاص خضعوا جميعا للفحوصات اللازمة ووضعوا في الحجر الصحي بأحد فنادق جماعة فم الواد".
وتنويرا للرأي العام، اختار المصدر المأذون طمأنة ساكنة جهة العيون الساقية الحمراء بأن "الإجراء احترازي فقط، ولا يعني الاشتباه في إصابة أي عنصر من المجموعة"، مضيفا أن "الأمر وقائي، ولا يدعو إلى القلق".
يذكر أن عبد السلام بيكرات، والي جهة العيون الساقية الحمراء، قد شدد، من خلال نداءات متكررة، على مزيد من التعبئة واليقظة والالتزام بعدم مغادرة المنازل إلا للضرورة القصوى، "حفاظا على مكسب خلو الجهة من الوباء".
وأكد المسؤول الترابي الجهوي ذاته، أكثر من مرة، أن "التزام المواطنين بحماية أنفسهم والحد من تحركاتهم أثبت نجاعته كسبيل وحيد وأوحد للحد من انتشار فيروس "كورونا الفتاك".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.