الحكومة تُصادق على قانون "شرطة الموانئ"    أبرزهم الحدادي.. وحيد حاليلوزيتش يكشف عن لائحة المنتخب الوطني    فليك أول مدرب يفوز بجائزة "أفضل مدرب" في دوري أبطال أوروبا    العرابي واولمياكوس يلتقيان الفيلسوف غوارديولا    الوداد يستفيد من تعادل الرجاء وتعثر نهضة بركان ويقترب من المتصدر    الدولي المغربي يعادل إنجاز خرجة بتمريرتين حاسمتين في أولى مباراتين    اكتشاف حالات إصابة بكورونا في صفوف المُترشحين لاختبارات الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا    التحاليل المخبرية تؤكد إصابة نساء عائدات من سبتة    بعد جدل الدعم المالي..الفردوس يعلن تعميم التغطية الإجتماعية على جميع الفنانين    المكتب الشريف للفوسفاط يواجه كورونا متمكنا من تتبيث رقم معاملاته    المنتصر بالله يخلف نادية الفاسي الفهري على رأس مجموعة "وانا كوربوريت"    الدولة رفعات الحجر على الممنوعين بالتعامل بالشيكات    خاليلوزيتش على غياب حمد الله فلاليست: ما بغاش يرد على التيلفون وما غاديش نقبل بالشانطاج    اتحاد طنجة يفوز على فريق المغرب التطواني في ديربي الشمالي بعشر لاعبين    انتهاء مهمة المستشفى الطبي الجراحي الميداني بمخيم الزعتري المقام من قبل القوات المسلحة الملكية    نايضا بين قادة البام على "القاسم الانتخابي".. وهبي: ممنوع التصريحات الاعلامية تا نفكوها فالمكتب السياسي    بوليسية عربطات على الشاف ديالها فأزمور. مشات لدارو ودكدكات ليه الطونوبيل والزاج ديال شراجم دارو وشرطة المدينة فتحت تحقيق فالواقعة    لابيجي فالمضيق عتقات طفلة من متشرد.. والمشتبه فيه اطلع روشيرشي    المرصد الوطني لحقوق الطفل يطلق دينامية وطنية للوقاية ومناهضة العنف ضد الأطفال    1028 منظمة غير حكومية بجهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة واد الذهب توجه رسالة إلى رئيس مجلس الأمن الدولي    "كوفيد19"..432 مصابا بأقسام الإنعاش و54 حالة تحت التنفس الاصطناعي    الحكومة البلجيكية الجديدة تؤدي القسم وتشكيلتها تضم وزيرتين من أصول مغربية    الغش وتفشي القطاع غير المهيكل يُخفضان عائدات ضرائب الدولة    الملك محمد السادس يهنئ الرئيس الصيني بمناسبة العيد الوطني لبلاده    بعد نعمان لحلو .. سعيد مسكر يتنازل عن ملايين دعم الفنانين !    مراكش: تأجيل فعاليات الدورة 51 للمهرجان الوطني للفنون الشعبية    التداعيات الاقتصادية لكورونا تدفع الأسر المغربية إلى الاقتراض من الأبناك    المندوبية العامة لإدارة السجون .. صفقة تزويد المندوبية بمعدات التدخل احترمت مقتضيات المرسوم المنظم للصفقات العمومية    الخطابي وكتير.. وزيرتان مغربيتان ضمن الحكومة البلجيكية الجديدة    انطلاق عمليات إعادة العالقين بمليلية المحتلة بتنسيق مع السلطات المحلية بالناظور    فاس: توقيف 12.304 شخصا في عمليات أمنية في أزيد من شهر ونصف    بوريطة: الحوار الليبي خطوة مهمة حولت الجمود إلى زخم حقيقي    واشنطن بوست تكشف المستور: الحزمة المقدمة للسودان مقابل التطبيع مع إسرائيل مليار دولار على شكل استثمارات ووقود    إجماع وطني على الوحدة الترابية والمعالجة السياسية السلمية لملف الصحراء المغربية    فضيل يعود بأغنية "إيستوار شابة"    بعد إدانته ابتدائيا بالحبس النافذ.. حكم استئنافي يبرئ محمد رمضان في قضية سب وقذف "الطيار الموقوف"    احتفاليات فكرية وتواصلية تخليدا للذكرى 65 لانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة    مجلس النواب يضع صفقات وزارة الصحة تحت المجهر    خليلوزيتش يكشف عن اللائحة الجديدة للمنتخب الوطني    المجلس الأعلى للحسابات: الخوصصة عززت المداخيل غير الجبائية سنة 2019    منحى كورونا بسبتة يواصل التصاعد    بالرغم من الجدل..هيئات فنية تستنكر "هزالة" المبالغ المرصودة لدعم الفنانين ببلادنا!    المجلس الاقتصادي يُوصي بالتنمية المشتركة لاندماج المغرب بإفريقيا    قوانين المناظرة الرئاسية ستتغير بعد مشاجرة ترامب وبايدن    منظمة الصحة العالمية تؤكد حرصها على توزيع عادل ومنصف لأي لقاح محتمل لفيروس كورونا    دعاة وجمعويون مغاربة: استمرار إغلاق المساجد مقابل فتح الأسواق والمدارس يصيب المؤمنين بالضيق    طقس الخميس.. تشكل كتل ضبابية وسحب منخفضة بمختلف مدن المملكة    مصارف "تشدد" شروط تمويل المقاولات والأفراد    تقرير: ثلث المغاربة مصابون بالاكتئاب .. وسكان الأرياف أكثر توترا    الكاتب المسرحيّ المغربي محمد الحر يدين الصّمت في "أبديّة بيضاء"    عندما تعشق المرأة العلم والفلسفة    "الاستفتاء على الدستور" يزيد انقسام السلطة والمعارضة بالجزائر    لقاح موديرنا ضد كورونا.. نتيجة مبشرة تكشفها دراسة جديدة    التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ    نداء للمساهمة في إتمام بناء مسجد تاوريرت حامد ببني سيدال لوطا نداء للمحسنين    التدين الرخيص"    الفصل بين الموقف والمعاملة    الظلم ظلمات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بنشعبون: سنحذف كل المؤسسات والمقاولات العمومية التي استوفت شروط وجودها
نشر في لكم يوم 11 - 08 - 2020

قال محمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، إنه ستعطى الأولوية في المرحلة المقبلة لمعالجة الاختلالات الهيكلية للمؤسسات والمقاولات العمومية، قصد تحقيق قدر أكبر من الانسجام والتكامل في مهامها، والرفع من فعاليتها الاقتصادية والاجتماعية، وسيتم إحداث وكالة وطنية مهمتها التدبير الاستراتيجي لمساهمات الدولة ومواكبة أداء المؤسسات العمومية.
وأوضح بنشعبون أنه لتحقيق هذه الأهداف سيتم اتخاذ ما يلزم من تدابير على المستوى القانوني والتنظيمي من أجل حذف المؤسسات والمقاولات العمومية التي استوفت شروط وجودها، أو لم يعد وجودها يقدم الفعالية اللازمة، وسيتم العمل على تقليص اعتمادات الدعم للمؤسسات العمومية وربطها بنجاعة الأداء.

وأشار خلال تقديمه لمشروع مرسوم حول صندوق الاستثمار الاستراتيجي، اليوم الثلاثاء، بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية، بمجلس النواب، أنه سيتم إنشاء أقطاب كبرى عبر تجميع عدد من المؤسسات العمومية التي تنشط في قطاعات متداخلة أو متقاربة، وذلك قصد الرفع من المردودية وضمان النجاعة في استغلال الموارد وعقلنة النفقات.
وأبرز أنه سيتم أيضا بلورة خطة للإنعاش الاقتصادي تتضمن إجراءات تأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات القطاعية من أجل مواكبة الاستئناف التدريجي لنشاط مختلف القطاعات وتهيئة ظروف إنعاش اقتصادي قوي.
ولفت أنه لهذا وقع خلال الأسبوع الماضي على ميثاق الإنعاش الاقتصادي كتعاقد بين كل الشركاء لتوفير ظروف الإنعاش الاقتصادي وتحصين مناصب الشغل، وتقوية الانخراط في القطاع المهيكل، مضيفا أنه سيتم في هذا الإطار توطيد الدعم المالي الاستثنائي الذي أعلن عنه الملك عبر ضخ 120 مليار درهم في الاقتصاد الوطني، لمواكبة المقاولات وخاصة الصغرى والمتوسطة، حيث سيتم تخصيص 75 مليار درهم للقروض المضمونة من طرف الدولة بشروط تفضيلية لفائدة كل أنواع المقاولات الخاصة والعمومية، وسيرصد مبلغ 45 مليار درهم لصندوق الاستثمار الاستراتيجي.
هذا بالإضافة إلى مبلغ 15 مليار درهم الذي نص عليه قانون المالية المعدل، والذي سيتم تحويله إلى هذا الصندوق من الميزانية العامة للدولة، وستتم أيضا تعبئة 30 مليار درهم في إطار العلاقات مع المؤسسات المالية الوطنية والشراكة مع القطاع الخاص.
وأكد بنشعبون أن مهمة هذا الصندوق تتمثل في دعم الأنشطة الإنتاجية ومواكبة وتمويل المشاريع الاقتصادية الكبرى، من خلال التدخل بشكل مباشر عبر تمويل الأوراش الكبرى للبنية التحتية، من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والمساهمة في دعم رساميل المقاولات التي تحتاج إلى أموال ذاتية بهدف تطويرها وخلق فرص الشغل.
وشدد على أنه سيتم انتقاء المشاريع التي ستمول عبر الصندوق بناء على أثرها على التشغيل، وستحدث صناديق قطاعية أو موضوعاتية توجه للاستثمار في مجال البنية التحتية أو دعم المقاولات الصغرى والمتوسطة أو دعم الابتكار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.