ابن كيران يبكي مستشار العثماني في جنازته: كنت تستحق أن تكون وزيرا    رئيسة وزراء الدنمارك ترفض بيع أكبر جزيرة في العالم إلى ترامب    الألعاب الإفريقية.. الكاف يعلن المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة فائزا على نظيره الجنوب افريقي    اتحاد طنجة ينهزم في أول مقابلته ب”كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال” (ملخص)    المغرب يصدر كمية الطماطم إلى أوروبا أكثر من المتفق عليها!    تقرير دولي يضع المغرب في المرتبة الأخيرة في جودة الخدامات الصحية    كوتينيو من أغلى صفقة لبرشلونة إلى أفشل صفقة    طنجة.. مقتل “اللمبرينو” بسيف الساموراي في شجار دامي    احذروا مسحات الأذن القطنية فهي آكلة لعظم الجمجمة    الإطلاق الرسمي لبرنامج الصحفيين الشباب مواكبة للألعاب الإفريقية    المغربي محمد لهبوب يحرز الميدالية الفضية    وزير الصحة يبحث مع الصينيين إحداث مركز للطب التقليدي    عائلات نشطاء “الريف”: كنا ننتظر الإفراج عن المعتقلين وفوجئنا باعتداءات نفسية وجسدية عليهم    العثماني يزوج نجله من إبنة عائلة سورية مقيمة بطنجة    سلطات بني ملال تشن حملة واسعة لتحرير الملك العام بمنتجع عين أسردون (صور)    “بريميرليغ”.. تشلسي يكتفي بالتعادل أمام ليستر سيتي    أجواء حارة بمنطقة الريف والحرارة قد تصل الى 37 درجة    تقرير دولي: الدار البيضاء في المركز 83 ضمن مدن العالم التي تنتشر فيها الجريمة والأسوء في مجال الرعاية الصحية    العثماني وأسرته في طنجة لحضور زفاف ابنه على نجلة رجل أعمال    3 شهداء بقصف الاحتلال لشمال غزة وفصائل المقاومة تتوعد    بعد الخسارة من فريق بيراميدز: الأهلي يطرد مدربه لاسارتي    15 ألف مستفيد من الخدمة العسكرية في المرحلة الأولى التي ستنطلق غدا الإثنين    في ظروف غامضة..العثور على جثتي عسكريين بمسبح أحد الفنادق بمدبنة خنيفرة    حكومة “جبل طارق” ترفض طلب واشنطن إيقاف الناقلة الإيرانية    مأساة …مسنة تضع حدا لحياتها بإقليم شفشاون    عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!    مازيمبي يتقدم بشكوى ل"الفيفا" ضد الرجاء    بنشماش معلقا على خطاب العرش: استوعبنا الرسالة جيدا ومطالبون بمراجعة الخطاب السياسي    بويزكارن تستعد لافتتاح فعاليات مهرجان ظلال الأركان في نسخته الرابعة    وزيرة إسرائيلية:الرب وحده يقرر من سيصبح رئيسًا جديدًا وليس الشعب    تحقيق: يائير نتنياهو يسخر من والده ويصفه أحيانا ب »الضعيف »    إم بي سي المغرب: هذا "المشروع" ؟!    بعد حديوي.. لشكر تهاجم سميرة سعيد بسبب لمجرد    جدة نائبة أمريكية بالكونغريس: « الله يهد ترامب »    من بينهم رؤساء دوائر.. عامل العرائش يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد    تنظيم "داعش" يتبنى تفجير حفل زفاف في كابول    حريق بغابة “اغالن” ضواحي مراكش يأتي علي أزيد من أربعة كيلومترات والسلطات تبحث عن الفاعل    المنجز المسرحي المغربي وأزمنة سنوات الرصاص والاستبداد…    المغرب وإسبانيا يشيدان بحصيلة جني الفواكه بإقليم ويلبا    وزارة الفلاحة تنوه بالظروف التي مرت فيها عملية ذبح الأضاحي    التخلص من الإدمان على السكر أصعب على المراهقين    حفل زفاف يتحول لمأثم في أفغانستان.. وفاة 63 وجرح 182 من المدعويين بين الضحايا نساء وأطفال    «ملاك» لعبد السلام الكلاعي … في مجتمعنا… ملاك !    تنظيم الدورة ال 16 لمهرجان اللمة بوادي لاو ما بين 18 و24 غشت الجاري    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    إسبانيا تدعو إلى فتح معبر حدودي جديد بين المغرب وموريتانيا    نقل الرئيس البيروفي السابق فوجيموري من السجن إلى المصحة    عمل جديد ل «أمينوكس» يجمعه ب «ريدوان»    الإعلام الاسترالي: الإدارة الأمريكية مقتنعة أن الاستقلال ليس خيارا لتسوية ملف الصحراء    إجراءات جديدة لزبناء البنوك الراغبين في تحويل العملة الصعبة    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    كونفدرالية صيادلة المغرب: لا وجود لدواء الغدة الدرقية بالصيدليات    تنقذ حياة شريكها من مسافة 22 ألف كيلومتر    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    نسبة ملء حقينة السدود ناهزت %57 بجهة طنجة -تطوان -الحسيمة    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    نظرةٌ حول أزمةِ الحوار في المجتمع    قصة مصري أدى صلاة العيد فوق دراجته.. وفاته إشاعة ويعاني من التهاب المفاصل منعه من السجود والركوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رسالة الملك إلى بنكيران: التعليم في خطر.. وأزمة الخبز في الأفق

قدمت الصحف المغربية الصادرة اليوم، إلى قرّائها تشكيلة متنوعة من الموضوعات، منها "الملك محمد السادس يدق ناقوس الخطر بشأن واقع التعليم بالمغرب"، و"أزمة خبز تتهدد المغاربة".
كتبت "أخبار اليوم"، في موضوع تحت عنوان "حفل الولاء يصمد رغم الانتقادات"، أن توقعات العديد من المراقبين خابت بشأن إلغاء مراسيم حفل البيعة هذه السنة، خصوصا بعد تعدد الأصوات المطالبة بوضع حد لطقوس الركوع، بما في ذلك صوت رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، وعدد من وزراء حزبه الذين يشاركون، لأول مرة، في مراسيم البيعة بصيغتها المعهودة.
فقد وضع الملك محمد السادس حدا لكل هذه التوقعات خلال خطابه الذي ألقاه، بمناسبة ثورة الملك والشعب مساء يوم عيد الفطر، والذي أعلن فيه إلغاء مراسيم الاحتفال بعيد ميلاده، وذلك حزنا على وفاة عمته الأميرة لالة أمينة التي وافتها المنية، الأسبوع الماضي، دون أن يتحدث عن طقوس البيعة، التي تمت بكل أصولها المخزنية، أمس الثلاثاء.
وفي الوقت الذي تعاظمت فيه حدة النقاش حول مواقف وزراء العدالة والتنمية من طقوس البيعة، وتربص الكثيرين بهم لمعاينة لحظة تقديمهم للولاء للملك، ذكرت بعض المصادر أن "هذا النوع من النقاش هو نقاش فارغ، وبدون أساس، حيث أن رئيس الحكومة والوزراء لا يقدمون الولاء ولا يركعون أصلا للملك".
دق ناقوس الخطر بشأن التعليم
تحت عنوان "رسالة الملك إلى بنكيران.. التعليم في خطر"، أكدت "المساء" أن الملك محمد السادس دق ناقوس الخطر بشأن واقع التعليم بالمغرب من خلال خطابه الملكي، الذي وجهه إلى الشعب المغربي، أول أمس الاثنين، بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب، في تزامن مع عيد الفطر.
ودعا الملك حكومة عبد الإله بنيكران إلى التركيز على ضرورة النهوض بالمدرسة العمومية، إلى جانب تأهيل التعليم الخاص، في إطار من التفاعل والتكامل.
وتساءل الملك عن مدى قدرة المنظومة التربوية على تكوين الأجيال الصاعدة، وإعدادها للاندماج الكامل في المسار التنموي الديمقراطي للمجتمع، مؤكدا على أن منظومة التعليم موضوعة في صدارة الأسبقيات الوطنية.
وأضاف الملك "هذه المنظومة تسائلنا اليوم، إذ لا ينبغي أن تضمن فقط حق الولوج العادل والمنصف، القائم على المساواة، إلى المدرسة والجامعة لجميع أبنائنا. وإنما يتعين أن تخولهم أيضا الحق في الاستفادة من تعليم موفور الجدوى والجاذبية، وملائم للحياة التي تنتظرهم".
أزمة خبز تتهدد المغاربة
أفادت "الاتحاد الاشتراكي"، لسان حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (المعارضة)، في موضوع تحت عنوان "أزمة خبز تتهدد المغاربة في الشهرين المقبلين"، أن خبراء زراعيون حذروا من تراجع المخزون الوطني من الحبوب، ومن إمكانية انعكاسه قريبا على تكاليف إنتاج المطاحن، وكذا أسعار الدقيق.
واعتبر الخبير الزراعي، باعلي الصغير، أن المغرب لم يعد يتوفر حاليا على مخزون احتياطي استراتيجي يمكنه من تدبير جيد لتموين السوق الداخلي.
وأضاف الصغير أن مخزون 4 أشهر ونصف المتوفر حاليا معرض للنفاد في ظل تأخر طلبات العروض لاستيراد الحبوب من الأسواق الدولية، معتبرا أن المغرب سيواجه صعوبات في التزود من الأسواق التقليدية، خصوصا مع مشاكل الإنتاج التي عانت منها روسيا هذه السنة.
ودعا الصغير إلى ضرورة تحرك الحكومة بشكل استعجالي للرفع من المخزون الاستراتيجي بشكل يؤمن 4 أشهر احتياطية دون مخزون الاستهلاك العادي.
وقد بدأت علامات العجز تظهر من خلال الصعوبات التي بات يواجهها مزودو المطاحن في الحصول على الكميات الكافية من الحبوب، خصوصا بعد تراجع عمليات التجميع التي كان يقوم بها الاتحاد الوطني للتعاونيات الفلاحية للحبوب.
منبهات لإيقاظ السائقين النائمين
تحت عنوان "منبهات صوتية على الطرق السيارة لإيقاظ السائقين النائمين" نشرت "الأحداث المغربية" أن المغرب شرع في تركيب شبكة من المنبهات الصوتية على جنبات الطرق السريعة، تتولى تنبيه السائقين في حالة النعاس، حتى يتمكنوا من استعادة السيطرة على مسارهم الصحيح، وهي عبارة عن نقوش تسبب الضوضاء والاهتزاز في السيارة.
وكشف الشركة الوطنية للطرق السيارة، في بلاغ لها، أن هذه المنبهات موجودة بالفعل على الطريق السيار في محور الرباط أصيلة، وسوف يتم تعميمها على كامل شبكة الطرق السيارة بحلول نهاية عام 2013.
وتشير الإحصائيات إلى أن النوم أثناء القيادة هو المسؤول عن 12 في المائة من الحوادث على الطرق السريعة.
وفاة سجين تصل إلى القضاء
أكدت "الصباح"، في خبر تحت عنوان "أسرة موثق تجر بنهاشم إلى القضاء"، أن أسرة الهالك عادل بولويس، الموثق الذي كان معتقلا احتياطيا بسجن سلا، باشرت إجراءات رفع دعوى قضائية ضد المندوبية العامة لإدارة السجون، في شخص المندوب العام، حفيظ بنهاشم، وكذا مدير السجن المحلي بسلا، بسبب ما أسمته العائلة تأخر مصالح السجن في تقديم الإسعافات الطبية الأولية الضرورية للهالك في الوقت المناسب، بعدما أصيب، بحر الأسبوع الماضي، بأزمة قلبية حادة داخل مبنى المعتقل أدت إلى وفاته.
وتأتي هذه التحركات بعدما كشفت التشريحات الطبية، التي أجريت على جثة الهالك، الذي كان متابعا من طرف قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف في ملف محاولة السطو على عقار في ملكية الدولة، أن سبب الوفاة يعود إلى ضغط دموي حاد تعرض له الهالك، أدى إلى إصابته بأزمة قلبية مميتة.
وحسب مصدر مقرب من عائلة الموثق بولويس، فإن سبب ارتفاع الضغط الدموي، حسب ما جاء في التقرير الطبي، قد يكون ناتجا عن مواد كميائية توجد في المحلول الذي حقن به الهالك، والمتعلق بحقنة مهدئة، وتبين أن نوع الحقنة لا يتلاءم ومرضى السكري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.