صحيفة فرنسية تتلقى تهديدات بعد نشر رسم كاريكاتور للنبي محمد !    "الالتزام الديني" لبايدن يخطب ودّ الكاثوليك للوصول إلى البيت الأبيض    317 وفاة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة في روسيا    بسبب كورونا.. تقارير تتحدث عن تأجيل مباراة الرجاء والزمالك (فيديو)    عناصر الأمن تفشل عملية تهريب مخدرات بأكادير    أمطار قوية محليا رعدية يومي الأربعاء والخميس بعدد من مناطق المملكة    الصين تعلن نجاح لقاح كورونا دون أعراض جانبية في ثالث مراحل التجارب السريرية    حماس تنفي صلتها التنظيمية بجماعة "الشيخ ياسين" الفرنسية    جعفر مغاردي مدير المنطقة الصناعية لطنجة المتوسط: هذه أسباب نجاحنا    قضية منع الرجاء من تسافر للقاهرة بسباب الاصابات الكثار بكورونا وسط الفريق خدات بعد سياسي. البيجيدي استفسرو وزير الصحة علاش مخداش نفس الإجراء ملي تسجلو حالات فحسنية أكادير    رسيما.. الدفاع الحسني الجديدي يقدم بنشيخة كمدرب جديد للفريق الدكالي    السنغال تجدد التاكيد بالأمم المتحدة دعمها لمغربية الصحراء    مشروع قانون المالية لسنة 2021.. الاستقلال والبي بي إس: مشروع بلا هوية واضحة وغادي يكون عاجز على تقديم الأجوبة ديال الوضع المقلق اللّي عايشاه لبلاد    مقاييس التساقطات بجهة الشمال خلال 24 ساعة الماضية    الفردوس : ارتكبت خطأً في ملف دعم الفنانين و أعترف بذلك !    بنعبد القادر يوقع مذكرة تفاهم مع هيئة المحامين بسطات    "دراسة التحدي".. أسلوب بريطاني مثير للجدل لتسريع إنتاج لقاح كورونا    تنصيب أعضاء اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة الشمال    رسميا..السعيد يتسلم مهام عمادة كلية الحقوق بطنجة خلفا ليحيا    بالصور : توقيف سيارة مشبوهة بمدخل أكادير ، والتفتيش يكشف عن صيد ثمين .    الكاف والجامعة يكافئان النهضة البركانية    "شكون غادي يستثمر في مشروعي؟"..المقاولون الناشئون أمام فرصة برنامج تلفزي جديد    تفاصيل الضريبة الجديدة التي ستفرضها الحكومة على الموظفين (وثائق)    نجلة بنكيران تكشف الحالة الصحية لعائلتها المصابة بكورونا    طقس الأربعاء .. تساقطات مطرية متوقعة بعدد من المناطق    طائرة الشبح "إف-35" الأمريكية في طريقها للمغرب وسط قلق إسباني!    الزمالك المصري يؤكد تعافي نجمه من فيروس كورونا    بايرن ميونخ وأتلتيكو مدريد .. نهائي مبكر في بداية دوري أبطال أوروبا    فاطمة الزهراء بلين.. وزارة الصحة لا تصرح بعدد الأطر الطبية المصابة بالفيروس    بالصور : إنقلاب سيارة إسعاف بشكل هوليودي بمنعرجات الموت بين أكادير والصويرة    "البيجيدي": ما تعرض له الأزمي "حملة تشهيرية مغرضة" ونرفض الزيادة في عدد مقاعد مجلس النواب    متحف التاريخ والحضارات يحتضن معرض "المغرب عبر العصور" إلى يناير 2021    أرسنال يستبعد صانع ألعابه الألماني أوزيل من قائمة الدوري الإنجليزي    باش يطمسو الجريمة. الجيش الجزائري صيفط فرقة عسكرية لمكان حرق المنقبين عن الذهب وطلب البوليساريو تكذب على ساكنة تندوف    تطوان.. السلطات تتجه إلى تشديد إجراءات مواجهة كورونا    دوري أبطال أفريقيا..أسباب خسارة الوداد والرجاء أمام ضيفيهما المصريين الأهلي والزمالك    الفنان عبد السلام الخلوفي يطلق "صرخة" في وجه اختطاف الأطفال واغتصابهم وقتلهم    قيم الرسالة والانفصام النكد    خديجه جنكيز.. تقدم دعوى قضائية ضد محمد بن سلمان    كمين يسقط سارق درجات في قبضة درك اشتوكة آيت باها    كيف سيصبح البلاد بعد عشر سنوات.. الجوع بات من الماضي في المغرب    دار نشر أردنيّة تصدر "مختارات شعريّة" لبوسريف    دبلوماسيون أمريكيّون يزورون "المتحف اليهودي"    الانتخابات الأمريكية 2020: ما الذي تنتظره أفريقيا من الولايات المتحدة؟    الممثل عبد اللطيف الخمولي‮ ‬ل »‬الاتحاد الاشتراكي:‬‮»‬ أنصفت في‮ ‬مسلسلات‮ «‬نوارة»‬‮ ‬و»‬الدنيا دوارة«‬ وسيكون لدي‮ ‬حضور مع المخرجة زكية الطاهري‮ ‬في‮ ‬أحد ‬‮ ‬الأعمال الدرامية    مسلسل « هنية» يسجل متابعة تلفزيونية كبيرة    ضمنهم مغاربة.. لجنة تحكيم جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية    انتقدوا عدم تقديم الهيئة الوطنية لأرقام مضبوطة عن عدد شهداء الواجب: إهمال التكفل بمهنيي الصحة المصابين بكوفيد 19 وارتفاع عدد الضحايا يُغضب جنود المنظومة الصحية    قرقري: المغرب يساير التحولات التكنولوجية في زمن "جائحة كورونا"    مديرية الغابات تستعرض إستراتيجية 2020-2030    عاجل | سوريا.. غارة جوية تستهدف مدرسة بالقنيطرة وأصابع الاتهام توجه ل"إسرائيل"    أقصبي يرصد مكامن الخلل في اختيارات توفير الأمن الغذائي للمغرب    تتويج مدرسة من تأسيس مغربي بجائزة تكافؤ الفرص بفرنسا    العثماني : الوضعية الوبائية بالمغرب مقلقة، والتجارب السريرية المتعلقة باللقاح بلغت مراحلها النهائية.    "عبادة الذكر بين الإسقاط المادي والتكلف اللغوي"    جريدة سلفية تحرض على قتل مفكرين مغاربة !    تحقيق اندماج المسلمين بالغرب.. الدكتور منير القادري يدعو إلى اجتهاد ديني متنور    عبادة الذكر بين الإسقاط المادي والتكلف اللغوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضابطة مغربية تواجه الطّرد بهولندا بسبب العنصرية
نشر في ناظور سيتي يوم 03 - 10 - 2019

قضتْ الضّابطة فاطمة أبو الوفا 23 سنة متدرّجة في أسلاكِ الشّرطة الهولندية؛ لم يمنعها أصلها المغربي من الاندماجِ في مجتمعٍ مازالَ ينظرُ إلى الأجنبي نظرة إقْصائية؛ ولأنّها وهبتْ نفسها لخدمة مواطنيها، قادتْ معركة طويلة ضدّ العنصرية والتّمييز اللذين ينخرانِ الجهاز الأمني الهولندي، قبل أن تتوقّف رحلتها بقرارِ طردها من قبلِ مديرية الشّرطة الوطنية.
وتقول أبو الوفا، التي اشتغلت لما يزيد عن عشرين سنة في جهاز الشّرطة وقادت لمدة عام وحدة أمنية من 130 ضابطا، إنّ قرار الطّرد التّعسفي كان بسبب "إدانتها للعنصرية وسوء استخدام السلطة و"البلطجة" داخل الشرطة الصيف الماضي". ووفقًا لقادة وحدة لاهاي، التي كانت ترأسها أبو الوفا، فإن مواقف الأخيرة النقدية أثارت الكثير من "التوتر الداخلي".
وقال عضو في مديرية الشّرطة الوطنية لوسائل إعلام هولندية إنّ "وجود الضّابطة أبو الوفا تسبّب في مشاكل بين رؤساء الوحدات الأمنية ورؤساء القطاعات وقادة الفرق، إذ كانت في صراعٍ دائمٍ معهم". وأكد قائد الشرطة إريك أكربوم أهمية التنوع داخل جهاز الشرطة، واصفا قرار الطّرد بأنه "مؤلم وغير مقبول".
وتنشطُ أبو الوفا كثيراً على منصات التواصل الاجتماعي، ولمّا كانت رئيسة على فريق أمني في منطقة ليدن قادت معركة ضارية ضدّ التمييز والعنصرية وطالبت بالانتباه إلى سوء استخدام السلطة و"البلطجة" داخل الشرطة؛ كما اشتغلت كمنسقة لضباط الشرطة المحلية بشيلدرزفيك في لاهاي.
وتقول فاطمة: "مهنة الشّرطة مليئة بالإثارة والتحدي. عندما أغادر المنزل في الصباح لا أعرف كم سيكون يومي مثيراً. خلال كل يوم عمل تصطدمُ بكثير من المواقف". وتعود الشرطية إلى قصة أثّرت في مسارها: "ذات مرة مات طفل عمره 18 عاماً بين ذراعي بعد أن قفز من الطّابق العلوي لمنزله؛ ومرة حملتُ مولوداً حديث الولادة من سيارة؛ كانت لحظةً مؤثرة".
ومنذ مقتل المخرج الهولندي ثيو فان جوخ على يدِ جماعات إرهابية، بدأت الشرطية المغربية في دراسة التطرف والإرهاب؛ وكانت دائماً ما تحمل معها سؤالاً حارقاً: "كيف يمكن لشاب نشأ هنا أن يفعل شيئًا من هذا القبيل؟"، مبرزة أنّها "قدمت من المغرب وهي في سنّ الرّابعة".
وكما العديد من المغاربة الوافدين على المجتمع الهولندي بخلفيات دينية وثقافية مختلفة، تعرّضت أبو الوفا لأزمة "هوية"، كما تعرّضت للتمييز أيضًا.. "لكن هذا لا يعني أنني أرفض سيادة القانون، بل على العكس تمامًا. لقد ذهبت إلى الشرطة للمساعدة في ضمان ذلك"، تشدّد الشرطية الموقوفة.
ويقود حالياً نشطاء هولنديون ومغاربة حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لردّ الاعتبار للشرطية الموقوفة، حيث يطالبون بإعادتها للعمل دون أيّ شرطٍ، خاصة أنّها "نجحت في تحقيق ذاتها داخل مجتمع مركّب يرفض المهاجرين".
وتحكي أبو الوفا: "في هذه المهنة، يمكنك القيام بعملك بشكل جيد وبنزاهة، والعمل من أجل المجتمع، لكن زميلا واحدا يمكنه أن يعكّر صفوَ هذا العمل"، مبرزة أنّها تعرّضت لاستفزازات دفعت عائلتها حدّ مطالبتها بتغيير مسارها المهني والاتجاه إلى مجال التجارة.. "لكّنني كنت دائماً ما أطمح في أن أصير مديرة وحدة أمنية"، تضيفُ المسؤولة.
وتختمُ أبو الوفا رسالتها: "أعلم أن الفتيات الصغيرات يرينني نموذجًا يحتذى به..أريد أن أخبرهن بأن يكنّ طموحات ومتحمسات لتحقيق أحلامهنَّ".
عن هسبريس


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.