في لقاء جمع رئيس الحكومة مع النقابات افتتح بالترحم على روح المجاهد عبدالرحمان اليوسفي    برقيات ورسائل التعازي في وفاة المجاهد الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي    المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية ينعي وفاة المجاهد عبد الرحمن اليوسفي    الحساني: تدنيس تذكار الراحل اليوسفي عمل جبان معزول في الزمان والمكان    عموري: اليوسفي كان فردا من أسرة الرشاد    HSEVEN تبحث عن المقاولات التي ستبتكر إفريقيا الغد    فتح أبواب المسجد الأقصى أمام المصلين بعد سبعين يوما من الإغلاقه    عكس باقي دول أوروبا.. إسبانيا تعلن “تمديدا أخيرا” لحالة الطوارئ    اللجنة الدولية لدعم الشعب الفلسطيني تثمن عاليا الدعم المغربي لمستشفيات وآهالي القدس الشريف    منزل نجم المنتخب الجزائري رياض محرز يتعرض للسرقة !!!    وكيل حكيمي يحسم الجدل    من إبداعات التعليم الخاص مدرسة بمكناس تفرض أداء واجبات النقل المدرسي رغم توقف التعليم    اغتصاب طفلة بمراكش    صراع الأقطاب يفجر الصحة    ارتفاع حالات الشفاء من كورونا في المغرب.. وتسجيل وفاة جديدة    مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تحقق رقم معاملات يصل إلى 12270 مليون درهم    العنف يقسم المتظاهرين بالولايات المتحدة الأمريكية    هزة أرضية بالخميسات    اطلاق عملية استثنائية لإنجاز البطائق الوطنية للتعريف الإلكترونية لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن مستقبل الجوائز الثقافية في العالم العربي    بن شريفية يتحسّر على الخسارة مرتين أمام الزمالك: "في وجود الشعلالي.. فرجاني ساسي لم يكن سيلمس الكرة ولو مرة واحدة!"    توزيع الحالات ال3 المسجلة خلال 16 ساعة الماضية حسب الجهات    كوفيد-19: فريق علمي بمراكش ينجح في تطوير تطبيق يراعي خصوصية المخالطين    الصورة بين المجال الخاص والعام    جمعية المطاعم السياحية بسوس ماسة    ماذا قالت الأرصاد عن طقس الإثنين فاتح يونيو ؟    إقليم الحوز يخلو من فيروس كورونا    51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    حريق كبير بمصنع في طنجة    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    تمديد توقيت اغلاق المحلات التجارية بعد اضافة ساعة على التوقيت الرسمي    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    سائق سيارة أجرة من أكادير ينهي صمود العيون ضد فيروس كورونا    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    لوف مدرب "المانشافت" يبدي إعجابه بمستويات "مباريات الأشباح"    عمليات إعدام تستهدف فلسطينيين بالقدس المحتلة .. والتهمة جاهزة    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    المغربي قدار يجلب اهتمام أندية إسبانية وإنجليزية    إسبانيا تستقبل السياح الأوروبيين منتصف يونيو    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ساجد.. فاس خزان للكفاءات والمبدعين في مجال الصناعة التقليدية
نشر في رسالة الأمة يوم 02 - 03 - 2019

قال محمد ساجد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، إن فاس باعتبارها العاصمة الروحية للمملكة تعد خزانا للمبدعين والكفاءات في مجال الصناعة التقليدية.
وأضاف ساجد في كلمة يوم الجمعة بفاس خلال افتتاح الدورة الأولى للمعرض الوطني للمعادن إن هذه التظاهرة تعد في الواقع متحفا حيا، فزيارة أجنجته وأورقته تتيح سفرا عبر تاريخ المملكة وحضارتها العريقة.
ويتواصل هذا المعرض الى غاية 10 مارس الجاري وينظم من طرف غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس -مكناس بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، حيث يشارك فيه أزيد من 120 عارضا وعارضة من حرفيين وصناع تقليديين ومقاولات حرفية صغرى ومتوسطة وتعاونيات مهنية تشتغل بقطاع المعادن، وكذلك فاعلون متخصصون في العتاد التقني بهذا القطاع.
وأعرب ساجد عن الفخر لمعاينة إبداعات الصناع التقليديين المغاربة الحريصين على الحفاظ وتطوير هذا الإرث ونقله من جيل الى جيل، وصيانة الحرف التقليدية التي تمثل غنى التراث المغربي.
كما أبرز الأهمية التي تكتسيها هذه التظاهرة التي تشارك فيها مختلف جهات المملكة، مشيدا بالطفرة التي يعرفها قطاع الصناعة التقليدية بالخصوص في جهة فاس مكناس بفضل تظافر جهود مختلف المتدخلين والفاعلين في القطاع وهو ما يترجم من خلال تنظيم العديد من المعارض والتظاهرات الترويجية.
ومن جهتها أبرزت جميلة المصلي كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي أهمية هذا المعرض الذي يثمن قطاعا إنتاجيا بالغ الاهمية والجاذبية يتضمن عنصرا تقليديا يتمثل بالخصوص في المجوهرات وآخر يتمحور حول الديكور.
ولاحظت أن تنظيم مثل هذه المعارض يندرج في سياق سياسة تثمين منتوجات الصناعة التقليدية الذي ترعاه وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والذي يستهدف أيضا البحث عن أسواق وجعل هذا المنتوج يلقى مكانته الاقتصادية اللائقة.
وأضافت أن المعرض مناسبة لتبادل الخبرات بين الصناع التقليديين، داعية المهنيين الى المزيد من الابداع والابتكار وتبادل الخبرات من أجل تطوير القطاع والنهوض به.
ومن جانبه ذكر رئيس غرفة الصناعة التقليدية بجهة فاس مكناس عبد المالك البوطيين ان المعرض يندرج في إطار تنفيذ مخطط عمل الغرفة للفترة ما بين 2019 و2021 ووفق استراتجيتها الرامية الى الرفع من القطاع والنهوض بمنتجات الصناعة التقليدية على صعيد الجهة.
وقال ان قطاع الصناعة التقليدية مكون رئيسي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالجهة، معتبرا ان هذه الدورة هي ايضا مناسبة لتكريم الصناع التقليديين وإبراز غنى منتوجاتهم.
ويقام المعرض على مساحة إجمالية تناهز 4 آلاف متر مربع، ويروم المساهمة في إنعاش ورفع قيمة المصنوعات التقليدية بقطاع المعادن عبر التعريف المتميز بمهنها لدى العموم، وإعادة بت دينامية جديدة في مجال تسويق منتجاتها، مع تمكين الزوار من الاطلاع على إبداعات الصناع التقليديين الممثلين لمهن الفضيات والنحاسيات والحدادة الفنية والحلي والمجوهرات، فضلا عن تبادل الخبرات بين الحرفيين في مختلف جهات المملكة.
ويضم المعرض الذي يشارك في تنظيمه مجلس جهة فاس مكناس ومجلس جماعة فاس فضاءات عدة، منها ما يخص التحف ومنتجات خريجي معاهد التكوين، وجناحا تجاريا للبيع وآخر للتصاميم وعروض على المشغولات، وجناحا للعتاد التقني.
وتشمل الدورة ندوات وموائد مستديرة حول قطاع المعادن والمجالات المرتبطة به والسبل الكفيلة للرقي به، يؤطرها باحثون وخبراء في الميدان، ودورات تكوينية لفائدة الحرفيين لتقوية قدراتهم ومعارفهم، وتكريم وجوه فاعلة في مجال الصناعة التقليدية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.