البرلمان صادق بالأغلبية على مشروع إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار    وفاة لاعب المغرب التطواني إثر حادث سير مميت    البام يقترح قانونا لإعادة “الساعة القديمة”.. ووهبي يكشف تفاصيله وصف قرارات الحكومة ب"الإرتجالية"    رينو تعلن عن اجتماع لمجلس إدارتها الخميس لتعيين بديل لكارلوس غصن    المجلس الإقليمي للسياحة بورزازات يشارك في المعرض الدولي للسياحة بمدريد    المواد الغذائية دارت لكرون العام لفايت وها المدن لي كانت شاعلة فيها بزايد    تزامنا مع تحديد تاريخ الانتخابات.. نقل بوتفليقة إلى فرنسا في حالة حرجة    رونار يهنيء مدرب أوبكستان لهذا السبب    التيازي حكما لمواجهة الرجاء و الجيش الملكي    القضاء يدين رونالدو بالحبس 23 شهرا في إسبانيا    بطولتنا    الرجاء وبركان والحسنية في مجموعة واحدة    بعد ايام من البحث..العثور على جثة الطفلة اخلاص المختفية نواحي الدريوش    هذه توقعات أحوال الطقس ليوم الأربعاء    احتقان في قطاع الصحة العمومية بعمالة المضيق الفنيدق بسبب المندوب بالنيابة    موضوع البطالة على لائحة انشغالات المغاربة    المتهم الرئيسي ف الفضيحة ديال “المال مقابل الماستر” طلقوه بكفالة    لطفي بوشناق: تلقيت عرضاً مغرياً للغناء مع فنان إسرائيلي    مستشار الديوان الملكي السعودي: هؤلاء لا يستحقون العيش    بسبب كائن طفيلي في القطط.. إصابة فتاتين بدرجات من العمى    التعاون الثنائي محور مباحثات بين أوجار ونظيره الرواندي بكيغالي    المصادقة على مشاريع مراكز الاستثمار وإلغاء الديون والخوصصة وتقاعد المخازنية    بن كيران : هذه حقيقة معاشي الاستثنائي    النرويج: مراسيم تشييع جنازة مارين أولاند إحدى ضحيتي جريمة القتل في إمليل    32 مرشحا يريدون منافسة بوتفليقة على الرئاسة.. وهذه أسماؤهم    “وصال” تهاجم باطما وعياش .. مقرب من حساب “حمزة مون بيبي” يكشف تفاصيل الضجة    فرنسا.. انتهاك قواعد الخصوصية الأوروبية يكلف غوغل 57 مليون دولار    في ملف «زواج عرفي» 21 مذكرة توقيف بحق الإعلامي بقناة الجزيرة أحمد منصور    شاب عشريني يقتل جارته بسبب كثرة تساؤلها عن عدم زواجه    حرب اليوتوب.. رسميا “ديزي دروس” طحن “البيگ” في الكلاشات    غاريدو: توالي المباريات أتعب اللاعبين    رصد أزيد من مليار و200 مليون درهم لبرنامج محاربة الفوارق المجالية في المجال القروي    رسميا.. برشلونة يعلن ضم مهاجم جديد    اقتطاع أزيد من 5 مليارات من أجور رجال التعليم بسوس    مجلس الشيوخ الأمريكي يبطل قانون إنفاق يسيء لوحدة المغرب الترابية    ماما سعيدة تمتع مغاربة ايطاليا بمسرح ألفا الشهير بطورينو    الأردن تستضيف الدورة المقبلة من مهرجان المسرح العربي    ندوة وطنية حول التربية على الفنون بالرباط    «هذا غير كلام» جديد النوري وسامية ساهرين    تقرير: نماذج النمو بعد الاستقلال خلقت الإقصاء وعدم المساواة    استمرار الاحتجاجات بفرنسا رغم افتتاح النقاش الوطني الكبير    بنكيران مدافعا على الحريات الفردية: ملقاوش فين ياخدو علينا ناضو كيهضرو على الحجاب لي هو شخصي ومخالفة كتهم مولاها    حسنية أكادير لأول مرة في دور المجموعات بكأس الكاف    تركيا: هناك محاولات للتستر على جريمة قتل خاشقجي مقابل المال.. ونستعد لتحقيق دولي    وزير جزائري: قريبا سنحتفل بإنتاج أول سروال جينز !    CNN: رئيس كوريا الشمالية بتلاعب بترامب    تحذير أممي من تداعيات النزاعات التجارية والتغير المناخي على النمو العالمي    إعادة انتخاب حبيب الصايغ أمينا عاما للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب    الضحى تفقد 970 مليون درهم منذ مطلع 2019    “إجراءات إدارية” ضد فيسبوك وتويتر.. فرض غرامة لعدم امتثالهما للقانون الروسي    ابن كيران في خروج جديد: ما عندكم ماديرو بالوظيفة العمومية فإنها أضيق أبواب الرزق    القدرة الإلهية تنقذ طفلا بعد إصابته ب 25 نوبة قلبية في يوم واحد    معهد باستور.. المصل واللقاح ضد داء السعار متوفر بكمية كافية    التغيرات المناخية ترفع مخاطر تفشي الأمراض والأوبئة في أفريقيا    على غرار مجموعة من المناطق بالعالم .. خسوف كلي للقمر بالرشيدية + صور    الحمام يتسبب في مقتل شخصين    الدخول في الصلاة، دخول على الله    إفك العدالة والتنمية.. من المرجعية الإسلامية إلى الحربائية العلنية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منتدون في أصيلة يشخصون حواضن الارهاب في التعليم والاعلام
نشر في طنجة 24 يوم 18 - 07 - 2018

خلص المشاركون في ختام ندوة حول "الفكر الحاضن للارهاب .. مرجعيته وسبل مواجهته" بمدينة اصيلة، اليوم الأربعاء، الى ضرورة بلورة وتعزيز فقه السلم والاختلاف في مواجهة ظاهرة الارهاب، التي تنبع من متنفسات ومجالات رحبة لترويج الفكر المتطرف.
وخاض المتدخلون في هذه الندوة، التي انطلقت امس الثلاثاء، وهي خاتمة لقاءات الدورة 33 لجامعة المعتمد بن عباد الصيفية في اطار موسم أصيلة الثقافي الدولي الاربعين، في تناول تأثيرات مايسمى ب"الاعلام الديني" في تشويب الثقافة الدينية السليمة، داعين ضبط وسائل الاعلام السائرة في هذا التوجه وتنقيتها. كما تطرقوا الى ضرورة اصلاح ومراجعة مناهج التربية الدينية.
وتوقف المنتدون، عند تشخيص عدد من الثغرات التي تشوب المناهج الدينية في الدول العربية والاسلامية، التي تساعد على نشر التشدد والتطرف ثم التطرف العنيف، وهي الثغرات التي استغلّها تنظيم "داعش" عندما ادعى أنه بنى دولة وفق مبادئ الإسلام وسماها “الدولة الإسلامية” لدغدغة عقول الشباب الجاهل الذي تلقى تعليمه في مدارس مجّدت الماضي واحتقرت المستقبل.
وابرزت مختلف المداخلات، تأثير التربية الدينية على لناشئة، بشكل مباشر وغير مباشر، من خلال التفسير المبالغ فيه لبعض النصوص التي تتناول فكرة الشهادة والجهاد والحرب والانتصار التي وجدت فيها الجماعات المتشددة أدوات لتحشيد المجتمع وجمع الشباب المراهق الذي امتلأ من تلك القيمة والفهم الخاطئ للدين.
وفي السياق ذاته، تحدث المحاضرون، عن تأثير الاعلام الديني المتمثل في مىات القنوات الفضائية ومجالات وسائل التواصل الاجتماعي، مبرزين أن الامر يتعلق بفضاءات خصبة لترويج خطاب ديني قائم على استحضار الموروث الديني من خلال النصوص، بعيدا عن اي نقد ذاتي وتجديد ملائم لمتغيرات العصر.
وراوا ان الخطاب الديني أحادي النظرة في الفضائيات العربية تعتريه خطورة كبيرة، تتمثل في بث الفتنة وتأجيج التعصب وبث الفتاوى الشاذة والتناقضات بين جمهور المستهلكين للمواد الإعلامية الدينية.
وناقش المنتدون علاقة الفكر الديني بالتنمية والتنوع وحقوق المرأة والنظر إلى الحداثة، وسبل تجاوز الأساليب العتيقة في مواجهة الإرهاب إلى أساليب اقتصادية واجتماعية وثقافية عملية من شأنها تجفيف منابعه من خلال الحد من الفقر والجهل والتخلف والأمية، ومكافحة الحواشي الرخوة كالعشوائيات.
يشار إلى أن موسم أصيلة الثقافي الدولي الأربعين ، يختتم بهذه الندوة سلسلة ندوات فكرية تمحورت حول ما بعد العولمة، والاندماج الأفريقي، والمأزق العربي الراهن ، والمواطنة في الميثاق الوطني البحريني، فضلا عن تنظيم المؤتمر الدولي الثاني للموسيقى في عالم الإسلام.
وانطلقت فعاليات الموسم الذي تنظمه مؤسسة منتدى أصيلة،، منذ يوم 23 يونيو المنصرم وتختتم يوم 20 يوليوز الجاري، وذلك تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.