مؤسس هواوي يتحدى ترامب ويعلن عن بدائل بعد قرار الحظر الأمريكي    جبهة التحرير الجزائرية: من الصعب إجراء انتخابات رئاسية في موعدها    خلاف بين زيدان وبيريز بسبب نجم ليفربول    زياش ضمن تشكيلة الدوري الهولندي    حامي الدين: التعليم المغربي يكرس الفوارق الاجتماعية وسن “التعاقد” شابه ارتباك كبير    "حراك الريف" يلاقي عائلات المعتقلين بفريق من "مجلس بوعياش"    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار مراكش بأزيد من 24 في المائة    “لعنة النشأة الأولى”.. هكذا ترى قيادات “البجيدي” صراعات “البام”    بن شريفية: "مدرب الوداد فوزي البنزرتي و لاعبوه يحبون الحرب"    بوطيب حاضر أمام بركان في نهائي “برج العرب” ومرتضى يصرف منحة للاعبيه رغم هزيمة الذهاب    الجامعة تغرم الوداد وطنجة والدفاع الجديدي    البرازيليون يرفضون نيمار عميدا للمنتخب    إشهار يشعل حربا بين رمزي والشوبي    إيران: التصعيد الأمريكي “لعبة خطيرة” ولن تتفاوض مع واشنطن بالإكراه    يضم تخصصات عدة.. الدكالي يعطي انطلاقة خدمات مركز صحي بالرباط كلف أزيد من 4 مليون درهم    بحضور مشاهير الفن.. “أوزون” ترسم البسمة على وجوه الأيتام في ليلة رمضانية    مكتب "أونسا" يتلف الأغذية الفاسدة بجهة الرباط    إيقاف ثلاثة بزنازة وحجز ربعة كيلو ديال الحشيشي فكار جاي لكلميم    طقس الأربعاء: زخات رعدية فوق المرتفعات والحرارة 40 درجة بالجنوب الشرقي    طنجة.. توقيف 3 قضاة بمحكمة الاستئناف    نقابة الصحافيين تشرح فوضى الاعلام بتطوان وتواطؤ المسؤولين    المجلس الأعلى للحسابات يدعو إلى "وضع المواطن في صلب اهتمامات المرفق العمومي"    إيمري: ريال مدريد كان حلم مبابي.. وباريس خطفه بالمال    بني ملال: تأجيل أول جلسة علنية لمحاكمة 15 متهما بينهم قاصر في قضية "فتاة الوشم"    معراج الندوي: فكرة السلام في حضن الإسلام    هل تمتلك هواوي؟.. هذا ما سيحدث لهاتفك بعد ضربة جوجل    الركود يخيم على قطاع العقار والمبيعات تدهورت ب 12.7% خلال 2019 : رغم تراجع الأسعار بالعديد من المدن    بعد اتهامه السلطات المغربية بمسؤوليتها عن انهيار “سامير”..العامودي يُطالب المغرب بتعويض قدره 1.5 مليار دولار    توجيه 92 اتهاما بالقتل والإرهاب لمنفذ مذبحة نيوزيلندا    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    الماوردي… قاضي القضاة    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 13 : شيوخ الصوفية    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 13 : الصيام يحول دون تفاقم العديد من أمراض العيون    الإحاطة تشعل جلسة البرلمان.. النواب يتهمون الحكومة ب"الاستهتار"    ردا على قرار سلطات الجزيرة الخضراء ضد الحافلات المغربية : وقفة احتجاجية بميناء طنجة المتوسط يوم الجمعة المقبل    بعد "ضجة التمور الإسرائيلية".. ال ONSSA يدعو المستهلكين إلى التأكد من البلد المنتج    رسائل إنسانية لحساني في نهائي “أوروفيزيون”    بيبول: تكريم الجوهري والعراقي بالبيضاء    هيئة المحامين بتطوان تطالب بإجراء تحقيق في نتيجة مباراة الكوكب ويوسفية برشيد    زلاغ: النية الصالحة تجلب الخير    حرب مخابرات في الكركرات    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    تأملات في عقيدة لزمن الشؤم..من لم يحيه القرآن فهو إلى الأبد ميّت! -الحلقة11    “كليات رمضانية” .. كلية الصبر: رمضان والطاقة الصبرية (الحلقة 1) سفيان أبوزيد    ملعب يشهد احتجاجات عديدة… وفاة حكم أثناء مباراة كرة قدم (فيديو)    بنكيران: في السياسة يمكن أن يكون حتى القتل.. والمغاربة أكثر الشعوب إيمانا بالله قال إن البيجيدي ليس حزبا دينيا    دعوات لمقاطعة “كولينور” تضامنا مع العمال المضربين    بعد إعلان السعودية لقمتي مكة.. قطر تنفي دعوتها لحضورهما وتؤكد: “لا زلنا معزولين من جيراننا”    حسب البنك الدولي..المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات المعادن    نهاية مسلسل “صراع العروش” تتثير موجة انتقادات.. متتبعوه يرونها غير موفقة    منارات و أعلام “محمد الخباز.. شاعر بيت الأمة”    "حماس" تنفى التوصل إلى هدنة مع إسرائيل بغزة    الغنوشي يرفض الاعتراض على عودة بن علي    مرجعيات الفلسفة الغربية -16- مدرسة "الكانطية" ونقد العقل    تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    توقعات صادمة عن تصويت المسلمين في مدينة سبتة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لارام تتسلم في سياتل طائرة بوينغ جديدة من طراز 787-9 دريملاينر
نشر في الأحداث المغربية يوم 12 - 12 - 2018


AHDATH.INFO
تسلمت شركة الخطوط الملكية المغربية، الثلاثاء في سياتل (شمال غرب الولايات المتحدة)، أولى طائراتها من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر، وهي طائرة جديدة ذات مواصفات تكنولوجية متطورة، ستسمح للشركة المغربية بتوسيع عرض خدماتها ومواصلة تعزيز حضورها على المستوى الدولي.
وتعد طائرة 787-9 دريملاينر الجديدة، وهي أكبر حجما، ثاني طائرة من هذه الفئة من الطائرات عالية الكفاءة التي تعزز أسطول الخطوط الملكية المغربية.
وتتوفر الخطوط الملكية المغربية على خمس طائرات من طراز "ب787-8 دريملاينر"، دخلت حيز التشغيل ضمن أسطولها.
ويندرج تسليم هذه الطائرة الجديدة في إطار طلبية لاقتناء أربع طائرات جديدة من طراز " 787 - 9 دريملاينر"، سترفع إلى تسعة، عدد طائرات الخطوط الملكية المغربية من طراز "دريملاينر"، مما سيساهم في تعزيز الأسواق ذات النمو المرتفع التي تنشط بها الشركة الوطنية.
وصرح الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية، السيد حميد عدو، خلال الحفل الرسمي لتسلم هذه الطائرة الجديدة، الذي تم تميز بحضور المدير العام لشركة طيران بوينغ التجارية، كيفن ماكاليستر، "نحن سعداء للغاية اليوم لتسلم أولى طائرات شركتنا من طراز 787-9، والتي ستنضاف إليها قريبا ثلاث طائرات أخرى من نفس الطراز".
وأكد السيد عدو أن "اختيار هذه الطائرة يندرج في إطار مواصلة استراتيجيتنا للتوسع والتحديث المستمر لأسطولنا. ويأتي هذا بعد أيام فقط من الإعلان عن دعوة الخطوط الملكية المغربية للانضمام إلى تحالف الطيران العالمي المرموق "ون وورلد".
وشدد على أن "هذا الامر سيعزز أكثر الموقع الريادي على المستوى القاري، بالنسبة لبلادنا وللخطوط الملكية المغربية".
من جانبه، قال إحسان منير، نائب رئيس قسم المبيعات الدولية والتسويق بشركة بوينغ للطائرات التجارية، إن دريملاينر هي "المنصة المثالية لمواكبة دعم طموحات الخطوط الملكية المغربية".
وقال إن "بإمكان الخطوط الملكية المغربية اليوم الاستفادة من التقنيات المشتركة لطائرات بوينج 787-8 و 787-9، من خلال مواءمة شبكتها مع عرض السوق".
وأضاف مسؤول بوينغ "نحن فخورون بأن نكون منذ نحو 50 عاما شريكا للخطوط الملكية المغربية التي نمدها بأجيال متتالية من الطائرات الحديثة، ومساعدة المغرب على الاعتماد على صناعة طيران وطنية لدعم نمو مستدام على المدى الطويل".
وفي سنة 2015، كانت الخطوط الملكية المغربية أول شركة طيران في منطقة البحر الأبيض المتوسط تقوم باستغلال طائرة بوينغ 787-8، وهي أولى طائرات من فئة دريملاينر، ما مكن من خفض استهلاك الوقود والانبعاثات بنسبة 20 بالمائة. وبفضل النجاعة الطاقية والأداء الاستثنائي لهذه الطائرة ، فتحت الشركة المغربية خطوطا جديدة دون توقف، لاسيما بين الدار البيضاء وواشنطن، أو ميامي، الذي سينطلق في أبريل المقبل.
ويمكن للخطوط الملكية المغربية بفضل هذه الطائرة، الاكبر حجما وسعة من حيث عدد الركاب و الأمتعة المنقولة، أن تقل 30 راكبا إضافيا، (أي 302 مسافر في المجموع) لمسافة أكبر يمكن أن تصل إلى 14.140 كلم. وتعتزم الشركة تشغيل طائراتها من طراز 787-9 بالخطوط التي تؤمن رحلات إلى باريس (أورلي) ونيويورك وساو باولو انطلاقا من الدار البيضاء.
وللاحتفاء بتسلم أولى طائراتها من طراز 787-9، كشفت الخطوط الملكية المغربية عن وسم خاص يكرم الثقافة المغربية المعاصرة. كما افتتحت الشركة تصميما داخليا جديدا صمم لتحسين تجربة الطيران.
وسيستفيد الركاب على متن هذه الطائرات من العديد من التحسينات، بما في ذلك منافذ تعد الأكبر حجما بالنسبة لجميع الطائرات النفاثة، والهواء النظيف، بالإضافة إلى "مقصورات تخزين كبيرة، وإضاءة حديثة، وتكنولوجيا مصممة لاكتشاف وتقليل الاضطرابات لجعل السفر أكثر متعة.
فضلا عن ذلك، من المنتظر أن تبدأ الخطوط الملكية المغربية خلال شهر دجنبر الجاري بتحديث أسطولها من الطائرات ذات الممر الواحد من خلال استلام أولى طائراتها من طراز 737 ماكس، وهي أحدث وأنجع نسخة من طائرات بوينغ 737. وستعزز هذه الطائرة أسطولا يضم أزيد من 60 طائرة بوينغ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.