الأمن يحقق في دعوات إقامة صلاة التراويح في الأسطح و الكاراجات !    غوتيريس يفشل مجدداً في تعيين مبعوث لملف الصحراء !    ال CNSS يعلن انطلاق عملية تسجيل الأشخاص المعنيين بالمساهمة المهنية الموحدة CPU    زيادة منتظرة في أسعار بعض المواد الغذائية خلال النصف الثاني من رمضان    الرواج التجاري ينتعش بموانئ المملكة رغم جائحة كورونا    "معرض دبي2021" يكشف معطيات جديدة عن قضية "مصطفى الباكوري"    احتجاجات وفوضى تدفع الأمن لاعتقال أربعة أشخاص بمدينة طنجة بهذه التهم    الرجاء يتطلع للفوز في أول ظهور للشابي و"الماط" يهدف إلى التعويض    نيمار الأفضل في إياب ربع نهائي أبطال أوروبا    عائلة آيت الحاج تنفي اختيار اللاعب تمثيل منتخب بلجيكا على حساب "الأسود"    والي جهة العيون الساقية الحمراء يعطي انطلاق عملية توزبع الدعم الغذائي "رمضان 1442"    أمن طنجة يوقف 4 أشخاص لتورطهم في قضية إلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة    غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف تصدر حكمها في حق القابض الجهوي للجمارك بمراكش    عبادي في سلسلة نفحات رمضانية…السعادة مقصد الدين وسيدنا رسول الله "وحدة قياسية" لتحقيقها    التوزيع الجغرافي لفيروس كورونا على جهات المملكة    سترفع عدد المحاكم الابتدائية بالمملكة إلى 84 ..المصادقة على مشروع مرسوم إنشاء محكمة ابتدائية ببوجدور    التنسيقية الوطنية للتقنيين كاعية على الوزيرة بوشارب: التقنيين محكَورين و خاص تعديل النظام الأساسي الخاص بهاد الفئة    جمال الدريدب: سنواجه الرجاء دون مركب نقص    المحكمة التجارية تجدد الإذن باستمرار النشاط لشركة سامير لمدة 3 أشهر    لتعزيز سلاحه الجوي.. المغرب يعتزم اقتناء 13 "درون" تركية    كورونا إفريقيا.. تسجيل 354,313 حالة نشطة    سليمان الريسوني يؤكد في مكالمة هاتفية مع عائلته أنه "شبه مضرب عن الماء" مرة أخرى بسبب الصيام رغم تحذيرات الأطباء    هذا هو تاريخ الاستحقاقات الانتخابية المتعلقة بالتجديد العام لممثلي المأجورين    صحيفة أفريقية : التغطية الإجتماعية لكافة المغاربة مشروع رائد قارياً وعربياً    رئيس فايزر يقول إن جرعة ثالثة من اللقاح ضد كورونا ستكون ضرورية "على الأرجح"    أسعار الطماطم تُلهب جيوب المغاربة    شركات الاتصالات بالمغرب تستعد لمفاجأة سارة    كوبا تطوي صفحة من تاريخها مع تقاعد راوول كاسترو من الحياة السياسية    70 ألفا يؤدون صلاة الجمعة الأولى من رمضان في "الأقصى"    وفاة العشرات وإصابة أخرين بمرض خطير بعد تلقيهم لقاحا مضادا كورونا    زوج ينهي حياة زوجته بشاقور قبل آذان المغرب في إنزكان !    اسبانيا.. اعتقال مغربي قتل اخر وخبأ جثته في صندوق سيارة    الجيش المغربي يعزز دفاعاته بسرب من الطائرات المسيرة التركية "بيرقدار"    بنك المغرب يطلق خدمة لمحاربة الشيكات غير الصحيحة    الشابي يعلن عن لائحة الرجاء المستدعاة لمواجهة المغرب التطواني    المغرب يوقف الرحلات إلى 13 دولة جديدة !    الطقس غدا السبت.. اجواء غائمة في هذه المناطق    جماهير النصر تهاجم الاتحاد السعودي بسبب حمد الله    مزايدات العدل والإحسان… الوضع الإيماني أولى من الوضع الوبائي    مسؤول فرنسي : خطة الحكم الذاتي المغربية جادة وذات مصداقية يجب أخذها بعين الاعتبار    إنفست بزنس فرانس: المغرب ثاني مستثمر إفريقي في 2020    الأمم المتحدة تفشل مرة أخرى في تعيين مبعوث للصحراء المغربية    ثمانية قتلى في إطلاق النار في مدينة إنديانابوليس الأميركية    طنجة.. السلطات الأمنية توقف العشرات بعد محاولتهم الاحتجاج على منع التراويح بالمساجد    تركيا تُنظم رحلات استثنائية لنقل الأتراك والأجانب العالقين بالمغرب    شاهدوا الحلقة الثانية من سلسلة "حديدان وبنت الحراز"    جميلة نجحت في الهرب من المشفى..في حلقة اليوم من "الوعد"    بعد حذف الدوزيم لبرنامج ديني من شبكة برامجها .. الأولى تقرر عدم بث أذان صلاة العشاء على شاشتها    دراسة.. تقنية علاجية جديدة لإزالة البروتين المسبب لمرض الزهايمر من الدماغ    كلمة حق يراد بها باطل    الطيران الحربي الإسرائيلي يشن غارات على قطاع غزة    فراس سيبحث عن شقيقه قبل أن يعثر عليه عادل توبال...إليكم أحداث "من أجل ابني"    جيل كيبل مستشرفا أوضاع المنطقة العربية والشرق الأوسط (2/4)    بمشاركة دولية.. مهرجان الدار البيضاء الدولي للضحك عن بعد    توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاs- مكناس والجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب    الدول الأطول والأقصر صياما في رمضان 2021 أطول عدد ساعات الصيام هذا العام من نصيب دول المغرب العربي    هند زيادي تطرح «يا حب»    مجدي..يصدر كتاب عن "المخاض النقابي و السياسي…" بمدينة ورزازات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تنصيب ‬جو ‬بايدن‮… ‬‬يوم ‬استثنائي ‬جدا ‬في ‬واشنطن‬

‬سينصب ‬جو ‬بايدن ‬وكامالا ‬هاريس ‬رئيسا ‬للولايات ‬المتحدة ‬ونائبة ‬له، ‬اليوم ‬الأربعاء، ‬في ‬عاصمة ‬مقفرة ‬ينتشر ‬فيها ‬الجيش، ‬ما ‬سيجعل ‬يوما ‬كهذا ‬لا ‬سابق ‬لها ‬في ‬التاريخ ‬الأمريكي.‬
فقد ‬دعي ‬سكان ‬واشنطن ‬للبقاء ‬في ‬منازلهم ‬لمتابعة ‬احتفال ‬تنصيب ‬الرئيس ‬السادس ‬والأربعين ‬للولايات ‬المتحدة ‬تجنبا ‬لخطر ‬العدوى ‬بوباء ‬كوفيد‮-‬19.‬
وعلى ‬أي ‬حال، ‬لم ‬يكن ‬ممكنا ‬وصولهم ‬إلى ‬مقربة ‬من ‬الكابيتول ‬مع ‬انتشار ‬قوات ‬الأمن ‬في ‬كل ‬أرجاء ‬العاصمة ‬المحصنة ‬التي ‬ما ‬زالت ‬تحت ‬وطأة ‬صدمة ‬أحداث ‬العنف ‬التي ‬طالت ‬مبنى ‬الكابيتول ‬في ‬6 ‬يناير.‬
والغائب ‬الأكبر ‬عن ‬مراسم ‬التنصيب ‬سيكون ‬الرئيس ‬المنتهية ‬ولايته ‬دونالد ‬ترامب. ‬عندما ‬يؤدي ‬جو ‬بايدن ‬القسم، ‬سيكون ‬قد ‬غادر ‬واشنطن، ‬محطما ‬تقليد ‬نقل ‬السلطة ‬بشكل ‬هادئ ‬ولائق.‬
سيكون ‬الملياردير ‬الجمهوري ‬موجودا ‬حتما ‬في ‬نادي ‬مارالاغو ‬الذي ‬يملكه ‬في ‬فلوريدا ‬عندما ‬يدخل ‬جو ‬بايدن ‬المدرج ‬المؤقت ‬الذي ‬يشيد ‬كل ‬أربع ‬سنوات ‬على ‬درجات ‬الكابيتول ‬ظهرا، ‬وهو ‬يخطط ‬لمغادرة ‬واشنطن ‬في ‬وقت ‬مبكر ‬اليوم.‬
وقال ‬ترامب ‬باقتضاب ‬في ‬إحدى ‬تغريداته ‬الأخيرة ‬قبل ‬أن ‬يحظر "‬تويتر" ‬حساباته ‬إلى ‬أجل ‬غير ‬مسمى "‬إلى ‬كل ‬الذين ‬يسألون، ‬لن ‬أحضر ‬مراسم ‬التنصيب ‬في ‬20 ‬يناير".‬
ودونالد ‬ترامب ‬هو ‬أول ‬رئيس ‬منذ ‬أندرو ‬جونسون ‬في ‬العام ‬1869 ‬يرفض ‬حضور ‬أداء ‬اليمين ‬لخلفه.‬
وبموجب ‬التقاليد، ‬يفترض ‬أن ‬يرحب ‬الرئيس ‬المنتهية ‬ولايته ‬والسيدة ‬الأولى ‬بالزوج ‬الرئاسي ‬الجديد ‬صباح ‬يوم ‬التنصيب ‬ثم ‬يذهبون ‬جميعا ‬إلى ‬مبنى ‬الكابيتول.‬
كما ‬أن ‬دونالد ‬ترامب، ‬أصبح ‬منذ ‬الهجوم ‬الذي ‬شنه ‬أنصاره ‬على ‬مبنى ‬الكونغرس ‬رئيسا ‬غير ‬مرغوب ‬به ‬في ‬واشنطن ‬وهي ‬مدينة ‬معادية ‬له ‬بشدة.‬
لكن ‬نائبه ‬مايك ‬بنس، ‬وهو ‬في ‬حال ‬قطيعة ‬مع ‬الرئيس، ‬سيكون ‬حاضرا.‬
ومنذ "‬التمرد"‬، ‬كما ‬وصفه ‬جو ‬بايدن، ‬ضد ‬الكونغرس، ‬رمز ‬الديموقراطية ‬الأمريكية، ‬تحولت ‬العاصمة ‬الفدرالية ‬إلى ‬معسكر ‬حصين.‬
يقوم ‬أكثر ‬من ‬20 ‬ألف ‬عنصر ‬من ‬الحرس ‬الوطني ‬وجنود ‬الاحتياط ‬بدوريات ‬مسلحة‮.‬ ‬فيما ‬وضعت ‬حواجز ‬وكتل ‬إسمنتية ‬لحماية ‬مبان ‬مثل ‬البيت ‬الأبيض ‬ومبنى ‬الكابيتول ‬أو ‬لإغلاق ‬طرق ‬بشكل ‬كامل.‬
وبالنسبة ‬إلى ‬قدامى ‬المحاربين ‬في ‬العراق، ‬يبدو ‬وسط ‬المدينة ‬مثل ‬المنطقة ‬الخضراء ‬في ‬بغداد.‬
كذلك، ‬ستغلق "‬ناشونال ‬مول"‬، ‬وهي ‬باحة ‬ضخمة ‬تمتد ‬من ‬نصب ‬لنكولن ‬إلى ‬مبنى ‬الكابيتول، ‬أمام ‬الجمهور‮.‬ ‬وهذا ‬هو ‬المكان ‬الذي ‬يتجمع ‬فيه ‬مئات ‬الآلاف ‬من ‬الأمريكيين ‬تقليديا ‬لتحية ‬رئيسهم ‬الجديد.‬
وبدلا ‬من ‬ذلك، ‬سترفع ‬رايات ‬ولافتات ‬يقارب ‬عددها ‬200 ‬ألف ‬تمثل ‬المواطنين ‬الذين ‬لم ‬يتمكنوا ‬من ‬الحضور.‬
وضاعفت ‬الشرطة ‬الأمريكية ‬تحذيراتها ‬وأكدت ‬أن ‬التهديد ‬بمزيد ‬من ‬الهجمات ‬المسلحة ‬من ‬الجماعات ‬اليمينية ‬المتطرفة ‬فعلي.‬ وستكون ‬على ‬أهبة ‬استعدادها ‬خلال ‬هذا ‬اليوم ‬التاريخي.‬
وكان ‬الرئيس ‬المنتخب ‬جو ‬بايدن ‬خطط ‬لمراسم ‬تنصيب ‬افتراضية ‬لمنع ‬الحدث ‬من ‬أن ‬يتحول ‬إلى ‬بؤرة ‬لانتقال ‬عدوى ‬كوفيد‮-‬19.‬.
ومنذ ‬بداية ‬ولايته، ‬يريد ‬بايدن ‬إظهار ‬اختلافه ‬عن ‬دونالد ‬ترامب ‬الذي ‬يرفض ‬أنصاره ‬وضع ‬الكمامات ‬ومعظم ‬الإجراءات ‬الوقائية ‬ضد ‬الوباء.‬
لذلك، ‬سيكون ‬حدث ‬التنصيب ‬تلفزيونيا ‬في ‬المقام ‬الأول. ‬وبعد ‬أداء ‬اليمين، ‬سيلقي ‬جو ‬بايدن ‬خطاب ‬التنصيب ‬التقليدي ‬الذي ‬سيؤكد ‬فيه ‬الحاجة ‬إلى ‬المصالحة ‬بين ‬الأمريكيين.‬
وستؤدي ‬نجمة ‬موسيقى ‬البوب ‬ليدي ‬غاغا ‬النشيد ‬الوطني ‬للولايات ‬المتحدة "‬ستار-بانغلد ‬بانر" ‬وستؤدي ‬جينيفر ‬لوبيز ‬كذلك ‬عرضا ‬موسيقيا.‬
وبعد ‬الظهر، ‬من ‬المقرر ‬أن ‬يضع ‬إكليلا ‬من ‬الزهور ‬على ‬قبر ‬الجندي ‬المجهول ‬في ‬مقبرة ‬أرلينغتون ‬برفقة ‬ثلاثة ‬من ‬أسلافه ‬وزوجاتهم: ‬جورج ‬دبليو ‬ولورا ‬بوش ‬وبيل ‬وهيلاري ‬كلينتون ‬وباراك ‬وميشيل ‬أوباما.‬
وفي ‬طريق ‬العودة، ‬سيتوقف ‬موكب ‬الرئيس ‬الأمريكي ‬السادس ‬والأربعين ‬على ‬بضع ‬مئات ‬الأمتار ‬من ‬البيت ‬الأبيض ‬وسيمكن ‬جو ‬بايدن ‬من ‬السير ‬إلى ‬مقر ‬إقامته ‬الجديد.‬
ويمكنه ‬بعد ‬ذلك ‬أن ‬يعلن ‬عن ‬قراراته ‬الرئاسية ‬الأولى ‬والتي ‬قدم ‬لمحة ‬عامة ‬عنها ‬مع ‬سلسلة ‬من ‬المراسيم ‬لإعطاء ‬إدارته ‬زخما.‬
وبدلا ‬من ‬الحفلات ‬التقليدية ‬التي ‬عادة ‬ما ‬يقوم ‬بها ‬الزوجان ‬الرئاسيان ‬في ‬واشنطن ‬ستكون ‬الأمسية ‬على ‬شاشة ‬التلفزيون ‬مع ‬عرض ‬خاص ‬يستضيفه ‬الممثل ‬توم ‬هانكس ‬وسيتخلله ‬خطاب ‬لجو ‬بايدن ‬وكامالا ‬هاريس.‬
كامالا ‬هاريس ‬على ‬عتبة
‬دخول ‬التاريخ ‬
تدخل ‬كامالا ‬هاريس ‬تاريخ ‬الولايات ‬المتحدة ‬الأربعاء ‬عندما ‬تصبح ‬أول ‬امرأة ‬وأول ‬شخص ‬أسود ‬يتولى ‬منصب ‬نائب ‬الرئيس ‬الأمريكي، ‬وهو ‬منصب ‬يتوج ‬مسيرة ‬غير ‬اعتيادية ‬لهذه ‬المرأة ‬المتحدرة ‬من ‬عائلة ‬مهاجرين.‬
في ‬سن ‬السادسة ‬والخمسين، ‬سمحت ‬ممثلة ‬كاليفورنيا ‬في ‬مجلس ‬الشيوخ ‬لجو ‬بايدن( ‬78 ‬عاما) ‬من ‬خلال ‬شبابها ‬وحيويتها ‬باستقطاب ‬أصوات ‬ناخبين ‬كانوا ‬يتعطشون ‬إلى ‬تمثيل ‬أفضل ‬لهم ‬في ‬قمة ‬هرم ‬السلطة.‬
وأكد ‬بعض ‬الناخبين ‬حتى ‬أنهم ‬يصوتون ‬لصالح ‬ابنة ‬المهاجر ‬الجامايكي ‬والأم ‬الهندية ‬وليس ‬لجو ‬بايدن ‬المخضرم ‬في ‬السياسة.‬
وارتدت ‬هاريس ‬الأبيض ‬على ‬غرار ‬المناديات ‬بحق ‬تصويت ‬النساء، ‬عندما ‬ألقت ‬كلمة ‬الفوز ‬في ‬نوفمبر ‬مشيدة ‬بوالدتها ‬وكل ‬اللواتي "‬ضحين ‬كثيرا ‬من ‬أجل ‬المساواة ‬والحرية ‬والعدالة ‬للجميع".‬
وأضافت "‬أفكر ‬فيها ‬وفي ‬أجيال ‬من ‬النساء ‬السوداوات ‬والاسيويات ‬والبيضاوات ‬ومن ‬أصول ‬أمريكية ‬لاتينية ‬وهندية ‬اللواتي ‬مهدن ‬الطريق".‬
وأشادت ‬ب"‬جرأة" ‬جو ‬بايدن ‬في ‬اختيارها ‬ووعدت "‬إن ‬كنت ‬أول ‬امرأة ‬تتولى ‬هذا ‬المنصب ‬لن ‬أكون ‬الأخيرة‮.‬ ‬لأن ‬كل ‬طفلة ‬صغيرة ‬تشاهدنا ‬هذا ‬المساء ‬تدرك ‬أننا ‬في ‬بلد ‬كل ‬شيء ‬فيه ‬ممكن".‬
وخلال ‬الحملة، ‬دعت ‬كامالا ‬هاريس ‬إلى ‬تعبئة ‬تاريخية ‬للنساء ‬والأقليات ‬عبر ‬التنديد ‬بمحاولات ‬عرقلة ‬الاقتراع ‬في ‬ولايات ‬تضم ‬غالبية ‬من ‬الجمهوريين.‬
وتساءلت ‬في ‬جورجيا ‬إحدى ‬الولايات ‬الرئيسية ‬في ‬الانتخابات، "‬لماذا ‬تظنون ‬أن ‬هذا ‬العدد ‬من ‬الأشخاص ‬ذوي ‬النفوذ ‬يحاولون ‬منعكم ‬من ‬التصويت‮..‬ ‬لأنهم ‬يدركون ‬قوتكم".‬
وبعد ‬موجة ‬الغضب ‬غير ‬المسبوقة ‬ضد ‬العنصرية ‬وعنف ‬الشرطة ‬وعدت ‬بأنها ‬ستعمل ‬مع ‬بايدن ‬على "‬القضاء" ‬على ‬كل ‬مكامن ‬الظلم.‬
قامت ‬وهي ‬تضع ‬الكمامة ‬في ‬مواجهة ‬فيروس ‬كورونا ‬المستجد ‬وتلتزم ‬باجراءات ‬التباعد ‬الاجتماعي ‬مثل ‬جو ‬بايدن، ‬بحملة ‬أكثر ‬نشاطا ‬منه ‬فرقصت ‬أثناء ‬جولاتها ‬الانتخابية ‬أو ‬التقت ‬زبائن ‬في ‬مقاه، ‬في ‬الهواء ‬الطلق ‬بسبب ‬انتشار ‬الوباء.‬
قامت ‬هاريس ‬بمسيرة ‬مهنية ‬لامعة ‬تنطبق ‬عليها ‬مواصفات ‬الحلم ‬الأمريكي ‬رغم ‬فصول ‬مثيرة ‬للجدل، ‬وكانت ‬تحلم ‬بأن ‬تصبح ‬أول ‬رئيسة ‬سوداء ‬للولايات ‬المتحدة.‬ وتدخل ‬البيت ‬الأبيض ‬في ‬نهاية ‬المطاف ‬نائبة ‬للرئيس ‬لكن ‬بدون ‬شك ‬تتطلع ‬إلى ‬الانتخابات ‬الرئاسية ‬العام ‬2024 ‬على ‬أمل ‬تحقيق ‬الاختراق ‬المطلق ‬بوصول ‬امرأة ‬رئيسة ‬إلى ‬البيت ‬الأبيض.‬
وكامالا ‬هاريس ‬كانت ‬رائدة ‬خلال ‬مسيرتها ‬المهنية ‬في ‬العديد ‬من ‬المجالات.‬
ولدت ‬هاريس ‬في ‬20أكتوبر ‬1964 ‬في ‬اوكلاند ‬بولاية ‬كاليفورنيا.‬
كان ‬والدها ‬دونالد ‬هاريس ‬أستاذا ‬في ‬الاقتصاد ‬ووالدتها ‬شيامالا ‬غوبالان ‬باحثة ‬في ‬سرطان ‬الثدي، ‬وانفصل ‬والداها ‬عندما ‬كانت ‬هاريس ‬في ‬الخامسة ‬تقريبا‮.‬ ‬فربتها ‬مع ‬شقيقتها ‬مايا ‬والدتها ‬التي ‬توفيت ‬في‬2009 ‬.
نالت ‬هاريس ‬درجة ‬البكالوريوس ‬من ‬جامعة ‬هاورد ‬إحدى ‬جامعات ‬السود ‬التاريخية ‬في ‬واشنطن‮.‬ ‬وهي ‬عضو ‬في "‬ألفا ‬كابا ‬ألفا" ‬أقدم ‬نوادي ‬الخريجات ‬الأمريكيات ‬السود.‬
درست ‬القانون ‬في ‬كلية ‬هايستينغز ‬بجامعة ‬كاليفورنيا، ‬وأصبحت ‬مدعية ‬وشغلت ‬منصب ‬المدعي ‬العام ‬لسان ‬فرانسيسكو ‬لولايتين.
انتخبت ‬مدعية ‬عامة ‬لكاليفورنيا ‬في ‬2010 ‬وأعيد ‬انتخابها ‬في ‬2014،‬وفي ‬العام ‬نفسه ‬تزوجت ‬دوغلاس ‬إيمهوف ‬وهو ‬محام ‬لديه ‬ولدان ‬من ‬زواج ‬سابق.‬
وعندما ‬كانت ‬مدعية ‬عامة ‬أقامت ‬هاريس ‬علاقة ‬عمل ‬مع ‬بو ‬بايدن ‬النجل ‬الراحل ‬لبايدن، ‬الذي ‬كان ‬يتولى ‬المنصب ‬نفسه ‬في ‬ولاية ‬ديلاوير. ‬وتوفي ‬بو ‬بايدن ‬بالسرطان ‬العام‬2015 ‬.
وبصفتها ‬نائبة ‬للرئيس، ‬لن ‬تبتعد ‬كثيرا ‬عن ‬مجلس ‬الشيوخ ‬إذ ‬أنها ‬بموجب ‬الدستور ‬تملك ‬صلاحية ‬ترجيح ‬كفة ‬التصويت ‬في ‬حال ‬تعادل ‬الأصوات ‬مع ‬وجود ‬50 ‬عضوا ‬جمهوريا ‬وخمسين ‬ديموقراطيا.‬
في ‬مجلس ‬الشيوخ ‬استخدمت ‬مهارتها ‬وأسلوبها ‬الصارم ‬في ‬الاستجواب ‬في ‬مواجهة ‬مرشحي ‬دونالد ‬ترامب.‬
خلال ‬الانتخابات ‬التمهيدية ‬للديموقراطيين ‬تواجهت ‬مع ‬بايدن ‬في ‬احدى ‬المناظرات، ‬منددة ‬بمعارضة ‬السناتور ‬السابق ‬في ‬السبعينيات ‬لبرامج ‬نقل ‬التلاميذ ‬والاختلاط ‬في ‬الحافلات ‬للحد ‬من ‬الفصل ‬العنصري ‬في ‬المدارس.‬
وقالت "‬كان ‬هناك ‬فتاة ‬صغيرة ‬في ‬كاليفورنيا ‬من ‬ضمن ‬الصف ‬الثاني ‬الذي ‬شمله ‬الاختلاط ‬في ‬مدرستها، ‬وكانت ‬تنقل ‬بالحافلة ‬إلى ‬المدرسة ‬كل ‬يوم" ‬مضيفة "‬تلك ‬الفتاة ‬الصغيرة ‬هي ‬أنا".‬
وأتاح ‬لها ‬ذلك ‬إحراز ‬تقدم ‬في ‬استطلاعات ‬الرأي ‬لكن ‬لفترة ‬قصيرة.‬ وانسحبت ‬من ‬السباق ‬في ‬ديسمبر ‬2019 ‬ وأعلنت ‬تأييدها ‬لبايدن.‬
ورغم ‬حدة ‬المناظرة، ‬أوضح ‬بايدن ‬أنه ‬لا ‬يكن ‬أي ‬ضغينة ‬لهاريس ‬ووصفها ‬بأنها ‬تتمتع "‬بذكاء ‬من ‬الصف ‬الأول، ‬ومرشحة ‬من ‬الصف ‬الأول ‬ومنافسة ‬حقيقية".‬ وقد ‬اختارها ‬بايدن ‬لمنصب ‬نائبة ‬الرئيس ‬في ‬حملته ‬بسبب ‬تجاربها ‬السابقة ‬في ‬المجالات ‬التشريعية ‬والقضائية ‬والتنفيذية ‬وقربها ‬من ‬نجله ‬بو.‬ ويعول ‬بايدن ‬كذلك ‬على ‬صورتها ‬كامرأة ‬عصرية ‬فخورة ‬بعائلتها ‬المختلطة.‬
لكن ‬ماضيها ‬كمدعية ‬عامة ‬يلقي ‬أيضا ‬بثقله ‬على ‬مسيرتها.‬ ويأخذ ‬عليها ‬الكثير ‬من ‬الناخبين ‬السود ‬والتقدميين ‬سمعتها ‬كمدعية ‬قاسية ‬خصوصا ‬عبر ‬إصدارها ‬عقوبات ‬شديدة ‬على ‬مرتكبي ‬جنح ‬صغيرة، ‬أثرت ‬خصوصا ‬على ‬الأقليات.‬
في ‬مواجهة ‬مايك ‬بنس ‬في ‬المناظرة ‬الوحيدة ‬بينهما، ‬هاجمت ‬عدة ‬مرات ‬إدارة ‬السلطة ‬لأزمة ‬فيروس ‬كورونا ‬المستجد ‬ووصفتها ‬بانها "‬أكبر ‬فشل ‬لأي ‬إدارة ‬رئاسية ‬في ‬تاريخ" ‬البلاد.‬
وفي ‬اليوم ‬التالي ‬وصفها ‬دونالد ‬ترامب ‬بأنها "‬وحش ‬لا ‬يتفوه ‬إلا ‬بأكاذيب".‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.