نبدة عن مشروع قانون استهداف المستفيدين من برامج الدعم الاجتماعي    رئيسة فدرالية الناشرين العمراني تستقيل ومفتاح يعود للمرة الرابعة    أكادير: إصابات العشرات من المغاربة العائدين بتسمم غذائي خلال خصوعهم للحجر الصحي    تثبيت شنقريحة في منصب رئيس أركان الجيش الجزائري    "أمنيستي" ترد على المغرب: نملك أدلة تثبت التجسس على هاتف الراضي واتصلنا لأخذ رد قبل إصدار التقرير    بنشرقي وأوناجم يغيبان عن مسحة "كورونا"    رئيس الحكومة: اليوم الأول من الامتحانات ديال "البَاكْ" داز وفق إجراءات وقائية صارمة    تفاصيل جديدة على التسمم الغذائي الجماعي لي تعرضو ليه مغاربة جاو من الخارج.. 51 تسممو و2 باقين تحت المراقبة السريرية وتشديد المراقبة على الماكلة لي كتقدم ليهم    عاجل: وفاة طفل غرقا بصهريج مائي وسط ضيعة فلاحية تابعة لطبيب معروف بأكادير . (+صور)    كوفيد19.. مستجدات الحالة الوبائية حول العالم    البيجيدي : على المغاربة الإعتزاز بالرميد وأمكراز لأنهما إرتكبا مخالفة قانونية بشفافية ونزاهة    شرطيان يستعملان السلاح اضطراريا بطنجة وفاس    بعد تقرير عن قرب رحيله: زيدان يريد من ميسي البقاء مع برشلونة !    عمر الشرقاوي يكتب: في قضية امنستي    "متلازمة ستوكهولم" كانت وراء اقتناع كونتي بضم أشرف حكيمي    النجم العالمي حبيب نورمحمدوف يفقد والده بسبب كورونا    لامانع ان نختلف لكن الهدف واحد    بروكسيل تشيد بتدبير المغرب "النموذجي" للأزمة الصحية المترتبة عن "كوفيد-19"    التوزيع الجغرافي للحالات المصابة بفيروس "كورونا" حسب الجهات والأقاليم المغربية    ابتداء من الغد إلى غاية الثلاثاء…موجة حرارة تصل إلى 48 درجة بعدة مناطق من المملكة ضمنها اشتوكة ايت باها    تركيا.. ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مصنع الألعاب النارية إلى 4 قتلى و97 مصابا    هافيرتس الموهبة القادمة بقوة في كرة القدم الألمانية    بسبب كورونا .. لارام تعتزم الاستغناء عن أكثر من 800 موظف وتخفيض عدد طائراتها    "ايجاكو" يدخل لمجرد في صراعات    بسبب كورونا .. الحجر على أسرة بشفشاون !    القضاء التركي يقضي بسجن مسؤولين سابقين ب"أمنستي" بتهم تتعلق بالإرهاب    نجم مغاربي يتسبب في طرد مشجع من عمله    الإستقلال يدخل على خط أزمة ميدي1تيفي و يطالب الحكومة بتوضيحات !    توقيف النقيب محمد زيان عن ممارسة مهنة المحاماة لمدة سنة    بعدما رجعات حركة سير القطارات: أزيد من 350 ألف واحد سافرو فالترانات وغير فهاد الفترة    استقالة حكومة رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب    « ريمديسيفير » يحصل على الضوء الأخضر كأول علاج لكورونا معتمد أوروبيا    ياسين أحجام: الاجراءات المعلنة من طرف وزير الثقافة خلفت ارتياحا    مقابل 10 آلاف درهم ..المجالس العلمية تنظم مسابقة حول "مقاربة شرعية" لوباء كورونا    دع كورونا وابدأ السفر    بيوتات ووثائق أساوية.. "سلسلة أرشيفات تاريخية في بعدها الصحراوي" ترى النور في جزئها الأول بأسا    الروائي السعودي عبد العزيز آل زايد يتوج المملكة بتاج الإبداع    كانو دايرين الحجر الصحي فأوطيل فأكادير.. عشرات المغاربة اللي رجعو من تركيا جاهوم تسمم    "المعاملة بالمثل".. إسبانيا تُبقي الحدود مغلقة مع المغرب!    الخضر يكتسحون البلديات الفرنسية.. هل على المغرب أن يقلق؟    منصف بلخياط يدخل مجال الاستثمار في ماء جافيل ومجلس المنافسة يرخص له    جائحة كورونا تكبد قطاع إنتاج بيض الاستهلاك بالمغرب خسائر تقدر ب 350 مليون درهم    بني ملال: أول معرض تشكيلي على المستوى الوطني بعد فترة الحجر الصحي    ميسي يدق مسمارًا جديدًا في نعش بارتوميو    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن الشعر والإبداع في زمن كورونا    موسيقيون بريطانيون يستغيثون بسبب كورونا ويحذرون الحكومة من أزمة    البنك الشعبي وهواوي يسرعان شراكتهما الاستراتيجية في إفريقيا    المغرب يسجل 246 حالة في آخر 16 ساعة من أصل 9674 تحليلا مخبريا بنسبة إصابة بلغت 2.54 بالمئة    خطة لإعادة إطلاق دورة الاقتصاد    خلال آخر 16 ساعة.. 68 حالة شفاء جديدة من فيروس كورونا.. الحصيلة: 9158    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس اليوم الجمعة    تركيا: محاكمة غيابية ل20 سعودياً بينهم مقربون من بن سلمان في قضية قتل خاشقجي    فعاليات المجتمع المدني بأورير تستنكر تبخيس المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي بأكادير لمطالبها المشروعة    الاسلوب هو الرجل    وزيرة السياحة تواصل اللقاءات التواصلية مع مهنيي السياحة لإستئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف    لماذا يستمرون في إغلاق المساجد ؟    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    نحن تُجَّار الدين!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأمين العام لمؤتمر نصرة القدس: «رشوة القرن» لن تنجح -حوار
نشر في اليوم 24 يوم 25 - 06 - 2019

سعيد خالد الحسن: الأمين العام لمؤتمر نصرة القدس
أعلن البيت الأبيض، أول أمس، عن الشق الاقتصادي، فيما يعرف بصفقة القرن، ما تعليقك؟
هذه ليست أول رشوة تستهدف القضية الفلسطينية، ولكن، ربما، تكون آخر رشوة، فمنذ منتصف الخمسينيات من القرن الماضي اقترحت فكرة توطين الفلسطينيين في أستراليا، وفي الدول الغربية وتعويضهم ماليا، وخرجت مظاهرات من المخيمات ترفض ذلك، كما أن ما سُمي بمشاريع الشرق الأوسط الجديد حملت أفكارا عن مشاريع مشابهة لما يتم الترويج له، لكن كان الرد حينها هو تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية بمبادرة من شخصية فلسطينية كبيرة هي أحمد الشقيري، المفكر والقائد، الذي ربطته علاقات مع المغرب ولعب دورا في استقلال ليبيا وشغل منصب ممثل الجامعة العربية في الأمم المتحدة، وكذا ممثلا لسوريا، ووالده كان من وجهاء الدولة العثمانية. لقد استطاع الشقيري، وهو شخصية فلسطينية، بفضل علاقاته أن يحصل على موافقة عدد من الدول لتأسيس كيان فلسطيني هو منظمة التحرير الفلسطينية سنة 1964، ثم تأسست فتح بعد ظهور أولى محاولات التوطين. إذن، ما يطرح من مشاريع اقتصادية، في إطار ما سمي بصفقة القرن، ليس سوى استمرار لمشاريع سابقة فاشلة.
بعد فشل اتفاقية أوسلو، تأتي صفقة القرن بإغراءات مالية بقيمة 50 مليار دولار؟
من حسن الطالع أن القيادة الفلسطينية بقيادة أبو مازن، أدركت أن اتفاقية أوسلو وصلت إلى الباب المسدود، ولهذا رفضت الموافقة على رشوة صفقة القرن، ولولا هذا الموقف لكنا قد انتقلنا إلى مرحلة أخرى من المواجهة مع المشروع الصهيوني. فرغم المشاركة المحدودة في مؤتمر البحرين بسبب الضغوط، فإن الفشل سيكون مآل هذه الصفقة، كما كان مآل سابقاتها لأنها لا تحترم الحقوق الفلسطينية. أتذكر أنه بعد اتفاق أوسلو، جرت اتصالات مع شخصيات فلسطينية لإغرائها ماليا بالمشاركة في صفقات لبعض المشاريع، منها مشروع لإنجاز دراسة لإنشاء طريق بمليون دولار، وهي محاولة لإرشاء شخصيات فلسطينية معروفة في سياق تلك الاتفاقات.
إذن، تتوقع فشل صفقة القرن؟
إنهم يصارعون اليوم من أجل إنجاح صفقة القرن، فهم يعرفون أن الدور الأمريكي بدأ يتراجع، ويحاولون استعادة المبادرة وحتى لو نجحوا في إبرام الصفقة، فإن ذلك لن يثني الأمة العربية عن مواصلة النضال. لقد وصلنا إلى مرحلة لم يعد فيها ممكنا أن تنطلي علينا مثل هذه الصفقات، خاصة بعد خطيئة أوسلو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.