كوت ديفوار تصيب الجزائر “في مقتل” وتخرج ديبلوماسيتها عن الصواب    بعد الpps.. لقاء يجمع قيادة الاستقلال والاتحاد الاشتراكي هل تتجه أحزاب الكتلة للتنسيق قبل انتخابات 2021    العلام: حركة 20 فبراير ساهمت في تشكيل الوعي المجتمعي    4 محطات “شيل”    تقرير: معدلات البطالة أكثر ارتفاعا لدى الشباب والنساء وحاملي الشهادات وأغلب العاطلين يتمركزون بالمدن    انخفاض حجم المعاملات العقارية بمدينة طنجة خلال سنة 2019    أرباح اتصالات المغرب تتراجع    إدانة الرئيس الأسبق لكوريا الجنوبية ب17 عاما لاتهامه في قضايا فساد    روسيا تحذر أردوغان من استهداف القوات السورية    الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (كاف) تفتح باب الترشيح لاستضافة نهائي دوري الأبطال وكأس الاتحاد    2000 تذكرة لجماهير الرجاء أمام بني ملال    في أول ظهور له بملعب الحسن الثاني المغرب الفاسي يهدر نقطتين    المنتخب الوطني المحلي المغربي يبدأ حملة الدفاع عن لقبه    حكيمي لا يستبعد توقيع عقد نهائي مع دورتموند    القديس كاسياس يعلن اعتزال كرة القدم    فاس.. إجهاض محاولة لتهريب طنين و60 كيلوغراما من المخدرات    المنطقة الإقليمية للأمن الوطنية تؤطر في مدارس الناظور حملات للتحسيس بقواعد السير    توقيف ستة جمركيين بباب سبتة    امطار ضعيفة ومتفرقة متوقعة بالريف والواجهة المتوسطية    ارتباك في “إم بي سي 5”    حكيمي يزعج ريال مدريد بتصريحات غير واضحة بشأن مستقبله    سكان سبتة يعتزمون التظاهر احتجاجا على أوضاع المدينة الصعبة    تأجيل القمة العربية الإفريقية المقررة بالسعودية إلى موعد لاحق    لأول مرة.. عدد المتعافين من فيروس كورونا يتجاوز عدد المصابين    إحداث مصنع جديد بطنجة لإنتاج الموصلات الكهربائية الموجهة لقطاع السيارات    سيارات للكراء .. خدمة جديدة لتسهيل التنقل عبر قطارات المملكة    نقابة تحمل وزارة الصحة مسؤولية وفاة ممرضة في انقلاب سيارة إسعاف    رفيقي: القوانين ذات الصلة بالدين وضعها ليوطي ولا علاقة لها بالإسلام (فيديو) قال: يجب إخراج الحريات الفردية من النقاش الديني    تأجيل القمة العربية الإفريقية التي كانت مقررة بالعاصمة السعودية الرياض    الرئيس الموريتاني ولد الغزواني يغير سياسة سلفه تجاه المغرب    برنامج مباريات الدورة ال20من البطولة الوطنية الاحترافية    فلسطينيو 48: لن نكون جسراً للتطبيع مع السعودية    صدور تقرير يوضح ان المعلمين المغاربة الأكثر غيابا    بينهم طفلان.. مصرع 14 مهاجراً سرياً في عرض البحر بين المغرب واسبانيا    في زيارة مفاجئة.. وزير الصحة غاضب من مسؤولي المستشفى الجهوي بمكناس (صور) في ساعة متأخرة من ليلة الثلاثاء    عبيابة يجتمع بالنقابة الوطنية للصحافة المغربية    “الهاكر” المدان ابتدائيا يدعي علاقة شقيقة باطمة الصغرى بحساب “حمزة مون بيبي”    بالقاعات السينمائية الوطنية ابتداء من 26 فبراير : «طفح الكيل».. كوميديا سوداء تعري واقع قطاع الصحة وصرخة سينمائية في وجه الإقصاء والتهميش    منظمة العفو الدولية : تبون يرفض الإستجابة لمطالب الشعب الجزائري والوضع سيتفاقم بسبب فقدان الثقة    بنية دماغية غير عادية تدفع البالغين إلى الكذب والسرقة والعنف    السباق نحو التسل «ع»    "مؤسسة الخياري" تعزز قيم الحوار والتواصل    غضبة الملوك و لعنة المجاهدين على العرائش.!    فرنسا تفرض قيودا على استقدام الأئمة والمعلمين من دول إسلامية    محمد بلمو يحصي عدد ال «طعنات في ظهر الهواء»    40 في المئة من المغاربة يعانون من مشاكل بصرية    “حمزة مون بيبي”.. الحكم بسنتين حبسا نافذا على الهاكرز الذي قرصن حساب سعيدة شرف    قضية “حمزة مون بيبي”.. سعيدة شرف تقصف دنيا باطما    تحركات مكثفة لإنجاح مشاريع الشباب وإقبال جيد على القروض    حصيلة وفيات فيروس كورونا المستجد في الصين تصل إلى 2000 شخص    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    تجميد البويضات: ما هو معدل النجاح في الحمل؟    دراسة شاملة تستشرف مستقبل العالم الإسلامي    قريبا .. حصانة جنائية لرؤساء روسيا السابقين    فيروس "كورونا" يسجل ألفي حالة وفاة في الصين    "مولانا بوليف":أعيدوني وزيرا لأحلل لكم الربا والخمر والموبقات وإلا ستبقى حراما!!!    الأمة في خصومة مع التاريخ    فتاوى الترخيص للربا وسؤال الهوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأملاك المخزنية في خدمة الاستثمار
نشر في الصباح يوم 27 - 01 - 2020

عمراني: تعبئة 226 ألف هكتار لفائدة القطاعات المنتجة وفق دفاتر تحملات
أكد عبد اللطيف عمراني، المدير العام لمديرية الأملاك المخزنية أن الأولوية اليوم لتعبئة العقار العمومي لفائدة الاستثمار المنتج والبرامج الاستراتيجية للدولة.
وأوضح المسؤول الأول عن الأملاك المخزينة، أن العديد من الاستراتيجيات القطاعية تطلبت مواكبة من مصالح الأملاك المخزنية، إذ عبأت في الفترة ما بين 2002 و2019 مساحة إجمالية تقدر بحوالي 226 ألف هكتار، 114 ألفا منها لفائدة القطاعات المنتجة، بتنسيق مع المراكز الجهوية للاستثمار.
وأوضح عمراني في حوار مع “ليكونوميست”، أن قطاع الطاقة استفاد لوحده من مساحة 64 هكتارا، خصصت لتطوير مشاريع الطاقة الريحية والشمسية، في حين استفاد قطاع السكن الاجتماعي من 22.386 هكتارا، ولم تتجاوز المساحة المخصصة للمناطق الصناعية 14.719 هكتارا.
وتخضع عملية تعبئة أراضي الأملاك المخزنية، من أجل مشاريع الاستثمار لدفاتر تحملات تحدد شروط تثمين تلك الأراضي، وسحب العقود، ومتابعة تنفيذ المشاريع، من قبل لجنة تحت رئاسة السلطة المحلية، في تنسيق محكم بين المديريات الجهوية للأملاك المخزنية والمراكز الجهوية للاستثمار، والهدف يقول عمراني، هو تصفية ملفات الاستثمار العالقة، من خلال لجن تتبع بعدية.
وتهدف المديرية إلى مواكبة المستثمرين، الذين يواجهون صعوبات في إنجاز مشاريعهم، واتخاذ الإجراءات اللازمة في مواجهة الاختلالات المرتبطة بعدم احترام الالتزامات المحددة في العقود، بما فيها إمكانية اتخاذ قرار سحب العقار من المستثمرين المخلين بالتزاماتهم. وفي هذا الصدد، أكد عمراني أن الدولة استعادت أزيد من 3500 هكتار منحت في إطار 353 مشروعا استثماريا لم ينجز، من أجل إعادة ضخ الوعاء العقاري في مشاريع اقتصادية جديدة.
وبخصوص المساهمة في تمويل المبتكر، أوضح مسؤول الأملاك المخزنية أن تدخل المديرية يتم من خلال تحمل ومتابعة الأشغال التقنية الضرورية، من خلال تعبئة الوعاء العقاري للدولة لمواجهة تحديات تدبير التمويل العمومي.
وحرصت الدولة، خلال السنة الماضية، على وضع آلية تمويل مهمة تتعلق بتدبير وعائها العقاري، لفائدة مستثمرين مؤسساتيين عموميين، مع إمكانية استعادته خلال مدة كرائه.
وفي إطار مواكبة سياسة الدولة في مجال محاربة السكن غير اللائق، وتشجيع السكن الاقتصادي، وسكن الطبقة المتوسطة، عبأت المديرية لفائدة قطاع السكن 22.386 هكتارا، إذ استفادت مؤسسة العمران لوحدها من 63 في المائة من المساحة المذكورة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.