الممثل السامي للأمم المتحدة لتحالف الحضارات يعلن أن فاس ستحتضن القمة العالمية للتحالف    خاص | العصبة الاحترافية توافق على تأجيل مباراة الرجاء ونهضة الزمامرة    ماذا تقول مديرية الأرصاد الجوية الوطنية عن طقس السبت..!    أمن مطار محمد الخامس يوقف جزائريا يعتبر الرأس المدبر لشبكة دولية متخصصة في تزوير جوازات السفر ووثائق الإقامة الأوروبية    أمام تصاعد العنف في الأقسام الدراسية.. أمزازي: مقاربة الإدارة الزجرية حاضرة    العرائش..الأمن يوقف متقاعد متهم باغتصاب قاصرين داخل “كراج”    بعد اتهامهم ب”البلطجة”…وهبي يجمع مستشاري حزبه بمجلس العاصمة    أخرباش: "روتيني اليومي" خطير .. وإعلان "المرأة البقرة" مرفوض    حول عسر الانتقال من كتاب السلطوية والربيع و”الانتقال العسير” للعطري    غوارديولا يرد على رئيس برشلونة: “لا ترفع صوتك كلنا متورطون”    إيطاليا: ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس « كورونا » إلى 6 حالات    بعد التتويج بالسوبر الإفريقي والمحلي .. بنشرقي يُقنع حاليلوزيتش لاعب الأهلي المصري    نقل شرطي حاول بالانتحار إلى مستشفى الامراض النفسية والعصبية    "المتعاقدون" ينجحون في شل المدارس ويتوعدون ب"استمرار التصعيد"    منظمة غلوري تعلن عن عودة بدر هاري قريبا إلى الحلبة (فيديو)    هلع في لبنان بعد وصول طائرة من إيران وعلى متنها مصابون بفيروس كورونا (فيديو)    استقبال جماهيري "غفير" للزمالك بعد الفوز بالسوبر المصري    الإرهابي الألماني منفذ هجوم فرانكفورت ترك وصية يدعو فيها إلى إبادة العرب والمغاربة وهذا هو السبب    عدد "وفيات كورونا" يصل إلى 4 حالات بإيران    أردوغان: لا نحاور حفتر فهو مرتزق وغير شرعي    دبلوماسية المملكة تقابل "هجمات" الرئيس الجزائري بصمت وروية    البنك الإفريقي يقرض المغرب 204 ملايين دولار    "أونسا" تلزم آلاف المؤسسات بالترخيص الصحي    الموت يغيب “بوتفوناست”..أحد أبرز رواد الساحة الفنية الأمازيغية بالمغرب    ترامب يهاجم الفيلم الفائز بالأوسكار.. والشركة تجيبه: أنت لا تقرأ    تظاهرات حاشدة في الجزائر في الذكرى الأولى لانطلاق الحراك    المغرب يساعد قطر أمنيا لتأمين كأس العالم    الإستقلال يحرج البيجيدي بمقترح عقوبات بحبس المفسدين ومصادرة الأموال غير المشروعة    حجز أزيد من مليون سيجارة وطن "معسل" بأكادير    تعزيز إجراءات أمنية أمام المساجد للحد من إرهاب "اليمين المتطرف" بألمانيا    البطالة تتفشى وسط النساء والشباب وحاملي الشهادات في المغرب    الفنان الإماراتي سيل مطر يطرح "سفينة بحر طنجة"    بالصور.. رد بليغ على المارقين: فرنسي يسافر إلى المغرب مشيا على الأقدام لإشهار إسلامه    تداعيات تكاثر الدلفين الأسوداء على نشاط الصيد بالحسيمة    تشكيلة الرجاء الرياضي الرسمية لمباراة رجاء بني ملال    المغرب يستهدف تحرير سعر صرف الدرهم    أساليب التعامل مع الزوج سيء الأخلاق    جكام الجولة 17 للبطولة الاحترافية الأولى لكرة القدم    «وانا» تقرر سحب شكايتها القانونية ضد «اتصالات المغرب»    “الجبهة الاجتماعية” بخنيفرة تحتج في ذكرى “20 فبراير” بشعار “تقهرنا” (صور) ردووا: "باركا من الحكرة"    صقر: مسلم 'انطوائي' لا يعبر عن مشاعره دائماً. وأنا أهتم بكل تفاصيل حياته    الحكومة لبوليف: فتواك ضد تشغيل الشباب وليست في محلها    تأخر الأمطار.. الآمال معلقة على ما تبقى من فبراير وبداية مارس    متعة السرد واحتفالية اللغة في رواية “ذاكرة جدار الإعدام” للكاتب المغربي خالد أخازي    فيروس الكورونا يصل الى اسرائيل    الفنانة لبابة لعلج تكشف بتطوان عن "مادة بأصوات متعددة"    النائبة البرلمانية عائشة لبلق: مقايضة حق ضحية البيدوفيل الكويتي بالمال ضرب من ضروب الاتجار في البشر    ارتفاع عدد وفيات “كورونا” والإصابات تتجاوز ال75 ألفا    روسيا تحذر أردوغان من شن عمليات عسكرية ضد القوات السورية    إصابة مؤذن بجراح إثر حادث طعن في أحد مساجد لندن    تبون غادي "يطرطق" قرر سحب سفير الجزائر بالكوت ديفوار احتجاجا على افتتاح قنصلية لها بالعيون    استنفار في ميناء الداخلة بسبب فيروس « كورونا »    فيلم بريطاني يصور في المغرب بمشاركة ممثل مغربي    التّحدّي الثّقافي    “كيبيك” تنقب عن كفاءات مغربية    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التفاصيل الكاملة لأشغال الاجتماع الأسبوعي للحكومة والمراسيم والتعيينات الجديدة في المناصب العليا
نشر في كواليس اليوم يوم 08 - 11 - 2018

انعقد يوم الخميس 29 صفر 1440ه الموافق ل 08 نونبر 2018 الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، تحت رئاسة السيد رئيس الحكومة، خصص للمدارسة والمصادقة على عدد من النصوص القانونية والتنظيمية بالإضافة إلى التعيين في مناصب عليا.

كلمة السيد رئيس الحكومة

في بداية الاجتماع استهل السيد رئيس الحكومة كلمته بحمد الله تعالى والثناء عليه والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، مشيرا إلى الأمل الكبير الذي عم الفلاحين والقطاع الفلاحي والعالم القروي بعد انطلاق موسم أمطار الخير.

بعد ذلك، توقف السيد رئيس الحكومة، عند مؤشرين مهمين صدرا عن مؤسسات رسمية خلال هذا الأسبوع: المؤشر الأول، الصادر عن المندوبية السامية للتخطيط، يتمثل في انخفاض نسبة البطالة ب 0.6% مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، مؤكدا على رغبة الحكومة في تحقيق نتائج أفضل وهي قادرة على ذلك بفضل تظافر جهود الجميع، خاصة أن ملف التشغيل يشكل أولوية بالنسبة للحكومة إلى جانب التعليم والصحة؛ ويتعلق المؤشر الثاني بارتفاع الاستثمارات الأجنبية المباشرة حيث بلغت 27 مليار درهم في آخر شتنبر 2018، متجاوزة بذلك مبلغ 25 مليار درهم المسجلة خلال نفس الفترة من سنة 2017 مما يعني أن الاقتصاد الوطني في عافية نسبية ويمكنه مواجهة مشاكله بشجاعة وتحقيق نتائج أكبر في جو من الأمل والتفاعل والنظرة الإيجابية للمستقبل وبتعاون الجميع.

وتوقف السيد رئيس الحكومة عند قرار اعتماد التوقيت الصيفي (غرينتش + 1) الذي خلف ردود أفعال لدى المواطنات والمواطنين ليؤكد على ثلاثة إجراءات:

- تعديل التوقيت المدرسي بتأخير الدخول المدرسي من الثامنة إلى التاسعة سيشرع فيه يوم الإثنين 12 نونبر كما تم الإعلان عن ذلك في بلاغ رسمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي؛

- نشر مرسوم جديد بالجريدة الرسمية يوم غد الجمعة يعدل التوقيت المعمول به بالنسبة للعمل داخل الإدارات ويخول مرونة في توقيت دخول الإدارة بالنسبة للموظفين الذين لهم أبناء بالمدارس؛

- إحداث آلية مؤسساتية للتقييم والتتبع التي تضم عددا من الوزارات المعنية للاستمرار في التتبع والتقييم واتخاذ الإجراءات الضرورية وإجراءات المواكبة عند اللزوم وذلك بعد الاستماع للمواطنات والمواطنين والمقاولات وتتبع تطورات الموضوع مع التقييم خلال هذه المرحلة؛ مبرزا أنه، إلى جانب الحوار الذي فتحته وزارة التربية الوطنية مع جمعيات الآباء وأوليات التلاميذ ومع القطاع الخصوصي، ستفتح الحكومة حوارا مع مختلف الشركاء حول الموضوع خاصة الشركاء الاقتصاديين والشركاء الاجتماعيين وسيتم اتخاذ القرارات الضرورية في الوقت المناسب.



إفادة حول المنازل الآيلة للسقوط

بعد ذلك تقدم السيد وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بإفادة حول المنازل الآيلة للسقوط، والذي يشكل أحد المحاور الأساسية للسياسة العمومية في هذا المجال اعتبارا لمبادئ الحق في السكن اللائق والعمل على الاستجابة للإشكاليات التي تطرح في الموضوع خاصة وأن عملية الإحصاء تمت وهناك تقدم في العمل.

وأشار السيد الوزير إلى أن الوزارة جعلت الموضوع أولوية في العديد من المدن كفاس ومكناس والرباط والصويرة، بحيث تم على مستوى مدينة الدار البيضاء وضع برنامج بغلاف مالي يقدر بمليار و200 مليون درهم لفائدة 10 آلاف أسرة، وأنه لغاية اليوم تم ترحيل وإعادة إسكان 7 آلاف و500 أسرة، مبرزا أننا إزاء إشكالية صعبة التحكم بفعل الواقع المتغير خاصة بسبب الأمطار وبروز منازل جديدة آيلة للسقوط.

وأكد السيد الوزير على أن السلامة الجسدية للمواطنات والمواطنين وضمان الحق في السكن اللائق أولوية والوزارة عبأت لذلك ميزانية معتبرة وأنها عازمة على مواصلة البرنامج وتعبئة الموارد اللازمة في إطار القانون المنظم لهذا الأمر.



مشروع قانون:

بعد ذلك تدارس المجلس وصادق على مشروع قانون رقم 91.18 بتغيير وتتميم القانون رقم 39.89 المأذون بموجبه في تحويل منشآت عامة إلى القطاع الخاص، تقدم به السيد الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني نيابة عن السيد وزير الاقتصاد والمالية، ويهدف مشروع هذا القانون إلى متابعة برنامج الخوصصة في إطار رؤية جديدة ستمكن من فتح رأسمال بعض المقاولات التي تنشط في قطاعات تنافسية والتي بلغت مرحلة من النضج، كما تتوفر على المعايير الضرورية لذلك، من حيث فرص النمو والاستثمار، والقدرة على ولوج أسواق جديدة والتموقع فيها، ودرجة الانفتاح على المنافسة، فضلا عن الجدوى الاقتصادية والمالية بالنسبة للمؤسسة المعنية؛

كما يرمي مشروع القانون إلى حذف شركات من اللائحة المزمع خوصصتها بالنظر لفشل محاولات تحويلها إلى القطاع الخاص منذ انطلاق برنامج الخوصصة، وبسبب وجود بعض هذه المنشآت قيد التصفية أو بالنظر لمشاكل ترتبط بتصفية وعائها العقاري أو بنزاعات متعلقة بالمستخدمين. وتتمثل أهم مضامين وإجراءات مشروع هذا القانون في التالي:

- إدراج كل من شركة استغلال المحطة الحرارية لتاهدارت وفندق المامونية اللتين تنشطان على التوالي في قطاعي الطاقة والفندقة في لائحة الشركات التي ستتم خوصصتها، حيث سيتم إسنادهما إلى مهنيين خواص وطنين أو دوليين يتم اختيارهم على أساس المؤهلات التقنية والمعرفية؛

- حذف خمس شركات من اللائحة المزمع خوصصتها، ويتعلق الأمر ب "شركة مركب النسيج بفاس" (COTEF)، و"القرض العقاري والسياحي" (CIH Bank) و"شركة تسويق الفحم والخشب" (SOCOCHARBO) و"مصنع الآجور والقرمود" (BTNA) و"والشركة الشريفة للأملاح" (SCS)، إضافة إلى فندقين هما 'أسماء" و"ابن تومرت".



مشروعا مرسومين:

كما تدارس المجلس وصادق على مشروعي مرسومين:

الأول يهم مشروع مرسوم رقم 2.18.181 بتحديد شروط وكيفيات التدبير الالكتروني لعمليات التحفيظ العقاري والخدمات المرتبطة بها، تقدم به السيد كاتب الدولة المكلف بالتنمية القروية نيابة عن السيد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات المثارة خلال المجلس، ويهدف مشروع هذا المرسوم إلى تحديد شروط وكيفيات التدبير الإلكتروني لعمليات التحفيظ العقاري والخدمات المرتبطة بها، وإضفاء الطابع المادي على الإجراءات المتعلقة به، وذلك بغاية تبسيط المساطر وضمان المزيد من الشفافية في تلقي ومعالجة مختلف القضايا المتعلقة بالتحفيظ العقاري، وكذا تعزيز ضمانات حماية حق الملكية العقارية وتقليص آجال معالجة الطلبات والإجراءات، والرفع من جودة الخدمات وتقريبها من المرتفقين لاسيما أفراد الجالية المغربية في الخارج الذين سيصبح بإمكانهم تتبع وضعية أملاكهم العقارية المحفظة والحصول على الخدمات المتاحة في هذا الشأن عبر المنصة الإلكترونية للوكالة من بلدان إقامتهم.

ومن أهم الإجراءات التي ينص عليها مشروع المرسوم:

- بيان المقصود بعمليات التحفيظ العقاري والعمليات المرتبطة بها بطريقة إلكترونية؛

- إحداث منصة إلكترونية للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية؛

- تلقي ومعالجة الطلبات من خلال وحدات متنقلة أو ملحقة بمصالح الوكالة؛

- إتاحة إمكانية التأكد من صحة الشهادات والوثائق المسلمة بطريقة إلكترونية؛

- إحداث فضاء خاص بالمهنيين بالمنصة الإلكترونية لقضاء أغراضه؛

- فتح الباب أمام المرتفقين لاقتناء المنتوجات الخرائطية عبر المنصة الإلكترونية؛

- أداء الواجبات المتعلقة بالمحافظة العقارية وباقي الواجبات الأخرى بكافة وسائل الأداء الإلكتروني المعتمدة؛

- تتبع التقييدات المضمنة بالرسوم العقارية من خلال خدمة "محافظتي"؛

- الاطلاع الإلكتروني على المعطيات المضمنة بقواعد البيانات العقارية والهندسية، وسيتم البدء بالمهنيين؛ وكذا الاطلاع الإلكتروني على دليل القيم التجارية للعقارات؛

- إمكانية طلب نسخ الوثائق المودعة بالسجلات العقارية، وفق نفس الكيفيات المتبعة بالنسبة للحصول على الشهادات ونسخ التصاميم العقارية.



النص الثاني يهم مشروع مرسوم رقم 2.18.243 بتتميم المرسوم رقم 2.14.817 الصادر في 30 من صفر 1436 (23 دجنبر 2014) بإحداث وتنظيم مراكز ثقافية مغربية في الخارج، تقدم به السيد الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، ويهدف مشروع هذا المرسوم إلى تعزيز أداء المراكز الثقافية المغربية بالخارج وتحسين دورها في النهوض بالعمل الثقافي والتربوي لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج ولأبنائهم، من خلال التنصيص على إخضاع المراكز في شكل مؤسسات Fondations ، فيما يخص القواعد المتعلقة بتنظيمها وإدارتها وتسييرها، للنظام القانوني الجاري به العمل في بلد الاستقبال.



التعيين في مناصب عليا:

وفي نهاية أشغاله، صادق المجلس على مقترح تعيينات في مناصب عليا، طبقا لأحكام الفصل 92 من الدستور حيث تم التعيين:

على مستوى وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة:

- السيدة نجاة الكحلاني في منصب مدير الوكالة الحضرية لسطات؛

- السيد مراد عامل في منصب مدير الوكالة الحضرية لخنيفرة؛

على مستوى وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء:

- السيد عادل باهي في منصب مدير الاستراتيجية والبرامج والتنسيق بين أنواع النقل.

على مستوى وزارة الشباب والرياضة:

- السيد محمد حميمز في منصب مدير الرياضة؛

- السيد محمد أوزيان في منصب مدير التعاون والتواصل والدراسات القانونية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.