ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس اختار الهورب نحو دولة خليجية    لجنة الداخلية بمجلس النواب تصادق على فرض 300 درهم غرامة لمخالفي ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي    أرقام صادمة..الاقتصاد المغربي يفقد أكثر من "نصف مليون" منصب شغل    استئناف احتساب الآجال القانونية لإيداع ملفات التعويض والفوترة    بعد اتهام حزبه بالوقوف وراء الفاجعة.. حسن نصر الله: حزبنا لا علاقة له بالمواد المخزنة في مرفأ بيروت التي تسببت في الانفجار    الرئيس اللبناني : انفجار مرفأ بيروت قد يكون ناتجا عن هجوم بصاروخ أو قنبلة    لا "كورونا" في صفوف لاعبي وأطر الرجاء بعد التحاليل المخبرية    فيدال: "إجتماع دار بين ميسي وسيتين غيَّر كل شيء.. وعلينا مساعدة ليونيل ليقودنا نحو التتويج بدوري الأبطال"    طاحت الوداد علقوا الكزاز.. گاريدو: الحكم هو اللي خسرنا كونتر بركان    مصطفى أوشريف: هدفنا منحى تصاعدي    استعدادا لمواجهة الوداد.. الأهلي المصري يطلب ترخيصا لحضور الجماهير    للمشاركة في التفكير حول النموذج التنموي.. تنظيم استشارة لنزلاء المؤسسات السجنية    وزارة التربية الوطنية تعلن عن إحداث تعديلات على المنهاج الدراسي للمستوى الابتدائي    لابيجي فالعيون قرفبو على مروج د الممنوعات وحجز حشيش وقرقوبي وماحيا    شاعر الأحزان.. "لحر" يصدر "حس بيا" – فيديو    بعد مسار حافل بالعطاء …رحيل المفكر والفيلسوف المغربي "محمد وقيدي"    أولا بأول    "غرفة الشمال" تؤكد استئناف المنشآت الصناعية بطنجة يوم 10 غشت.. ومصانع باكزناية تعود للعمل    بعد إعفاء المدير السابق.. أمكراز يعين مدير جهوي جديد للشغل والإدماج المهني بالشمال    وزارة اعمارة تضع مشروع إنجاز خط سككي بين تطوان والحسيمة ضمن المشاريع المبرمجة    تخصيص مكافأة مالية لمهنيي الصحة بالمغرب (بلاغ)    رئيس الحكومة: تخفيف الحجر الصحي رهين بالحالة الوبائية    الرئيس اللبناني: انفجار بيروت قد يكون نجم عن "إهمال" أو "صاروخ أو قنبلة"    عاجل : إستنفار غير مسبوق بتارودانت وأكادير بعد إصابة سيدة وإبنها، وعزل عشرات المخالطين مخافة الأسوء    فيروس كورونا يعود لتارودانت و يستنفر السلطات !    الملك يهنئ رئيس جمهورية كوت ديفوار بمناسبة العيد الوطني لبلاده    صدور كتاب "سنوات المد والجزر" لميخائيل بوغدانوف    بسباب ارتفاع الإصابات بكورونا.. المنطقة الصناعية "كَزناية" فطنجة سدات    نقابة تكشف تجاوب وزارة الصحة مع مطالب الأطباء للحصول على تراخيص لفترات من الراحة    خاص/ اتحاد طنجة يفشل في إجراء تحاليل الكشف عن فيروس "كورونا" و التداريب تعلق حتى إشعار اخر    إغلاق متسوصف في مكناس بعد تفشي العدوى بين العاملين فيه    حقوق الإنسان في الصحراء: ولد الرشيد و"ينجا" ينددان بالمزاعم المغرضة للجزائر والبوليساريو    إكدوم تشرع في منح القروض عبر الأنترنت    الوالي يحتفل بتخرج ابنه من جامعة الأخوين    المنتج كامل أبو علي يستعد لإنتاج مشروع مسرحي استعراضي    بعد الاعتصام المفتوح.."العدول" يضربون عن الطعام    في لقاء مع رئيس الحكومة.. هيئتان للتعليم الخصوصي تفضلان اعتماد التعليم الحضوري    ضابط استخبارات سعودي يقاضي بن سلمان بمحاولة اغتياله.. تهديد مباشر وإرسال فريق اغتيال لتصفيته على طريقة خاشقجي    نشرة خاصة.. موجة حار قادمة يومي السبت والأحد    الكامرون 2022: هل ألغت الفيفا مبارتي الأسود ضد إفريقيا الوسطى؟    الصين تصدر 62.33 مليار دولار من الأجهزة الطبية في شهر واحد    ترامب يوقع مرسومين بحظر "تيك توك" و"وي تشات"    تردد القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي مجانا في دوري أبطال أوروبا    نشرة خاصة: حرارة مرتفعة مع عواصف رعدية السبت والأحد بهذه المناطق    زعيم حركة "فرنسا غير الخاضعة": أحذر اللبنانيين من ماكرون ولبنان ليست محمية فرنسية    المخرج محمد الشريف الطريبق: لا توجد حدود بين الفيلم الروائي والفيلم الوثائقي.    بعد تفجير بيروت.. سفارة المغرب في لبنان تعلن تنظيم رحلات جوية للراغبين في العودة لأرض الوطن    حملة تنمر واسعة تطال الفنان حسين الجسمي ومشاهير يدعمون هذا الأخير    العثماني: سنتجاوز الوضعية الحالية بالصبر ولا نملك حلولا سحرية    الاتحاد الأوروبي و"صوليتيري" يقدمان مساعدات مالية لمقالات ناشئة لمهاجرين أفارقة    سياحيا..ورزازات تحتضر ومسؤول يكشف ل"فبراير" حجم تضرر القطاع    بالفيديو: لعنة النيران تصل السعودية ، و تحول فضاءات بمحطة قطار الحرمين إلى رماد .    بيروت.. زهرة الشرق تقاوم اللهب    مصطفى بوكرن يكتب: فلسفة القربان    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر.. الشعب يردّ بقوة على قرارات قايد صالح ويفشل مخططاته
نشر في شعب بريس يوم 20 - 09 - 2019

فشل قايد صالح في مسعاه الرامي إلى إفشال الحراك الشعبي بالجزائر، حيث لم تجد نفعا تعليماته الرامية إلى منع وصول المتظاهرين إلى العاصمة الجزائر، للمشاركة في الجمعة الواحدة والثلاثين على التوالي منذ انطلاق ثورة الجزائريين السلمية يوم 22 فبراير المنصرم.

وحجّ آلاف المتظاهرين، منذ صباح اليوم، إلى شوارع العاصمة الجزائر للردّ على قرارات قايد صالح الديكتاتورية ومحاولاته الفاشلة لتقزيم الحراك وإضعافه عبر سلسلة من الإجراءات التي يرفضها الشعب الذي عقد العزم على إسقاط النظام وكل رموزه وضمنهم قايد صالح نفسه، الذي كان إلى وقت قريب يساند بوتفليقة ويدعم ترشيحه لعهدة خامسة..

وهتف المتظاهرون رافعين اللافتات والشعارات المطالبة برحيل نظام العسكر وبناء دولة مدنية بعيدة عن أوامر وإملاءات المؤسسة العسكرية التي حكمت الجزائر منذ انقلاب الهواري بومدين(محمد بوخروبة) سنة 1962 على الحكومة المؤقتة المدنية برئاسة المجاهم بنيوسف بنخدة..

ومن بين الشعارات المرفوعة:"ماكانش انتخابات..ديرو الانتخابات في الامارات"، وذلك في إشارة إلى ولاء قايد صالح للامارات التي تدعم نظام العسكر بالجزائر وباقي الدول الديكتاتورية العربية..

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر قد تفاعلوا بشكل كبير مع قرار قائد الجيش أحمد قايد صالح، الذي أمر أول أمس الأربعاء، بمنع الحافلات والعربات من نقل متظاهرين إلى العاصمة للمشاركة في المسيرات الشعبية التي تنظم كل يوم جمعة منذ نحو 31 أسبوعا.

وذكّره البعض بما ينص عليه الدستور الجزائري بخصوص حرية التنقل، فيما سخر البعض الآخر من القرار الذي سيجعل حسب تعليقاتهم "الدخول للعاصمة يتطلب تأشيرة".

وكتبت سهيلة حمادي، صحافية سابقة، على صفحتها على فيس بوك، حول عدم تطابق قرار قايد صالح مع المادة 55 التي تمنح الحرية التامة لجميع المواطنين في التنقل دون قيود عبر التراب الجزائري وفي أي وقت.

ونشرت الصحافية مقتضيات المادة 55 التي تنص على انه "يحق لكل مواطن يتمتع بحقوقه المدنية والسياسية، أن يختار بحرية موطن إقامته، وأن يتنقل عبر التراب الوطني. حق الدخول إلى التراب الوطني والخروج منه مضمون له. لا يمكن الأمر بأي تقييد لهذه الحقوق إلا لمدة محددة وبموجب قرار مبرر من السلطة القضائية".

وأضافت الصحافية أن "حرية التنقل محفوظة من قبل الدستور لجميع الجزائريين. العاصمة ليست جمهورية مستقلة".

كما استخدم الجزائريون الفكاهة والسخرية للتعبير عن تنديدهم بقرار قايد صالح، مستشهدين أحيانا بمسلسلات فكاهية مشهورة أو أغاني شعبية وأحيانا أخرى بصور مركبة لتأشيرات وتصريحات بالمرور.

ونشر مواطن من مدينة خنشلة، شرق الجزائر، على صفحته على فيس بوك، تأشيرة قال إنه تحصل عليها من قنصلية الجزائر الواقعة في مدينته تسمح له بالدخول إلى الجزائر العاصمة.

وتوضح التأشيرة، التي نشرها موقع قناة فرانس 24، أن القنصلية منحت له الحق بالمكوث يوم واحد فقط في العاصمة الجزائر مع إمكانية مزاولة الشغل خلال إقامته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.