قرب الإعلان عن خطة وزارية لحماية الأطفال من الاستغلال في التسول    استعداداً للبطولة الافريقية.. منتخب المحليين يفوز على منتخب غينيا    هشام الدميعي: "رحلتي مع إتحاد طنجة لن تكون مفروشة بالورود وينتظرنا عمل كبير"    توتنهام يقيل مدربه بوكيتينو وخليفته جاهز    اعتقال شخصين بحوزتهما أكثر من طن ونصف من الشيرا بمكناس داخل مستودع لتخزين المواد الإستهلاكية ببوفكران    في محاولة للهجرة السرية.. مصرع شاب إثر سقوطه من أعلى السياج المحيط بميناء طنجة المتوسط    من هو شكيب بنموسى المكلف من طرف الملك لرئاسة اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي؟    مندوبية التخطيط: 39 في المائة من المقاولات تتمركز بجهة البيضاء    سلطات تطوان تمنع وقفة تضامنية مع غزة.. و”تمزيق للعلم الفلسطيني أمام الملأ”    خاص | صِباغة عُشب "الملعب الشرفي" بالأخضر لإظهاره في كامل "نُضجه" قبل نهائي "كأس العرش"    الترسانة الباليستية الايرانية الأولى في الشرق الاوسط بحسب البنتاغون    خامنئي: إيران تواجه حربا اقتصادية.. والاحتجاجات « مفتعلة »    الرئيس اللبناني يعرض حقائب وزارية على المتظاهرين    شرعنة الاستيطان شرعنة للاحتلال وانقلاب على الشرعية الدولية    «هيئة الرساميل» تكشف حصيلة مخططها الاستراتيجي    مكناس: حجز طن و625 كيلوغراما من مخدر الشيرا    مديرية الأرصاد تتوقع نزول أمطار رعدية غدا الأربعاء بعدد من مناطق المملكة    الدورة الخامسة لمهرجان الوطني للتراث الجبلي الفنانة بشفشاون يكرم شامة الزاز    إجراءات استباقية لمواجهة آثار موجة البرد بورزازات    البيجيدي وبرنامج "التمكين" من النساء لا لهن    الاتحاد العربي يرفض استئناف الوداد    الرئيس السيراليوني يشيد بريادة الملك لفائدة التعاون جنوب-جنوب والتعاون الإفريقي    ضمير: المقاربة المحاسباتية تطغى على القانون المالي    الذكاء الاصطناعي أساسي لتطوير المقاولات    ذكرى ميلاد الأميرة للا حسناء.. مناسبة لتسليط الضوء على الالتزام الثابت لسموها إزاء قضايا البيئة والتنمية المستدامة    اعتقال شرطيين في ملف سمسار قضاة    إنريكي يقود إسبانيا في يورو 2020    وفاة تلميذة بالمينانجيت بالجديدة    حاليلوزيتش يشيد بأداء لاعبي المنتخب أمام بوروندي    فيفو تكشف عن هاتفها الذكي V17 Pro    مندوبية « التامك » تنظم دورة تكوينية لفائدة مديري المؤسسات السجنية    بنعليلو: وسيط المملكة انتقل إلى هيئة دستورية لتحليل تظلمات المواطن في إطار منظومة مندمجة    أحكام بالسجن بحق متظاهرين رافضين للإانتخابات الرئاسية في الجزائر    أخنوش: “أليوتس” من أحسن الاستراتيجيات.. و”الأحرار” يهاجم مجلس جطو خلال حديثه بمجلس المستشارين    استئنافية طنجة تؤجل محاكمة المتهمين في مقتل الطالب الصحراوي    هام للمسافرين.. توقف مؤقت لحركة السير بين العرائش ومولاي بوسلهام    فيسبوك يحذر من خلل أمني جديد في واتساب يسمح بسرقة البيانات الشخصية لمستخدميه    تأثير الإفراط في تناول السكر على الدماغ    مضيان لبلافريج..توافقت معنا على المادة9 و »كل شاة تعلق من كراعها »    شرطي يشهر سلاحه لتوقيف شخص في سكر طافح عرض حياة والديه للخطر    الطفولة تجمع لطيفة رأفت و سلمى رشيد و شوقي    التشكيلة الرسمية للمنتخب المغربي لمواجهة بوروندي    كوستا كافراس: المهرجان الدولي للفيلم بمراكش أصبح موعدا بارزا في الأجندة السينمائية الدولية    مروان حاجي يكشف ل »فبراير » حقيقة مشاركته في « مهرجان باسرائيل »    الدورة 24 لمهرجان سينما المؤلف بالرباط تحتفي بالممثلة المصرية وفاء عامر والمخرج المغربي داوود أولاد السيد    تقرير”الثروة العالمية”: متوسط ثروة كل مغربي يصل إلى حوالي 12.5 مليون سنتين    المهرجان الوطني للمسرح في دورته ال 21 يكرم أربعة من رواد المسرح المغربي    منظمة الصحة العالمية أطلقت حملة لأسبوع من أجل التوعية بمخاطرها : استعمال المضادات الحيوية دون وصفة طبية يهدد المرضى بمضاعفات وخيمة    منظمة الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر : تلقينا 78 ألف بلاغ عن أمراض باليمن خلال 2019    انطلاق أشغال اجتماع المجلس التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية    السفياني يبرز سر إشعاع مدينة شفشاون على المستوى العالمي    "Google"يشارك المغاربة احتفالات عيد الاستقلال    وفاة الطفلة الكبرى المصابة بداء «المينانجيت» وشقيقتها تصارع الموت بمستشفى الجديدة    مجموعة مدارس هيأ نبدا تنظم ورشة بعنوان " كيف تخطط لحياتك و تحقق اهدافك " - ( منهج حياة ) .    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلينتون تحذر من تقييد الإنترنيت
نشر في قناة المهاجر يوم 17 - 02 - 2011

وجهت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون انتقادات حادة للدول التي تفرض قيودا على استخدام الإنترنت، محذرة من أن ذلك سيكون له ارتداداته على تلك الدول على المدى البعيد.
وفي خطاب ركز على حرية التعبير عبر الإنترنت، دعت كلينتون إلى إرساء معايير عالمية مشتركة توازن بين ثلاثة تحديات رئيسية لضمان الإبقاء على اتصال دائم يمكن الاعتماد عليه بالإنترنت.
هذه التحديات بحسب كلينتون هي تحقيق الحرية والأمان وحماية الشفافية والسرية وحماية حرية التعبير عن الرأي مع تعزيز قيمتي التسامح والتحضر.
وقالت الوزيرة الأميركية إن "التوصل للمعيار المناسب للتعامل مع الإنترنت أمر حيوي لأن الخصائص التي تجعل من الإنترنت قوة تقدم غير مسبوقة -وهي انفتاحه ومستوى تأثيره ومداه وسرعته- تمكن من إساءة استخدامه على نطاق غير مسبوق أيضا".
واعتبرت أن الأحداث الأخيرة في مصر وإيران أظهرت أن الحكومات لا يمكنها الاستفادة من المزايا الاقتصادية التي يتيحها الإنترنت و"هي تحول دون تبادل الرؤى السياسية التي يسمح بها".
ووفق كلينتون فإن "إنشاء الصفحات التي تحجب المحتوى السياسي أسهل بكثير من الإبقاء عليها.. والإبقاء على الحواجز التي تسعى لتغيير هذا الواقع لها كلفة لا يمكن تحملها على المدى البعيد، معتبرة أن الدول تحجم مستقبلها الاقتصادي بتقليصها حرية الإنترنت لديها".
وأضافت "بدلا من ذلك أحث الدول في كل مكان على الانضمام إلينا في رهاننا على أن الإنترنت بلا قيود سوف يؤدي إلى دول أكثر قوة وأكثر ازدهارا".
وذكرت أن الولايات المتحدة ذاتها عانت من الجانب السيئ للإنترنت بلا قيود عندما نشر موقع ويكيليكس آلاف الوثائق السرية، لكنها أكدت أن الحكومة لم تحاول الانتقام من الموقع الذي يكشف الأسرار على الرغم من نشره وثائق مسربة.
وكشفت أن الحكومة الأميركية ستنفق 25 مليون دولار هذا العام لدعم نشطاء الإنترنت والمدونين في أنحاء العالم للتغلب على الرقابة على الإنترنت وغلق مواقع اجتماعية مثل الفيسبوك وتويتر في الصين وإيران وفيتنام وسوريا ودول أخرى.
وفيما يتعلق بإيران قالت وزيرة الخارجية الأميركية إن عمليات القمع مستمرة هناك وإن السلطات الإيرانية لجأت إلى موقع الفيسبوك للتعرف على المعارضة.
وتساءلت عن كون الإنترنت قوة للتحرير أم للقمع، ودعت إلى إجراء حوار يؤكد المبادئ العامة لاستخدام الإنترنت وإلى التزام عالمي بحريته.
جدير بالذكر أن وزارة الخارجية الأميركية أطلقت الأحد خدمة جديدة باللغة الفارسية على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي في محاولة لنشر رسالتها بشكل أكثر فعالية في إيران.
ووفقا لوكالة الأنباء الألمانية فقد جذب الموقع الجديد ألفي مستخدم في غضون ساعات من إطلاقه وبث بعضهم رسائل تنتقد السياسات الإيرانية وتقول إن طهران رحبت بالثورة التي شهدتها مصر وانتهت بخلع الرئيس حسني مبارك لكنها ترفض منح نفس الحق للشعب الإيراني وتعتبره أمرا غير مشروع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.