المغرب يرد على تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي رسم صورة قاتمة لواقع الصحافة    مطار الحسيمة يحقيق نموا مهما في حركة المسافرين    ترامب يهاجم الصحافة: واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأكثر كذبا    ممرضو وتقنيو الصحة يصعدون احتجاجاتهم الشهر القادم    بعد رفض "الكاف" مشاركته في الكان .. مصرع لاعب غينيا بعد عودته لبلاده    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    إشارة "مبهمة" من رونالدو عقب الإقصاء من أبطال أوروبا    خبر سار لجماهير الوداد.. الحداد جاهز للديربي    أمن العيون يوقف شابا عشرينيا نصب على تجار المدينة مدعيا تحضيره لحفل زفاف    مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة -فرع السنغال: زيارة البابا "خطوة مباركة" لجلالة الملك    الزاكي: فوزنا على مولودية وجدة مستحق .. وهذا ما أزعجني في اللقاء    يوسفية برشيد تفوز على الماط وتلتحق بالمركز الرابع    بعد فوز يوفنتوس بالدوري الإيطالي.. رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق    توقعات الطقس لغد الأحد.. عودة الأمطار مع زخات رعدية في هذه المناطق    صادم: إستنفار أمني بالداخلة بعد وفاة شاب بطلقة نارية    أطاك المغرب تعلن مشاركتها في مسيرة "الأحد" تضامنا مع معتقلي حراك الريف    الوكيل العام يأمر بسجن سارق البنك ونشطاء يطالبون بالعفو عنه    نقل المندوب العام للسجون إلى باريس لإجراء عملية جراحية دقيقة وعائلات معتقلي الريف تدعو له بالشفاء    بنعرفة كيرد على لشكر: التفكير فالمطالبة بتعديل المادة 47 من الدستور تفكير معندو حتى شي معنى وضيّق    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم ب0.09% مقابل الأورو ومقابل الدولار    “التعاضدية الفلاحية” توقع 3 اتفاقيات بمعرض الفلاحة (فيديو) هذه تفاصيلها    جوارديولا: لو كنت لاعباً ما استطعت الفوز بعد وداع "الأبطال"    مورينيو يُصفي حساباته مع مانشستر يونايتد    بالفيديو.. فلوس صحيحة لقاوها عند الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.. حاطهوم غير فالباليزات فدارو    ليمار يبقي على آمال أتلتيكو في اللقب بهدف متأخر    أزيد من 2 مليون مسافر عبر مختلف مطارات المملكة في شهر واحد    غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام    الغرفة الفلاحية لسوس تنظم رحلات مؤطرة لفلاحي الجهة لزيارة المعرض الدولي للفلاحة بمكناس في دورته 14    بالفيديو. القرطاس كيلعلع فغفساي بسباب قايد بغا يحيد للمزارعين ماكينات ديال الفلاحة    بريمييرليغ.. صدمة مصرية بعد إعلان عن جائزة لاعب العام    خطير: إتلاف 830 طنا من المنتجات الغذائية كانت في طريقها لموائد المغاربة في رمضان    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    مصر تفتح مراكز التصويت على بقاء "الرئيس السيسي" إلى 2030    شباب شيشاوة يتالقون في مصر بحصولهم على 4 جوائز مسرحية    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    بعد أداء مشرف لروائع عمالقة “الزمن الجميل”.. المغربي “علي المديدي” يتأهل إلى نصف نهائي البرنامج    تلفزيون فلسطيني يجمع المشرق والمغرب والشام والخليج في القدس عربية    بعد تأهل ممثل أكادير: هذا هو الكوبل الفائز بلقب :”للا العروسة” 2019.    افتتاح أشغال اليوم العالمي للهيموفيليا بالحسيمة بحضور الأطباء والفعاليات    بني ملال تحتضن فعاليات الدورة الأولى للجائزة الوطنية لفن الخطابة    أمير المؤمنين يعطي تعليماته السامية لوزير الداخلية قصد تنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية    بدء التصويت على التعديلات الدستورية في مصر.. والمعارضون يلبسون الأسود    "ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة    افتتاح منتجع وسبا هيلتون طنجة الهوارة الجديد    من الشعبي إلى « الراب ».. الستاتي يغير « الستايل »ويدخل حرب « الكلاش »    فيديو وصور .. البابا يقبل أقدام سجين مغربي بإيطاليا    زوجة عيوش تمثل المغرب بفيلم « آدم » بمهرجان « كان » السينمائي »    الملك محمد السادس يبعث ببرقية تعزية لأسرة الفنان المحجوب الراجي    الزين ولاطاي كلشي كاين في مراكش. والتبوگيصة برعاية مادام أخنوش – فيديوهات    فضيحة جديدة هزات عرش “فيسبوك”    مسلمو الدنمارك يتظاهرون ضد إحراق المصحف    مرصد بكلية الحقوق ينفتح على محيطه في سطات    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    الحسيمة.. اخصائيون يؤكدون على اهمية التحسيس والتشخيص لمواجهة الهيموفيليا    “القمر الوردي” يطل على الأرض في “الجمعة العظيمة”    دورة تكوينية في ''قواعد التجويد برواية ورش عن نافع'' بكلية الآداب بالجديدة    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التشويق يلف محاكمة الحواص .. مواجهة بين رئيسي حد السوالم
نشر في هسبريس يوم 21 - 03 - 2019

جلسة مطولة امتدت لساعات، تلك التي عقدتها محكمة الاستئناف بالدار البيضاء وهي تنظر في ملف زين العابدين الحواص، الرئيس السابق لبلدية حد السوالم المتابع رهن الاعتقال بتهمة تبديد أموال عمومية.
وواصلت المحكمة، في الجلسة التي عقدت ظهر الأربعاء وانتهت في حدود الثامنة والنصف ليلا، الاستماع إلى الشاهد "أ. ب" الذي شغل رئيسا سابقا للبلدية بعد عزل الحواص، المعروف إعلاميا ب"مول 17 مليار"، والذي أكد أن المتهم القابع بسجن "عكاشة" بالدار البيضاء قام بعمليات ابتزاز لأحد المستثمرين مقابل الحصول على رخصة التسليم المؤقت.
وأكد الشاهد الذي ينتمي إلى صفوف حزب الأصالة والمعاصرة، الغريم السياسي للحواص الذي كان منتميا للحزب نفسه قبل أن يغادره صوب حزب الاستقلال، أن تبديد المال العمومي يتمثل في كون الأشغال بطريق أولاد عباس تجاوزت حدود البلدية لأغراض انتخابية، على الرغم من إشارته إلى كون الشراكات والاتفاقيات كانت قانونية.
وفي الوقت الذي تقدم فيه دفاع الطرف المدني بسؤال إلى الشاهد حول ما إذا كان قد حضر واقعة ابتزاز الحواص للمستثمر المسمى "الدواح"، أجاب الرئيس السابق للبلدية أمام القاضي علي الطرشي بأنه سمع بذلك من المستثمر المذكور.
كما تحدث الشاهد عن كون الصفقات التي تم إبرامها من لدن الحواص مشبوهة، ولا تحترم القانون، كما أن بعضها يرسو على أصدقاء المتهم، مشيرا في هذا الصدد إلى صفقة تهيئة مركز البلدية.
واتهم المتحدثُ نفسُه الرئيسَ المعزولَ بكونه فوّت على مداخيل الجماعة الملايين، وذلك بعد إقدامه على تفويت صفقة كراء السوق الأسبوعي لثلاث سنوات متتالية، بدل سنة واحدة المعمول بها.
ورد المتهم، البرلماني الاستقلالي المعزول، على ما ذهب إليه عضو "البام"، بالتأكيد أن هذا الأخير كان يصادق على الصفقات والاتفاقيات، مستغربا قيامه بذلك طالما أنها كانت مشبوهة.
وأدلى الحواص للمحكمة بوثيقة عبارة عن عقد عليه ختم وإمضاء الشاهد، يخص إلغاء شراكة مع المستثمر الذي سبق للشاهد ذاته أن تحدث عن تعرضه للابتزاز، لافتا إلى أن جماعة حد السوالم لا تملك أي ملف خاص برجل الأعمال هذا.
ونفى المتهم كون الشركة التي فازت بتهيئة المركز تعود إلى أحد أصدقائه كما ذهب إلى ذلك الشاهد، مشيرا إلى أن ملفها القانوني يتواجد بالجماعة قبل أن يكون هو رئيسا لها، مضيفا: "هادشي كبير وأنا محبوس".
واستمعت الهيئة القضائية إلى شاهد آخر، يدعى "ن. م"، الذي أكد أن العضو الجماعي "خ. ر"، المتابع بدوره في الملف، سبق أن عاينه في كثير من المرات مرفقا بحارسي مرآب يستلم المداخيل، لافتا إلى أنه كان يعتقد أنه يضعها في خزينة الجماعة، غير أنه توصل إلى عكس ذلك.
ونفى المتهم "خ. ر" ما ورد على لسان الشاهد، وقال: "هذا شاهد زور، ويتحدث عن وقائع مبنية على استنتاجات فقط"، لافتا إلى أنه تجع بينهما عداوة ثابتة بأحكام قضائية.
واستغربت النيابة العامة، في هذه الجلسة التي تم تأجيلها إلى غاية الأربعاء المقبل، كيفية حصول دفاع زين العابدين الحواص على مجموعة من الوثائق الرسمية الأصلية، التي يتم تقديمها في كل جلسة لإثبات براءة موكله من التهم المنسوبة إليه بالحجة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.