متقيش “ولادي”    هذا هو مغرب محمد السادس    محمد السادس: ملك القرب    من ملياردير لفقير.. والد “فرانش مونتانا”: ابني تخلى عني وحكموا عليَّ بالإفراغ في لقاء ب"العمق"    قلة النوم تؤدي إلى مشكلة صحية خطيرة!    مؤلم..”بالة” تقتل عامل بناء نواحي أكادير    الشيخي: الصراحة تقتضي الاعتراف بأوجه القصور في أداء غرف التجارة والصناعة    ‪بوعبيد ينتقد غياب التنسيق بين القصر والحكومة في الملفات الكبرى‬    الملك محمد السادس يترأس مراسيم “حفل الولاء” في مدينة تطوان    لقطات من فيلم تتحول لجريمة بتطوان    مليون شريحة اتصال وإنترنت مجانا لضيوف الرحمن    الجحيم الناعم    فيتا كلوب الكونغولي يعلن هروب أربعة لاعبيه إلى المغرب ويقرر اللجوء إلى "الفيفا"    انتشار أمني مكثف في فرنسا يوم نهائي كأس إفريقيا    تطوانية تفوز بلقب ملكة جمال العرب لعام 2019    الوداد يتعاقد مع مدرب صربي خلفا لفوزي البنزرتي    الحسيمة.. شاطئ “باديس” يلفظ جثة خمسيني غاب عن عائلته منذ أسابيع    التماس بوعشرين العفو الملكي.. مصادر تكشف ل”الأول” تفاصيل المبادرة    لعبة إسقاط الأقنعة.. مدخل إلى مشروع الرواية السياسية -الحلقة13    حريق مهول يندلع في مستودع للخشب بسطات    موخارق يتهم العثماني ب”خرق” الدستور والاتفاق الاجتماعي بخصوص مشروع قانون الاضراب    «هيومن رايتس» تنقل شكوى معارضي البوليساريو من انتزاع اعترافاتهم تحت التهديد بالتعذيب    رسميا.. الكاميروني أليوم حكما لنهائي كأس إفريقيا    لمجرد ورمضان يصدران كليب “إنساي”.. قصة خيانة تنتهي بحياة الرفاهية -فيديو    « الهواواي » تعتزم عقد شراكات استراتيجية مع المغرب    على مدى جلستين.. القرض الفلاحي للمغرب ينجح في امتحان لجنة مراقبة المالية العامة    إيغالو يقود نيجيريا لاقتناص المركز الثالث في أمم إفريقيا    ساديو ماني يفتح النار على الجزائر قبل نهائي إفريقيا    تطوان… الحمامة البيضاء تفرد جناحيها للهايكو المغربي    نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية في مباراة واحدة    بعد منع مخيمها .. “جمعية رسالة” تهاجم وزير الشباب والرياضة وتهدد باللجوء للقضاء    السجن مدى الحياة لإمبراطور المخدرات المكسيكي “إل تشابو”    أردوغان يدين الهجوم على الدبلوماسيين في أربيل وأنقرة تتوعد بالرد    اليورو يهبط لأدنى مستوى في أسبوع    إعلان من أجل الترشح لنيل جائزة الثقافة الأمازيغية برسم سنة 2018 صنف المسرح    كيف تحمي هاتفك من قراصنة "واتساب"؟    خليفة رونار في "أسود الأطلس" فرنسي.. إما لوران بلان أو برونو جينيزيو!    السياسة الملكية في مجال صناعة السيارات تفتح أبواب نادي الكبار أمام المغرب    بفضل الرؤية الملكية: المغرب يدخل نادي الأمم البحرية العظمى    فلاش: «الحر»يطلق”الغريب”    صراع سعودي-قطري على خدمات هداف المغرب بعد صفقة حدراف    الائتلاف المغربي للتعليم : القطاع الخاص يتنامى على حساب المدرسة العمومية ويمس بمبادئ المساواة وتكافؤ الفرص    هل تنشأ حركة سياسية جديدة لفلسطينيي 48؟    “الكونغرس الأمريكي” يدين تعليقات ترامب “العنصرية”.. وهذه تفاصيل القرار    افتتاح متحف نجيب محفوظ بمصر أمام الزوار    مديرية الأمن تكشف تفاصيل وفاة فتاة بالرباط بعض تعرضها للاغتصاب بواسطة العنف    الأسر تفقد ثقتها في المستقبل    صندوق النقد الدولي متفائل بأداء الاقتصاد المغربي    المجلس العسكري السوداني و حركة “الحرية والتغيير” يوقعان اتفاق المرحلة الانتقالية    بنكيران: نعيشُ في "غفلة جماعية" .. لا ينفع فيها مال أو سلطان    عبد الإله بنكيران يعود من جديد    العالم العربي يشهد خسوفا جزئيا للقمر    جدل في الأردن.. تعيين أول مفتية    استشهاد فلسطيني يثير التوتر في سجون إسرائيل    علاج “ثوري” جديد قد يعيد البصر إلى المكفوفين    دراسة : اتباع نمط حياة صحي يُبعد شبح الإصابة بالخرف    أخصائي في أمراض الجهاز الهضمي: الماء يُطفئ حرقة المعدة    الأسماك والبيض والجزر .. هذه أفضل أطعمة لصحة العين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لقاء بين طلبة الطبّ و"وزارة أمزازي" يحاول إنقاذ الموسم الجامعي
نشر في هسبريس يوم 13 - 05 - 2019

لا حل يبدو في الأفق بخصوص معضلة إضراب طلبة الطب في المغرب إلى حدود الساعة، بسبب تشبث وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بموقفها الرسمي، الذي يؤكد أن "بلاغ 17 أبريل" يتضمن التزامات واضحة لحل المشاكل المطروحة، بينما ينادي ممثلو الطلاب بالاستجابة للملف المطلبي في أسرع وقت، لأن شبح السنة البيضاء بات وشيكا في الأسابيع المقبلة.
ووفقا لما كشفته مصادر هسبريس فإن التنسيقية الوطنية لطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان يُرتقب أن تعقد لقاء تواصليا مع الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العلي والبحث العلمي غدا الثلاثاء؛ وذلك بحضور ممثل عن وزارة الصحة وعمداء الكليات التسع للمملكة، بعدما تقدمت بمجموعة من الطلبات السابقة من أجل عقد هذه الجولة من الحوار.
وأوضحت المصادر نفسها أن التنسيقية تستعد لعقد لقاء تواصلي، اليوم الإثنين، رفقة الفريق البرلماني لحزب الاستقلال، متبوعا بالفريق النيابي للتجمع الدستوري، في إطار مساندة الطلبة بخصوص الملف المطلبي.."لكن الأمر لا يتعلق بالوساطة مثلما يروج في مجموعة من الوسائط، وإنما هي نية فقط من البرلمانيين للدفاع عن مطالب الطلاب في قبة البرلمان، عبر الأسئلة الكتابية والشفهية".
وسبق أن عقدت التنسيقية الوطنية لطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان لقاءات تواصلية مع عدة أحزاب سياسية أخرى، من بينها الفريق البرلماني لحزب العدالة والتنمية وفريق الأصالة والمعاصرة. كما عرضت هيئة التدريس في الكليات وساطتها بين التنسيقية وكل من وزارتي الصحة والتعليم.
في سياق متصل، علمت هسبريس أن بعض آباء وأولياء الطلبة قدموا ملتمسا للوزارة الوصية على القطاع من أجل حل الأزمة التي عمرت طويلا، في إطار تقديم الدعم والسند للتنسيقية، التي طالبت بعقد اجتماعات مع الهيئة الوزارة منذ ما يزيد عن 15 يوما.
في هذا السياق قال أيوب أبو بيجي، المنسق الوطني لطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إن "الطلبة لا يريدون افتعال الأزمة"، وزاد موضحا: "نحن لا نريد سنة بيضاء ولا نخافها أيضا، لكن إن كانت هي الحل الوحيد لملفنا المطلبي فلا بأس"، مضيفا: "الرجوع إلى مقاعد الدراسة رهين بالاستجابة للنقاط الواردة في الملف المطلبي".
جدير بالذكر أن الإضراب الوطني لطلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان مستمر إلى حدود اليوم، ودام ما يقارب ثمانية أسابيع متوالية، إذ مازال الطلبة مستمرين في مقاطعة الامتحانات النظرية والتطبيقية، فضلا عن التهديد بمقاطعة امتحانات الأسدس الثاني من الموسم الجامعي الحالي بعموم كليات الطب وطب الأسنان، ما دفع "وزارة أمزازي" إلى دعوة الطلاب إلى استئناف الدراسة الأسبوع الماضي كحد أقصى، بغية "إتمام السنة الدراسية في أحسن الظروف".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.