وزير الدفاع الإسباني الأسبق يدعو البوليساريو إلى التفاوض مع المغرب حول الحكم الذاتي    هل اعترضت أطراف من الأغلبية على توزير أمين عام «البام»؟    بسبب قرار قضائي أوروبي.. أزمة محتملة بين المغرب والاتحاد الأوروبي    سياسي هولندي: أوقفت ظلما لكوني مسلما    "فتح معبر باب سبتة".. إشاعة تدفع بمراهقين لمحاولة الاقتحام الجماعي    حظر واتس آب على ملايين الهواتف إلى الأبد بعد شهر    بعد إدانته ابتدائيا.. استئنافية كلميم تبرئ وكيل لائحة الأحرار لانتخابات الغرف    درك حد السوالم يعتقل أفراد عصابة " الفراقشية" بالساحل أولاد احريز إقليم برشيد    السجن 37 عاما على كاهن بجنوب إفريقيا متهم بالاغتصاب    وداي زم ينجح في تحقيق أول نقطة بالبطولة الوطنية أمام شباب المحمدية    ميسي يفتتح سجله التهديفي ويقود سان جرمان للفوز على سيتي    سقوط تاريخي لريال مدريد بميدانه أمام شيريف تيراسبول المولدوفي ( 1-2 )    رسميا.. الناصيري رئيسا جديدا لمجلس عمالة الدار البيضاء    3 وديات للمنتخب الوطني استعدادا لكأس العرب    مفتي سلطنة عمان يدعو لموقف دولي تجاه استهداف مسلمين بالهند    تعاون بين المغرب وبريطانيا لبناء أطول كابل كهربائي تحت سطح البحر في العالم    ألباريس في الجزائر لضمان إمداد بلاده بالغاز قبل قطعه على المغرب    هل يكون انتصار جديد للمغرب أم بداية لأزمة مع أوروبا.. محكمة العدل الأوروبية تصدر قرارا يهم الصحراء المغربية غدا    الأمن يفك لغز الفيديو الخطير الذي هز المغاربة    جداريات فنية تغير وجه العاصمة الرباط    خريبكة.. أربعيني يطعن طليقته وينتحر برمي نفسه أمام القطار    طنجة ..إتلاف كميات مهمة من المخدرات بقيمة مليار سنتيم    أخنوش يترأس اجتماعا للفريق النيابي للأحرار بالرباط    الحسيمة.. استقرار في عدد الوفيات بسبب كورونا    عاجل: الإعلان عن توصيات تخفيف قيود فيروس كورونا.    وضع الحجر الأساس لمقر المركب الدبلوماسي الجديد لموريتانيا بالرباط    بوريطة يدخل على خط قرار فرنسا المتعلق بمنع المغاربة من تأشيراتها    ناصر بوريطة يرد على فرنسا بعد تشديد شروط منح التأشيرات لمواطني المغرب    بيع معالم مكناس في المزاد العلني.. فعاليات تحتج وتطالب بالحفاظ على الذاكرة    بوريطة بالأمم المتحدة.. استحقاقات 8 شتنبر جسدت تشبت ساكنة الصحراء المغربية بالوحدة الترابية للمملكة    وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة تنعي صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مليكة    رونار يتغنى بحكيمي ويحدد أعظم إمكانياته قبل مباراة سان جيرمان ومانشستر سيتي    مجموعة Tesselate Africa تصبح الموزع الرسمي لبرنامج Finastra Fusion Invest لسوق إدارة الأصول بالمغرب    عصبة الأبطال الأوروبية: صدامات مغربية بمقاس عالمي    متهمة الحكومة.. نقابة تؤكد وجود تلاعبات في أسعار بعض المواد الأساسية والخدمات    سفارة المملكة في باماكو: لا يوجد أي مغربي من بين ضحايا الاعتداء الذي وقع اليوم في غرب مالي    الفن عبر ثلاثة أجيال تشكيلية    وفاة الزعيم التقليدي البارز للكاميرون إبراهيم مبومبو نغويا عن 83 عاما    المملكة المغربية تترأس اجتماع اللجنة العربية لتقييم المطابقة    أفغانستان تحت سيطرة طالبان: قاضيات أفغانيات يختبئن خشية الانتقام    بعد أشهر من الإغلاق الليلي .. تخفيف الإجراءات الاحترازية يلوح في الأفق    مسرحية "الطاحونة الحمراء" الفائز الأكبر    مندوبية التخطيط تقر بالزيادات الصاروخية في أسعار المواد الغذائية    وزارة الصحة ترصد مؤشرات الوضعية الوبائية (حصيلة)    قمة الجيش الملكي ونهضة بركان تخرج عن المألوف !!    مناهضو التطبيع بالمغرب يجددون المطالبة بإغلاق مكتب الاتصال الإسرائيلي    الشودري تصدر جديدها بعنوان "واحتي السمراء"    السدراوي يكتب.. "انتقام الرجل الأبيض الأنجلو-ساكسوني"    جامعة المغربية لكرة القدم.. تعلن عن أسماء المدربين المكلفين بتدريب المنتخبات الوطنية    جو بايدن يتلقى الجرعة الثالثة من لقاح "فايزر" المضاد لكورونا    وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية تعلن استرداد 17 ألف قطعة أثرية مسروقة    فرنسا ترفض بشدة تصريحات رئيس وزراء مالي حول "تخليها" عن بلاده    هل أورسن ويلز وفيلمه "عطيل" مغربيان؟    وقفات مع كلمة بنعلي وفوز حزب أخنوش الليبرالي بالانتخابات    التعرف على الله تعالى من خلال أعظم آية في كتاب الله: (آية الكرسي)    تشبها بالرسول دفن شيخ الزاوية "الديلالية" بمنزله رغم المنع    "الجهر الأول بالدعوة والاختبار العملي للمواجهة المباشرة"    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرئيس التونسي: لدي قائمة بأسماء من نهبوا أموال البلاد وهذا ما سنفعله معهم.. فيديو
نشر في هوية بريس يوم 28 - 07 - 2021

قال الرئيس التونسي، قيس سعيد، مساء اليوم الأربعاء، إن لديه قائمة بأسماء من نهبوا أموال البلاد التي يجب أن تعود للشعب عبر صلح جزائي.
جاء ذلك خلال لقاء الرئيس التونسي مع سمير ماجول، رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.
وكشف سعيد عن أن أسماء من نهبوا أموال البلاد بلغت 460 شخصا، وأنهم مطالبين بسداد مبلغ 13500 مليار.
وأكد الرئيس التونسي، الذي استند إلى تقارير صادرة عن اللجنة الوطنية لتقصي الحقائق حول الرشوة والفساد، على ضرورة قيام هؤلاء بصلح جزائي، مشددا على ضرورة إرجاع هذه الأموال إلى الشعب التونسي، حسب قوله.
وقال سعيد "على رجال الأعمال التعهد، في إطار الصلح الجزائي، بالقيام بمشاريع في جميع معتمديات البلاد.. رجل الأعمال الأكثر تورطا عليه القيام بمشاريع في الجهة الأكثر فقرا".
وتابع الرئيس التونسي، "هذه المشاريع ليست استثمارا، هي مشاريع تنموية لفائدة الشعب.. لن نسجن أحدا أعاد حق الشعب التونسي".
وشدد سعيد، "من يريد إتلاف الوثائق في أي إدارة سيتحمل المسؤولية، والمهم أن تعود هذه الأموال إلى الشعب التونسي".
وأشار إلى أنه بناء على أمر رئاسي سيصدر لاحقا ستخصص الأموال المنهوبة التي سيقع استرجاعها لفائدة الجهات المحرومة وفق ترتيب تنازلي لها مع كل من يجنح للصلح من رجال الأعمال المعنيين في إطار الصلح الجزائي، الذي كان رئيس الجمهورية قد أعلن عنه.
تأتي تصريحات الرئيس التونسي بعد سلسلة من القرارات الاستثنائية عقب تجميد عمل البرلمان، حيث شن حملة إقالات طالت رئيس التلفزيون الوطني، محمد لسعد الدهاش من منصبه، كما كُلفت عواطف الدالي بتسيير مؤسسة التلفزة التونسية مؤقتا.
كما أصدر أمرا رئاسيا ثانيا، بإنشاء قيادة عمليات لإدارة جائحة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19".
شهدت تونس خلال الأيام القليلة الماضية تطورات سياسية بالغة الأهمية، تزامنا مع الذكرى ال64 لإعلان الجمهورية، بدأت باحتجاجات سببتها أزمة سياسية بين الحكومة والرئيس والبرلمان، وانتهت بقرارات أصدرها الرئيس التونسي إثر اجتماعه بقيادات عسكرية وأمنية.
وتضمنت القرارات إعفاء رئيس الحكومة من منصبه وتجميد عمل البرلمان 30 يوما ورفع الحصانة عن جميع أعضائه، وتولي رئيس الدولة رئاسة النيابة العمومية والسلطة التنفيذية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.