لكركرات .. بوركينافاصو تجدد دعمها للوحدة الترابية للمغرب    اتخاذ مجموعة من التدابير لتطويق رقعة انتشار فيروس كورونا باشتوكة أيت باها    معبر الكركرات يعيد اللحمة بين الرباط ونواكشوط    بداية عودة العلاقات.. المقاولات المغربية تحصل على حق الدخول للجارة موريتانيا    انطلاق النسخة الأولى من برنامج "مؤازرة" للمساهمة في تمويل مشاريع تنموية لفائدة الجمعيات العاملة في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني    بمشاركة أزيد من 100 برلماني.. أعضاء مجلس النواب الليبي يحلون بطنجة    جو بايدن يكشف هوية أبرز أعضاء حكومته    إتحاد طنجة يكثف من إستعدادته من خلال مواجهة ودية ضد المنتخب الوطني للمحليين    توقيف 13 شخصا للاشتباه في تورطهم في العصيان وعدم الامتثال ورشق القوات العمومية بالحجارة    بعد العربي وبونو.. "كورونا" يصيب سايس    العيون. فرضية انتحار تحيط بمقتل ضابط شرطة بعيار ناري داخل شقته    المديرية العامة للأمن الوطني تضع رهن إشارة مصالحها 660 مركبة جديدة تسمح لها بالنهوض الأمثل بمهامها    اعتقال إسباني في عقده السادس محاولا تهريب مخدرات عبر مطار طنجة    رسميا.. تعرف على ثمن "لقاح كورونا" في المغرب الذي سيتم توزيعه منتصف دجنبر القادم    أكادير تتعزز بمختبر جديد لإجراء تحاليل فيروس كورونا.    الجزائر والتناقض. بيان خارجيتها بارد مخيب لآمال البوليساريو وإعلامها كيروج لأمنها القومي وارتباطو بالصحرا    في حصيلة هي الأقل على الإطلاق.. 3508 شخصا فقط سافروا من مطار الحسيمة خلال هذه الفترة    الرياض قريبة من التطبيع الرسمي مع اسرائيل..نتانياهو تلاقا سرا مع بنسلمان وبومبيو فالسعودية    كسيدة خطيرة لسيارة اسعاف كتربط بين ميسور والمرس خلفات ضحايا بالجملة – تصاور    الأستاذ المتعاقد الذي اتهم السلطات بتعنيفه: أهنت.. مزقوا ملابسي وجففوا بيا الأرض    رئيس الكاف جاب الربحة.. فيفا وقفاتو بسباب قضايا الفساد    لوشيسكو: غياب ميسي سيجعل برشلونة يهتم بالدفاع    آيت الطالب يعلن عن وضع استراتيجية وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا    استطلاع: الإسبان يؤكدون قوة الرباط أمام مدريد    تفكيك خلية إرهابية تتكون من 3 عناصر موالين ل"داعش" ينشطون بمدينتي إنزكان وأيت ملول    غرفة الصيد البحري المتوسطية تعلن عن إطلاق حملتها التحسيسية الثالثة الخاصة بكوفيد-19    خمسة كتاب مغاربة ضمن القائمة الطويلة لجائزة "الشيخ زايد للكتاب"    موريتانيا علنات وفاة الرئيس السابق ولد الشيخ عبد الله ودخلات فحداد    بلُبْنَان هُنّ سبع حِسَان    وزير الصحة : مصحات ارتكبت مصائب و مخالفين سيحالون على النيابة العامة !    كوفيد-19: 2587 إصابة جديدة و4701 حالة شفاء خلال ال24 ساعة الماضية    إصابة مدافع الزمالك حمدي "الونش" بكوفيد-19    إيقاف محمد رمضان عن العمل بسبب "التطبيع مع إسرائيل"    تعافي النجم المصري محمد صلاح من فيروس كورونا    قانون المالية لسنة 2021 يعيد تصنيف تربية الدواجن لإسعاد المهنيين    هام للمواطنين..الأمطار والثلوج تعود إلى أجواء المغرب!    العالم المغربي منصف السلاوي يحدد موعد عودة الحياة إلى طبيعتها السابقة    جزائري على رأس "داعش المغرب" !    الأمير هشام : أنا ممتن كثيراً للملك محمد السادس !    التوفيق : معارضي فتوى إغلاق المساجد غافلين و مشوشين !    تفكيك خلية إرهابية تتكون من 3 عناصر موالين لداعش    إسبانيا تدعو إلى حل "سياسي وعادل" لقضية الصحراء المغربية    ديربي "كازابلانكا" في الجولة العاشرة وإجراء دورتين في أسبوع واحد    حول تنزيل برامج المكون الثقافي للنموذج التنموي    "حب المطمورة"رحلة زجلية للشاعرة أمينة حسيم    حملة المقاطعة تدفع "دانون" الفرنسية للتخلي عن ألفي مستخدم    ساركوزي أول رئيس فرنساوي غادي يتحاكم اليوم أمام القضاء.. تحاكم وتحكم قبل منُّو شيراك ولكن مامشاش للمحكمة بسبب وضعو الصحي    أفلام وحكام مسابقة مهرجان كازا السينمائي الثالث    تارودانت : السلطات الإقليمية تواصل العمليات التحسيسية لإنجاح الموسم الفلاحي في زمن الجائحة    إصدار جديد يكرّم "جوهرة المملكة" .. عاصمة الثقافة والعيش المشترك    السودان يختار «ستموت فى العشرين» لتمثيله فى مسابقة الأوسكار    معرض للفن المعاصر بسلا    عدم تسديد الفواتير بسبب "كوفيد-19" يفاقم أزمة المقاولات الصغيرة    أشهر داعية في الجزائر يستنكر حقد جنرالات النظام العسكري على المغرب ويصف البوليساريو بالعصابة(فيديو)    إدريس الكنبوري: بناء مسجد بالكركرات نداء سلام- حوار    اصْحَبْ ضِباعًا إذا راقَتْ لكَ الرِّمَمُ    معارج الكمال وأسرار الجلال    الفنانة رانيا محمود ياسين تستعين بفتوى " بن تيمية " للدفاع عن والدتها الفنانة شهيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إيران.. قتيلان وعشرات الاعتقالات في تظاهرات ضد “غلاء البنزين”
نشر في لكم يوم 17 - 11 - 2019

قتل شرطي ومدني واحد على الأقل منذ الجمعة في تظاهرات في عدد من المدن الإيرانية احتاجاج على قرار يقضي بزيادة أسعار البنزين وتقنين توزيعه ويلقى دعم المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي.
وتوفي إيراج جواهري متأثراً بجروحه بعد يوم من مواجهة مع مسلحين في مدينة كرمانشاه السبت، وفق ما أفاد قائد شرطة المنطقة علي أكبر جاويدان في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء افيرانية الرسمية.

وأفاد جاويدان أن الشرطي “استشهد إثر مواجهة مع عدد من مثيري الشغب والعصابات”، موضحا أنه أصيب بعيار ناري بينما كان يحاول الدفاع عن مركز الشرطة الذي يعمل فيه، من المهاجمين الذي حاولوا السيطرة على المبنى.
وهو ثاني شخص يتأكد موته منذ اندلعت التظاهرات في أنحاء إيران الجمعة احتجاجًا على قرار رفع أسعار البنزين وتقنين توزيعه. فقد أعلنت وكالة الأنباء الطلابية شبه الرسمية موت مدني خلال تظاهرات خرجت في مدينة سيرجان الجمعة، بدون أن توضح سبب موته.
من جهة أخرى قالت الوكالة نفسها إن أربعين شخصا أوقفوا في يد بوسط البلاد، لكنها لم توضح متى حدث ذلك.
من جهته، قال آية الله خامنئي الأحد “أمس، الليلة الماضية والليلة التي سبقتها، تم التسبب بمشاكل في العديد من مدن البلاد والبعض خسروا أرواحهم وتضررت بنى تحتية”.
وقال خامنئي إن بعض الأشخاص “دمروا الممتلكات العامة وألحقوا أضرارًا بمحطات الوقود وأرادوا أيضًا الوصول إلى مستودعات الوقود الرئيسية لشركة النفط وأضرموا النار فيها”.
وأكد خامنئي دعمه لقرار زيادة أسعار الوقود. وقال في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي “لست خبيرا وهناك آراء مختلفة، لكنني قلت إنه إذا ما اتخذ قادة الفروع الثلاثة (للسلطة) قرارا، فإنني أؤيده”.
وأضاف “اتخذ رؤساء الفروع الثلاثة قرارا استنادا إلى رأي خبراء، وينبغي بطبيعة الحال تنفيذه”.
وبعد خطابه، ألغى تراجع مجلس الشورى الإيراني عن إجراء لإلغاء قرار زيادة أسعار البنزين، حسب وكالة الأنباء الطلابية.
وكان قرار زيادة أسعار الوقود صدر عن المجلس الأعلى للتنسيق الاقتصادي المؤلف من الرئيس ورئيس مجلس الشورى ورئيس السلطة القضائية.
وقال خامنئي إن “البعض سيشعرون بالتأكيد بالاستياء من هذا القرار (…) لكن التسبب باضرار وإشعال النار (بالممتلكات) ليس أمرا يقوم به الناس (العاديون)، إنهم مشاغبون”.
ويقضي القرار بزيادة أسعار البنزين بنسبة 50 بالمئة لأول 60 ليتراً من البنزين يتم شراؤها كل شهر و300 بالمئة لكل ليتر إضافي كل شهر.
وتضرر الاقتصاد الإيراني منذ شهر ماي 2018 بعد ما انسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب في قرار أحادي من الاتفاق النووي الموقع في العام 2015 وفرض عقوبات كبيرة على طهران.
وعلى الإثر، انخفضت قيمة الريال بشدة وبلغ معدل التضخم أكثر من 40 بالمئة، ويتوقع صندوق النقد الدولي انكماش الاقتصاد الإيراني بنسبة 9 بالمئة في العام 2019 ويعقبه ركود في العام 2020.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.