الملك محمد السادس يعزي في وفاة مولاي امحمد العراقي    بورصة الدار البيضاء تغلق تداولاتها على وقع الارتفاع    ريال مدريد سيفتقد لخدمات فالفيردي    مونديال مصر. منتخب كرة اليد يحقق أول فوز له بكأس ‘الرئيس'    وزارة الصحة تعلن الترخيص رسميا و بشكل استعجالي للقاح الصيني "سينوفارم" ضد كورونا .    التعادل ينهي مباراة أطلس خنيفرة و"الكاك"    توقيف سيارة يقودها شرطي يفجر مفاجأة خطيرة, والتحقيقات تكشف معطيات صادمة    قتيل وجريحان في حادث انقلاب جرار بضواحي الحاجب    المغرب يسقط في فخ التعادل أمام رواندا    هل تنجح خطة بايدن في القضاء على فيروس كورونا؟    أستاذ للتعليم الإبتدائي "سابقا" على رأس المديرية الإقليمية إنزكان أيت ملول    التطبيع والتخطيط للهزيمة    التوزيع الجغرافي لحالات كورونا الجديدة بالمغرب‬    من بينها سخانات الماء وشواحن الهواتف.. "وزارة العلمي" تحدد الموصفات الجديدة للمنتوجات الصناعية المستوردة    وزارة التربية الوطنية تنفي إصدار أي بلاغ بشأن ما تم تداوله حول توقف الدراسة    الإتحاد مضمون بالحُبِّ والقانون    المغرب يتوصل بأول دفعة من اللقاح ضد كورونا    اسبانيا تشرب العسل... وتعاند العسال    مجلس النواب الأمريكي يدرس خيارات محاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب    رسمياً. بعد "أسترازينيكا " البريطاني.. المغرب يستقبل لقاح ‘سينوفارم' الصيني الأربعاء القادم    المغرب يستضيف جولة جديدة من المحادثات بين طرفي الأزمة الليبية    أخنوش يشارك في المنتدى العالمي للغذاء والفلاحة    الجزائر تروج معطيات زائفة حول بايدن ومغربية الصحراء        حزب لشكر يطرد رئيس جماعة "لوطا" بالحسيمة مثير الجدل بمصادقته على تخصيص فائض الجماعة لمساعدة الصين في مواجهة كورونا    منع عربات النقل السياحي من دخول بعض المدن يجر وزيرة السياحة للمساءلة    تأكيد إيقاف ليونيل ميسي    توقع بلوغ 100 مليون إصابة بكورونا في العالم بحلول نهاية يناير    الفقيدة مليكة لحمر..ابنة الفلاّح التي تفوقت في مسابقة تجمع أقوى جيوش العالم    الريسوني: فرنسا اخترعت لقاحها الخاص ليس ضد وباء كورونا ولكن ضد انتشار الإسلام    المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تعطي الأولوية لمكافحة الهدر المدرسي    توبيخ والي الرباط للصديقي.. حامي الدين: "صدمة كبيرة"    بعد اشتراط موافقة القصر..رسالة "نارية" من الوالي إلى عمدة الرباط تنهي الجدل    عاجل.. زيدان مدرب ريال مدريد مصاب بفيروس كورونا المستجد    موعد مباراة المغرب وكوريا الجنوبية في بطولة العالم لكرة اليد للرجال .    بأكثر من النصف.. تراجع عدد المسافرين عبر المطار الدولي طنجة ابن بطوطة خلال 2020    برنامج الجولة السابعة من بطولة القسم الثاني    مؤسسة دار المناخ المتوسطية تعقد جمعا عاما استثنائيا وتصادق على المخطط الاستراتيجي 2030    النشيد الوطني الإسرائيلي يتردد بين جبال تطوان    حسن بركة ابن تطوان يحطم رقمه القياسي في السباحة بالمياه المتجمدة    لقاء العمالقة.. ما الذي يجمع بين لمجرد الرباعي وريدوان؟    قنطرة المصباحيات بالمحمدية.. حلم يتحقق    المغرب يوقع أول اتفاقية لتسيير رحلات جوية مباشرة مع إسرائيل.. اتفاق بلا قيود وعشر رحلات شحن أسبوعية بين الطرفين    "ستاند آب" يكسب مشاهدين جدد مع اقتراب الإعلان عن الفائز بنسخته الخامسة    الجمالي والاجتماعي    الديموقراطية الأمريكية تحت خوذة العسكر    وزارة الفلاحة: إطلاق 6982 مشروعا في مجال التنمية القروية بين 2017 و2020    أمل عنوان الدورة الرابعة للصالون الدولي للفن المعاصر بطنجة    محمد عنيبة الحمري: تضميد الأشياء والأسماء    الحاج بوشنتوفْ، والصراع مع الأحجار والأشجار    المهرجان الدولي للسينما المستقلة ينظم أولى دوراته الأولى بالدارلبيضاء    "أوبل" تطلق نسخة كهربائية من Combo Cargo    "سامسونغ" تطلق القرص SSD 870 EVO الجديد    رمضان يرد على ‘الفتنة' مع لمجرد: أخويا الكبير والغالي وابن أحب البلاد لقلبي    النظام الجزائري "الصّادق"    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة ينظم حفل إفطار بهيج بمناسبة شهر رمضان المبارك.
نشر في ناظور سيتي يوم 04 - 06 - 2017

تفعيلا للسنة الحميدة التي سار على منوالها كل شهر رمضان من كل سنة المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،نُظِّمٓ يوم الجمعة 2 يونيو 2017 الموافق 7 رمضان 1438،حفل إفطار بهيج بقاعة الحفلات الخاصة بفندق ماريوت بالعاصمة البلجيكية بروكسيل،عرف حضور السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و ذوقية اللوكسمبورغ،السيد الشلاوي صالح رئيس الهيئة التنفيذية لمسلمي بلجيكا،السادة قناصلة المملكة المغربية ببروكسيل،لييج،أنفرس،بعض السفراء المنتمين للسلك الديبلوماسي ببلجيكا،السيد فرانس تيميرمان النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية،السيدة فرانسواز سكيبمونس عمدة بلدية مولمبيك سان جون،فعاليات سياسية من مختلف التوجهات،ممثلون للديانات السماوية الأخرى،مسؤولي اللجان الإدارية للمساجد،فعاليات جمعوية مغربية و أوروبية تنتمي لمشارب متعددة.
حفل الإفطار البهيج أفتتح بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحاضرين الشيخ محمد القجاج البرنوسي عضو المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة.
الدكتور خالد حاجي الكاتب العام للمجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،ألقى كلمة قيمة إستهلها بالترحيب بالضيوف،مقدما لهم جزيل الثناء و الشكر على تلبيتهم لدعوة المشاركة في هذا العرس البهي،و هي إشارة قوية على عزم الجميع على تقوية أواصر العيش المشترك بين جميع مكونات المجتمع،بغض النظر عن عقائدهم و دياناتهم و ثقافاتهم،و هي من جملة الأهداف السامية و النبيلة التي من أجلها خرج إلى حيّز الوجود المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة.
الدكتور خالد حاجي لم يدع الفرصة تمر دون أن يعرب عن إستنكاره للعمل الإرهابي الجبان الذي إستهدف الشهر الماضي مدينة مانشستر البريطانية،الذي أودى بحياة 22 شخصا و إصابة عدد كبير من الضحايا،مؤكدا عزم المجلس على محاربة كل مظاهر التطرّف بشتى أنواعها،داعيا إلى ضرورة تظافر جهود الجميع و التحلي بالحكمة و الرزانة بإعتبار أن التطرّف لا يهدد كيان جالية معينة أو عقيدة معينة،بل يستهدف المجتمع برمته،لذا يجب الحث على ضرورة العمل سويا لجعل الفضاء الأوروبي فضاءً للحوار و التعارف و جعله ساحة يلتقي فيها المهتمون بالحوار بين الأديان و التعايش السلمي في المجتمع للبحث في التحديات المشتركة،و إيجاد الحلول الناجعة لمجموعة من العوائق،و إزالة المخاوف المتبادلة و الصور السلبية المتراكمة.
فضيلة الشيخ الطاهر التجكاني رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،عبر في مستهل كلمته عن ترحيبه بضيوف المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،مؤكدا للحاضرين على الدور الطلائعي الذي يلعبه المجلس في نشر ثقافة التألف و التأخي بين جميع الأطياف المشكلة للمجتمع،موجها نداءً للجميع بضرورة العمل على إشاعة السلم و السلام و الأمن و الإستقرار في جميع بقاع المعمور مصداقاً لقوله عز و جل في سورة الإسراء الأية 70*و لقد كرمنا بني آدم و حملناهم في البر و البحر و رزقناهم من الطيبات و فضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا*.
السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و ذوقية اللوكسمبورغ،رحب في كلمته بالحاضرين،مقدماً تشكراته الحارة لإدارة المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة على هاته المبادرة القيمة التي دأب على تنظيمها كل شهر رمضان من كل سنة،مستشهدا بالدور الفعّال الذي مافتئ يلعبه حامي الملة و الدين أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس في تكريس كل جهوده لنشر ثقافة التسامح و التأخي و العيش في سلم و أمان بين جميع الديانات في ظل المذهب المالكي الذي ينشر قيما كونية منفتحة،جعلت المملكة المغربية على مدى التاريخ نموذجا و نبراسا يقتدى به،منوها بالخطاب الملكي السامي الذي ألقي السنة الماضية بمناسبة ثورة الملك و الشعب،الذي دعى فيه صاحب الجلالة الملك محمد السادس مغاربة العالم إلى التشبث بالقيم الدينية السمحة و بتقاليد بلدهم العريقة في مواجهة ظاهرة التطرّف و الإرهاب الغريبة عنهم،و بأن يكونوا دائماً في طليعة المدافعين عن السلم و الوئام و العيش المشترك في بلدان إقامتهم.
السيد فرانس تمرمان النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية،ألقى كلمة أكد خلالها على أن أوروبا تظل فضاء للتعايش يفرض علينا بذل المزيد من الجهد لإكتشاف بَعضنا أكثر،برغم بروز بعض التيارات الداعية للتعصب و الإنغلاق و إستعمال العنف بإسم الدين،و توظيف الإرهاب لتقويض الأسس و المبادئ التي قامت عليها أوروبا،مشددا على أهمية الدور الذي يجب أن ينهض به الآباء في الإستماع للأجيال الناشئة و الحرص على توجيهها الوجهة الصحيحة.
حفل الإفطار البهيج كان ناجحا بكل المقاييس من جميع النواحي،حيث أعرب الحاضرون عن غبطتهم بالتنظيم الجيد الذي عرفته فقرات الحفل،الذي تخللته مأدبة عشاء نالت إستحسان الحاضرين لجودتها العالية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.