مجلس الحكومة يصادق على مشروعي مرسومين يتعلقان بالتأمين عن المرض ونظام المعاشات الخاص بالقوابل والمروضين الطبيين والعدول    ردا على الأوروبيين .. عبيابة: لا نسمح لأية دولة أن تشكك في المغرب بعد تقييم الاتحاد الأوروبي لمساعدات المغرب    في نتائج أولية..نسبة المشاركة في رئاسيات الجزائر لم تتعد 0.1 % ببعض الولايات    تركيا تعلن تقارب وجهات النظر مع المغرب في عدة قضايا إقليمية خلال لقاء صحفي لبوريطة وتشاوش أوغلو    دراسة مثيرة: 60% من المغاربة أكدوا أن الهاتف أثر على أدائهم الجنسي ما بين 20 إلى 45 سنة    زيدان سعيد بأهداف حكيمي    الامن يوقف 20 شخصا بعد احداث شغب تلت مباراة خريبكة والوداد    جلالة الملك يوجه رسالة إلى المشاركين في الاحتفالية المقامة بمناسبة الذكرى الخمسينية لمنظمة التعاون الإسلامي    إدارة السجون تكشف ظروف وفاة معتقل بالناظور    بمساعدة “الديسيتي”.. الشرطة القضائية تعتقل شخصين بحوزتهما نصف طن من “الشيرا” بالراشيدية    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    فينيسيوس: ألعب من أجل الفريق وبنزيمة يساعدني    سليم أملاح: مستعدون للإطاحة بأرسنال    ادارة السجون تكشف نتائج التحقيقات في وفاة سجين بالناظور    50 ألف زائر لمعرض الأركان    أول ظهور ل "ريلمي" في المغرب بعدما تبوأت الرتبة ال 7 عالمياً    الفنان التشكيلي “نور الدين تبيت” .. علاقتي بالفرس كحوار بين العود والكمان    وزارة العدل توضح حقيقة مشروع تحديث المحاكم    منتجات "فوريفر" لإعادة التوازن للنظام الغذائي    نجم ليفربول : لا أحد يريد مواجهتنا في دور الستة عشر    دقائق معدودة للحافيظي في مباراة القمة أمام تطوان    أوكسفام: ميزانية 2020 تكرس التفاوتات المجالية والتباينات الاجتماعية    لصحتك.. لا تتجاوز 6 ملاعق سكر كحد أقصى يوميا!    الراقصة مايا: منقدرش نتزوج بشخص واحد و "طارق بحال خويا كيساعدني في توعية الناس"!!!    عبد المجيد تبون.. المرشح المستقل الذي يسعى لتعويض بوتفليقة    الدخيسي.. المغرب نموذج يحتذى به عربيا وإفريقيا في مجال مكافحة الجريمة الإلكترونية    جامايكا تجدد موقفها الرسمي بخصوص دعم الوحدة الترابية للمملكة    تناول 11 إلى 15 كوب ماء يوميا يضمن لك صحة أفضل    البنك الدولي يساند نهجا شاملا لإدارة الكوارث الطبيعية بالمغرب    مديرية الضرائب تطلق خدمة جديدة على التطبيق الهاتفي “ضريبتي”    عيوش يستدعي لغويين تونسيين وجزائريين للتداول حول الدارجة المغاربية    الممثل التركي “وليد” يحل بالمغرب وأمين عام الPPS التقاه- صورة    انتخابات الجزائر.. “بوتفليقة” يصوت في اختيار خليفته (فيديو)    المغرب التطواني يصدر بلاغا ناريا بخصوص الحكم زوراق ويطالب الجامعة بعدم تعيينه في مبارياته    انتحار مأساوي لإطفائي حرقا بثكنة الوقاية المدنية بالقصر الكبير    هذا ما قاله زيدان عن مستقبل حكيمي في الريال    تجليات المنفى واليتم في ديوان «بكر الخطايا» للمغربي العربي الحميدي    العثماني يصدر منشورا لتفعيل الأمازيغية في التعليم وفي الحياة العامة    ضربة موجعة لأولمبيك آسفي    هجوم مسلح يوقع أزيد من 100 جنودي نيجيري على يد متشددين    يوسف الخيدر وحسن أنفلوس يتوجان بيان اليوم بالجائزة الوطنية للصحافة    مجلس التعاون لدول الخليج العربية يدعو إلى تعزيز الشراكات الاستراتيجية القائمة مع المغرب    الفريق الاشتراكي بالغرفة الثانية يدق ناقوس الخطر .. مدن البيضاء مارتيل، العرائش ومنطقة الغرب ستغمرها المياه    مذكرة لتعزيز التعاون التجاري بينCGEM والغرفة العامة للتجارة بهونغ كونغ    شعراء القصيدة العمودية والحسانية في حوار شعري    إبراهيم أزوغ يبحث في»أدب الأحلام وأحلام الأدب»    مصالح الأمن تعلن عن عتبة المعدلات المطلوبة لاجتياز مباريات الشرطة    وهبي للرميد: الانقلاب على المادة 9 عيب أخلاقي وإخلال بالتزام دستوري خلال الجلسة العامة بمجلس النواب    شراكة بين مؤسسة التربية من أجل التشغيل ومؤسسة سيتي من أجل تشغيل الشباب    في خطوة تصعيدية ..ترامب يأمر بمنع تمويل الكليات والجامعات الأمريكية التي تسمح بانتقاد إسرائيل    استمرار مضاعفات ختان الأطفال على يد غير المتخصصين تقلق مهنيي الصحة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس.. بارد نسبيا مع تشكل سحب منخفضة كثيفة    البنك الإفريقي للتنمية يمنح المغرب قرضا بقيمة 245 مليون أورو لكهربة العالم القروي    التحريض على الحب    انطلاق ندوة حول التطرف العنيف النسائي والقيادة النسائية في بناء السلام    #معركة_الوعي    لأول مرة.. طنجة تحتضن مسابقة غريبة لإختيار أفضل زغرودة    فحص سكري الحمل المبكر يحمي المواليد من هاته الأضرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاصيل مثيرة.. اختطاف رجل أعمال بالناظور والسطو على ممتلكاته
نشر في ناظور سيتي يوم 19 - 05 - 2019

قدمت جمعية حقوقية بالناظور، معطيات جديدة في ملف رجل أعمال اختفى من المدينة، منذ 2008، بعد أن رجحت أنه اختطف في ظروف غامضة، من قبل جهات بالمدينة، بهدف السطو على عمارة كان يشرف على تسييرها تزيد قيمتها عن مليار، نيابة عن باقي الورثة.
وحسب مصادر يومية الصباح، فإن الضحية، وهو مقيم ببلجيكا، اختطف من قبل مجهولين منذ 2008، إذ انقطعت أخباره منذ تلك الفترة، وظل اختطافه لغزا رغم الأبحاث والتحريات التي أشرفت عليها الشرطة القضائية بتعليمات من الوكيل العام للملك باستئنافية المدينة.
وتم إيقاف البحث في هذا الملف من قبل الشرطة وحفظ الشكاية، بعد أن صرحت قريبة رجل الأعمال خلال الاستماع إليها، أنه غادر إلى بلجيكا في 2008، وأنه يقطن حاليا مع أفراد عائلته، إلا أن مسؤولي الجمعية الحقوقية وبعض سكان العمارة، شككوا في تلك الرواية، سيما عندما ظهر أشخاص طالبوا سكان العمارة بالمستحقات الشهرية بحجة أن المختفي حرر لهم وكالة في الموضوع قبل اختفائه، وهو الأمر الذي رفضه سكان العمارة، إذ طالبوا بتوضيح كيف فوت رجل الأعمال العمارة لهم دون إذن باقي الورثة، فرفضوا تسديد مستحقاتهم إلى حين حضور مالكها الحقيقي، فنشب نزاع بين الطرفين، وصل إلى القضاء.
وأمام هذا المستجد، تطوع جمعوي بالسفر إلى بلجيكا للقاء مالك العمارة، ودخل قنصل المغرب ببروكسيل على الخط، إذ أشرف على عملية البحث عن رجل الأعمال، إلى أن تبين أنه يقطن بحي أغلب سكانه من المغاربة، لكن خلال استفسار جيرانه عن مصيره، أكدوا جميعا أنه سافر إلى المغرب في 2008، ومنذ ذلك التاريخ انقطعت أخباره وصار مصيره مجهولا.
وبناء على تلك المستجدات، تقدمت الجمعية الحقوقية بشكاية جديدة إلى الوكيل العام للملك بالناظور لفتح تحقيق في الملف، إذ رجحت الشكاية أن يكون الضحية تعرض لاختطاف من قبل مجهولين، سيما أن قرائن عديدة ترجح وجود شبهة جنائية في حقه، منها أنه اختفى في ظروف غامضة أسبوعا على زواجه من قريبة له، وبعدها ظهر أشخاص ادعوا أنهم من عائلته، وأن المختفي حرر لهم وكالة للإشراف على كل شؤون العمارة. والخطير تقول الشكاية، أنه بعد أيام من الاختفاء، بعثت مصلحة الضرائب بإشعار باسم رجل الأعمال تطالبه بأداء 150 ألف درهم، قيمة مجموع الضرائب على العمارة، محددة أجلا لتسديدها تحت التهديد بالحجز عليها وبيعها في المزاد العلني، ما رجح أن جهات خططت لهذا الأمر بهدف اقتناء العمارة التي تتجاوز قيمتها مليارا، بثمن زهيد.
وأسند الوكيل العام مهمة التحقيق من جديد إلى الشرطة القضائية، التي استمعت لمسؤولي الجمعية الذين أكدوا ما جاء في شكايتهم، كما استمعوا لمقربين من رجل الأعمال، فأكدوا من جديد أنه يوجد ببلجيكا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.