التقدم والاشتراكية يطالب الحكومة بنهج الشفافية في تفسير أسباب تأخر عملية التلقيح ضد "كورونا"    الرئيس الأمريكي الجديدة جو بايدن يكشف عن تشكيلة إدارته، و هذه هوية و مسار عناصرها بالتفصيل.    بايدن يصل إلى قاعدة اندروز العسكرية قرب واشنطن    مراسم بطريقة غير مسبوقة.. "حقل أعلام" يمثل ويعوض حضور الأمريكيين في حفل تنصيب بايدن- فيديو    الدار البيضاء: استئناف حركة سير الطرامواي اليوم الأربعاء على مستوى وسط المدينة    في خطاب الوداع.. ترامب: أنا أول رئيس أمريكي لم يخض حربا وأدعو للصلاة لنجاح بايدن    المغرب يرد على الإنتقادات الواردة في تقرير هيومن رايتس ووتش: "مسيس" و"ترويج للمغالطات"    نشرة حمراء تفضي إلى اعتقال فرنسي بأكادير لارتكابه اعتداءات جنسية على أطفال    طقس الأربعاء..الأمطار تعود إلى مدن ومناطق المغرب    النظام الجزائري "الصّادق"    مغربية الصحراء.. الإعلان الأمريكي يوزع على الدول ال193 الأعضاء بالأمم المتحدة    ليستر يصعق تشيلسي بحضور زياش    السيد محمد سعيد العلي المدير الاقليمي بمديرية وزان ينتقل الى المديرية الاقليمية بالعرائش    الدار البيضاء.. استئناف حركة سير الطرامواي على مستوى وسط المدينة    بدافع الغيرة.. الشرطة الإيطالية تعتقل مغربيا "شرمل" زوجته بسكين مطبخ    برلمانيون يطالبون بخبرة وطنية للمحروقات    كرة القدم.. لجنة المسابقات بالاتحاد الاسباني تقرر إيقاف ليونيل ميسي لمبارتين    أمطار "يناير" تنعش حقينة سدود سوس ماسة وتعيد الأمل لفلاحي الجهة    مثلما وقع لليهود في ألمانيا .. مشروع قانون سيجعل لكل مسلم في فرنسا استمارة أو فيش    اكتشاف سحلية بحرية بحجم دلفين صغير في المغرب    رونو-المغرب تنتج أزيد من 209 آلاف سيارة بمصنع طنجة خلال 2020    بالارقام.. هذه هي المطارات المغربية الأكثر تضررا من الجائحة    إنوي يطلق حلا سياديا للاتصالات الموحدة للشركات    مغاربة بلجيكا.. تعبئة قوية لإبراز المكتسبات المحرزة في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة    تفاصيل الحالة الوبائية بالمغرب خلال ال24 ساعة وتوزيعها الجغرافي    وفاة الإعلامي الفسطيني سامي حداد.. مقدم برنامج "أكثر من رأي" على قناة "الجزيرة"    متى تنطلق عملية التلقيح ضد فيروس "كوفيد 19" بالمغرب؟..العثماني يجيب!    جلالة الملك يهنئ فوستين - أرشانج تواديرا على إثر إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية إفريقيا الوسطى    نشرة كورونا.. 1246 إصابة جديدة في المغرب و34 وفاة و940 حالة شفاء    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    "أسود البطولة" تحقق الأهم أمام الطوغو ب "الشان 2021"    هيئات القطاع المالي الثلاث تجتمع لأجل مكافحة الرشوة    "كلام الليل يمحوه النهار" .. "قربالة" في بيت "العدالة والتنمية"    "مونديال الأندية" يضع الأهلي في طريق البايرن    الكاميرون تمنع تنقل الجزائري زطشي في طائرة مخصصة لرؤساء الاتحادات    العثماني يزيد الشكوك حول موعد انطلاق التلقيح.. "لم نخرج بعد من مرحلة الخطر"    ثورة من لاعبي ريال مدريد ضد زيدان !!!    بيدرو سانشيز: المغرب يحظى بأهمية كبرى وأساسية بالنسبة لمصالح اسبانيا    فقرة جديدة من "نوافذ شعرية" لدار الشعر بمراكش    أنباء عن رفض إدارة إشبيلية عرضا ب30 مليون أورو لبيع النصيري    رئيس الحكومة يكشف معايير اللقاحين المعتمدين بالمغرب    أمطار قوية مرتقبة غدا الأربعاء بعدد من مناطق المملكة    المنتخب الوطني لكرة السلة في معسكر تدريبي مغلق بالرباط    الحكومة تُقرر تمديد العمل بالإجراءات الإحترازية "الجديدة"    مندوبية لحليمي: سنة 2021 ستعرف انتعاشاً تدريجياً للمداخيل    ارتفاع أسعار الذهب مع تراجع الدولار    المغاربة يتخوفون من إعلان حجر صحي شامل بسبب سلالة كورونا الجديدة    الجزائر تطلق مناورات عسكرية بالذخيرة الحية والنسخة الأحدث من صاروخ كورنيت الروسي على الحدود مع المغرب    "معرض تونس الدولي للكتاب" يطلق مجموعة من الجوائز    عبد الإله شيد ل"فبراير": تحديت المجتمع في "الشطاح"    صدور العدد الجديد من "الحياة الثقافية"    حفل توقيع رواية "أنتَ طالق" للكاتبة الأردنية هبة فراش    تشكيليون مغاربة وأفارقة يشاركون في معرض فني جماعي بالدارالبيضاء    مسرحية «كلام الليل» ترسخ الممارسة المسرحية في الجامعة    أغنية جديدة للفنان محمد رضا    فلسعة    سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كتاب تربوي صدر بصفرو: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين


المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين
تقديم
د. الحسن الطاهري
مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين،
فرع صفرو.
دخل البحث التربوي/المشروع الشخصي رسميا في دائرة اشتغال مراكز تكوين الأساتذة، مند موسم 2006-2007، وتعزز موقعهما أكثر بعد إغناء عُدة التكوين ست سنوات بعد ذلك، مما أتاح فرصا سانحة للمتدربات والمتدربين للتعبير عن قدراتهم ومؤهلاتهم داخل حلبة الواقع المعيش، فما لبثوا أن انخرطوا من هذه الزاوية في الحياة المدرسية، بإعمال فكرهم النقدي لرصد القضايا والإشكاليات التربوية المطروحة، يحذوهم الأمل لحشد التفكير وتعبئة الطاقات المواتية لتشخيص هذه الإشكاليات وتشريحها، بل والبحث عن حلول مناسبة لها، في إطار بحوث تدخلية ومشاريع تربوية، فردية وجماعية، كان أثرها المباشر على درجة من الأهمية، خلال السنوات الماضية، إن على مسار تكوينهم الذي تطور بكيفية ملحوظة، أو على ما تم إنجازه في الميدان من مكاسب تربوية ومادية لفائدة المتعلمين بالمدارس، والأساتذة المتدربين داخل مركز صفرو أيضا، ذلك الذي عرف فضاؤه بعض التحسن بفضل تلك التدخلات.
وفي هذا الصدد تعددت المبادرات سنة بعد أخرى، حاملة مستجدات وبشائر خير، ولعل هذه المجلة التي نحن بصدد التقديم لها اليوم، هي ثمرة يانعة لهذا المجهود التربوي المحمود والواعد، ذلك أنها انبثقت من مشروع تربوي مشترك، قادته نخبة مثابرة من الأساتذة المتدربين خلال موسم 2012-2013م، كان تدخلها بارزا داخل المركز، ليس فقط على المستوى المادي المتمثل في تهيئة الساحة وبناء نافورة ماء بها، وغرس بعض الأشجار والأزهر بجنباتها، وإبداع جداريات أضْفت حُلة قشيبة على أسوارها، ولكن أيضا بإصدار مجلة "بذور"، التي خصصتها لأقلام الأستاذات والأساتذة المتدربين بالمركز، وباقي الراغبين في ذلك، من خارجه، باعتبارها منبرا لنشر منتجاتهم التربوية وإبداعاتهم الفكرية، تعميما للفائدة.
إنها بادرة محمودة، تعكس جدية واجتهاد الأستاذ(ة) المتدرب(ة) والمتبصر(ة)، وقدرتهما معا على الخلق والإبداع في المجال التربوي، تخطيطا وتدبيرا وتقويما، إذا ما تعهدوا بتأطير مناسب وبمواكبة بناءة، وقدرتهما أيضا على تقديم إضافات نوعية مَتوق إليها، قوامها الرغبة في العطاء والإشراك والتشارك في مشاريع تربوية مُجدية، والتقاسم الواسع لمنتجاتها داخل المركز وخارجه، من خلال الانفتاح والتواصل والإشعاع؛ تلك الكفايات التي يسعى المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بصفرو جاهدا لبنائها وترسيخها على مستوى شخصية المتدرب(ة)، في إطار مهمته المهنية ورسالته التربوية.
فبقدر ما أثني شخصيا على هذا الإنجاز التربوي المفيد، المتمثل في إصدار مجلة "بذور لقضايا التربية والتكوين"، التي تُشرّف مركزنا أيما تشريفا، وتعكس بوضوح نشاط متدربيه، وقدرتهم على السير قدما نحو الارتقاء بفضائهم ومحيطهم، أتطلع للبحث على إدامة حضورها المشرف، بحفز هِمم الأفواج الوافدة مستقبلا على المركز، وحشد طاقاتهم الكامنة، من أجل التمسك بها واحتضانها ورعايتها، والعمل على تجويدها شكلا ومضمونا.
والله ولي التوفيق.
المحتويات
المواضيع
الصفحة
تقديم
- د. الحسن الطاهري، مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، بصفرو.
1
كلمة المجلة
- فريق مشروع المجلة الورقية.
3
الأسرة والمدرسة
الأسرة والمدرسة بين الواقع المشهود والتكاثف المنشود
ذ. إدريس مسكين، مدير ثانوية الأميرة لالة سلمى التأهيلية، بصفرو.
5
التربية الإيمانية التجليات والضوابط
ذ. الحسن الطاهري، باحث ومدير الفرع الإقليمي للمركز الجهوي لمهن لتربية والتكوين، بصفرو.
11
التواصل التربوي
ذ. الحسن محفوظ الثانوية التأهيلية بئر إنزران بصفرو.
33
الحياة المدرسية
العنف لإنهاء العنف في الوسط المدرسي أو سطوة التردي
ذ. عبد الكريم الفرحي، ثانوية الأميرة لالة سلمى بصفرو.
37
الأندية التربوية فضاء لتنمية القيم وترقية الحياة المدرسية
ذ. محمد البقصي، باحث بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بصفرو.
53
المربي والحاجة إلى رخصة القيادة
ذ. أحمد بوعبدلاوي، باحث في الفكر والحضارة، ثانوية بئر إنزران، بصفرو.
69
التكوين والبحث التربوي
في اللغة الأمازيغية
ذ. محمد ألسون، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، بصفرو.
73
تجربة البحث التربوي التشاركي بمركز صفرو 2007-2011م.
ذ. محمد الزرهوني، باحث بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، بصفرو.
77
حديقة البذور، خواطر وإبداعات
المَدْرَسة
ذ. أحمد الصمدي، باحث بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بصفرو.
95
فاطمة أو قصيدة الوطن
ذ. عبد الحق شاكر العلوي، الثانوية الإعدادية، بئر إنزران صفرو.
96
أمي
ذ. مليكة لبحيري، متدربة بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بصفرو.
98
حِكم وقبسات
ذ. نزهة طايطي، متدربة بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بصفرو.
99
المجزوءة
ذ. مليكة لبحيري، متدربة بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، بصفرو.
101
المحتويات
103


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.