انتخاب نور الدين مفتاح رئيسا لفيدرالية الناشرين    فضيحة جديدة: العدالة والتنمية تصفق بحرارة لهضم حقوق المستخدمين في المغرب    امتحانات البَاكْ.. ها شنو كانت دايرة محابسية فجيبها مني جا أمزازي لعكاشة.. وزير التربية الوطنية ل"كود": ها كيفاش دايرة الإجراءات فلحبسات    أكادير : جهوية الصحة تدخل على خط حالات التسمم الغذائي الجماعي، وتقدم التوضيحات التالية:    ابتداء من الغد إلى غاية الثلاثاء…موجة حرارة تصل إلى 48 درجة بعدة مناطق من المملكة ضمنها اشتوكة ايت باها    كورونا المغرب : 319 حالة مؤكدة خلال 24 ساعة الأخيرة    كورونا .. تسجيل 319 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب خلال 24 ساعة    بسبب كورونا .. لارام تعتزم الاستغناء عن أكثر من 800 موظف وتخفيض عدد طائراتها    غضب كبير ببيت الوداد بسبب تعيين غاساما لمباراة الأهلي    "ايجاكو" يدخل لمجرد في صراعات    هافيرتس الموهبة القادمة بقوة في كرة القدم الألمانية    بسبب كورونا .. الحجر على أسرة بشفشاون !    بالفيديو: المختبرات المغربية تجري 16322 تحليل مخبري خلال 24 ساعة الأخيرة    الإستقلال يدخل على خط أزمة ميدي1تيفي و يطالب الحكومة بتوضيحات !    توقيف النقيب محمد زيان عن ممارسة مهنة المحاماة لمدة سنة    بعدما رجعات حركة سير القطارات: أزيد من 350 ألف واحد سافرو فالترانات وغير فهاد الفترة    عاجل: فاجعة أخرى بأكادير : مياه البحر تبتلع قاصرين، وحالة استنفار تعقب الحادث    استقالة حكومة رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب    تعبيرات مجتمعية غاضبة ورافضة لقرار رئيس الحكومة بشأن تأجيل مباريات التوظيف سنة 2021    ظهور الرميد في "ندوة أمنيستي" يثير الجدل !    نجم مغاربي يتسبب في طرد مشجع من عمله    « ريمديسيفير » يحصل على الضوء الأخضر كأول علاج لكورونا معتمد أوروبيا    مقابل 10 آلاف درهم ..المجالس العلمية تنظم مسابقة حول "مقاربة شرعية" لوباء كورونا    ياسين أحجام: الاجراءات المعلنة من طرف وزير الثقافة خلفت ارتياحا    بيوتات ووثائق أساوية.. "سلسلة أرشيفات تاريخية في بعدها الصحراوي" ترى النور في جزئها الأول بأسا    الروائي السعودي عبد العزيز آل زايد يتوج المملكة بتاج الإبداع    شرطي يُشهر مسدسه الناري لإيقاف "مُعربد" بحي بني مكادة بطنجة    دع كورونا وابدأ السفر    والد حبيب نور محمدوف يغادر الحياة بسبب "كورونا"    فرنسا: تعيين "جان كاستيكس" رئيسا للوزراء خلفا لرئيس الحكومة المستقيل إدوار فيليب    جائحة كورونا تكبد قطاع إنتاج بيض الاستهلاك بالمغرب خسائر تقدر ب 350 مليون درهم    منصف بلخياط يدخل مجال الاستثمار في ماء جافيل ومجلس المنافسة يرخص له    "المعاملة بالمثل".. إسبانيا تُبقي الحدود مغلقة مع المغرب!    بعد ساعات من استقالة فيليب.. ماكرون يعين جون كستيكس رئيسا للوزراء في فرنسا    مترشحو البكالوريا بلاميمونة: كان هناك تخوف لكن الاختبار الأول مر في ظروف جيدة    مواعيد مباريات اليوم الجمعة والقنوات الناقلة    الخضر يكتسحون البلديات الفرنسية.. هل على المغرب أن يقلق؟    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن الشعر والإبداع في زمن كورونا    بني ملال: أول معرض تشكيلي على المستوى الوطني بعد فترة الحجر الصحي    ميسي يدق مسمارًا جديدًا في نعش بارتوميو    رسميا.. شنقريحة رئيسا لأركان الجيش الجزائري    هذه هي الطريقة التي سيستعيد بها ريال مدريد حكيمي    البنك الشعبي وهواوي يسرعان شراكتهما الاستراتيجية في إفريقيا    موسيقيون بريطانيون يستغيثون بسبب كورونا ويحذرون الحكومة من أزمة    أنباء عن زيارة ملك إسبانيا إلى سبتة ومليلية.. وأزمة تلوح في الأفق    خطة لإعادة إطلاق دورة الاقتصاد    المغرب يسجل 246 حالة في آخر 16 ساعة من أصل 9674 تحليلا مخبريا بنسبة إصابة بلغت 2.54 بالمئة    خلال آخر 16 ساعة.. 68 حالة شفاء جديدة من فيروس كورونا.. الحصيلة: 9158    تركيا: محاكمة غيابية ل20 سعودياً بينهم مقربون من بن سلمان في قضية قتل خاشقجي    فعاليات المجتمع المدني بأورير تستنكر تبخيس المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي بأكادير لمطالبها المشروعة    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس اليوم الجمعة    عاجل.. الحكومة الفرنسية تعلن استقالتها بالكامل    الاسلوب هو الرجل    وزيرة السياحة تواصل اللقاءات التواصلية مع مهنيي السياحة لإستئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف    لماذا يستمرون في إغلاق المساجد ؟    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    نحن تُجَّار الدين!    فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب يستفسر عن تدابير إعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النقابة الوطنية للصحة العمومية المكتب الاقليمي تجتمع و تصدر بلاغا
نشر في تطوان نيوز يوم 18 - 02 - 2015

توصل الموقع ببلاغ من النقابة الوطنية للصحة العمومية المكتب الاقليمي وهذا اهم ما جاء فيه
انعقد يومه الأربعاء 11 فبراير 2015 بمقر المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإقليم تطوان، و بدعوة من السيد المندوب الإقليمي للوزارة، اجتماعا ضم من جهة الفرع الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بتطوان. و من جهة أخرى، الطاقم الإداري بالمندوبية الإقليمية المتكون من السيد المندوب الإقليمي، السيد مدير المستشفى الجهوي بتطوان، السيد رئيس مصلحة التجهيزات الأساسية و الخدمات الصحية المتنقلة، و السيد رئيس مصلحة الشؤون الإدارية و الاقتصادية بنفس المندوبية.
تداول الطرفان بالدراسة و التحليل كل النقط العالقة و المشاكل التي تعاني منها الشغيلة الصحية بإقليم تطوان بكل فئاتها من أطباء و ممرضين و إداريين و مهندسين و متصرفين و تقنيين و أعوان .. حيث نبه المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بتطوان إلى ضرورة وفاء الإدارة بالتزاماتها السابقة التي تم الاتفاق حولها و كانت موضوع الحوارات الرسمية السابقة، منها على الخصوص نقص الموارد البشرية، التعويض عن الحراسة و الإلزامية لكافة اطر الصحة في وقتها الآني، مشكل غياب الأمن في المؤسسات الصحية الحضرية و القروية ، مشاكل التغدية .. حيث حمل المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية الإدارة كافة المسؤولية في التدهور الحاصل عن عدم التدبير الناجع و كذا عن سوء التسيير الذي تعرفه المؤسسات الصحية مما سبب الكثير المشاكل و عرض كرامة اطر الصحة للمسائلة و جعلها في المحك الشئ الذي انعكس عليها سلبا وكذا على تقديم الخدمات الصحية. كما شدد المكتب الإقليمي و بقوة على أن النقابة الوطنية للصحة العمومية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام هذا التدهور الخطير و المستمر و أن من حقنا الدفاع المستميت عن الشغيلة الصحية بكل فئاتها..
كما رفض المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية المعايير التي تتخذها الإدارة في طرق تدبيرها و تسييرها للمرفق الصحي العام، حيث عبر المكتب عن رفضه إعطاء الأولية في الإصلاح و إعادة التأهيل للمصالح الإدارية على حساب المصالح الاستشفائية و العلاجية التي تظل الأهم و الأكثر احتياجا للإصلاح و إعادة التأهيل مثل قسم المستعجلات و المركب الجراحي... كما دعا المكتب النقابي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بتطوان إلى وجوب وضع حد للمشاكل المتراكمة بدأ من المنظومة الصحية غير المواكبة، و تقادم البنية التحتية الصحية، و سوء توزيع العرض الصحي و ضعفه في بعض المناطق و الاختلالات التي يعرفها توفير بعض المستلزمات الطبية و التمريضية الضرورية.
المكتب الإقليمي رفض كذلك تحميل الأطر الصحية أكثر مما يمكن أن تستوعبه في ظل النقص الخطير في الموارد البشرية و غياب ظروف العمل المواتية و الاكتضاض الناتج عن عدم تأهيل المرفق الصحي لاستقبال كل هذا العدد من المرضى... لذا، فقد دعا الفرع الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل إلى احترام الضوابط و المراجع العلمية و العملية في يخص ظروف تقديم الخدمات الطبية و التمريضية، و العمل على الحد من استهداف كرامة الموظف و جعلها خطا احمرا لا يمكن تجاوزه.
الى ذلك، فقد تطرق المكتب النقابي الإقليمي مع المسؤولين الإقليميين على قطاع الصحة بإقليم تطوان بكل شفافية ووضوح في كل المشاكل و القلاقل التي تكابد فيها الأطر الصحية الأبية و الصامدة في كل المراكز الصحية الحضرية و القروية، و دور الولادة، و مستشفى الأمراض العقلية، مركز طب الإدمان، و مستشفى الأمراض الصدرية و كذا المستشفى الجهوي بتطوان داعية الإدارة إلى العمل سويا و إشراك النقابة كفاعل أساسي و محوري في إيجاد الحلول الناجعة و الدائمة للشغيلة الصحية النبيلة و المضحية، و كذا لحسن تدبير المرفق الصحي العمومي من اجل الحد من حالة التدهور التي يعرفها قطاع الصحة و الرفع من جودة الخدمات الصحية المقدمة.
عاشت الشغيلة الصحية حرة .. أبية "


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.