زعيم "البلوليساريو" تحت التنفس الاصطناعي برفقة طبيب جزائري    هام من وزارة الداخلية لعموم المواطنين بخصوص تصحيح الامضاء ومطابقة النسخ لأصولها    المغرب يقف مع صربيا في مواجهة كوسفو.. بوريطة: المغرب دائما ضد الانفصال    10 آلاف درهم شهريا متوسط أجر الصحافيين بالمغرب    مكتب الصرف: ارتفاع تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج خلال الربع الأول من 2021    متى سيعود الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة إلى الأرض؟ وأين سيسقط؟ خبير يجيب    كأس العرش: الجيش الملكي يستقبل الرجاء الرياضي في نهائي قبل الأوان    تردد القنوات الناقلة لمباراة تشلسي ضد ريال مدريد اليوم    مصطفى العسري.. فعلا يوجد في النهر مالايوجد في البحر    موسيماني يتلقى أخبارا سارة بخصوص بانون    وكيل أعمال حكيمي: بايرن ميونيخ مهتم بخدمات أشرف لأنه الأفضل عالميا في مركزه    برشلونة يرفض الاستسلام في عقوبة كومان    امرأة من مالي تلد 9 توائم بالمغرب..والطبيب المشرف يحكي للقناة الثانية الأجواء التي مرت بها العملية    عاجل.. الأرض تهتز تحت أقدم سكان هذه المدينة    دراسة رسمية: 400 الف شخصا يعملون في زراعة القنب الهندي بشمال المغرب    زوجة الريسوني: سليمان يقاطع "سوبرادين"ويدخل مرحلة حرجة    تطورات جديدة في قضية طبيب أسنان أطلق الرصاص وسط أكادير    هام للمغاربة.. هذه قيمة زكاة الفطر لهذه السنة    المغرب..إجراءات صارمة تنتظر المسافرين القادمين من دول خليجية    بيت الشعر يستضيف الإعلامية إسمهان عمور    المجلس الأعلى للسلطة القضائية بدا يناقش متابعات تأديبية فحق 4 ديال القضاة    سحب كثيفة وأمطار خفيفة ببعض المناطق .. توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    لشكر يستحضر لحظة رفض الاتحاد الاشتراكي "تسخين أكتاف بنكيران"    بعد تويتر .. إدارة فيسبوك تغلق حساب ترامب لديها وعلى إنستغرام    المكتب الوطني للمطارات يضع إجراءات صارمة للراغبين في دخول المغرب قادمين من دول الخليج    الوداد والمحمدية في أمسية رمضانية بكأس العرش.. ما أشبه اليوم بالأمس!    الأمانة موضوع حلقة برنامج "كتوقع" من إعداد وتقديم الفنان مراد ميموني    حصيلة فيروس كورونا بالمغرب ليوم الأربعاء 05 ماي    المجلس الوطني للصحافة ينجز دراسة كشفت معطيات جديدة عن أوضاع الصحفيات و الصحفيين وأوصت بتعديل قوانين الولوج إلى المهنة    العثماني سمع لشكاوى أحزاب المعارضة حول الانتخابات... وطلب مهلة للجواب حتى يستشير الداخلية    عصبة أبطال أوروبا: هجوم حاد من الصحافة الفرنسية على باريس سان جيرمان ونيمار    وزارة التربية الوطنية تحدد الأطر المرجعية المحينة في إعداد مواضيع الامتحانات الإشهادية    نقل ناصر الزفزافي من جديد إلى المستشفى ووالده يتساءل: "ما السبب في كل ما يعانيه إبني؟"    ابتدائية الرباط ترفض شكاية تقدم بها محامي ضد سلسلة كوميدية تعرض برمضان    "منظمة الصحة العالمة" تزف خبرا هاما لمستعملي لقاح "سينوفارم"    عبد الهادي بوطالب وقضايا الإسلام المعاصر: الاجتهاد في عصر المذاهب والتدوين (14)    تحلة    الهند تخصص 6,7 مليار دولار من القروض لمواجهة كارثتها الصحية    "خرج النبي لصلاة العيد" يعيد عائشة الوعد للساحة الفنية    مجازر الدار البيضاء تحصل على علامة "حلال" للمعهد المغربي للتقييس    مؤسسة محمد السادس للبحث والحفاظ على شجرة الأركان تحتفل يوم 10 ماي باليوم العالمي لشجرة الأركان في نسخته الأولى    كم يبلغ عدد العاطلين في إسبانيا؟    نتائج انتخابات مدريد "تريح" المغرب من خصم يساري وتفرض عليه الاستعداد ل"عدو" من اليمين المتطرف    صندوق الإيداع والتدبير للاحتياط يفعل المطابقة لمقتضيات قانون تبسيط المساطر والإجراءات الإدارية ل(RCAR / CNRA)    في يومه العالمي.. الربو يفتك بحياة أزيد من 460 ألف شخص في سنة 2020    رويترز: السعودية تبحث منع الوافدين من الحج للعام الثاني    المغرب يبحث عن تمويل ب100 مليار درهم لإطلاق TGV بين القنيطرة وأكادير    بسبب الفيروسات.. السعودية تدرس للعام الثاني منع الوافدين الأجانب من الحج    إسبانيا.. أزيد من 3,9 مليون عدد العاطلين عن العمل مع نهاية أبريل الماضي    " لعلكم تتقون" (3)    تأسيس شبكة للفاعلين السينمائيين من أجل الترويج لحقوق الإنسان    بالفيديو.. المصاحف ترجع للحرم المكي بعد غياب "سنة كاملة"    زهاني: الاقتصاد الوطني سينتعش بفضل حصيلة الموسم الفلاحي    دراستان علميتان رصينتان حول اليهودية والتلمود للباحث عمر أمين مصالحة    المغاربة في مصر خلال القرن الثامن عشر 07 : مصر من باحة للاستراحة اتجاه الحج إلى موطن من أجل التجارة والأرباح    حوارات ولقاءات مع بيير بورديو 19 : على المثقف أن يعطي الكلمة لمن لا كلمة لهم    أوصاني جدي: لا تُفرِّط في المَحتِد والتراب    أنبياء بين التوراة والقرآن 07 : طوفان نوح 3/1    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بايدن سيغضب تركيا وسيعترف بالمجازر الأرمنية على أنها "إبادة جماعية"

واشنطن, 22-4-2021 (أ ف ب) - ذكرت وسائل إعلام أميركية الأربعاء أن الرئيس الأميركي جو بايدن يستعد للاعتراف بالمجازر التي طالت 1,5 مليون أرمني خلال الحرب العالمية الأولى على يد الإمبراطورية العثمانية باعتبارها "إبادة جماعية".
ومن المتوقع أن تفاقم هذه الخطوة الأميركية التوتر مع الحليفة في الناتو تركيا التي ترفض بشدة هذا التصنيف رغم ان عشرات الدول الأخرى وبينها فرنسا وروسيا قد تبنته.
وذكرت صحيفتا "نيويورك تايمز" و"وول ستريت جورنال" أنه من المقرر أن يعلن بايدن تصنيف المجازر "إبادة جماعية" السبت في الذكرى ال106 لعمليات القتل الجماعي التي بدأت عام 1915، عندما كانت الإمبراطورية العثمانية تقاتل روسيا القيصرية خلال الحرب العالمية الأولى في المنطقة التي هي الآن أرمينيا.
وبهذه الخطوة سيكون بايدن أول رئيس أميركي يصف المجازر بأنها إبادة، وعلى الرغم من عدم وجود عواقب قانونية لهذا التصنيف الا انه سيغضب أنقرة التي تصر على عدم وجود إبادة وأن الطرفين ارتكبا فظائع خلال الحرب.
وكان أكثر من 100 عضو في الكونغرس على رأسهم آدم شيف الرئيس الديمقراطي للجنة المخابرات في مجلس النواب قد بعثوا برسالة الى بايدن يحضونه فيها على الوفاء بتعهده بالاعتراف بالابادة خلال حملته الانتخابية.
وسبق ان اعترف الكونغرس الأميركي رسميا بالمجازر على أنها إبادة جماعية في كانون الأول/ديسمبر 2019 في تصويت رمزي.
وقالت الرسالة"على مدى عقود بينما يعترف القادة في جميع أنحاء العالم بأول إبادة جماعية في القرن العشرين حافظ رئيس الولايات المتحدة على صمته".
واضافت "سيدي الرئيس، كما قلت العام الماضي في بيانك الصادر في 24 نيسان/ابريل إن +الصمت هو تواطؤ+. والصمت المخزي لحكومة الولايات المتحدة بشأن الحقيقة التاريخية للإبادة الجماعية للأرمن استمر مدة طويلة جدا ويجب أن ينتهي".
وبعد أن وافق البرلمان الهولندي على اقتراح في شباط/فبراير يحض الحكومة على الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن، اعتبرت تركيا ان هذه الخطوة "تهدف إلى إعادة كتابة التاريخ بالاستناد الى دوافع سياسية".
وخشية أن يستغل بايدن خطابه السبت للاعتراف بالإبادة الجماعية، قال وزير الخارجية التركي مولود شاويش أوغلو في مقابلة هذا الأسبوع إن "البيانات بدون التزامات قانونية لن يكون لها أي فائدة، لكنها سوف تضر بالعلاقات (...) وإذا كانت الولايات المتحدة تريد ان تجعل العلاقات أكثر سوءا، فإن هذا القرار يعود لهم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.